عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 13-05-2012 - 10:46 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,663
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
المركزي ينفي مسؤوليته عن النوبات الدولارية التي أصابت بعض الفعاليات الصناعية في حل

أخبار حلب



نفت مصادر مصرف سورية المركزي مسؤوليتها عن تعرض بعض الفعاليات الاقتصادية في حلب لنوبات قلبية وأعراض صحية نتيجة خسارتهم في أسعار الدولار التي انخفضت بشكل حاد ، أو كما سمي في حلب بالـ "نوبات دولارية".

وخاطب المصرف من يحمل المسؤولية لمصرف سورية المركزي بالقول: "إن هذه هي مسؤوليتك الشخصية على ما قمت به لأن المضاربة على الليرة السورية عبر سعر صرف الدولار له هدف واحد غير مشروع هو تحقيق المكاسب على حساب المواطن والاقتصاد الوطني، فتحمل نتاج أفعالك".

وأوضح المصرف إن " مسألة الدولار وسعر صرفه ليست من عمل الأفراد العاديين وليست متاحة لكل من هب ودب إلا ضمن معايير نظمها القانون، مع الأخذ بعين الاعتبار أن المركزي نبه أكثر من مرة بأن المضاربة والمغامرة في سوق سعر الصرف نتيجته الحتمية والمحققة هي الخسارة "، مشيرة إلى أن "الدولار لن يبقى محلقاً في سعر صرفه بل سيعود إلى مستوياته الطبيعية، إضافة إلى أثر هذه المضاربات على صعيد الاقتصاد الوطني العام".

وأطلق بعض اختصاصيي القلب في حلب اصطلاح "النوبات الدولارية"على احتشاءات العضلة القلبية التي تسبب بها الدولار في رحلة هبوطه أمام الليرة السورية , وذلك على خلفية استقبال المشافي لعشرات الحالات الإسعافية التي أنهكتها الخسائر الفادحة بسبب المضاربة بالأخضر أخيراً.

و نقلت صحيفة "الوطن" عن أطباء إفادتهم في تسجيل حالتي وفاة في مشفيين خاصين، تعذر الحصول على حصيلة دقيقة لعدد الإصابات بسبب تكتم مرافقي المرضى عن مسببات "الجلطات".

و حمل ذوو المصابين المصرف المركزي مسؤولية ما آلت إليه الحالة الصحية لذويهم , حيث قال أحدهم : "بسبب عدم قدرته على التحكم بمستوى تذبذب سعر الصرف وتضارب تصريحات حاكمه مع واقع الحال، الأمر الذي أدى إلى استنزاف مدخرات الكثير من الأسر الحلبية التي فضلت الاستحواذ على الدولار بدل الليرة بعد فقدانها أكثر من نصف قيمتها في زمن قياسي وقف فيه المركزي متفرجاً.

في مقابل ذلك، تلق مشفى ابن خلدون للأمراض العصبية والنفسية إحدى الحالات المرضية التي تسبب هبوط سعر الدولار بفقدانها مؤهلاتها العقلية: "أصيب ابن عمي الخمسيني الأب لأربعة أطفال بالجنون بعد أن خسر نحو 10 ملايين ليرة، وهي إجمالي ثروته، دفعة واحدة وبشكل مفاجئ بسبب تجارته بالدولار، ويبدو أنه انضم إلى النزلاء الدائمين في المشفى".

وتندر أحد أطباء القلبية (صاحب مشفى خاص) بقوله إنه يفكر بافتتاح جناح خاص برعاية "مرضى الدولار" إثر استقباله خمسة مصابين بالذبحة القلبية في غضون ثلاثة أيام.


موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي أخبار حلب

رد مع اقتباس