عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 21-02-2014 - 11:23 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,664
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
أحمد مازن بيرم سابقة خطيرة بتاريخ المنظمة

ما أجمل أن تحصد ثمار جهدك عندما تكون مخلصا لعملك في زمن كشف الفاسدين وتعريتهم، وما أسمى أن ترفع رأسك وهامتك عاليا في زمن التحايل والانجراف خلف المغريات وتعلن محاربتها كرمى لعيون وطنك ضد من استغل أزمة البلد وجعلها شماعة لجشعه، لكن الأجمل من كل ذلك هو أن تهدم بقوتك ما بنى عليه الفاسدون آمالهم وتشيد عوضا عنها صروح النظافة بإتقان ووطنية في زمن المحاسبة والشفافية متسلحا بتوجيهات (القيادة السياسية والرياضية) عبر ضرب منابع الفساد وتجفيف آبارها في سبيل رفعة الوطن وتخليصه من تلك الشريحة التي أضرت وما نفعت

ولعله مهما تحدثنا وكتبنا من كلمات حادة نعلم أنها ستهوي على رؤوس ذلك الفصيل كأحجار سجيل فإننا لن نوفيهم حقهم في استغلال مناصبهم لأهداف بعيدة عن القيم الأخلاقية فأنديتنا ليست بيتا بلاستيكيا يزرع فيه الفساد ولا مخبر تجارب يسعى كل صاحب مشروع أو شخص هاو لتحقيق مآربه وإشباع نهمه اللا أخلاقي، وما حدث في نادي الاتحاد هو صورة قاتمة لما تحدثت عنه الجماهير ذلك لبعض أعضائه وما صدر عن منظمة الاتحاد الرياضي من قرار حل مجلس الإدارة هو قرار مبدئي يؤكد مدى بلاغته لكل من تجاهل المنظمة وتخطاها معتبراً في مخيلته أنه فوقها ليدرك أن التعالي مهما كبر فإن القيادة قادرة على ردع المسيئين ولن نخفي عليكم أن تجاوب القيادة بصورة عاجلة لقاء ما تناولته «الوطن» والتوجيه شخصيا من اللواء موفق جمعة لتشكيل لجنة تدقيق ومن ثم تحقيق إلا دليل على الترابط والتجاوب مع الإعلام وهي نقطة مهمة يجب الإشارة لها وخاصة أن أنديتنا باتت بحاجة ماسة لعملية تنظيف نظراً لاحتضانها الكثير من المتسلقين على حبال رياضتنا، ومن باب الإنصاف وحتى لا نضيع للمسؤولين تعبهم وكدهم في عملهم وما قدموه من معطيات موثقة كانت خلف قرار حل مجلس إدارة نادي الاتحاد عبر لجنة التدقيق والتحقيق برئاسة عضو فرع حلب للاتحاد الرياضي العام الأستاذ أحمد مازن بيرم مؤكدين أن الشرفاء في هذا الوطن مازالوا موجودين وهم على قدر من الشجاعة والإخلاص حين تسند إليهم تلك المهمات فضلاً عن منحهم استقلالية القرار والتصديق عليها من المسؤولين في المنظمة، «الوطن» حاورت رئيس اللجنة المعروف بإخلاصه لعمله وهو أحد أبرز الوجوه الشابة حالياً في الساحة الرياضية الحلبية ذلك للوقوف على أهم النقاط التي يفترض إلقاء الضوء عليها علماً أن هناك قرارات لاحقة تبقى بيد المكتب التنفيذي منتظرين ما سيخرج عنه من عقوبات يتوقع أن لا تتوقف عند حل المجلس فقط بل رفع سقفها لأكثر من ذلك بحق المتورطين ماليا وأخلاقيا وكلنا ثقة بعدالة المنظمة.

خبرة وإهمال

مع مباشرة عمل لجنة التدقيق فوجئت حقيقة بما تم وضع اليد عليه في الأيام الأولى وخاصة أن مجلس الإدارة مكون من طبقة مثقفة ولديها خبرة العمل نتيجة تمرسها في مجالس تعاقبت عليها بوقت سابق، ولم أتصور وقوعهم بحالات إهمال تبدو غير منطقية، ومن هنا أسجل استغرابي الشديد لم تم رصده من قبلنا كلجنة تدقيق علماً أن بعض الأسماء التي يضمها مجلس الإدارة كبيرة بتاريخها الرياضي فكيف حدث ذلك؟

صراعات وانتكاسات

التجاوزات المسجلة كانت عديدة وأهمها الجانب المالي والاستثماري وخاصة ما حصل من مهاترات بخصوص الرقم السري لاستثمارات العام الجديد حيث كشفت عدم الانسجام والتوافق بين الأعضاء، وهو دليل على وجود حالات مشابهة كثيرة أرهقت كاهل المجلس فانشغلوا بالصراعات الجانبية ما أثر على شخصية الإدارة عامة أمام الشارع الرياضي الذي لم يعد يحتمل مزيداً من انتكاسات عانى منها نادي الاتحاد في السنوات الماضية.

ضوابط ومعالجة

ربما البعض اعتبر نفسه خارج نطاق دائرة الإهمال لكن أؤكد أن هناك تجاوزات لا يمكن وصفها بالبسيطة كما يدعي البعض لأنها تعدت الأنظمة والقوانين المعمول بها داخل منظمة الاتحاد الرياضي العام رغم أن نظامنا مطاط وضوابطه ليست كما ينبغي، وبرأيي يجب أن تكون المعايير أكثر دقة فمرة نعتبر النادي خاصاً ومرة نعتبره قطاعاً عاماً، وهذه نقطة مهمة يوجب معالجتها وعدم تركها متأرجحة كل يفسرها على هواه لذلك أتمنى من القيادة الرياضية الأخذ بها وإيجاد صيغة مناسبة لحلها.

سابقة خطيرة

قرار الحل اعتمد على نقطة كانت واقعية وهي عدم الانسجام وثبت صحة ما تماشينا معه وهو بند مهم بالنظام الداخلي حيث تم التقدم بثلاثة استقالات وعضو رابع سجل غيابه نتيجة وجوده خارج المحافظة إضافة إلى ضبط حالات طالت الجانب المالي والاستثماري كما ذكرنا فضلاً عن الكتاب 250 المسطر لإحدى الجهات وهذا عمل مرفوض ولا نقبل به كفرع محافظة دون العودة إلينا وهو سابقة خطيرة في تاريخ المنظمة.

قضية غريبة

ما حدث حول الكتاب 250 هو شغل جهات رسمية بموضوع لا أساس له من الصحة حيث لديها مهمات أقوى تقوم بها تجاه أزمة الوطن إضافة إلى مضمونه الذي لا علاقة له بالرياضة وورود عبارات كيدية، لذلك هذا العمل مرفوض قطعاً والنادي ليس معني بمخاطبة تلك الجهات دون العودة إلينا وهو خارج نطاق عمل منظمة الاتحاد الرياضي العام وما حدث اجتهاد غير مقبول وملفات التحقيق باتت حالياً بعهدة المكتب التنفيذي ليتخذ ما يراه مناسبا بحق المتورطين في تلك القضية الغريبة التي شهدتها الساحة الرياضية.

تصحيح وتنظيم

كلجنة مؤقت نجهد للعمل على وضع حجر أساس لمجلس الإدارة القادم وقد تم تثبيت جميع الأخطاء المرتكبة بمحضر جلسة نظامي ونقوم بتصحيح وتلافي ما يمكن تلافيه في القضايا المالية والاستثمارية وبصورة مبدئية كوننا لسنا مستمرين، ونحن نعمل لفترة مؤقتة فضلاً عن تنظيم عمل الكوادر أي نقوم بمسح شامل يفي بالغرض لإيجاد أريحية لمجلس الإدارة الذي ينتظره عمل كثير، ومقترح اللجنة المؤقتة لمجلس الإدارة تم رفعه منذ عدة أيام للمكتب التنفيذي وبحسب ما وصلنا فهناك وجهة نظر ببعض الأسماء، وربما يبحثون عمن يلبي الطموح أكثر لذلك يمكن إعادة النظر بالأسماء من خلال التنسيق بين حلب ودمشق بشكل يحقق مصلحة عامة للنادي ويبقى القرار للقيادة في نهاية الأمر ولا مشكلة لدينا نهائياً في حال تم الطلب منا بإعادة بلورة الصورة من جديد.

متابعة وإهمال

أرى ضرورة العمل على إيجاد ضوابط من خلال نظام دقيق لا نترك فيه مجالا لأحد بالعمل على هواه، ومن المفترض أن يكون هناك متابعة مستمرة من فرع حلب ومن يفسر ذلك بالتدخل في عمل مجالس الإدارات فهو مخطئ لأننا عندما نتركهم وحدهم تطفو الأخطاء ويظهر مدى الإهمال فتحدث المشاكل وكل يرمي التقصير على الآخر.

توجيه قيادي

أي مجلس إدارة يقال أو يحل وإن اختلفت التسمية فيجب تصدير عقوبات بحق أعضائه المسيئين وعدم الاكتفاء بإجراء ترحيلهم من النادي وأن يكون هناك تبعات إضافية، كما يفترض من فرع حلب إعادة تقييم لعمل المجالس والإشارة لما يحدث كل ثلاثة أشهر على أسوأ تقدير حتى لا يقع أحد بأخطاء مالية باتت سمة أغلب المتعاقبين على مجالس الأندية، وهذا بحاجة لتوجيه معين من قبل القيادة الرياضية حول آلية هذه النقطة بالذات وكيفية العمل عليها.

موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي كرة القدم الاتحاد الحلبي

رد مع اقتباس