عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 03-04-2012 - 10:28 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,665
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
تقديم المجموعات في دوري ابطال آسيا 2012

دوري أبطال آسيا: تقديم المجموعة الأولى




يسعى نادي الجزيرة الإماراتي لمواصلة العروض القوية عندما يلتقي خارج ملعبه مع الاستقلال الإيراني يوم الثلاثاء على ستاد آزادي في طهران ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الأولى في دوري أبطال آسيا 2012.ويلتقي في المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم الثلاثاء أيضاً الريان القطري مع ضيفه ناساف الأوزبكي على ستاد أحمد بن علي في الدوحة.
ويتصدر الجزيرة ترتيب المجموعة برصيد 6 نقاط من مباراتين، مقابل 4 نقاط للاستقلال ونقطة لناساف ولا شيء للريان.
وهذه المباراة هي الخامسة بين الجزيرة والاستقلال في البطولة الآسيوية، بعدما سبق لهما أن التقيا أربع مرات في نسختي 2009 و2010.
ويعول الجزيرة على نتائجه المميزة في مبارياته مع الاستقلال حيث تعادل معه مرتين في طهران ومرة في أبو ظبي، قبل أن يهزمه 2-1 عام 2010 في أبو ظبي.
ويقدم الجزيرة في النسخة الحالية أفضل نتائج له في البطولة، مع العلم أنه حقق فوزاً واحداً في 18 مباراة خاضها في مشاركته في النسخ الثلاث الأخيرة وكان على حساب الاستقلال بالذات.
ويفتقد الجزيرة جهود مدافعه الأسترالي لوكاس نيل بسبب الإيقاف، لكنه في المقابل يعول على الثنائي البرازيلي ريكاردو اوليفيرا وجادير باري والأرجنتيني ماتياس دلغادو وإبراهميا دياكيه والدوليين سبيت خاطر وعبدالله موسى والحارس علي خصيف.
وقال كايو جونيور مدرب الفريق الإماراتي: لعبت في إيران من قبل عندما كنت أدرب الغرافة، وأدرك أنه من الصعب مواجهة الاستقلال في إيران.. وصلنا إلى هنا بصفوف متكاملة وأعد الجميع أننا لن نكون الطرف الأضعف.
وأضاف: الفريق الإيراني يمتلك مهاجمين جيدين، ولكننا سنحاول الاستفادة من كل شيء نملكه من أجل إيقاف خطورتهم.
من جهته، يملك الاستقلال معنويات عالية بعدما أحيى آماله في إحراز لقب الدوري الإيراني إذ قلص الفارق مع سيباهان المتصدر إلى ثلاث نقاط فقط، هذا عدا عن أن وضعه في البطولة الآسيوية يعتبر جيداً رغم تعادله مع ناساف في طهران خلال الجولة الاخيرة.
ويعتمد الاستقلال على خوسرو حيدري وفيردون زندي واراش برهاني والصربي غوران ييركوفيتش وغلويد صامويل من ترنييداد وتوباغو، في حين يغيب الحارس الدولي مهدي رحمتي نتيجة الإصابة.
وقال بارفيز مزلومي مدرب الفريق: هذه المباراة حساسة لكلا الفريقين، خاصة وأنها تجمع المتصدر مع صاحب المركز الثاني، وبالتالي فإن الفائز سيمهد الطريق من أجل التأهل للدور الثاني.
وتابع: لحسن الحظ نحن نعرف الكثير عن الفريق المقابل، ولاعبونا مصممون على تحقيق الفوز.. بناء على التقارير الطبية فإن اندرانيك تيموريان جاهز للمشاركة، وموضوع مشاركته يعتمد الآن على الضرورات الفنية.
وفي المباراة الثانية يبحث الريان وناساف عن الفوز الأول في البطولة، حيث يعتبر الريان هذه المباراة الفرصة الأخيرة له لكي يدخل دائرة المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل إلى الدور الثاني، وقد حشد جهوده من أجل الفوز.
ويأمل الفريق أن يتخلى سوء الحظ عن مهاجميه البرازيليين لياندرو داسيلفا الذي لا يزال الهداف التاريخي للبطولة برصيد 18 هدفاً، وافونسو الفيس متصدر هدافي الدوري القطري، إلى جانب مواطنهما تاباتا رودريغو صانع الألعاب والذي توقف أيضاً عن التهديف.
ولا تقف مشاكل الريان في المباريات الآسيوية عند العقم الهجومي، إذ تمتد أيضاً إلى الدفاع الذي عانى كثيراً في المباراة الأخيرة أمام الجزيرة فدخلت مرماه ثلاثة أهداف، وهو أكبر عدد من الأهداف يهز شباكه في البطولة.
وسعى مدرب الفريق الأوروغوياني دييغو أغويري إلى علاج هذه المشاكل منذ انتهاء مباراة الجزيرة، وهو يأمل في استعادة مهاجميه القدرة على التهديف لإحياء الأمل في المنافسة.
وأكد اغويري على صعوبة موقف فريقه بعد الخسارتين، وقال: المباراة صعبة بالنسبة لنا، نعرف أن ناساف فريق عظيم، وقد درسناهم حيث يمتلكون لاعبين مميزين رغم أنهم لم يبدأوا البطولة بصورة جيدة ولكن مستواهم يتحسن.
وأضاف: لاعبونا تحت ضغط كبير لأننا لو خسرنا هذه المباراة سنخرج من البطولة، ولا نريد حصول هذا.. قدمنا مستوى رائع أمام الجزيرة والاستقلال ولكننا لم نكن محظوظين، ولا حاجة لتغيير طريقة اللعب في المباراة المقبلة، ورغم غياب بعض اللاعبين إلا أننا نريد تحقيق الفوز
من جهته قال روزيكول بيردييف مدرب ناساف: أتينا إلى الدوحة بهدف واحد وهو الفوز.. ندرك أن المباراة ستكون صعبة ولكن لا يوجد أمامنا أي خيار آخر إذا أردنا مواصلة المشوار في البطولة.
وتابع: أتوقع أن تكون المباراة مفتوحة لأن كلا الفريقين يريدان تحقيق الفوز، مستوانا يتطور وقد حققنا فوز مهم في الكأس المحلية مؤخراً، وهو ما سيمنحنا الكثير من الثقة.
وكانت الجولة الأولى شهدت فوز الجزيرة على ناساف 4-2 في قرشي والاستقلال على الريان 1-0 في الدوحة، في حين شهدت الجولة الثانية فوز الجزيرة على الريان 3-2 في أبو ظبي وتعادل الاستقلال مع ناساف 0-0 في طهران.
وتقام الجولة الرابعة من منافسات المجموعة يوم 18 أبريل/نيسان، حيث يلتقي الجزيرة مع الاستقلال في أبو ظبي، وناساف مع الريان في قرشي.
ويتأهل أول فريقين من كل مجموعة إلى دور الـ16، والذي تقام منافساته من مباراة واحدة على أرض الفريق الذي تصدر مجموعته في الدور الأول.
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي دوري أبطال آسيا

رد مع اقتباس