عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 20-12-2007 - 04:24 ]
 رقم المشاركة : ( 3 )
الاهلاوي سامي
أهلاوي للموت
الصورة الرمزية الاهلاوي سامي
رقم العضوية : 34
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : الامارات
عدد المشاركات : 7,766
قوة التقييم : الاهلاوي سامي is a name known to allالاهلاوي سامي is a name known to allالاهلاوي سامي is a name known to allالاهلاوي سامي is a name known to allالاهلاوي سامي is a name known to allالاهلاوي سامي is a name known to all

الاهلاوي سامي غير متواجد حالياً

   


" الآرسـنــال .. حــكـايـة الـسـنــوات "
تألق و إبداع القنرز على المستوى المحلي في إنجلترا ربما تأخر كثيراً تقريباً
حيث إمتد إلي أكثر من 40 سنة عن تاريخ تأسيسه في عام 1886
فالنادي لم يكن معروفاً عندما كان في درجة الهواة
ولكنه بعد أن دخل عالم الإحتراف بـ 8 سنوات أي عام 1904
تأهل إلى دوري الدرجة الأولى -أقدم دوري في العالم وشيخ الدوريات- لأول مرة في تاريخه
و نجح في المكافحة هناك رغم قلة الامكانيات 9 سنوات
حتى هبط من جديد للدرجة الثانيه في عام 1913
وهو نفس العام الذي رحل به الآرسنال للهايبري !! ..
ولبث في الدرجة الثانية 5 سنوات وعاد مرة أخرى إلى أجواء وإثارة الدرجة الأولى في 1919
وبعدها بقي في مصاف الدرجة الأولى ولم يهبط أبداً حتى يومنا هذا
ويعد أقدم فريق في البريمير ليغ حالياً لم يذق طعماً للدرجة الأولى منذ 87 سنة ..
" وللصعود عام 1919 قصة مع نادي توتنهام هوتسبيرز العدو اللدود للنادي
سيتم التطرق لها لاحقاً ان شاء الله وهي سبب رئيسي للعداوة بين الناديين "
وحلّت فترة العشرينيات الميلادية التي لم تشهد أي جديد على ساحة النادي
فظل الفريق بدون أي بطولة وبدون أن يهبط , بأختصار بدون نجاح وبدون كبوات
لكن فترة الازدهار الحقيقية كانت في الثلاثينيات وآه ما أحلى تلك الحقبه في تاريخ الآرسنال
فقد سيطر الآرسنال خلال تلك الفترة الزمنية سيطرة تامة بحق وحقيقة
حيث أحرز 5 بطولات دوري وبطولتي كأس في 9 سنوات فقط
تحت قيادة ثاني أفضل مدرب في تاريخ النادي والذي بُني له تمثال في الهايبري
وتم نقله مؤخراً إلى ملعب الامارات و هو " هيربيرت تشامبان "
وعشاق الآرسنال الحقيقيون يعرفون هذا الاسم جيداً أو على الأقل لن ينسوه أبداً
كيف لا وهو من قدم الآرسنال لإنجلترا والعالم أجمع
كأحد أروع الفرق التي عرفها بعد البداية الخجولة
وللمدرب الذي تعاقدت معه الادارة عام 1925 قصة تكتيكية رائعة سـ نوردها فيما بعد ..
لكن بعد وفاة تشامبان بمرض العضال تأثر الفريق كثيراً في فترة الأربعينيات
خاصة مع الحرب العالمية الثانية والتي كان الهايبري أحد العوامل المساعدة للحكومة الانجليزية
حين حولته إلى ملجأ للمدنيين بعد قصف النازيين الألمان لـ لندن
وتضرر الملعب كثيراً بعد هذه الحادثة
وكانت الموارد المالية غير كافية لـ تصليح الأضرار إلا بعد فترة طويلة
لكن بالفعل زالت الآثار و عاد القنرز إلى ثوبهم الطبيعي ثوب الإبداع والإقناع
فـ حصّل الفريق بطولتين للدوري و بطولة للكأس في الخمسينيات ..
واستمر الحال بـ سلام طوال فترة الستينيات و السبعينيات ..
لكن حين نذكر السبعينيات لا بد لنا من التوقف عند عام 1970
وهو العام المميز بالنسبة للمدفعجية
فـالفريق في ذلك العام تمكن من تحقيق أول بطولة أوروبية في تاريخه
وهي بطولة كأس الكؤوس الأوروبية
وبعدها بسنة واحدة أصبح الآرسنال ثاني نادي في تاريخ الكرة الانجليزية
يجمع بين الدوري والكأس الانجليزية
وتهاوت السبعينات وأتت الثمانينات وحال الآرسنال من جيد إلى أفضل
إلى أن حل عام 1986 وهو العام التاريخي بالنسبة للآرسنال أيضاً
حين تسلم جورج جراهام لاعب الآرسنال السابق مهام التدريب
وحقق الفريق في أثناء فترة جراهام 6 بطولات
كان أهمها وأروعها وأحلاها وأجملها وأكثرها إثارة وأغلاها بطولة الدوري عام 1989
والذي تغلب فيه القنرز على ليفربول في آخر جولة منتزعاً الصدارة بفارق الأهداف
و سـ نتكلم عن هذه المباراة بـ شكل مفصل لاحقاً ان شاء الله ..
في عام 1991 عاود الآرسنال تحت قيادة مدربه جورج جراهام الفوز بالدوري مرة أخرى
حاسماً الدوري منذ البداية حيث لم يدخل مرماه سوى 18 هدف من 38 مباراة وهذا رقم قياسي
وعاود الآرسنال هوايته في كسر الأرقام القياسية في موسم 1993
عندما أصبح أول نادي يجمع بين الكأس وكأس الأندية المحترفة
وفي عام 1994 فاز الآرسنال بكأس الكؤوس الأوروبية
بعد فوزه على بارما ( 1×0 ) بهدف سجله اللاعب آلان سميث ..
وفي بداية موسم 1995 أقيل جورج جراهام المدرب الاسكتلندي لتدهور نتائج الآرسنال بالدوري
ولفضائحه مع الرشاوي والاختلاسات " ولـ هذا المدرب قصة سـ نوردها ان شاء الله "
وهكذا انقضت مسيرة 8 سنوات لـ جورج جراهام مع النادي
وبعدها احتار النادي في تعيين المدربين فـ عيّن 4 مدربّين خلال موسم واحد
إمتد بين النصف الأخير من موسم 1995 والنصف الأول من موسم 1996
من بينهم مساعد المدرب الحالي الايرلندي الشمالي بات رايس
وإلى سبتمبر1996 جاء اليوم الذي انتظره عشاق النادي طويلاً
وعُيّن آرسين فينغر مدرباً للفريق ليكون أول مدرب من خارج بريطانيا يقود الفريق
بينما أثار قرار تعيينه ضجر وتساؤلات كثيرة في الشارع الانجليزي
" و فينغر هو الآخر لديه قصة مع الانجليز سـ نتكلم عنها فيما بعد "
ومنذ تعيين فينغر مدرباً للنادي والفريق من بطولة إلى بطولة ومن عز إلى عز
وأصبح من أفضل الفرق أوروبياً
وحقق الفريق بطولة الدوري الانجليزي 3 مرات وكأس انجلترا 4 مرات
كاسراً بـ ذلك سيطرة المان يونايتد الخيالية على البريمير ليغ آنذاك ..

رد مع اقتباس