عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 25-04-2012 - 10:43 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,664
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
مقابلة محمد دياربكرلي لاعب كرة السلة الاتحادية

هو واحد من اللاعبين المميزين في ميدان اللعبة الشعبية الثانية (كرة السلة) والذين بصموا في مسيرة فريقه (الاتحاد) والذي عشقه ومعه كانت محطتنا اليوم في(الجماهير) والبداية كانت من تأهل فريقه إلى المباراة النهائية لأول مسابقة كأس السوبر ( النخبة) وكيف كان ذلك قائلاً.
خضعنا لتمارين قوية خلال مرحلة التحضير إضافة لتكاتف الأيادي والإدارة كانت تحيطنا بعطفها الأبوي والكابتن عمار قصاص الذي احتضن الفريق وتصدى بجدارة لمهمتي التدريب والإدارة معاً .‏
والأهم هو وجود لاعبي الخبرة في الفريق والدماء الشابة أدى بالتأكيد وضمن هذه الظروف المناسبة إلى فريق جيد .‏
فقدوا ثلاثة لاعبين :‏
وماذا عن جاركم الجلاء (منافسكم الدائم) والطرف الثاني في المباراة النهائية .‏
هو فريق كبير بنجومه لكنه فقد ثلاثة لاعبين دفعة واحدة لاعبان مجنسان ونجمه ميشيل معدنلي لذلك انخفض مستواه بالرغم من وجود لاعبين في صفوفه حالياً رامي مرجانة وجوني ديب وساري بابازيان .‏
وبالتأكيد الفريق الذي يفقد ثلاثة لاعبين يحتاج لفترة طويلة من الزمن كي يتلافى هذه الثغرة .‏
والجلاء اعتمد على اللاعب الجاهز فوراً بمعنى أدق ( الماكينة الجاهزة للعمل) كي يحصل على بطولة آنية خلافاً لما فعلناه نحن في نادينا ( الاتحاد) فثلة من الشبان بفريق الشباب البطل كافية لتقديم الجديد في كل موسم إذ شاركنا مع بداية التحضير لهذا الموسم الشبان محمود طراب وأغيد رحال وزياد البيك وقتيبة عكاش وطارق الزعيم .‏
بتصوري إن ماجرى كان في مصلحة الفرق كي تنافس الجلاء على حجز البطاقة للانتقال للدور النهائي لكنكم خسرتم أمام الجلاء في مباراتكم الثالثة بالدور الأول .‏
لو أن فريق الحرية فاز على الجلاء لاختلطت الأوراق لكننا لعبنا بأريحية تامة كي نضمن غياب الإصابات من جهة ولأننا نريد أن نكون جاهزين .‏
كيف يجب أن يكون دوري المحترفين ؟‏
ورأيك ببطولة كأس النخبة ؟‏
هكذا يجب أن يكون دوري المحترفين ثمانية فرق جيدة تملك مؤهلات الاحتراف الصحيح ويقوم بتدريبها كفاءات عالية من المدربين من الممكن أن تثمر عن دوري ولاعبين جيدين .‏
لكننا ومع الأسف الشديد فمنذ بداية دوري المحترفين مازلنا نشارك بعدد كبير من الفرق فمن غير المعقول أن نلعب مباريات طرفها الثاني يخسر بفارق يتجاوز الـ(20) نقطة .‏
وما ميز المسابقة الجديدة هو غياب اللاعبين الأجانب ما زاد من تميز التجربة الجديدة (كأس النخبة)‏
وهنا لابد من التذكير بأن سلتنا كانت تشكل خطراً كبيراً بنجومها في منافسات غرب آسيا باتت اليوم في وضع لا تحسد عليه .‏
وحسناً فعل اتحاد اللعبة عندما فكر فوجد في المسابقتين الجديدتين كأس الاتحاد وكأس النخبة لاستمرار نشاطاته في ضوء الظروف الحالية .‏
واقترح على أن تكون الفرق المشاركة في مثل هكذا دوري الجيش والجلاء والكرامة والوثبة والحرية والوحدة والاتحاد وهي الفرق الأولى في الدوري وأن تكون المسابقة على شكل دوري كامل من مرحلتين ثم تكون المرحلة الثانية (الفاينل) على أن تبقى هكذا منافسات النخبة وكأس الاتحاد والكأس وبذلك تتطور سلتنا ونتخلص من التراجع المخيف .‏
وهكذا تستطيع المسابقات أن تؤمن فرقاً تملك لاعبين أجانب جيدين وكذلك لاعبين شبان على مستوى عال وتتقارب بذلك الفرق بالمستوى ونتخلص من تبعات الفوارق الكبيرة للمباريات .‏
-يشاع بأنك عامل الفوز في الفريق فعندما تكون بمستوى جيد يكون فريقك فائزاً ؟‏
بشكل عام (صانع الألعاب) هو مفتاح الفريق بالتأكيد نحو الفوز ومهمته داخل الملعب تأتي بعد انتهاء مهمة المدرب الذي يوجه قبيل المباراة وبعد ذلك يكون الثقل على صانع الألعاب والذي تقع عليه الأعباء الصعبة لكنني أعود لأقول بأن العمل بالفريق متكامل وليس حكراً على أحد فالكل له دور بالفوز من حامل الكرات ومروراً بالمدرب والأخصائي وليس اللاعبون الخمسة الأوائل هم أصحاب الفوز فالجميع لهم مهمتهم ويجب ألا تنسى ذلك أبداً .‏
-ولماذا كنت في الموسم الماضي في برج حظك ؟‏
أنا لم أأخذ حقي في الموسم الماضي ورغم ذلك قد كنت بنظر الجميع بوضع جيد فأنا أعشق نادي الاتحاد وسأظل ألعب لهذا النادي الذي عشقته والإحصائيات تتكلم عن مستواي .‏
-وإشراك اللاعبين الشبان ما رأيك به ؟‏
في كل عام هناك لاعبون جدد فالموسم الماضي كان هناك وائل جليلاتي ونديم عيسى وعزمي عبد النور ومحمود عصفيرة ومصطفى البيك .‏
فنادي الاتحاد الذي يعتمد باستمرار على اللاعبين الشبان سيستمر بذلك لاسيما وأن القصاص كان هذا الموسم مدرباً وإدارياً ناجحاً وفي الموسم الماضي كان إدارياً ناجحاً أيضا .‏
- وما هي برأيك صفات اللاعب الناجح ؟‏
الأخلاق أولاً ومن ثم اللعب وأنا أرى ذلك في نجم السلة الاتحادية والمنتخب محمد أبو سعدى أسطورة السلة السورية .‏
إضافة لأن اللاعب عليه أن يهاجم ويدافع وهذا ما بدأنا حالياً تنفيذه مع تطور اللعبة السرعة والدفاع والخبرة الموجودة بأرض الملعب وذلك كان مفقوداً قبل ذلك .‏
وماذا عن جمهور ناديكم ؟‏
صحيح أننا نلعب حالياً بغياب جمهورنا لكن ما نريده أن نتوج بالبطولة والأهم أن تظل جماهيرنا معنا ولو عبر المواقع الالكترونية كي نستمر في مسيرة التألق والسير نحو البطولة التي ننشدها بعد أن فقدنا بطولة كأس الاتحاد .‏
- وماذا عن بداياتك ؟‏
بدأت اللعب وأنا في الربيع العاشر من عمري بإشراف المدرب هيثم شريفة ليتناوب على تدريبي عماد قطان ومنير عتال وياسر حج إبراهيم والفضل الكبير للمدرب جلال باكير الذي لعبت مواسم عديدة بإشرافه ثم المدرب علاء جوخه جي وأحمد منصور وماهر خياطة وأنا أجد نفسي في نادي الاتحاد فأنا بدأت تدريباتي بصغار النادي ثم ناشئيه وتابعت تدريبات فريق الشباب وكنت ألحق الكرات أثناء تدريبات الرجال في أوج تألقه .‏
وتأثرت بأسماء كثيرة كحمودة والخياطة والقصاص وفادي الخطيب الذي تأثرت بوجوده في فريقنا وأنا دائماً أسعى لأن أفعل شيئاً في ناديّ ولذلك أتدرب باستمرار كي أحافظ على لياقتي ومهاراتي وعندما سأجد مستواي قد تراجع فسأعتزل اللعب لأترك للأفضل أن يكون في مركزي ( الصانع)‏
- وماذا عن رحلتك مع المنتخب ؟‏
هذه أمنيتي ولا أعرف الأسباب وما أتمناه أن يطلعني من يعرف السبب الحقيقي لعدم دعوتي حتى الآن .‏
وبالرغم من أن محمد أبو سعدى سعى لمعرفة ذلك لكنه لم يتلق أيضاً الجواب المناسب .‏
وما أتمناه أن يأتي مدرب للمنتخب ويشاهد الدوري السوري ويختار الأفضل ودون أسماء مسبقة فالمدرب هو المعني دائماً باختيار الكفاءات لأن ذلك سينعكس إيجاباً أو سلباً علينا .‏


موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي كـرة السلة الاتحاد الحلبي

رد مع اقتباس