عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 21-11-2012 - 04:22 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,568
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
قضية اللاعب علاء بيضون

قضية اللاعب علاء بيضون a11dbb44e1.jpg



مازالت قضية انتقال اللاعب (علاء بيضون) إلى نادي الإخاء الأهلي عاليه اللبناني بين أخذ ورد من مجلس إدارة نادي الاتحاد واتحاد كرة القدم حيث لم تحسم الأمور بعد ولعل المطلع على تفاصيل القضية يعي أن هناك شيئاً حيك بالخفاء خول اللاعب مواصلة رحلته الاحترافية دون حصوله على أي وثيقة تؤكد ذلك الكلام حيث نفت إدارة النادي من جانبها منحه أي كتاب يتيح له الانتقال بصورة نظامية وما حدث عبارة عن لعبة مررت في اتحاد كرة القدم وعليه واصل اللاعب مشواره مع فريقه اللبناني دون العودة لصفوف الاتحاد كما هو مفترض وذلك نموذج مصغر لعملية فساد ليست بغريبة على واقعنا الرياضي فهناك الكثير وعلى مدى أعوام سابقة لذلك لن نفاجأ بمثل تلك التصرفات الفردية التي يقبع خلفها بعض ضعاف النفوس ممن يبيعون ويشترون في سوق النخاسة وهؤلاء فئة اعتادت فعل كل شيء وأي شيء مقابل دراهم معدودة حين يقلب الحق إلى باطل والباطل إلى حق في قضايا اعتدنا عليها نظراً للفساد الذي يجتاح معظم مؤسساتنا ولن يقتصر على الساحة الرياضية فقط وها هو اليوم وطننا يدفع فاتورة جشعهم وطمعهم لمن باع ذمته مقابل مكسب مالي فكل شيء مباح ما دامت الدراهم تنفخ جيوبهم وتكون على جلدهم كالمراهم وعليه فلا مستحيل وعلى الأندية وجماهيرها أن تتحمل وقع تلك القضايا وتطبق فمها دون أي اتهامات وتطاولات فمن باع فض سوقه إلى غير رجعة وأصبح موضوعه ببحر ملفات النسيان لذلك يجب عدم فضح تلك الممارسات من الإعلام ومن ينقب ويبحث بفلكها فغايته من وجهة نظرهم التشهير فقط. ويرى بعض أعضاء اللجنة العمومية في نادي الاتحاد ممن التقيناهم أن اتحاد كرة القدم الحالي هو الأسوأ منذ سنوات خلت فحتى تاريخ هذه اللحظة عجز عن تقديم نفسه بما يعني أنه لا يمتلك شيئاً يمكن الرهان عليه حيث ولد ضعيفا ولذلك لا يمكن التعويل عليه إطلاقا والعجز واضح من حيث عدم إقامة أي نشاط رياضي حتى الآن ونحن على أعتاب نهاية عام (2012) والنقطة السوداء التي لطخت جبينه وكشفت زيفه هو التفريق بين الأندية وعدم معاملتها على خط واحد حين قدم بطولة كأس الجمهورية لنادي الوحدة كهدية مجانية تؤكد سوء نيته في عملية فساد من الدرجة الممتازة وإعادة عمليات توزيع البطولات بالمكاتب إرضاء لمريديهم وحاشيتهم وأسيادهم فماذا يمكن أن تنتظر الأندية من اتحاد كرة تبين أن الكرسي والجلوس عليه هو الدافع الوحيد الذي يشغل باله وتمرير ما يمكن تمريره لمقربيهم في حين الرياضة السورية هي في آخر أولوياته واهتماماته واستغربت الجماهير كيف لهؤلاء المسؤولين مواصلة درب الفساد والبلد اليوم يسعى للتخلص من رجس الفاسدين الذين نهشوا من خيرات البلد حتى الثمالة فأين القيادة الرياضية؟ وهل أصيبت بالطرش؟ أم إن الجميع يسير على نفس الخط والضحية دائما رياضتنا وجماهيرها وهو سؤال يردد دائما لقاء واقع مرير ومستقبل حالك السواد لمن رشح نفسه ليشغل تلك المراكز وليتبين أنه عاجز تماماً عن سد ذلك المكان ومازال كبيرا وفضفاضا عليه ولا يتناسب مع إمكانياته الضعيفة المحدودة لذلك لن نخرج من عباءة الفشل مادام الكرسي تتناوب عليه فئة محددة لم تتمكن من إحلال أي عملية تجديد على رياضتنا الوطنية.

اللغة المفضلة


في ملخص للقضية التي نشرتها «الوطن» منذ فترة وجيزة أكد مجلس إدارة نادي الاتحاد احتراف لاعبه (البيضون) في لبنان دون منحه أي كتاب أو وثيقة تنازل دولية اللهم حصوله على كتاب إعارة لموسم واحد ينتهي حكماً مع نهاية الموسم الكروي 2011/ 2012 وعليه واصل اللاعب احترافه للموسم الحالي وخاض عدة مباريات مع ناديه الإخاء أهلي عاليه مخالفا الأنظمة والقوانين ما دعا الإدارة الاتحادية لتسطير كتاب موجه لاتحاد كرة القدم بضرورة مخاطبة اتحاد كرة القدم اللبناني لاتخاذ جميع الإجراءات القانونية لعودة البيضون لصفوف النادي، من جانبها «الوطن» كشفت التفاصيل الحقيقية لعملية الانتقال غير الشرعية وبشكلها الدقيق عبر أمين سر نادي الاتحاد ومسؤول ملف الانتقالات المهندس (فراس مصطفى) الذي أكد أنها لم تجر من عنده بل نفذت داخل مقر اتحاد كرة القدم كون اللاعب حينها (أي الموسم الماضي) مازال على قيود نادي أمية ولم يتم نقله للوائح نادي الاتحاد وبذلك أصبحت القضية محصورة بمكان وموظف واحد وهو من يمتلك صلاحية تنفيذ العملية من برنامج (TMS) لكن على ما يبدو أن اتحاد كرة القدم مازال يعتم على القضية ويريد تمرير الوقت وحماية الجاني حين تسلمنا نسخة عن رده الموجه لنادي الاتحاد طالبا المزيد من التفاصيل لمناقشة الموضوع مع مدير برنامج (TMS) في النادي وكأن كل ما كتب سابقا عبارة عن كلام تم نثره في الهواء أو هناك معضلة حقيقية بفهم معاني ومفردات الكلام الواضحة للعيان والتي لا تحتاج لشرح مفصل أكثر من ذلك والسؤال ما اللغة المفضلة يا ترى لمخاطبة اتحاد الكرة حتى تنسجم مع أفكاره وتحط على مكاتبه كنسمات الصيف العليل؟ أو أنه لا يلتفت ويتابع ما ينشره الإعلام وهو أعلى مقاما من ذلك.

رد مبهم


اتحاد كرة القدم وجواباً على كتاب نادي الاتحاد رقم (305) تاريخ 6/10/2012 قام بالرد عليه وبعد شهر بالتمام ولست أدري سبب هدر كل ذلك الوقت وما الشيء الذي يشغل بال اتحاد كرة القدم حتى أمضى شهراً كاملاً ليحرك خاطره ويسطر كتاباً موجهاً لنادي الاتحاد وهم لا يشرفون على أي نشاط رياضي كروي محلي حتى الآن والمضحك أن الرد جاء مبهما وكأنهم لا يعلمون الحقيقة ويريدون توضيحاً واستفساراً أكبر معتبرين أن المهندس فراس مصطفى أمين سر نادي الاتحاد هو المسؤول عن تحميل كافة المستندات المتعلقة بعملية الإعارة على صفحة (TMS) وإذا لم تتم العملية بالتنسيق مع مدير البرنامج في الاتحاد السوري فقد تكون من نتائجها خطأ إداري وخسارة اللاعب كما تنص عليه تعليمات الاتحاد الدولي لكرة القدم ولدى مراجعة الحالة تبين أن اللاعب (ليس لديه عقد وهو حر) ما يعني أنه انتقل بشكل حر ولا يحق لنادي الاتحاد المطالبة به لذلك نرجو منكم معرفة المزيد من التفاصيل لمناقشة هذا الأمر مع مدير برنامج (TMS) في نادي الاتحاد.

برسم اتحاد الكرة


إدارة نادي الاتحاد سارعت للرد على كتاب اتحاد كرة القدم بكتاب حمل رقم (315) تاريخ 10/11/2012، جواباً لكتابكم رقم 2084 تاريخ 7/11/2012 نود إعلامكم بأن نادي الاتحاد كان قد أرسل كتاباً رسمياً برقم (465) تاريخ 8/10/2011 مرفقاً طلبه بالموافقة على إعارة اللاعب علاء بيضون لصالح نادي الإخاء الأهلي عاليه ولمدة موسم واحد (2011/2012) مجاناً، وحيث إننا لم نتمكن من إرسال بطاقة اللاعب الدولية لمصلحة النادي اللبناني عبر برنامج الانتقالات الدولية (FIFA TMS) وذلك بسبب تسجيل اسم اللاعب آنذاك على لوائح نادي أمية وبعد الطلب وبشكل شخصي وعبر الهاتف من مدير البرنامج في الاتحاد العربي السوري لكرة القدم السابق بنقل اللاعب لصفوف نادي الاتحاد ليتسنى لنا نقله فيما بعد إلى النادي اللبناني، وقد جاء جوابه بنقله شخصيا وبشكل مباشر حيث فوجئنا بعدم عودة اللاعب لنادينا بعد انتهاء إعارته وتوقيعه عقداً جديداً مع النادي اللبناني دون الرجوع لنا مخالفا كتابنا الموجه لاتحاد كرة القدم القاضي بإعارته لموسم واحد ولأنه موقع على عقد احترافي معنا لذلك نرجو إجراء التحقيقات توصلاً لحقوق النادي المهدورة، إلى هنا وينتهي كتاب مجلس إدارة نادي الاتحاد والكرة الآن برسم اتحاد كرة القدم لنرى ماذا سيفعل فالحقيقة باتت واضحة ولا تحتاج لمنجم ونتمنى عدم هدر الوقت ومخاطبة اتحاد كرة القدم اللبناني وإنهاء القضية بدلا من أن تسجل ضد مجهول كما درجت العادة.

فارس نجيب آغا

رسالة من اللاعب علاء بيضون

رد مع اقتباس