عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 18-08-2012 - 08:29 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية أخبار حلب
 
أخبار حلب
أهلاوي جديد

أخبار حلب غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 14804
تاريخ التسجيل : Aug 2012
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 37
قوة التقييم : أخبار حلب is on a distinguished road
أخبار حلب لحظات عصيبة وتوقعات باحتدام الاشتباكات خلال الـ 72 ساعة قادمة

أخبار حلب 18/8/2012


أخبار حلب لحظات عصيبة وتوقعات باحتدام الاشتباكات خلال الـ 72 ساعة قادمة 2f9fad2821.jpg
أخبار حلب لحظات عصيبة وتوقعات باحتدام الاشتباكات خلال الـ 72 ساعة قادمة 4efdb515f0.jpg




ما تزال أحياء حلب وخاصة الشرقية منها تتعرض لقصف مدفعي ومروحي عنيف وذلك بعد إعلانها مناطق محررة من قبل الجيش الحر الذي دخل في بوتقة جديدة من الاشتباك مع قوات الجيش السوري الذي تقدم يوم أمس إلى الحدود الشرقية من المدينة ودخلت دباباته إلى حي "الميسر، والطراب".


ومنذ ساعات الصباح الأولى تجددت الاشتباكات في عدد من الأحياء كما سقطت قذائف مدفعية على أخرى وما تزال حتى لحظة تحرير الخبر.


ولعل الحدث الأبرز لليوم هو وصول الاشتباكات العنيفة إلى محور ساحة سعد الله الجابري التي تقع وسط المدينة حيث سمعت أصوات الاشتباكات لأكثر من ساعة تقريباً، لم نعرف ماهيتها وما أسفرت عنه.


ودخل حي "بستان الباشا" من جديد إلى رقعة المواجهات حيث شهد الحي قصفاً يوم أمس استمر حتى أولى ساعات الصباح اليوم أسفر عن جرح أكثر من خمسة مواطنين تم إسعافهم ولم تكن فيهم إصابات خطيرة.


وإلى المنطقة الشرقية ففي حي قاضي عسكر الذي شهد يوم أمس سقوط أكثر من عشرين شهيداً قرب فرن "الذرة"، انقطع التيار الكهربائي تزامناً مع أصوات القصف العنيف الذي استهدف المنطقة.


وما تزال منطقة "الميسّر" منطقة متوترة حتى بعد دخول دبابات الجيش السوري إلى منطقة محاذية منها، فقد استمر القصف المدفعي والذي بدأ مع بدء الحملة العسكرية على حلب ولم يهدأ حتى بعد الفجر.


أن عدداً من الجرحى سقطوا نتيجة القصف على شارع الوكالات في حي "السكري" والذي أعلنت مصادر رسمية يوم أمس أن الجيش السوري يعد العدة لدخوله، ولم يتسن لـ عكس السير الحصول على معلومات أوفى نتيجة صعوبة التواصل مع الأهالي هناك.


وفي صلاح الدين يبقى الوضع على ما هو عليه، بين كر وفر فالجيش السوري أعلن أكثر من مرة عن طريق وسائل الإعلام الرسمية أنه الحي أصبح في قبضته، بينما ما يزال الجيش الحر ينشر مقاطع فيديو على صفحات "الفيس بوك" المعارضة مؤكداً استمرار سيطرته على الحي.


يشار إلى أن الجيش السوري يستعد لمواجهات كبيرة في الأحياء الشرقية خاصة بعد دخوله "الميسر"، بينما يستعد الجيش الحر لصد هذا الهجوم وسط حالة ترقب وذعر بين سكان المنطقة والمناطق المتاخمة ما ينذر باحتدام الاشتباكات خلال الساعات القادمة.


وخلال 72 ساعة استشهد بحلب أكثر من 275 شهيد

رد مع اقتباس