عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 09-05-2012 - 05:53 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,568
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
حسن شعبان بري يحصد معظم أصوات الحلبيين .. وأنس الشامي "ممنون"

حسن شعبان بري يحصد معظم أصوات الحلبيين .. وأنس الشامي "ممنون" 359961904.jpg

علم عكس السير أن المرشح المستقل "حسن بري" أحد مشايخ عشيرة "الجيس" تصدر المرشحين المستقلين بعدد أصوات المنتخبين في مدينة حلب, في حين تصدر قائمة الوحدة الوطنية محمد بهاء بادنكجي .
واللافت أنه وقبل ثلاثة أيام انطوى بعض مستقلي حلب في قائمة أطلقوا عليها " قائمة حلب الوطنية المستقلة " و ضمت هذي القائمة أسماء "صقور " المرشحين المستقلين وهم المحامي أنس محمد الشامي و الدكتور ماهر خياطة عن الفئة (أ) , و كل من حسن شعبان بري و المحامي سونبول سونبوليان و المهندس بشر رياض يازجي و المهندس بطرس بيير مرجانة و أحمد مصطفى جريخ و ماهر حجار عن الفئة (ب).
و كان مصدر همس لـ عكس السير يوم أمس عما تردد داخل أروقة فرز الأصوات, وهو ما تطابق تماماً مع النتائج التي نشرها عكس السير والتي سيتم إعلانها مساء اليوم الثلاثاء، سيما أن ورقة قيل إن فيها أسماء الناجحين كان تتنقل من يد لأخرى في المقاهي قبل يوم من إعلان النتائج.
وفي هذا السياق - سياق الضرب بالمندل - لوحظت تبريكات على صفحة المرشح - الناجح - المحامي أنس الشامي قبل حتى بدء فرز الأصوات، ليؤكد المرشح نبأ نجاحه في الانتخابات في وقتٍ مبكر من صباح اليوم وعلى صفحته كتب مخاطبا " أبناء شعبه العظيم" : "لقد طوقتم عنقي بثقتكم وانه لحمل تنوء به الجبال الشامخات, أسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يجعلني عند حسن ظنكم بي بل خير مما تظنون وأن يغفر لي ما لاتعلمون فالمنصب وسيلة لاغاية وتكليف لا تشريف, أرجو الله أن يوفقني لخدمتكم وأن يجعلني باب خير مغلاق شر متمنياً لوطننا الأمن والأمان ولشعب سوريا العظيم السلم والسلام والرحمة لشهدائنا عشتم وعاشت سوريا" .
و نقدر في عكس السير مايُعرف باستطلاعات الرأي, والتوقعات, و النتائج الأولية, ولكن المستغرب هو التوافق حد التطابق بين ماهو متوقع و بين ما هو "واقع".. فيا سبحان الله.
وتبقى العبرة بالنتائج من هذا الواقع, حيث أبرز ما وعد به هؤلاء المستقلين في بيانهم المنشور "العمل من أجل تضميد الجراح ، وبناء سوريا المستقبل، والحفاظ على وحدتها، من خلال السعي لإنجاز مصالحة وطنية شاملة " و أيضا " إطلاق مبادرات المصالحة والمصارحة , والترفع عن المصالح الشخصية وتصفية الحسابات".
وشهدت انتخابات مجلس الشعب في مدينة حلب انسحابات غير مسبوقة, وأبرزها انسحاب المرشح "عبدالكريم السيد " الحليف الانتخابي لـ " أنس الشامي " , مبررا حينها أن انسحابه على خلفية إغلاق جامعة حلب.

رد مع اقتباس