عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 24-03-2015 - 05:06 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,811
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
نادي العربي السوري السويداء

عبد السلام الجباعي

نادي العربي السوري السويداء

يشكل النادي العربي الركيزة الأساسية للرياضة في محافظة السويداء كونه الأكبر من حيث مجموع الرياضيين المنتسبين إليه والألعاب الممارسة فيه والجماهير الرياضية المشجعة والداعمة له والكوادر الخبيرة العاملة به.


عدد الألعاب الحاضرة في النادي حالياً 21 لعبة منها كرة اليد والريشة الطائرة وكرة المضرب المصنفة بالدرجة الأولى لفئتي الذكور والإناث والتايكوندو وكرة القدم للصالات بالدرجة نفسها للذكور وكرة الطاولة درجة أولى بالشبلات.

كرة القدم مصنفة بالدرجة الثانية رجالاً وشباباً مع وجود قواعد جيدة بفئتي الأشبال والناشئين والصغار ونواة الأكاديمية التي أقرت من اتحاد الكرة ولم يصدر قرار الاتحاد الرياضي بإطلاقها على الرغم من وجودها على أرض الواقع منذ 2012.

■ أفضل إنجازات النادي بهذه اللعبة كانت الصعود للدرجة الأولى عام 1986.

■ لعب مباريات الدور النهائي مرتين في العام 2014 ظُلم في المرة الأولى وظلم نفسه في الثانية وهو في الطريق إلى الأولى في المحاولة الثالثة التي نتمنى أن تكون ثابتة بتحقيق الصعود.
ألعاب القوى بالدرجة الثانية للذكور والإناث والدراجات بالدرجة الثانية للذكور وكرة السلة بالثانية للإناث والثالثة للذكور ومثلها كرة الطائرة إضافة للشطرنج بالدرجة الثالثة للذكور لافتاً إلى وجود ألعاب أخرى ممارسة بالنادي تشمل السباحة والجمباز والجودو والكاراتيه والكيغ بوكسينغ والرياضات الخاصة للذكور والإناث والبلياردو والمصارعة والملاكمة وبناء الأجسام للذكور فقط.
الملكية والاستثمار

كلنا نتذكر وتيرة الخلاف التي تصاعدت بين الاتحاد الرياضي ومجلس المدينة وما تبع ذلك من قرارات والسبب تصارع الملكية وأحقية الاستثمار.

السؤال المطروح وبالبنط العريض: لماذا لا يحق للنادي العربي الاستفادة من منشأته (المدينة الرياضية) كبقية الأندية (الوحدة والمجد والاتحاد والحرية والنضال وقاسيون).

منشآت

1- منشأة على الهيكل منذ عشرات السنين

المتربصون بالنادي يتهمون الإدارات بالتقصير والواقع ليس كذلك فالمشكلة كانت ولا تزال بالأنظمة أو على الأقل بعدم فهم الأنظمة من القائمين على ذلك حيث أعلنت أكثر من مرة للاستثمار وبعد طول انتظار كانت المشكلة في دفتر الشروط ومدة الاستثمار وغير ذلك وما زال الوضع على حاله لا جديد سوى الهروب من المسؤولية. وهذا المشروع إن تم كما هو مخطط سيدر على النادي مابين 3 إلى 5 ملايين ليرة سنوياً.

2- قطعة أرض في موقع الإطفائية

هذه الأرض كانت لفترة طويلة مثار جدل وحلت المشكلة بجهود من رئيس مجلس الإدارة الأسبق (عدنان أبو الفضل) ومساعدة رئيس مجلس المدينة السابق صفوان أبو سعدى وانتقلت الملكية للنادي العربي بعد حل مشكلة بدلات الاستملاك.

والمشكلة حالياً أن الأرض ملحوظة على المخطط ملاعب وهي لا تفي بالغرض ومن ثم نحن بانتظار انعقاد لجنة إقليمية لتعديل الصفة التنظيمية.

وهي موضوع بحث مع أحد المستثمرين وتم عمل مخططات للاستثمار الفندقي السياحي الرياضي فيها عبر إقامة منشأة حضارية مع فندق ومطعم ومسبح ومدينة ملاه وغيرها من الملحقات الخدمية وهي من المشاريع الرائدة التي إن استثمرت كما هو مخطط فقد تدر سنوياً على النادي أكثر من 15 مليون ليرة (بانتظار رؤية هذا المشروع النور).

3- مقر النادي ( المؤقت)

النادي لا يملك مقراً حتى الآن وبالتعاون بين رئيس الفرع السابق (زياد عامر) والمساعدة المشكورة من رئيس الاتحاد الرياضي العام تم نقل مقر النادي من غرفة تحت المدرجات إلى صالة الطاولة البناء ذات الطابقين ليكون مقراً مؤقتاً للنادي نتمنى أن يبقى مقراً دائماً مع بقاء صالة الطاولة.
وبناءً على ما تقدم وخلال ما قبل القانون 8 لا يملك النادي أي مقومات للانطلاقة المادية الجيدة.
هل سيمتلك النادي مدينة رياضية؟

مع بداية العام 2014 قامت إدارة النادي العربي بالتعاون مع مجلس المدينة بإصدار قرار يتضمن نقل ملكية أرض مدينة المزرعة الرياضية لمصلحة النادي العربي وبدأت الإدارة عمليات النقل منذ الشهر الثالث، ولكن بعد صدور القانون رقم 8 تغيرت الأحوال وتوقفت عملية النقل بانتظار محرك إيجابي لهذا العمل ليصبح حقيقة بعد أن طال انتظاره بالأحلام، علماً بأن مجلس المدينة قدم أرض المدينة الرياضية بالمجان لمصلحة النادي العربي وهو صاحب الملكية الحقيقية قبل صدور القانون رقم (8) ومع توقف العمل في هذا الجانب توقف حلم الملكية حتى إشعار آخر.

رابطة المشجعين ودعم المجتمع المحلي

كرة القدم هي الواجهة في معظم الأندية فعندما تكون كرة القدم بخير يكون النادي بخير، هذا العرف السائد لدى المجتمع، المتبرعون يحضرون بفترات قليلة وأحياناً لا وجود لهم والكل يسأل أين تذهب الأموال (دون علمهم بأن نادياً كالنادي العربي يحتاج إلى أكثر من 10 ملايين تجهيزات رياضية فماذا تفعل الآلاف القليلة المقدمة مع شكرنا لمقدميها؟).. قبل عدة سنوات كان هناك داعم رسمي والآن يتم البحث عن رعاة للنادي على الأقل لتأمين التجهيزات.

الصعوبات

وفيما يتعلق بالصعوبات التي تواجه النادي والتي تتمثل في:
عدم وجود مصادر دخل ثابتة فكل ميزانيته لا تتعدى المليوني ليرة.
عدم وجود شركات كبرى راعية للنادي.

عدم وجود كادر إداري وفني متخصص بالاستثمار والدعاية.

القوانين والأنظمة التي تؤخر عمليات الاستثمار وخاصة التبعية للاتحاد الرياضي دون إعطاء الصلاحيات بالاستثمار وموضوع الملكية ودفاتر الشروط وغير ذلك.
الظروف الاقتصادية وابتعاد المستثمرين بحجة تقلبات الظروف.

مرور النادي بمرحلة انعدام التوازن بسبب إبعاد بعض الكوادر الفاعلة ما أخر وتيرة العمل الإيجابي.
يذكر أن النادي العربي تأسس عام 1972 بعد ضم عدد من أندية المحافظة مثل الفتيان والجبل في ناد واحد علماً أن عدد المنتسبين إليه يتجاوز (3000) رياضي ورياضية من بينهم نخبة من الخبرات الإدارية والفنية والمالية التي يجب استثمارها بالشكل الأمثل لمصلحة النادي بعيداً عن المصالح الفردية والسعي وراء الإنجازات الخاصة لكي يبقى النادي هو البوصلة المحلية لكل عمل رياضي والوطن بوصلتنا الدائمة الذي يبقى أمانة بأعناق الشرفاء.

موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الرياضة السورية

رد مع اقتباس