عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 03-08-2013 - 07:08 ]
 رقم المشاركة : ( 8 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,811
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   

رد: خطاب الرئيس جمال عبد الناصر من حلب ج3

هذا هو طريقنا، وهذا هو سبيلنا، وتلك هي سياستنا واضحة.. واضحة معروفة للجميع، ومبادئ واضحة؛ نعادى من يعادينا ونسالم من يسالمنا، نحافظ على حقوقنا ولا نتهاون أبداً فى حقوقنا.

وبالأمس - أيها الإخوة المواطنون - كانت هناك تصريحات من - العجوز - وزيرة خارجية إسرائيل لأنها كانت تحاول أن تهدد الجمهورية العربية المتحدة، وتقول: إن إسرائيل لن تسكت على منع سفنها من المرور فى القنال، وأنا أقول لها ولسيدها "بن جوريون" ولشعب إسرائيل: إن سفن إسرائيل وبضائع إسرائيل لا يمكن بأي حال من الأحوال أن تمر فى القنال، وإذا وصلت هذه البضائع إلى بورسعيد أو أي ميناء فى الجمهورية العربية المتحدة فهي حق لشعب فلسطين الذي تآمر عليه الاستعمار، وتآمرت عليه الصهيونية، واعتقدوا أنها عملية سهلة للقضاء على شعب.

ونحن اليوم - أيها الإخوة المواطنون - بعد أحد عشر عامًا من هذه المأساة نجد أن شعب فلسطين لازال هو ،هو شعب فلسطين، يعمل ونعمل جميعاً معه لاسترداد حقوقه فى أرضه وفى بلده وفى وطنه؛ فإن حقوق شعب فلسطين حقوق عربية قبل أن تكون حقوقاً فلسطينية، وإننا نشعر أن واجبنا الرئيسي وواجبنا المقدس هو أن نستعيد حقوق شعب فلسطين.

وبهذه الوحدة التي أراها تجمع بين صفوفكم، وبهذه الوحدة التي أراها تجمع بين قلوبكم، وبالوحدة العربية والقومية العربية سنستطيع أن نسير فى طريق الحرية وطريق التحرير لنعيد لشعب فلسطين حقوقه.

ولهذا - أيها الإخوة المواطنون - فإن الصهيونية والاستعمار تعمل بكل وسيلة من الوسائل على أن تقضى على فكرة القومية العربية والوحدة العربية، وهى بهذا تحاول أن تستخرج من بين أرجاء الأمة العربية العملاء الذين ينذرون أنفسهم ليقفوا ضد جمهوريتكم.

وإننا حينما قرأنا مذكرات "أنتونى إيدن" لمسنا من هذه المذكرات النوايا التي بيتت لنا، وقال "أنتونى إيدن" فى مذكراته: إن السبب فى العدوان الثلاثي على مصر هو اندلاع فكرة القومية العربية والوحدة العربية، وكان لابد لبريطانيا التي تريد أن تبقى هذه البلاد العربية داخل مناطق النفوذ من أن تؤمن نفوذها فى المستقبل، وكان السبيل الوحيد أمام بريطانيا أن تعتدي على مصر ثم تغزو القاهرة لتقضى على القومية العربية وعلى من ينادى بها.

رد مع اقتباس