عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 30-12-2007 - 09:14 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ABO ALZOZ
 
ABO ALZOZ
إدارة المنتدى

ABO ALZOZ غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : Aleppo
عدد المشاركات : 9,464
قوة التقييم : ABO ALZOZ قام بتعطيل التقييم
تشرين أجهز على الحرية

في حلب : تشرين أجهز على الحرية






الملعب : الحمدانية - حلب
الحرية × تشرين : 2 - 4 ( الشوط الأول 1 - 0 )
الحكم : زكريا علوش

قدم فريقا الحرية وتشرين أفضل عروضهما هذا الموسم بعدما اتسمت مباراتهما بالأداء الهجومي المفتوح من الطرفين وبدون مقدمات بدأت المباراة ونجح أصحاب الأرض بتسجيل هدف مبكر في الدقيقة الثالثة عبر هدافهم جاسم النويجي الذي تعامل بحرفنة مع عرضية فراس تيت .
تبادل بعدها الفريقان السيطرة على الكرة لكن هجمات الحرية كانت الأكثر خطورة بالمقابل امتاز تشرين بالتمرير الأرضي القصير لكنه افتقر للتصرف السليم بالكرة خلال الثلث الأخير من الملعب فلم تكن كراته تمثل خطورة حقيقية على المرمى ، وكاد فريق الحرية أن يعزز تقدمه من إنفراد موفق الأحمد الذي سدد بجوار القائم .
الشوط الثاني بدأ بسيناريو مطابق للأول بعد تسجيل الحرية للهدف الثاني عبر المتألق فراس تيت الذي سدد ع الطاير عرضية فراس الأحمد لكن مدرب تشرين عبد القادر كردغلي عرف من أين تؤكل الكتف فأجرى تبديلاً مزدوجاً دفع من خلاله بحسان إبراهيم ومعتز كيلوني فأثمر هذا التبديل بعد دقيقتين فقط عندما مرر محمود خدوج كرة طولية انفرد على إثرها علي جواد بالمرمى مسجلاً هدف فريقه الأول في الدقيقة العشرين ولم يكد فريق الحرية يفيق من الصدمة حتى استقبلت شباكه بعد ثلاث دقائق هدفاً ثانياً عبر كرة ثابتة نفذها الكيلوني انبرى لها رامي لايقة مدركاً التعادل لفريقه, بعدها ظهر التفكك وقلة الانضباط واضحين على فريق الحرية فطرد مدافعه إبراهيم عزيزة للخشونة وبعد أربع دقائق من الهدف الثاني منح سامر نحلوس فريقه المقدمة بعدما ترجم برأسه ركنية معتز كيلوني , وفي الدقيقة 37 طرد الحكم لاعب تشرين محمود خدوج لتلقيه للصفراء الثانية بعد تمثيله داخل الجزاء لكن حارس الحرية المتهور جهاد الآغا رد عليه بلكمة فكان الطرد من نصيبه أيضاً !!!
وكان بإمكان مهاجمي تشرين زيادة غلتهم من الأهداف لو تعاملوا بتركيز أكثر فيما تبقى من الوقت قبل أن ينجح حسان إبراهيم بإطلاق رصاصة الرحمة على فريق الحرية في الوقت بدل الضائع بهدف رابع .

أقوال المدربين
محمد خير حمدون مساعد مدرب الحرية: فريقنا قدم أداءً جيدأً حتى قبل تلقينا للهدف الأول وكنا قد اعتمدنا على إغلاق الأطراف والإرتداد الهجومي السريع ومسؤولية الأهداف يتحملها خط الدفاع وحارس المرمى بعد ذلك عانينا من تشتيت ذهني وفراغات في خط الدفاع بعد الطرد تشرين استحق الفوز لأنه استغل فرصه وعرف كيف يتعامل مع ظروف المباراة
يوسف هولا مدرب تشرين: تفاجأنا بالهدف المبكر للحرية مما أصابنا بالإرباك فلم تنفذ تعليمات المدرب بالشكل الأمثل بين الشوطين بدلنا خطة اللعب لوجود فراغات بين خط الوسط وباقي الخطوط فنجحنا بالسيطرة على المباراة بشكل كامل بعدما استغلينا نقاط الضعف بفريق الحرية
لقطات
* قاد مدرب تشرين فريقه من على المدرجات لعقوبة اتحادية .
* رغم الطقس المشمس إلا أن الحضور الجماهيري لم يتجاوز الثلاثة آلاف متفرج من بينهم كوكبة قدرت بالعشرات رافقت فريق تشرين .
* شغل مدافع الحرية أحمد بركات مركز حراسة المرمى بعد طرد حارس الفريق جهاد الآغا بالدقيقة 82 .
* ألغى حكم المباراة هدفاً لتشرين في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول سجله رامي لايقة بداعي وجود خطأ .



بقلم : خاص - تصوير : خالد عثمان
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الرياضة السورية

رد مع اقتباس