عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 25-03-2012 - 08:58 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,821
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
الشرطة حلَق في الصدارة

في دمشق : الشرطة حلَق في الصدارة
الملعب : تشرين بدمشق
الجمهور : 50 متفرج
الفريقان : مصفاة بانياس × الشرطة
النتيجة : 2 – 1 الشوط الأول ( 1 – 1 )
الحكام : فراس الطويل ، وسيم سالم ، علي أحمد ، عبد الله بصلحلو
مراقب حكام : تاج الدين فارس ، مراقب إداري : مالك الحاج محمد

عزز فريق الشرطة صدارته لترتيب الدوري وغرد بعيداً في المقدمة بفوزه على ضيفه مصفاة بانياس بهدفين لهدف نجح من خلالها في الحفاظ على تربعه للدوري وبفارق مريح عن أقرب ملاحقيه فريق الطليعة حيث ابتعد عنه بست نقاط وهو ما سيشكل مصدر أمان لفريق الشرطة بالنسبة لبطولة الدوري وتفرغه التام للبطولة الآسيوية .
عموماً المباراة كانت ندية وحاول المصفاة مجاراة خصمهم لكن تفوق فريق الشرطة وخبرة لاعبيه بما يملكه من أسماء كبيرة رجحت كفة الفريق المضيف وظهر ذلك جلياً على مدار الشوطين وخاصة بعد تسجيل المصفاة لهدفه الأول.
ظروف فريق المصفاة لم تكن على ما يرام بغياب هدافها المؤثر أحمد الدوني حيث أضاع مهاجمو الفريق عدة فرص كانت كافية لتسجيل نتيجة طيبة أمام فريق الشرطة ورغم ذلك فقد بدأ المصفاة المباراة بتهديد مرمى المضيف وكاد أن يطرق الشباك مبكراً في الدقيقة التاسعة عبر رأسية محمد قطايا التي ارتدت من القائم وتابعت طريقها خارج المرمى وبعدها بأربع دقائق فقط تعرض مهاجم المصفاة وسيم بوارشي لعرقلة داخل منطقة الجزاء نال على إثرها ركلة جزاء سددها بنجاح عبد الحكيم اليوسف معلناً أول أهداف اللقاء كما سدد بعدها أكرم علي كرة من خارج منطقة الجزاء مرت بجوار القائم .
بعد هدف المصفاة امتد لاعبو الشرطة نحو مرمى الضيوف بغية تعديل النتيجة وأطبقوا سيطرتهم على فريق المصفاة مع تكثيف هجماتهم عبر المشاكس رجا رافع وتسديدة محمد الواكد التي جاورت القائم وكذلك كرة العمير القوية التي شتتها الدفاع وواصل الشرطة هجماته إلى أن نال ما أراد بتسجيله هدف التعادل عبر كرة ركنية ردها الحارس بيده لكنها ارتطمت بالواكد وتابعت طريقها في الشباك في الدقيقة 28 وبعد الهدف انفتحت شهية لاعبو الشرطة وتابعوا نشاطهم عبر رأسية الرافع وتسديدة بكري طراب القوية التي احتضنها الحارس حاج عمر .
في الشوط الثاني تابع الشرطة أفضليته وحاول إنهاء المباراة مبكراً فصال لاعبوه وجالوا في أرجاء الملعب عبر سيطرة واضحة نجح من خلالها في تسجيل هدف التقدم وكاد أن يعزز النتيجة لولا براعة الحاج عمر في صد عدة كرات خطرة وفي بداية الشوط سنحت للمصفاة كرتين خطرتين عبر البديل مجد شلهوم لم يحسن التصرف معهما ففي الأولى وصلت كرة بينية من الجهة اليمنى نحو الشلهوم وكانت لا تحتاج سوى للمسة لكنها تجاوزته أما الثانية فكانت عبر انفرادة له سددها في مكان وقوف الحارس ليرد عليه الشرطة مبكراً بهدفه الثاني عبر أحمد العمير عندما استغل كرة مرتدة من الدفاع تابعها بقوة في المرمى في الدقيقة 54 لكن العمير نفسه أضاع فرصة ذهبية لتسجيل الثالث لفريقه عندما توغل الغليوم داخل منطقة الجزاء ومرر كرة " ذهبية " للعمير المنفرد تماماً بالمرمى لكن الأخير سددها في العلالي بطريقة غريبة .
وفي الربع ساعة الأخيرة من عمر اللقاء هدأت وتيرة اللعب نوعاً ما مع تسجيل بعض الفرص لفريق الشرطة عبر رجا رافع الذي راوغ أكثر من لاعب داخل المنطقة وسددها لكن الحاج عمر كان صاحياً لها وقبل النهاية بقليل سدد قصي حبيب كرة قوية من بعيد ارتدت من الحارس ووصلت لخالد عكلة سددها لكن دون تركيز لتنتهي المباراة بفوز شرطاوي جديد أما المصفاة فلا زال في آخر الترتيب برصيد نقطتين .
تشكيلة الفريقين :
الشرطة : شفان أوسي ، عامر حاج هاشم ( خالد عكلة ) ، فابيو سيلفا ، بكري طراب ، فراس العلي ، جيلسوت توسي ، قصي حبيب ، علي غليوم ، رجا رافع ، محمد الواكد ( عمار زكور ) ، أحمد العمير ( عدي جفال ).
المصفاة : أسامة الحاج عمر ، عبد الغفور ناصيف ، محمد علي ، لورانس الشمالي ، محمد صهيوني ، أكرم علي ، أحمد ملحم ، محمد قطايا ( رعد فران ) ، محمد سليمان ( رامي مشعل ) ، عبد الحكيم يوسف ، محمد وسيم بوارشي ( مجد شلهوم ) .

لقطات :
· تأخرت المباراة حوالي خمس دقائق والسبب يعود إلى بعض أعمال الصيانة التي سبقت اللقاء مثل قص العشب والتأكد من سلامة الشباك.
· حضر الشوط الأول من اللقاء السيد ماهر خياطة نائب رئيس الإتحاد الرياضي العام وغادر بين الشوطين.
· اعترض لاعبو الشرطة على ركلة الجزاء التي احتسبت للمصفاة بحجة عدم صحتها والتي جاء منها هدف المصفاة الوحيد .
أقوال المدربين :
فجر ابراهيم مدرب الشرطة : مباراة كانت صعبة بالنسبة لنا فريق المصفاة فريق منظم والمباراة كانت حاسمة بالنسبة لنا لذا كان إصرار كبير من قبلنا للفوز واستطعنا حصد النقاط ، كان هناك بعض التسرع ولا ننكر أن هناك بعض الأخطاء لكن سنعمل على حلها قبل لقاء التلال اليمني .
عمار شمالي مدرب المصفاة : فريق الشرطة متصدر الدوري وكذلك مجموعته الآسيوية والفارق بين الفريقين كبير رغم ذلك سنحت لنا عدة فرص لم نحسن استغلالها وكما هو معروف من لا يسجل فسيسجل عليه والشرطة استطاع اسغلال فرصه ، وضعنا في موقف لا نحسد عليه فالمبارة هي بالأساس على أرضنا ولكننا قررت في تشرين ، افتقدنا في هذه المباراة للمهاجم أحمد الدوني المتواجد مع المنتخب الأولمبي وهو لاعب مؤثر في الفريق .



بقلم : محمد عبد الرحمن
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الرياضة السورية

رد مع اقتباس