عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 18-04-2014 - 01:49 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,568
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
الحرية وتشرين يبحثان عن نقطة الأمان

- عبد الباسط نجار


تختتم غداً السبت منافسات الدور الثاني للمجموعة الثانية في الدوري السوري بمواجهات كبيرة ومثيرة ومصيرية وخاصة في قاع الترتيب حيث فرق الحرية وتشرين والنواعير تمتلك 19 نقطة وهي تسعى لضمان بقائها في دوري الكبار وتبدو فرصة الحرية وتشرين اكبر للبقاء بكونهما سيلعبان غداً فيما النواعير أنهى مبارياته وهو ينتظر تعثر منافسيه فيما فريق أمية كان أول الهابطين للدرجة الثانية .

في ملعب المحافظة يدرك الحرية بأن مباراته أمام مصفاة بانياس مصيرية فتعادله أو فوزه يضمن بقائه في دوري الممتاز فيما خسارته قد تجعله يحزم حقائبه مرافقاً لأمية للدرجة الثانية وذلك في حال فوز أو تعادل تشرين ولذلك سيرمي محمد خير حمدون مدرب الحرية بكل أوراقه الرابحة وقد طالب لاعبيه أمس بضرورة بذل جهد مضاعف لتحقيق الفوز لتأكيد جدارة الحرية البقاء في مكانه الطبيعي فيما سيلعب مصفاة بانياس بأعصاب باردة وبدون ضغوط بعد ضمان تأهله للدور النهائي ولكنه يسعى للفوز لاحتلال الصدارة في حال تعثر الشرطة فالمتصدر سيحمل معه للدور النهائي 3 نقاط والوصيف نقطتين والمتأهل الثالث نقطة واحدة وأكد عمار الشمالي مدرب بانياس بأن لاعبيه بأتم الجاهزية ولن يكون هناك تهاون أو استهتار فالنقاط الثلاث مهمة جداُ .

وفي إستاد الفيحاء يلتقي تشرين مع الشرطة في مواجهة متناقضة فتشرين يخطط لنقطة التعادل لضمان بقائه في دوري الكبار وحتى فوزه قد يؤهله للدور الثاني في حال تعثر تعادل الجهاد مع المجد وخسارة الوثبة أمام أمية ولذلك أكد بشار سرور بأن فريقه سيقدم مباراة العمر وسيصالح جماهيره بعد عدة نتائج سلبية في المباريات الأخيرة ولكنه أمام الشرطة سيكون بأفضل حالاته الفنية والبدنية والذهنية ولن نخذل جماهيرنا ونتمنى أن نفوز ويتعادل الجهاد مع المجد وخسارة الوثبة لنحجز مقعدنا في الدور النهائي فيما أحمد الشعار مدرب الشرطة عبر عن ثقته الكبيرة بلاعبيه لتحقيق الفوز لضمان صدارة المجموعة حتى نحمل معنا 3 نقاط وهي مهمة جداً للدور النهائي .

وفي المواجهة الثالثة يستضيف الجهاد فريق المجد في لقاء عنوانه الطموحات المشتركة فكلا الفريقين لديهما أمل مرافقة الشرطة ومصفاة بانياس للدور النهائي وفوز أحدهما سيضمن تأهله مباشرة ولذلك من المتوقع أن تكون المباراة قوية وندية فالجهاد الذي قلب التوقعات واستطاع الهروب من المراكز الأخيرة ودخول أجواء المنافسة بقوة يسعى لمتابعة نتائجه وعروضه القوية وتحقيق إنجاز لم يخطط له كما أعترف بذلك محي الدين تمو المدير الفني حيث قال لم نستعد بشكل مثالي للدوري بسبب ظروفنا الحالية وكان هدفنا الأول البقاء في دوري الكبار ولكن بعد مشاهدتنا لمستوى جميع الفرق كبرت طموحاتنا وبدأنا نفكر بالدور النهائي وهو حق مشروع لنا بكون مستوى جميع الفرق متقارب فيما أعترف عماد دحبور مدرب المجد بأن مواجهة الجهاد صعبة ولكن الفوز ليس مستحيل بعزيمة لاعبيه الذين وعدوا بتقديم أفضل ما لديهم لحصد النقاط الثلاث والتي تكفي لنرافق الشرطة ومصفاة بانياس للدور النهائي .

وفي ملعب تشرين يواجه الوثبة فريق أمية الذي يسعى لتحقيق نتيجة مشرفة رغم تأكد هبوطه للدرجة الثانية فيما الوثبة فيدرك بأن فوزه سيؤهله للدور الثاني في حال تعادل المجد والجهاد ولذلك سيضع كل ثقله لحصد النقاط الثلاث وقد أكد حسان دالاتي مدرب الوثبة بأن نقاط المباراة ليست مضمونة كما يعتقد البعض وحتى المباراة ليست سهلة كما يقال فأمية سيلعب بدون ضغوط وهو يسعى لأن يكون ختام مبارياته مسك وبكل تأكيد وضعنا الخطة المناسبة للفوز مع انتظار نتيجة المجد والجهاد التي نتمنى أن تنتهي بالتعادل .

رد مع اقتباس