عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 29-10-2012 - 12:40 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,569
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
المدرسة والجامع الفردوس بحلب

جامع الفردوس

المدرسة والجامع الفردوس بحلب a818b98176.jpg

633هـ-1235م.

العهد الأيوبي

موقعه: حارة الفردوس . خارج باب المقام.جنوبي المعادي.محضر/2689/-منطقة عقارية/8/.

تاريخه:أنشأته جامعا ًومدرسةً وتربةً ورباطاً " ضيفة خاتون " بنت الملك العادل سيف الدين أبي بكر محمد زوجة الملك الظاهر . وذلك سنة 633هـ-1235م.ووقفت عليه أوقافاً عظيمة.

عناصره:

القبلية والصحن والإيوان الشمالي والمدرسة والمطبخ والتربة والرباط والحجازية الشرقية بالإضافة إلى المدخل الشرقي الرئيسي.

الوصف الهندسي:

المدخل:يقع في الجهة الشرقية . وهو عبارة عن باب خشبي قديم على جانبيه مصطبتين حجريتين .ويعلو الباب الخشبي مدماك منقوش عليه كتابة حجرية. ثم تعلوها مقرنصات تتحول في الجزء العلوي إلى قطاع كروي حيث يبدو المدخل عبرها قوسا مدببا ًفوق قوسين صغيرين .يؤدي إلى ممر طويل ينتهي من الجهة اليسرى إلى صحن الجامع .

صحن الجامع:مستطيل الشكل أبعاده(15 * 11) م. وهو يتوسط الجامع وتستمد معظم الأقسام منه الإنارة والتهوية . مبلط بتباليط حجرية تتوسطه بركة غاية في الروعة والجمال. وهي عبارة عن مربعين متقاطعين يشكلان مثلثات يضم كل منها قوسين متقابلين . يحيط بالصحن ثلاثة أروقة جنوبي يتقدم القبلية وشرقي وغربي يتقدمان الحجازيتان الشرقية والغربية. أما الإيوان فيقع في الجهة الشمالية .كما يوجد بئر (معطلة)في الزاوية الشمالية الشرقية قرب المدخل. أما الأروقة فهي عبارة عن أقواس مدببة محمولة على أعمدة دائرية ذات تيجان مقرنصة وقواعد دائرية أو مضلعة. ا

لقبلية : مستطيلة الشكل أبعادها (19.5 * 6.50)م. يتم الدخول إليها عبر الرواق الجنوبي بثلاثة أبواب مرتفعة تنتهي بأقواس مدببة ارتفاع كل منها 6م تقريباً. تقسم القبلية إنشائياً إلى ثلاثة أقسام يفصل بينها قوسين حجريين عريضين يتوضعان على جداري القبلية الشمالي والجنوبي. الجزء الوسطي قبة ضخمة محمولة على اثني عشر ضلعاً تعلو صف مقرنص متوضع على مثلثات كروية مقرنصة . أما الجزأين الطرفيين فهما عبارة عن قبتين (أصغر من الوسطية) كل منها محمولة على مضلع اثني عشري تحول من الكل المربع عبر مثلثات كروية. تضم القبلية محراب مزخرف بزخارف هندسية ملونة بأنواع الرخام. أعلاه قوس يحوي أية قرآنية تحيط بزخرفة من المرمر. أما قوس المحراب فهو مدبب محمول على كورنيش يحيط بعمودين. وإلى يمين المحراب هناك المنبر وهو خشبي مزخرف. الجزء العلوي منه مؤلف من أربعة أعمدة تعلوها أقواس ثم قبة . وللقبلية نافذتان وأربعة خزائن جدارية اثنتين منها عبارة عن "ملقف" للتهوية.

الحجازية الشرقية:مستطيلة الشكل أبعادها (20 * 6.25) م. يدخل إليها من الرواق الشرقي عبر 3 بوابات مرتفعة ينتهي كل منها بقوس مدبب وهي تقسم إنشائياً إلى ثلاثة أقسام يفصل بينها قوسين عرضيين. كل قسم عبارة عن قبة متوضعة على مضلعات اثني عشرية . يضم الجدار الشرقي سبعة خزائن جدارية تعلو كل منها نجفة ثم قوس عربي . كما يوجد موضأ في الجزء الشمالي للحجازية .كما يوجد أربعة أضرحة. يقابل الحجازية الشرقية من الجهة الغربية حجازية أخرى (6.25 * 6.25) م. تضم ضريحين.

التربة :في الزاوية الجنوبية الغربية للجامع يتم الدخول إليها من الحجازية الغربية ومن القبلية. تعلوها قبة.وتضم ثمانية أضرحة وثلاث خزن جدارية. وفي الجهة المقبلة (الشرقية) من القابلة توجد حجرة مماثلة يتم الدخول إليها من القبلية عبر باب خشبي قديم ثم باب خشبي مزخرف. جدرانها مكسية بألواح خشبية مزخرفة وملونة على ارتفاع 2.5م. كما تضم عدة لوحات وخزن جدارية. كما أنه يتم الدخول إلى هذه التربة من الحجازية الشرقية.

الإيوان الشمالي : واسع سقفه سريري يتقاطع من الخلف بعقد أما من الأمام فينتهي بقوس مدبب. وتحيط به من الأعلى كتابة حجرية ،وأرضه تباليط حجرية ، ويحتوي على ثلاث خزائن جدارية في كل جانب يعلو كل منها نجفة حجرية ثم قوس عربي.

المدرسة: صالة مستطيلة الشكل تقريباً(8.75 * 8)م. تقع خلف الإيوان الشمالي يتم الدخول إليها منه. كما يتم أيضا عبر باب مفتوح على الممر المؤدي إلى الرباط .ومن الجهة الشرقية يدخل إليها من المطبخ. سقفها سريري ينتهي من الجهة الشمالية بقوس مدبب .ولها نوافذ معدنية ،تستخدم الآن للتدريس.

الرباط:يقع في الجهة الشمالية الغربية للجامع .يتم الدخول إليه عبر باب يقع في الجهة الغربية . وهو عبارة عن مجموعة من الغرف موزعة على ممرين يشكلان زاوية قائمة. المطبخ:يقع في الجهة الشرقية للجامع . يتم الدخول إليه عبر باب في الجزء الشمالي . وهو عبارة عن فناء داخلي موزعة حوله عدة غرف تهدم معظمها. المئذنة:تتوضع على قاعدة مربعة ضخمة الشكل .ثم تتحول إلى الشكل الدائري .وفي داخلها درج حلزوني يتم به الصعود إلى مكان وقوف المؤذن .يحيط بالبدن أظفار تحمل شرفة المؤذن.والجزء العلوي دائري ذو قطر أقل تعلوه قبة صغيرة. ويلحق بهذه العناصر دورات المياه التي تقع بين المدخل الشرقي وبين المطبخ يدخل إليها من الصحن عبر

المصدر : موقع وزارة الأوقاف السورية

وجاء في جريدة الثورة :


جامع الفردوس في حلب

شؤون ثقافية

الخميس 9/3/2006


كل من طالع كتب التاريخ على مر العصور, وكل من تتبع اصول فنون العمارة الاسلامية منذ اقدم العهود يثمن عاليا هوية جامع الفردوس

الذي يتصدر بخصوصية موقعه وروعة بنائه ودقة تصاميمه الهندسية الهادفة فاتحة كتب التاريخ والعمارة الاسلامية والعالمية..‏

واذا ما وقعت عيناه على هذا البناء العريق في القدم حاضرا وبعد اكثر من ثمانية قرون من عمر الزمن يستشعر نداء حزينا يملأ اصداء مئذنته المثمنة ومحرابه الذي عز مثيله روعة وجمالا بين محاريب الشرق قاطبة.. نداء استغاثة عززته مقرنصاته واعمدته للحد من انتهاك حرمته التي زحفت إليها عوامل التشويه بفعل مقتضيات الحاضر التي لا تنتهي.. وقد اثار حمية كل من عرف قيمة تراث الاجداد وعظمة تاريخهم فثمن وصان وافتخر. .ومن هذا الواقع انطلقت الاستعدادات للاحتفال بحلب عاصمة للثقافة الاسلامية بأعمال ترميم تجاوبت اخيرا لنداء الاستغاثة لتشمل هذا المعلم الاثري الذي طالما استقطب الزوار عالمياً وبقي منسياً لعدة عقود محليا ..‏

اسرار معلوماتية في بناء الفردوس‏

ينفرد الفردوس بباقة من المميزات الفريدة اخصها موقعه النائي عن السكن خارج اسوار المدينة في ذلك الوقت بعكس أماكن العبادة التي غالبا ما تتواجد وسط التجمعات السكانية والسبب اولا وجود المدافن فيه, وثانيا والاهم ان جيش المدينة الذي كان يغادرها بهدف الفتح او الدفاع مودعا اسوارها المنيعة كان افراده يلاقون فيه مبتغاهم الروحي والوجداني المطمئن عندما يصلون فيه قبل الانطلاق, وهو آخر مسجد يودعون به مدينتهم وكذلك الامر عند العودة.. فهو اول جامع يستقبلهم .. واول مكان يبشر بالوصول ..‏

ويحتوي شكله المستطيل الصرف على اعظم النسب الهندسية والمعادلات الرياضية المعقدة, فعلى الرغم من الفطرة التي تمتعوا بها سابقا إلا انهم استطاعوا وضع سر حل المعادلات الرياضية والأشكال الهندسية الهادفة التي لم تكن معروفة او مكتشفة حينها.‏

زوجة الملك الظاهر غازي ايام وصايتها على حفيدها يوسف الثاني حوالي 633-634 هجري, حيث تذكر كتابة على جدار الجناح الشرقي من الداخل زمن البناء وهي تمتد على طول 14 مترا وعرض 0.40 متر وتتألف من سطر نسخي ايوبي‏

وتعتبر مدرسة الفردوس من اكبر مدارس حلب ابعادها 44X55م وشكل الباحة الداخلية مربع طول ضلعه 12.70م وقد زينت ارضيتها الاشكال الهندسية الجميلة واحاطت بها الاعمدة من ثلاث جهات وازدانت بأحلى التيجان المزخرف بعضها بأشكال ازهار ناعمة, وقامت وسط الباحة بركة ماء مثمنة ايوبية الطراز قام الى شمالها الإيوان بأبعاد 8.72 *9.55 متر وقد كان في اعلاه مئذنة قصيرة تم نقلها مؤخرا عام 958 ه الى مكان اكثر ثباتا يبعد امتارا عن موقعها القديم , وهناك ايوان خارجي في الواجهة الشمالية مفتوح على الشارع بين مجموعتي بناء الى جانبين ربما كان يشكل بمجموعه زاوية ذات استعمال خاص ملحقة بمدرسة الفردوس

رد مع اقتباس