عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 02-05-2012 - 05:22 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,569
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
اعتداء بالضرب المبرح على مؤذن تجاوز الـ 100عام داخل مسجد بريف حلب

لم يكن يعرف "أحمد الحاج حسن" ابن الـ 100 عاما أن ذهابه لرفع الاذان في المسجد الذي يعمل فيه خادما ومؤذنا سينتهي به متنقلا بين المشافي بعد ثلاث ضربات تلقاها في الرأس من شاب "أرعن"وسط دهشة وذهول جميع أبناء القرية!.

جرت هذه الحادثة صباح اليوم الثلاثاء في قرية "جزرايا " التابعة للزربة ، عندما كان الشيخ الطاعن بالسن " أحمد حاج حسن" داخل مسجد القرية ، قبل أن يدخل عليه شاب في الـ 35 من العمر يحمل بيده فأس لينهال ضربا على إبن الـ 100 عام موقعا به جراحا خطيرة في الرأس وأماكن متفرقة من الجسد .

حفيد الرجل قال لـ عكس السير إن " الشاب توجه إلى المسجد و بيده فأس و في طريقه صادف مختار القرية و تهجّم عليه، كما مرّ بدراجة نارية قام بتكسيرها ، و من بعدها طرق باب غرفة في المسجد التي يقيم فيها خادم ومؤذن المسجد ، و لدى فتحه الباب ضربه ثلاث ضربات في الرأس مستخدما الفأس الذي بيده ثم انهال عليه بالضرب في مختلف أنحاء جسده ".

وبعد رؤية المشهد ، هرع الجوار إلى الرجل وأخبروا حفيده الذي قام باسعافه إلى طبيب في القرية ، حيث قام بتضميد بعض الجراح و من ثم نقل إلى مستشفى حلب الجامعي التي أجرت له اسعافات أولية و تم تحويله إلى مشفى الرازي لعدم وجود أسرّة ؟!

وأكد مصدر طبي من المشفى أن حالته الصحية "سيئة" نتيجة شقوق في الرأس و كسور في الاطراف و بعض العظام مفتتة ، وقد لا تلتئم كونه رجل طاعن في السن !.

ولم تفهم بعد دوافع الشاب الذي انهال بالضرب المبرّح على الشيخ الهرم ، لكن عكس السير حصل على معلومات من محيطه تفيد بأنه "يحمل شهادة البكالوريا و كان سافر إلى لبنان و اليونان لكنه عاد منهما فاشلا في حياته ، وهو يعاني من تناقضات في شخصيته".

"أحمد الحاج حسن " الرجل الهرم لن يسمع أبناء قريته صوته يرفع الاذان الذي تعودوا عليه قبل عشرين عاما ،هو الان ملقى على سرير في مشفى الرازي الحكومي يداوي جراحه بأناته ، ولايفكّر بفلسفة الاسباب التي أوصلته للمشفى ..إنه فقط يتمتم بأدعية وتعويذات علّها تخفف من آلامه .

و وسط انشغال الاطباء بمداواته واسعافه فاجأهم صوته الشاحب وهو يطلب منهم أن يسمحوا له بـ "الوضوء والصلاة" قبل أن يذهب الوقت! ،أما الشخص الذي قام بالاعتداء عليه فهو لايزال "حراً طليقاً " بينما مخفر القرية ينتظر الضبط الذي تم تسجيله في مشفى الرازي ، ولايبدو أنهم مكترثين لموضوع "الوقت" !.

اعتداء بالضرب المبرح على مؤذن تجاوز الـ 100عام داخل مسجد بريف حلب 840615727.JPG
اعتداء بالضرب المبرح على مؤذن تجاوز الـ 100عام داخل مسجد بريف حلب 866094685.JPG
اعتداء بالضرب المبرح على مؤذن تجاوز الـ 100عام داخل مسجد بريف حلب 753906866.JPG
اعتداء بالضرب المبرح على مؤذن تجاوز الـ 100عام داخل مسجد بريف حلب 489649823.JPG

رد مع اقتباس