عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 16-04-2014 - 08:18 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,664
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
قمة مثيرة بين الشرطة والجهاد في الدوري السوري

عبد الباسط نجار



تنطلق غداً الخميس الجولة السابعة قبل الأخيرة من منافسات الدور الثاني للمجموعة الثانية في الدوري السوري لكرة القدم حيث يتطلع الحرية الحلبي لمتابعة صحوته المتأخرة والفوز على أمية ليحافظ على آماله في البقاء ضمن دوري الكبار.

وتبدو الفرصة مناسبة للحرية ليحصد النقاط الثلاث ويرفع رصيده إلى 19 نقطة وهي كافية ليضع قدما في دوري الكبار فيما يخطط أمية لتجاوز الحرية ليحافظ على آماله في البقاء ضمن الدوري الممتاز خاصة وأنه يحتل المركز التاسع الأخير في المجموعة برصيد 15 نقطة.

وأكد صفوان قره مدرب أمية أنه لا يخشى الحرية ولاعبيه المخضرمين فيما وعد محمد خير حمدون مدرب الحرية بأن يقدم لاعبيه مباراة كبيرة لتحقيق فوز جديد بعد أن فجر مفاجأة كبيرة بتغلبه على تشرين بنتيجة 2-صفر.

وعلى ملعب الفيحاء ، يلتقي فريق الشرطة المشارك بصدارة المجموعة برصيد 23 نقطة مع الجهاد في مواجهة ستكون قمة مثيرة عنوانها النقاط الثلاث أولاً فالشرطة يسعى لحصد النقاط الثلاث لحسم الصدارة والتأهل مبكراً للدور النهائي فيما يريدها الجهاد لتعزيز طموحاته بحجز مقعد في الدور النهائي فرصيده حالياً 20 نقطة وفي حال فوزه سيرتفع ل23 نقطة وسيكون أحد المرشحين بقوة للتأهل وقلب التوقعات فبعد أن كان يحتل مركزا متأخرا عاد بقوة بعدة نتائج ملفتة كان آخرها فوزه على أمية.

وأكد محي الدين تمو المدير الفني للجهاد بأن ثقته كبيرة بلاعبيه لحصد النقاط الثلاث ومتابعة النتائج الجيدة فيما أعترف أحمد الشعار مدرب الشرطة بصعوبة المباراة فالجهاد يمتلك لاعبين مهاريين ولا تنقصهم الخبرة ومن أبرزهم جومرد موسى ومحمد البشو والحارس عماد عيسى.

وفي المواجهة الثالثة ، يلتقي الوثبة مع تشرين في لقاء الطموحات المشتركة فالوثبة يدرك بأن أمام الفرصة الأخيرة للبقاء ضمن المرشحين للتأهل وأي نتيجة غير الفوز ستبعده رسمياً عن أجواء المنافسة فرصيده حالياً 19 نقطة فيما تشرين الذي يمتلك 18 نقطة يسعى للفوز لمصالحة جماهيره بعد تعادلين وخسارة وكذلك ليبتعد رسمياً عن المهددين بالهبوط للدرجة الثانية وفي حال خسارته سيدخل في النفق المظلم لينتظر الجولة الأخيرة لحسم مصيره.

وأكد بشار سرور مدرب تشرين بأن معنويات لاعبيه مرتفعة وقد وعدوا بتقديم أفضل ما لديهم لتحقيق الفوز فيما حسان دالاتي مدرب الوثبة فأكد بأن فريقه سيكون مختلف تماماً عن المواجهات السابقة وسيحصد النقاط الثلاث للبقاء في أجواء المنافسة لأنه يستحق أن يكون ضمن المتأهلين عن المجموعة.

وفي أخر المباريات ، يلعب المجد الدمشقي والنواعير الذي يدرك بأنها الفرصة الأخيرة للبقاء خاصة وأنه سيرتاح في الجولة الأخيرة ولذلك يسعى لرفع رصيده ل 19 نقطة بانتظار نتائج الجولة الأخيرة يوم السبت القادم ولذلك أي نتيجة غير الفوز ستكون بطعم الخسارة وسيكون أول الهابطين للدرجة الثانية فيما المجد يتطلع لحصد النقاط الثلاث للبقاء في أجواء المنافسة فرصيده حالياً 21 نقطة.

وأكد عماد دحبور مدرب المجد بأنه درس النواعير بشكل جيد وهو يلعب بشكل جماعي وسوف نستغل حالة لاعبيه الذهنية السيئة بكونه من المهددين بالهبوط للدرجة الثانية.

موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الرياضة السورية

رد مع اقتباس