عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 13-02-2016 - 02:09 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,576
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
مواجهة الشرطة والاتحاد تسرق الأضواء في الدوري السوري

عبدالباسط نجار

مواجهة الشرطة والاتحاد تسرق الأضواء في الدوري السوري sy.png

تنطلق السبت مواجهات الدور الثاني للمجموعة الثانية من الدوري السوري لكرة القدم بأربعة مباريات، ولا يختلف اثنان بأن مواجهة الشرطة والاتحاد الأكثر أهمية، وقد سرقت الأضواء مبكراً بكونها ستكون قمة الإثارة والمتعة، فيما باقي المواجهات تبدو بعضها متكافئة وبعضها الآخر محسومة لفارق الإمكانيات.

ويتوقع النقاد أن تكون مواجهة الشرطة والاتحاد حافلاً بمشاهد الإثارة والندية في ظل رغبة الفريقين لمواصلة انتصاراتهما وتحقيق ما يراودهم من طموحات للبقاء في دائرة المنافسة.

الشرطة الشريك بالصدارة مع فريق الوحدة برصيد 23 نقطة يخطط لتعزيز مركزه بفوز سيكون ب 6 نقاط وسيمنح لاعبيه ثقة ومعنويات كبيرة، ووعد مدربه محمد شديد بأن يكون فريقه بأفضل حالاته الفنية والبدنية والذهنية لخطف النقاط الثلاث.

في حين يخطط الاتحاد الحلبي، الذي يحتل المركز الثالث برصيد 18 نقطة، للفوز وتأكيد أحقيته بالمنافسة وتبدو مهمته صعبة، ولكنها ليست مستحيلة خاصة وأن لاعبيه تجاوزوا خلافاتهم التي فاحت رائحتها خلال الأيام الماضية.
مهند البوشي مدرب الاتحاد اكد ل بأن فريقه جاهز لرد الدين للشرطة الذي هزمه في الدور الأول بنتيجة 2-0 ويبرز في صفوف الاتحاد أيمن صلال ومحمد درويش ميدو ورضوان قلعجي ومحمد الأحمد وفي خط الهجوم عبد الله نجار وحسام العمر.

وتبدو مهمة فريق الوحدة الدمشقي المتصدر برصيد 23 نقطة سهلة أمام فريق مصفاة بانياس الذي يحتل المركز الأخير في المجموعة بنقطة واحدة، فيما الوحدة بكامل عافيته وحالته الفنية والبدنية والذهنية وستكون مواجهته لبانياس كحصة تدريبية ليس أكثر، وذلك للفارق الكبير بين الإمكانيات.

ويبرز من الوحدة رجا رافع ونصوح نكدلي وأسامة أومري ومحمد غباش وماجد الحاج وحارسه ابراهيم عالمة، ورغم ذلك حذر رأفت محمد لاعبيه من أي تهاون أو تراخي.

بدوره فريق مصفاة بانياس سيكون هدفه فقط نقطة التعادل ولذلك سيلعب بتكتيك دفاعي ولن يتجرأ التقدم خطوة واحدة للأمام.

مواجهة تشرين والنضال لن تقبل القسمة على اثنين وتبدو كفة تشرين الأرجح لحصد النقاط الثلاث، حيث سيلعب في ملعبه وبين جماهيره وقد استعد بشكل جيد للدور الثاني وضم 4 لاعبين جدد أبرزهم أحمد حاج محمد صاحب الخبرة الكبيرة، ويدرك عمار الشمالي مدرب تشرين جيداً بأن فوز فريقه سيمنح لاعبيه ثقة ومعنويات كبيرة للمواجهات المقبلة، ويدرك أيضاً بأن فريقه النضال ليس صيداً سهلاً وهو من الفرق المقاتلة بقيادة مدربه إياد عبدالكريم الذي كشف هو الآخر بأن نقاط تشرين مضاعفة.

واعترف عبدالكريم بصعوبة المباراة ولكنه وعد بتحقيق الفوز لأنه درس فريق تشرين بشكل جيد.

مباراة الوثبة والفتوة متكافئة لدرجة كبيرة، فالوثبة يحتل المركز السادس برصيد 11 نقطة والفتوة سابعاً ب 8 نقاط وفوز أحدهما يعيده لأجواء المنافسة بشرط تعثر الفرق الأخرى في الجولات المقبلة.

أكد محمد خلف مدرب الوثبة أن المباريات الافتتاحية دائماً تكون صعبة فنتيجتها تؤثر على الحالة النفسية للاعبين ولذلك يسعى للفوز لأنه مهم للغاية.

يذكر بأن اتحاد الكرة قرر تأجيل مباراة الجهاد والنواعير لتاريخ 11 مارس / آذار المقبل لعدم وصول فريق الجهاد لمدينة اللاذقية التي تستضيف مواجهات المجموعة الثانية.

رد مع اقتباس