عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 04-11-2014 - 07:58 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,844
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
سقوط كرة الحرية الحلبي

محمود جنيد

سقوط كرة الحرية الحلبي

جاء انقطاع الانترنيت في حلب كفرصة للتمحيص أكثر في موضوع سقوط فريق كرة الحرية الى الدرجة الثانية بعيدا عن ردود الافعال العاطفية ببعديها السلبي و الايجابي ،

خاصة و أن سيناريو السقوط الدراماتيكي ( ثلاثة انتصارات وصدارة مطلقة تتبعها تعادل مفاجئ مع العربي فخسارة كارثية قاصمة مع الفتوة في مباراة كانت تحتمل عديد الخيارات ، يبعث على التشويش ويدل على الافراط و التفريط بآن معا ، الافراط في نشوة الفوز على الاتحاد في لقاء الديربي الاقوى منطقيا في منافسات الدورة و التفريط بفرص البقاء في الاضواء من بوابة فريق العربي وبعده الفتوة الذي لم تكن ظروفه و أحواله التحضيرية و الفنية بأفضل من فريق الحرية بصفة عامة .

دهمان : المدرب يتحمل المسؤولية .

وفي بحثنا عن اجابات شافية لتساؤلاتنا عن سبب سقوط الحرية بتلك الكيفية طالعنا بداية الرأي الفني للمدرب الوطني و ابن نادي الحرية الكابتن محمد دهمان الذي حمل مدرب الفريق كامل المسؤولية الفنية وخاصة في لقاء الحسم معه الفتوة الذي افتقد فيه الفريق حسب الدهمان للاستراتيجية المناسبة في التعامل مع ظرف المنافسة و تقلباتها العامة ، ويرى الهمان بأن فريق الحرية وفرت له كافة الظروف الايجابية ليكون في عداد فرق الاضواء من قبل ادارة نادي الحرية التي لم تقصر و اللجنة التنفيذية للاتحاد الرياضية العام بحلب .

منصور : القيادة لم تقصر وسوء الطالع أحد الاسباب .

من جهته السيد أحمد منصور رئيس اللجنة فيرى بأن سوء الطالع رافق مسيرة الحرية في الدورة مع ما قدمه من مستويات مميزة ومؤكدا بان مباراة العربي كانت مفترق طريق الحرية الى السقوط بعد تفريطه بنقاطها ما أعطى جذوة الامل وشحنة الادارة لفريق الفتوة في لقاء الحسم ، و أشار منصور بأن التفاف القيادة السياسية و الرياضية بحلب حول فرق الشهباء من خلال المتابعة الميدانية في العاصمة و الاجتماعات الداعمة معنويا و المكافآت المقدمة و التي كانت هناك وعود بمضاعفتها بالنسبة لفريق الحرية في حال تمكنه من الفوز على الفتوة وفرت لها المناخ المناسب للنجاح في المهمة التي شابت فرحتها ببقاء الاتحاد الغصة بسقوط الحرية .

شمسة : التكتيك لم يخدم الفريقين و الاولوية للمستقبل .

من جهته السيد محمد نور شمسة عضو اللجنة التنفيذية لفرع حلب للاتحاد الرياضي العام و المشرف في هذه الفترة على نادي الاتحاد ، وكونه تابع المنافسات حتى رمقها الاخير على الطبيعة ، فقد كان له رأيه الذي تعدى منطق الانية وذهب الى أبعد من ذلك وهو فتح زاوية الرؤية صوب المستقبل ، حيث يرى شمسة بشفافية بأن فريق الاتحاد و الحرية على حد سواء افتقدا للنهج التكتيكي الواضح و المناسب خلال منافسات الدورة ، ليطغى دور اللاعبين النجوم اللذين ساهمت بصماتهم بصورة مؤثرة وحاسمة في نتائج الفريقين ، وهذا ما يدعو حسب شمسة الى إعادة النظر في الطواقم في الفنية للفريقين في الفترة القادمة سواءا بالنسبة للاتحاد الذي لن يصمد في الدوري القادم بوضعه الراهن ، أو الحرية الذي يمتلك مجموعة مميزة من الشباب القادر على العودة الى مكانه الطبيعي في الاضواء و التطور ليكون له شأن في المستقبل بشرط تسليم زمام أموره لمن يكون قادرا على قيادته بصورة مناسبة .

أخيرا لن يسعنا سوى القول بأن الله قدر وماشاء فعل ، فمبارك للاتحاد بقائه بين الكبار ، و هاردلك للحرية الذي سيبقى كبيرا بعيون أنصاره ومحبيه وسيأخذون بيده للعودة بقوة الى مكانه الطبيعي بين فرق دوري المحترفين .
وحتى لا نبخس أحد حقه فمن الواجب شكر كل من عمل فاجتهد وإن أخطأ فلم يبلغ عمله منزلة النجاح ، المهم أن يعترف كل بخطئه ويتحمل مسؤولية عمله .

موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الرياضة السورية

رد مع اقتباس