عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 03-10-2011 - 04:20 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,665
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
مفتي الجمهورية يناشد الرئيس الأسد إصدار عفو عام عن كل من يسلم سلاحه



ناشد مفتي الجمهورية أحمد بدر الدين حسون رئيس الجمهورية بشار الأسد إصدار عفو عام عن كل من يقوم بتسليم سلاحه.
وجاءت مناشدة " حسون" خلال كلمة ألقاها أثناء مراسم تشييع ابنه الذي استشهد امس برصاص مسلحين قرب جامعة "إيبلا " الخاصة.
وقال مفتي الجمهورية " أناشد الرئيس الأسد أن يصدر عفوا عاما عن كل من يقوم بتسليم سلاحه".
وتابع " من خلال معرفتي الشخصية بالرئيس الأسد فأنا أعرف أنه لايطمح لسلطة ولا بكرسي، و كل همه أن يوصل سوريا إلى بر الأمان".
ورثا مفتي الجمهورية نجله بكلمات وجمل معبرة، تخلل بعضها " رسائل استنكار" لحكام الخليج وبعض العلماء الذين أفتوا بالقتل في سوريا (وذكر منهم القرضاوي ).
وقال " ياسارية قل لرسول الله إن العرب أقاموا محطات فضائية ليقتل العرب بعضهم بعضهم وليكذب بعضهم على بعض.. (..).. يا أبناء سورية الحبيبة لا تخافوا ولو رحل منا مئة ألف شهيد فالرسول أصدق منهم والرسول هو القائل لا تزال ملائكة الرحمن باسطة أجنحتها على بلاد الشام.. (..) يامن تجتمعون في مؤتمرات بفنادق خمس نجوم، وتستعينون بالعدو علينا، وتطلبون منه أن يقصفنا ستبقى سوريا بما أرادها الله ان تكون ارض الأنبياء وأرض باركتها السماء".
وأضاف" يا أصحاب الانترنت سيشمت بعضكم، موعدنا عند أحكم الحاكمين، شكوتكم إلى الله، على وطني كله لا على ولدي".
واستطرد " نفذوا كراهيتكم، سنقتلها بصبرنا، سنقتلها بإيماننا، وثقتنا بالله ..(..)..أحبائي من عرف ان ولد من أولادكم يحمل السلاح فاليخبر عنه، لينقذ الوطن، من يضع السلاح ويكف عن القتال أناشدك سيادة الرئيس أن تصدر عفوا عاما عنهم حتى عن من قتل ولدي من أجل سوريا، من اجل ديني".
وخاطب المعارضة بالقول " أما انتم يامعارضة فها هي سوريا مفتوحة الأبواب كفاكم شتيمة لنا من الخارج تعالوا وقولوا ما تشاؤون في البلد وإن رفضكم أحد سأكون معكم من المعارضة".
وقال " يامن تستمعون الي ممن قتلتم ولدي، لا أفجعكم الله بأبنائنا واسأل الله أن يلهمكم التوبة، حتى لاتكونون خصماء ولدي يوم القيامة".
وخاطب الرئيس الأسد بالقول" أنا أعلم الناس بزهدك بالسلطة، أشهد الله أنك تريد أن ترسل سوريا إلى شاطئ الأمان، ثم تقول السلام عليكم ورحمة الله"
وكان قال " حسون" خلال استقبال جثمان نجله أمس " لقد كانوا يقصدونني أنا، ولو استشهدت انا لكان أسهل علي، ولكن أضعه عند الله واهبه لله".
وتم دفن " سارية حسون" في جامع اسامة بن زيد بحلب، إلى جوار قبر جده .
وحضر مراسم التشييع التي اقيمت في الجامع حشود رسمية وشعبية كبيرة، وسط تغطية إعلامية من مختلف وسائل الإعلام، التي نقلت كلمة مفتي الجمهورية على الهواء مباشرة.
وكان توفي نجل مفتي سورية " سارية أحمد حسون " مساء الأحد ، متأثرا بإصابته بعد ان قام مسلحون بإطلاق النار عليه .
وفتح مسلحون النار عصر الأحد على سيارة تقل " سارية " و الاستاذ الجامعي " محمد العمر " على طريق حلب ـ ادلب لدى خروجهما من جامعة ايبلا الخاصة ، ما أدى إلى استشهاد " العمر" فورا ، و تم نقل سارية إلى مشفى ادلب الوطني ، حيث أدخل إلى العناية المشددة قبل أن يفارق الحياة.
يذكر أن الشاب سارية أحمد حسون من مواليد1989 و هو طالب علوم سياسية سنة ثالثة في جامعة إيبلا .
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي أخبار حلب

رد مع اقتباس