عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 21-03-2012 - 09:04 ]
 رقم المشاركة : ( 6 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,758
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   

الجزيرة 3 – الريان 2

نجح نادي الجزيرة الإماراتي في تحقيق الفوز الثاني على التوالي بعدما تغلب على ضيفه الريان القطري 3-2 يوم الثلاثاء على ستاد محمد بن زايد في أبو ظبي ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الأولى في دوري أبطال آسيا 2012.وسجل البرازيلي ريكاردو أوليفيرا (8) وإبراهيما دياكيه (54) وعبدالله موسى (57) أهداف الجزيرة، في حين أحرز الغيني دانيال غومو (65) وفابيو سيزار (77) هدفي الريان.
وشهدت المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم الثلاثاء أيضاً تعادل الاستقلال الإيراني مع ضيفه ناساف الأوزبكي 0-0 على ستاد آزادي في طهران.
وانفرد الجزيرة في صدارة ترتيب المجموعة برصيد 6 نقاط من مباراتين مقابل 4 نقاط للاستقلال ونقطة لناساف، في حين بقي رصيد الريان خالياً من النقاط.
ودفع الريان ثمن إهدار العديد من الفرص الخطرة التي تصدى لها حارس مرمى الجزيرة الدولي علي خصيف بتألق، كما دفع الفريق القطري ثمناً غالياً لأخطاء خط دفاعه الذي يتحمل مسوؤلية الأهداف الثلاثة التي سجلها أصحاب الأرض، قبل أن يصحو الفريق القطري متأخراً ويسجل هدفين لم يجنباه الهزيمة الثانية التي جعلت موقفه في المجموعة حرجاً للغاية.
بدأ الريان المبارة مهاجماً وكان قريباً من افتتاح التسجيل عبر غومو الذي انفرد وسدد لكن الخروج المميز لخصيف من مرماه منعه من زيارة شباكه (7).
ودفع الريان ثمناً غالياً لفرصته المهدرة بعدما سجل الجزيرة هدفه الأول بعد تمريرة طويلة من الحارس خصيف حولها البرازيلي جادير باري برأسه إلى مواطنه أوليفيرا الذي استغل تأخر مصعب محمود في إبعاد الكرة ليخطفها من أمامه ويسددها بقوة في مرمى سعود الهاجري (8).
حاول الريان إدراك التعادل، وانفرد مصعب محمود بعد تمريرة من البرازيلي الفونسو الفيس لكن خصيف تألق مجدداً وأبعد كرته ببراعة (14)، قبل أن يتصدى حارس الجزيرة لانفراد آخر من الفيس (45).
ومع انطلاق الشوط الثاني سجل الجزيرة هدفين سريعين، الأول بعد سلسلة من التمريرات بين الأرجنتيني ماتياس دالغادو وباري لتصل الكرة إلى دياكيه سددها في أعلى مرمى الهاجري (54).
وجاء الهدف الثالث بعد ثلاث دقائق إثر مشوار طويل للظهير عبدالله موسى قبل أن يسدد بقوة كرة أصابت يد الهاجري وتابعت طريقها إلى مرماه (57).
ثم رد الريان بهدفين، الأول عبر غومو إثر تسديدة بعيدة أرضية خدعت خصيف (65)، والثاني بعدما تابع فابيو سيزار تسديدة البرازيلي لياندرو داسيلفا التي ارتطمت بمدافع الجزيرة جمعة عبدالله وتهيأت أمامه لم يجد صعوبة في إيداعها المرمى (79).
وكاد الريان يدرك التعادل لكن تسديدة البرازيلي رودريغو تاباتا أبعدها خصيف المتألق من على خط مرماه (90).
وقال كايو جونيور مدرب الجزيرة في المؤتمر الصحفي بعد المباراة: كان هذا الفوز مهماً للفريق لأننا تصدرنا المجموعة برصيد 6 نقاط.. قام اللاعبون بما طلبت منهم أمام خصم جيد.
وأضاف: الآن أصبحنا نمتلك أفضلية في المجموعة ونأمل أن نستفيد من ذلك في المباراة المقبلة وفي مباريات الدوري المحلي.
في المقابل قال دييغو اغويري مدرب الريان: كنا نشعر بالثقة في بداية المباراة، ولكن الأخطاء كلفتنا الكثير.. حاولنا العودة للمباراة بعد تسجيل هدفين ولكن الجزيرة يمتلك حارس مرمى جيد جداً.
وتابع: كنا نخشى الضغط أكثر كي لا نترك مساحات في الخلف يستفيد منها الجزيرة في الهجمات المرتدة، وهو أمر كان سيكلفنا الكثير.. أنا غير محبط بهذه النتيجة، لكنني سعيد بحماس الفريق.
وكانت الجولة الأولى يوم 6 مارس/آذار الجاري شهدت فوز الجزيرة على ناساف 4-2 في قرشي، والاستقلال على الريان 1-0 في الدوحة.
وتقام الجولة الثالثة من منافسات المجموعة يوم 3 أبريل/نيسان المقبل، حيث يلتقي الريان مع ناساف في الدوحة، والاستقلال مع الجزيرة في طهران.
ويتأهل أول فريقين من كل مجموعة إلى دور الـ16، والذي تقام منافساته من مباراة واحدة على أرض الفريق الذي تصدر مجموعته في الدور الأول.

رد مع اقتباس