عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 05-05-2012 - 04:28 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,568
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
عبد الكريم السيد يعلن انسحابه "احتجاجا " على اغلاق جامعة حلب و آخرون يشككون

أعلن المرشح " عبدالكريم السيد" عن مدينة حلب ,فئة ب , انسحابه من انتخابات مجلس الشعب وذلك قبل ثلاثة أيام من موعدها المقرر في السابع من الشهر الجاري , مبررا سبب انسحابه – بحسب ما نشره في صفحته على الفيسبوك صباح الجمعة - أن " ما حصل في جامعة حلب دفعني لانسحب من الانتخابات " ليحدث انسحابه عاصفة من ردود الأفعال المتنوعة بعضها توقف عند السبب , و آخرون يرونها "واجهة" و بروبغندا اعلامية لأسباب أخرى تتعلق بالتحالف الانتخابي الذي يجمعه مع المرشح " أنس الشامي" .

وكانت شهدت المدينة الجامعية في حلب أحداثا دامية وعنفا استمر طيلة ليلة الاربعاء الماضي وحتى وقت متأخر من يوم الخميس التالي , استشهد نتيجتها طالبا جامعيا و صدر قرار بإغلاق " مؤقت " للجامعة و اخلاء المدينة الجامعية من طلابها لتشهد الأرصفة المحيطة بها آلاف من الطلاب حاملين أمتعتهم عائدين الى مدنهم وقراهم .

و في محاولة لـ عكس السير للوقوف على الأسباب الحقيقية لحصول الانسحاب هذا , أجرينا عدة لقاءات و اتصالات , حيث أكد المرشح " عبدالكريم السيد خلال " لقاء " مطول " مع عكس السير أن السبب الحقيقي و الوحيد هو " الاحتجاج " على اغلاق جامعة حلب , و الأسلوب الذي عولجت به قضية المدينة الجامعية الذي يرى أنه لا يصب إلا في مصلحة "المؤامرة" ,في الوقت الذي يجب به تحصين أنفسنا ضدها لا تعزيزها , منتقدا بشدة العلاقة المباشرة بين المؤسسة الأمنية و المواطن .

و في سياق متصل , أوضح "السيد" أن البرلمان القادم سيشبه البرلمان الحالي – والذي هو عضو فيه – من حيث "غيابه عن مشهد الأزمة السورية " و عجزه عن ممارسة "دوره " طالما أنه – اي البرلمان - لا يغلق أبوابه بوجه المؤسسة الأمنية .

وهنا كان لا بد من سؤالنا حول إعادة الترشح والجدوى منها في الأساس , فأجاب : " لأني كنت مقتنعا بأن الوجود أفضل من الغياب بالنسبة لي أو النأي بالنفس عن هذا الاستحقاق " .

وحول موقف حليفه الانتخابي الوحيد المتمثل بالمحامي " انس الشامي " من انسحابه , قال عبدالكريم السيد : " أبدى امتعاضه " , مشيرا أن التحالف الذي جمعهما هو " انتخابي وليس سياسي " .

و نفى عبدالكريم السيد أن يكون " موقفه " الحالي تمهيدا لدخول السياسية من بوابة أخرى عدا "مجلس الشعب " , قائلا " سأتفرغ لمتابعة اعمالي الخاصة و لن اعمل في السياسة لأنها حتما ستجبرني على اصطفافات لا أريدها ".

وحول قضية انفراط عرى التحالف بين " السيد " و الشامي " كان لمتابعين رأي آخر عززه مصدر قريب ومطلع قائلا لـ عكس السير ان "احتجاج " المرشح فعلا لا يمثل السبب الحقيقي لانسحابه , بل جاء كخطوة استباقية لمعلومات أفادت أن شريكه الوحيد "انس الشامي" كان بصدد الانسحاب و أنه ينوي الدخول الى الانتخابات في تحالف آخر .

ومن جانبه, نفى في اتصال هاتفي المرشح "انس الشامي " وجود أي نية مسبقة لديه لانسحاب من التحالف الذي يجمعه ( أو كان يجمعه ) مع المرشح عبدالكريم السيد .

و أكد الشامي أن السبب المعلن لانسحاب شريكه ( السابق ) المتعلق بأحداث المدينة الجامعية لم يعرف به و لم يسمعه به إلا خلال اتصال الموقع به , في حين أن "السيد " كان نشر اعلانه قبل أكثر من 12 ساعة من الاتصال المذكور .

و تكهن "الشامي " أن السبب الحقيقي لانسحاب السيد – برأيه – يتعلق بما تهامسا به قبل عدة أيام من تلقي " السيد " تهديدات من جهة مجهولة طالبته بالانسحاب مهددة ضرب مصالحه و أعماله وربما تطول التهديدات أبناءه , غير أنه عقب قائلا " هذا لا ينفي أن أحداث المدينة الجامعية المأساوية و التي تحزن كل سوري خلقت لدي شريكي ردة فعل دفعته الى حسم أمره .

و مما تجدر الإشارة إليه أن الأسماء التي صرح بها " الشامي " خلال اتصالنا به هي ذاتها التي ذكرها المصدر بخصوص النية المبيتة الأخير في الانسحاب التحالف الذي كان بينهما .

يذكر أن الانسحاب اعلاه يُضاف إلى أكثر 1141 انسحابا في معظم أنحاء سورية صرح عنها في وقت سابق رئيس اللجنة العليا للانتخابات , محجما حينها عن ذكر او تصنيف أسباب هذي الانسحابات من انتخابات تشريعية تشهد بعض المدن شبه غياب لمظاهر الدعاية الانتخابية .