عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 06-01-2008 - 03:52 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ABO ALZOZ
 
ABO ALZOZ
إدارة المنتدى

ABO ALZOZ غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : Aleppo
عدد المشاركات : 9,465
قوة التقييم : ABO ALZOZ قام بتعطيل التقييم
روني يعيد بوصلة التاريخ للرقم 10

روني يعيد بوصلة التاريخ للرقم 10 R_5_1_08_L.jpg

يسير الإنجليزي واين روني لاعب مانشستر يونايتد الإنجليزي في طريقه بقوة لإعادة بوصلة التاريخ من جديد للرقم 10 في صفوف مانشستر يونايتد الإنجليزي، وذلك بعد أن سحب اللاعبون الذين ارتدوا القميص رقم 7 في قلعة الشياطين البساط من ذلك الرقم في الفترة الأخيرة؛ ليبدأ اللاعب في صياغة تاريخ جديد لهذا الرقم في فريقه الإنجليزي.
ونجح اللاعب الإنجليزي، الذي يبلغ من العمر 22 عاما في إنقاذ فريقه في بطولة كأس إنجلترا أمام فريق آستون فيلا؛ حيث كان روني احتياطيا حتى الدقيقة 70 من المباراة؛ نظرا لأنه كان بعيدا عن الملاعب بسبب ظروف الإصابة.
وبعد نزول روني تحول الملعب إلى شيء آخر، وكأنه "تميمة" الحماس والقوة في فريقه فنجح مان يونايتد في التقدم بعد 10 دقائق من دخول اللاعب المباراة، وقبل النهاية بدقيقتين ينجح روني في تسديد صاروخا طمأن به جماهير فريقه بالفوز بهدفين والصعود للدور التالي.
رغم أن روني لم يرتد القميص رقم 10 سوى بضعة أشهر قليلة وتحديدا منذ الصيف الماضي، حينما تحول من الرقم 8، الذي كان يرتديه من قبل، إلا أن مهاجم مانشستر يونايتد أكد أن هناك "سحرا" في هذا الرقم يجعله يتألق باستمرار؛ لشعوره بأن عظماء اللعبة في قلعة "الشياطين " طالما أجادوا من خلال ارتدائهم القميص رقم 10.
وبدأ روني بالفعل يقود بوصلة التاريخ في مانشستر يوناتيد إلى التغيير من الرقم 7 إلى الرقم 10، حيث إن اللاعبين الذين ارتدوا القميص رقم 7 كانت لهم شعبية طاغية فاقت الحدود مثل الفرنسي إريك كانتونا، والإنجليزي ديفيد بيكام، وأخيرا الساحر البرتغالي كريستيانو رونالدو.
يقول روني، إنه بعد رحيل الهولندي فان نيستلروي عن النادي حلمت بأن أرتدي هذا الرقم، وانتظرت عاما كاملا حتى حصلت على هذا الرقم، مشيرا إلى أنه يحتفظ بكل قميص يرتديه لأول مرة، إلا أن الرقم 10 يعد واحدا من أعظم الأرقام التي يحتفظ بها في حياته كلاعب كرة قدم.
أضاف أن هناك نجوما ارتبطت بهذا الرقم، سواء على المستوى الأوروبي أو في أمريكا الجنوبية، وحينما أرتدي القميص رقم 10 أتذكر دائما ما قدمه المجري بوشكاش، وكذلك بيليه ومارادونا.
أوضح في أمريكا اللاتينية كرة القدم لها سحر خاص، ويكفي أنها أنجبت بيليه، والأسطورة الأرجنتيني دييغو مارادونا، مشيرا إلى أن لديه عديد من الشرائط الخاصة بهما، وأنه يستمتع بما قدماه من فنون لكرة القدم ويتمنى أن يحقق بنفس الرقم بعض الإنجازات التي قدمها هؤلاء.
وما يثير الاستغراب، هو اعتراف روني بأن مايكل أوين لاعب ليفربول السابق يعد أحد اللاعبين الذين انجذب إليهم وتأثر بهم، حينما كان يرتدي الرقم 10، وجاء هذا التصريح أكثر غرابة؛ لأن روني كان يلعب في صفوف إيفرتون قبل الانتقال لمانشستر يونايتد، ومعروف أن العلاقة دائما ما ترتبط بالتوتر بين جماهير ليفربول وإيفرتون أبناء المدينة الواحدة.

رد مع اقتباس