عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 27-11-2013 - 04:11 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
إعادة بعض المسروقات لمسبح نادي الاتحاد الحلبي

فارس نجيب آغا


إعادة بعض المسروقات لمسبح نادي الاتحاد الحلبي

بناء على ما تناولته «الوطن» في بحر الأسبوع الماضي تحت عنوان: (ماذا يحدث في مسبح نادي الاتحاد، فقدان للمعدات وقسم الآداب يضع حداً للتجاوزات) سارعت القيادة الرياضة في دمشق مشكورة وبصورة عاجلة متجاوبة مع ما نشرناه من خلال فتح قنوات اتصال مع المسؤولين بحلب لمتابعة ما حدث من انتهاكات صارخة بحق تلك المنشأة بعد عملية تشميع من فرع الأمن الجنائي بحلب (قسم الآداب) نتيجة المشاهد الخارجة عن المألوف وللمرة الثانية على التوالي إضافة تطاول بعض الأيدي الداخلية لتنال من معداتها التي تعتبر أملاك دولة تعود بالنفع العام على النادي إثر حيازتها من أحد أعضاء مجلس الإدارة دون وجه حق وعدم حصوله على أي كتاب رسمي ممهور بخاتم وتوقيع صريح لمجلس الإدارة حين إخراجها التي لا تملك هي نفسها تلك الصلاحيات بمنحه صك غفران لتغطية فعلته بعد أن أميط اللثام عنها إثر تقرير مقدم من الموظف المسؤول عن أدوات المسبح، وتعود أحداث هذه القضية لأشهر طويلة مضت حيث تم تسريب المعدات على حين غرة قبل إشغال المسبح من المستثمر الذي باشر عمله بعد تلك الواقعة ليكتشف عامل الجرد فجأة فقدانها ونقلها من المنشأة إلى المطعم الخاص بعضو مجلس الإدارة لاستعمالها بغرض المنفعة الشخصية مع تحريف مجريات الواقعة من أحد المراسلين واعتباره ما حدث خلافاً في وجهات النظر فقط ولكم تصور حجم الفساد لمن ارتضى على نفسه إغفال الحقيقة وتبديلها بشكل جذري تغطية على صديقه نتاج العلاقة الشخصية بينهما.

المشاهد الدراماتيكية التي شهدتها فصول تلك المسرحية لاقت رفضاً واستهجاناً جماهيرياً كبيراً ونقداً لاذعاً من أبناء النادي لتلك العملية مطالبين بإحقاق الحق وعدم ترك أموال النادي مشاعاً لكل من هب ودب معتبرين أن ما حدث من لفلفة خلال سير التحقيق يعتبر وصمة عار في جبين الرياضة الحلبية وفرع حلب يتحمل تلك العواقب لكونه أقفل القضية دون متابعتها فهل التطاول على أملاك الدولة يقتضي (تبويس الشوارب) وإغلاق الملف دون نتيجة مقنعة ومعاقبة الفاعل ويا دار ما دخلك شر ما يزيد من عزيمة الفاسدين في الأندية ويكرس حالة الفوضى أكثر وأكثر ويقوي شوكتهم وعليه فما المنفعة التي سنستخلصها من تلك اللجان الوهمية المشكلة اللهم سوى الضحك على عباد اللـه وترك المشبوهين يتمايلون على إيقاع الفساد براحتهم دون ملاحقتهم والقصاص منهم.

لجنة جرد

بناء على ما حدث من تطورات ومتابعة قيادية للمسؤولين في العاصمة فقد خرج مجلس إدارة نادي الاتحاد بقرار إداري رقم (52) تاريخ ( 18/11/2013) وحرصا على مقتضيات المصلحة العامة فقد تقرر ما يلي:

تشكيل لجنة لجرد موقع وغرف وأثاث النادي وبشكل كامل في كل من مقريه بالشهباء والجميلية وجميع المواقع الاستثمارية قوامها السادة: خالد عبد الحميد، فراس بستنلي، صلاح الدين زينو، حيث يتم إعداد محاضر جرد للجميع المواقع المذكورة في المادة الأولى من لجنة الجرد وإيداعها في أمانة السر للنادي ليصار إلى حفظها أصولاً. عملية الجرد هذه ومن خلال متابعة وحضور ميداني لـ«الوطن» حيث جرت يوم الجمعة الماضي الواقع في (22/11/2013) بتمام الساعة الواحدة والنصف ظهراً ليتم تثبيت المعدات الموجودة والمفقودة التي تأكد خروجها من مسبح النادي وعندها سارع أصحاب العلاقة لإعادتها قبل أن يقفل محضر الجرد وعلى ما يبدو فإن أحد الفاسدين سرب له توقيت عمل اللجنة ولكن (سبق السيف العذل) لأن اللجنة كانت قد طوت ولملمت أوراقها قبل وصول تلك المعدات إلى النادي وأنهت مهمتها حيث تم رمي الأدوات في قارعة الطريق جانب مقر مجلس الإدارة وقد وثقت «الوطن» ذلك من خلال صور حية تم التقاطها بما يثبت صحة عملية الحيازة وعدم التجني على أحد وعودة المعدات هو دليل كاف على تورط عضو مجلس الإدارة المذكور، تبقى الإشارة إلى أن الأدوات التي تمت إعادتها هي (3) طاولات كروم +(16) سيخ شوي من أصل (1700) كما سرب لنا وهناك أشياء مازالت مفقودة.

أين التحقيق؟

ما حدث من انتهاكات سنتوقف عندها لنوضح تفاصيل القضية فعندما علم البعض أن لجنة الجرد بدأت عملها عمد أصحاب النفوس الضعيفة من داخل النادي لإجراء اتصالات مع الطرف الآخر بغية تفادي الجرم قبل أن يتم إثباته بالدليل القاطع حيث ستوثق لجنة الجرد من جانبها كل صغيرة وكبيرة وعليه فإن الواقعة ستكون واضحاً للعيان وعملية رد المسروقات ربما تشكل غطاء سريعاً من خلال الضغط على اللجنة بقبول إدخال الأدوات ضمن قوائم الجرد ووضعها تحت الأمر الواقع، وهذا ما لم يحدث وباءت العملية بالفشل الذريع ولعل ما حدث من عملية استرجاع لبعض الأدوات جاء نتيجة الجهود الرامية وعملية الضغط التي تبنتها «الوطن» لتتمكن من إعادة جزء من حقوق النادي المسلوبة لكن السؤال المحير ما مصير بقية المعدات المفقودة ومن الشخص الذي قام بتسريبها خارج المنشأة حيث يبلغ ثمنها مئات الآلاف وهل تسجل القضية ضد مجهول؟ وإذا كان مستثمر المسبح قد تنازل عن الشكوى المقدمة بخصوص البطاقات المزورة فما دوافع فرع حلب للاتحاد الرياضي العام لإغلاق التحقيق دون التوصل لنتيجة وترك المال العام يهدر دون حساب رغم افتضاح الأمر بالوسط الرياضي الحلبي بعد جلسة أولى تم من خلالها سماع الأطراف بتلك القضية ومن الذي سيعوض نادي الاتحاد ثمن ما تم فقدانه ولماذا لا يعمد الفرع لمتابعة مجريات التحقيق ومعرفة الجاني من المجني عليه وخاصة أن القضية تخص المال العام؟ هي تساؤلات نطرحها في ظل فوضى وتسيب داخل الأندية الحلبية فما دام هناك من لا يدقق خلف الفاسدين ويتركهم يعيثون نهبا وسلبا في الممتلكات العامة فمن الطبيعي أن يكون القادم أعظم.

رسالة للقيادة

ما نتمناه نعود لنؤكد عليه عبر رسالة بالظرف المختوم توضع على طاولة رئيس منظمة الاتحاد الرياضي العام اللواء موفق جمعة ونائبه الدكتور ماهر خياطة وهو ابن نادي الاتحاد مطالبين بمتابعة القضية بصورة عاجلة وتوجيه فرع حلب للاتحاد الرياضي العام لإعادة فتح التحقيق واستكماله حتى نهايته وخاصة أن القضية باتت مكشوفة ولا تحتاج للكثير من النقاش آملين تلمس توجيهاتكم خلال الساعات القادمة حيث يطالب أبناء النادي القيادة الرياضية بالقصاص من الفاعل واتخاذ العقوبات التي تراها مناسبة بحق كل من تطول يداه المال العام وخاصة في هذا الوقت الذي تسعى فيه قيادتنا لضرب منابع الفساد ومواصلة عملية الإصلاح رغم كل الظروف التي تعصف بوطننا الحبيب.

موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي كرة القدم الاتحاد الحلبي


التعديل الأخير تم بواسطة : حلب الشهباء بتاريخ 27-11-2013 الساعة 04:12
رد مع اقتباس