عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 19-01-2008 - 06:31 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ahmd.n
 
ahmd.n
أهلاوي للعضم

ahmd.n غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 661
تاريخ التسجيل : Nov 2007
مكان الإقامة : سوريا
عدد المشاركات : 2,813
قوة التقييم : ahmd.n is just really niceahmd.n is just really niceahmd.n is just really niceahmd.n is just really nice
اهداف الدوري السوري مرحلة الذهاب

سجلوا في أرشيفكم... هؤلاء هم الذين هزّوا الشباك في ذهاب دوري المحترفين أجمل ما في كرة القدم هو الأهداف, وقد حضر منها الكثير في ذهاب هذا الدوري وقد أكد بعض اللاعبين أنهم مختصون بهذه المتعة
سجل الكرامة في ذهاب دوري المحترفين (29) هدفاً سجلها (7) لاعبين وكان أكثرها للمحترف أندريه سانغو الذي غادر إلى الرجاء البيضاوي وأجملها لسفير أتاسي‏
العائد إلى ارتداء الفانيلة الزرقاء بعد تجربة غير ناجحة في دمشق وفيما يلي قائمة هدافي الكرامة:‏
سانغو (10), محمد الحموي (7), جهاد الحسين (5), زياد شعبو (3), فابيو (2), إياد مندو (1), سفير أتاسي (1).‏

سانغو الذي تصدّر هدّافي الكرامة هو من صناعة هذا الفريق الذي قدم له معاراً من نادي العين الإماراتي قبل موسمين ونضجت تجربته في حمص بعد أن منحه المدرب محمد قويض فرصة حقيقية في دوري أبطال آسيا وفي الدوري وشيئاً فشيئاً بدأ يمتلك سانغو الثقة المطلوبة حتى تحوّل إلى أحد أخطر المهاجمين في‏
الدوري السوري خاصة وأنه يجيد ألعاب الرأس بشكل جيد, أما ثاني هدّافي الكرامة محمد الحموي فهو لاعب بمواصفات عالية جداً وهو صبور أيضاً حيث قضى معظم الوقت إحتياطياً ومه هذا لم ييئس وحافظ على مستواه وعندما عاد القويض ليمنحه التأشيرة ليكون لاعباً أساسياً دافع عن الفرصة بشكل ممتاز وهو يلعب كمهاجم صريح ويلعب خلف المهاجمين, أما جهاد الحسين فهو عقل الفريق وهو دينامو خطّ الوسط ويعتمد عليه الفريق في صناعة الأهداف وفي ترجمة ركلات الجزاء أما زياد شعبو فهو هدّاف من طراز خاص لكن انسجامه مع فريق الكرامة تأخّر بعض الشيء وعندما فُكّت عقدة التهديف عنده عاد إلى مغازلة الشباك أما البرازيلي فابيو فهو برج المراقبة في دفاع الكرامة ولكنه يتقدّم عند تنفيذ الضربات الركنية للاستفادة من طوله وقد سجل هذا الموسم هدفين أما لاعبا الوسط إياد مندو وسفير أتاسي فالمطلوب منهما أدوار مزدوجة في الدفاع والهجوم والاثنان يتميزان بدقة التسجيل وعندما يطلب منهما ذلك سيزيدان رصيدهما من الأهداف.‏
أهداف الطليعة‏
أنهى فريق الطليعة يوم الثلاثاء الماضي ذهابه بعد أن أنجز آخر مبارياته المؤجلة مع المجد وله من الأهداف (21) هدفاً أكثرها للمهاجم أحمد العميّر وفيما يلي ترتيب هدّافي الطليعة: أحمد العميّر (9) فراس قاشوش (4) إيمانويل (3) يامن عبود (2) يونس سليمان (1) أديب بركات (1) زكريا يونس (1).‏
يتمته هدّاف الطليعة أحمد العميّر بذكاء المهاجم من حيث اختيار الأماكن الصحيح وعدم اليأس أمام المرمى لكنه يعاب بكثرة تضييعه للفرص الأمر الذي قد يحرم فريقه من أهداف مؤثرة معظم الأحيان أما المخضرم فراس قاشوش فيعتمد في مهامه الهجومية على التسديد من حدود المنطقة وعلى الكرات الرأسية أكثر من اعتماده على المهارة الفردية والاختراق في وسط الدفاعات المضادة ويتميّز محترفه النيجيري إيمانويل بمهارة عالية وبقيادة رائعة لخطّ الوسط ولو أن الإصابة لم تدخل على خطّ المخضرم يامن عبود لكان له من الأهداف المزيد لأنه مهاجم خطير وعمليّ فيما يبدو يونس سليمان طاقة لم تتفجّر بعد بالشكل المطلوب في حين أن أديب بركات وزكريا يونس اللذين سجلا الهدفين الأخيرين فهما جيدان في مهامهما الدفاعية وإن حدث وسجلا فهذه حسنة إضافية.‏
أهداف الاتحاد‏
سجل فريق الاتحاد في ذهاب دوري المحترفين (23) هدفاً كان أكثرها لمحترفه الفنزويلي غوميز وأجملها لمخضرمه يوسف شيخ العشرة في مرمى الكرامة وفيما يلي ترتيب هدافي فريق الاتحاد: غوميز (9), عبد الفتاح الآغا (3), محمود آمنة (3), عمار ريحاوي (2), يوسف شيخ العشرة (2), صلاح شحرور (1), محمد الضامن (1) ومدافع عفرين جوان محمود سجل للاتحاد خطأ في مرمى فريقه.‏
يتمتع المهاجم الفنزويلي غوميز بمهارات فردية عالية ولياقة بدنية جيدة ويمتلك حساسية جيدة أمام المرمى إضافة إلى أنك تخاله صانع ألعاب وهذه الميزات ستزيد من دور غوميز مع فريق الاتحاد في الإياب أما عبد الفتاح الآغا فمازال الحظّ يعاكسه وهو يمتلك مواصفات مثالية باللاعب المهاجم من حيث قوته البدنية وطوله المناسب وبالتالي قدرته على ألعاب الرأس وانطلاقته السريعة لكنه يتعثّر أمام المرمى تارة وتارة أخرى يخالفه التوفيق, ويدخل المخضرم محمود آمنة دائماً على خطّ المهاجمين وهو صانع ألعاب الفريق لكنه قادر على المراوغة والاختراق والتسديد وهذا ما يجعله يحمل مهام هجومية واضحة وبهدفين على فريق الكرامة دخل فنان الفريق عمار ريحاوي على خطّ الهدافين ليذكرنا بأيامه الخوالي واستمر يوسف شيخ العشرة بإجادته لتنفيذ الركلات الحرة المباشرة وخاصة في اللحظات الحاسمة ومنه سجل هدفين وفي أول مباراة يلعبها مع الفريق سجل محمد الضامن هدف الفوز على الجيش وكنا ننتظر من صلاح شحرور أن يسجل أكثر من هدف مع أنه ليس مهاجماً ولكن من باب الاستفادة من طوله وقوة تسديداته.‏
أهداف الجيش‏
سجل فريق الجيش (21) هدفاً منها (7) للمحترف زكريا سيموكوندا الذي التحق بالفريق بعد بداية الدوري وفيما يلي ترتيب الهدافين: زكريا سيموكوندا (7), أحمد عزام (5), جهاد الباعور (3), موفق الحسين (2), وكل من نديم صباغ وبرهان صهيوني وإياد الحلو ومحمود عوسي هدفاً واحداً.‏
ففي أول مباراة يلعبها الزامبي سيموكوندا سجل هدفين فاز بهما فريق الجيش على جبلة ليعلن عن نفسه انه قادم لإزعاج الفرق المنافسة وهذا ما كان وعاد أحمد عزام إلى دائرة الضوء من جديد بعد أن استعاد شبابه وثقته بنفسه وفرض جهاد الباعور نفسه نجماً في فريق الجيش إضافة إلى مجموعة جيدة من اللاعبين الشبان ومنهم الصباغ المنتقل من تشرين وبرهان القادم من أمية والعوسي القادم من الحرية ومدافعه الحلو إياد.‏
أهداف الحرية‏
سجل الحرية في ذهاب هذا الدوري (12) هدفاً منها (8) أهداف لمهاجمه جاسم نويجي المنتقل إليه من الفتوة وفيما يلي ترتيب هدافي الحرية: جاسم نويجي (8) فراس تيت (2), فراس الأحمد ومحمد عوسي (1).‏
لعل فريق الفتوة ندم كثيراً لأنه فرّط باللاعب جاسم نويجي الذي عاكس أحوال فريقه السيئة واستطاع فرض نفسه كهدّاف متميز وأحد الذين ينافسون على لقب هداف دوري المحترفين وأعتقد لو أن أحوال فريقه أفضل لسجّل المزيد من الأهداف وكنا نتوقع من اللاعب فراس تيت الذي مرّ على عدة فرق في الدوري السوري وامتلك خبرة كبيرة أن يكون رصيده من الأهداف أكبر.‏
أهداف عفرين‏
سجل عفرين في الذهاب (11) هدفاً عبر (8) لاعبين وفيما يلي لائحة هدافي عفرين: مهند محمد علي (3), إبراهيم الحسن (2), وسجل هدفاً واحداً كل من: فراس سطوف, جوان محمود, خضر النبزو, إدريس درويش, خالد الظاهر, سمير بكري.‏
لا نستطيع الحكم على أداء وفاعلية مهاجمي عفرين لأن الفريق مرّ بظروف صعبة ولكن ما نحفظه عن الأسماء التي تلعب لهذا الفريق يدفعنا للقول بأنه كان بالإمكان أفضل مما كان ففريق يضمّ في صفوفه إبراهيم الحسن الذي كان مرعباً في الدرجة الثانية وخالد الظاهر صاحب الخبرة الكبيرة وسمير البكري الهداف المعّطل وغيرهم من اللاعبين المتميزين يجب أن يسجل أكثر وأن يكون موقعه على لائحة الترتيب أفضل.‏
أهداف الشرطة‏
سجل فريق الشرطة (11) هدفاً وهو عادة لا يسجل أهداف كثيرة وفيما يلي ترتيب هدافي الشرطة: هاشم دلي حسن (3), مهند عيسى (2), سيف الحجي (2) كيشي (2) علي رحال (1), عبد القادر محمد علي (1).‏
يستطيع متصدر هدافي فريق الشرطة هاشم دلي حسن أن يحجز لنفسه مكاناً أفضل بين هدافي الدوري فهو مهاجم معروف بشهيته المفتوحة على المرمى وبحسّه التهديفي لكن أوضاع فريقه أثرت عليه بالتأكيد وما نتمناه منه أن ينهض بالفريق لا أن ينتظر نهضة الفريق لينتفض ونفس الكلام يصلح للمخضرم مهند عيسى الذي يسجل اسمه دائماً بين هدافي الشرطة ولدى سيف الحجي أكثر بكثير مما قدمه.‏
أهداف الفتوة‏
مازالت أزمة الفتوة الهجومية قائمة منذ عدة مواسم ومازال تسجيله للأهداف أدنى بكثير من المستوى الذي يقدمه الفريق وقد سجل في الذهاب (11) هدفاً فقط على النحو الآتي: عدي جفال (4), هاني نوارة (2), رغدان شحادة ومحمد بوجديع ومحمد عبادي ورضا طعمة وأنس العساف (1).‏
عدي جفال من اللاعبين الموهوبين جداً والذين يجيدون التسديد القوي وقد كان بيضة القبان في أكثر من مباراة ويشاطره التألق هاني نوارة ولكن كما هي حالة في أكثر من فريق فإنّ النتائج العامة للفريق ترخي بظلالها على من يسجل الأهداف, ويبقى السؤال قائماً: إن كان محمد بو جديع محترف فهل يكفي أن يسجل هدفاً واحداً فقط في مشوار كامل وهو المهاجم الصريح?‏
أهداف النواعير‏
10 أهداف فقط هي حصيلة فريق النواعير في ذهاب دوري المحترفين وهي غلة قليلة قياساً على المقدمات التي دخل بها الفريق معمعة الدوري وقد تناوب على تسجيل أهداف النواعير: عبد القادر جبيلي (4), رائد كردي (2), أنس صاري (1), مقوم عباس (1), أحمد غزال (1), عبد المجيد متزوكا (1).‏
باستعراض الأسماء التي سجلت أهداف النواعير نجد أنّ كلها من العناصر الهجومية التي تحكمت في مواسم سابقة بمعدّل التسجيل في الدوري فلماذا تعطّلت مع النواعير أم تراها تعطلت قبل أن تأتي للنواعير?‏
ربما في عقوبة نادي النواعير للاعبيه بعض الجواب!‏
أهداف جبلة‏
وحده أحمد قضماني الذي نال الرضى في هجوم جبلة أما البقية بمن فيهم المهاجم العراقي هشام فياض فلم يفعلوا ذلك!‏
سجل جبلة (13) هدفاً على النحو الآتي: أحمد قضماني (6), أكرم علي (2) عبد الجبار عبد الله (1) جمال الرفاعي (1) حسام الرفاعي (1) أنمار إسلام (1) هشام فياض (1) والأسئلة الكبيرة موجهة إلى جمال الرفاعي الذي كان يعرف طريق الشباك جيداً وإلى الهداف هشام فياض والجواب ننتظره في الإياب.‏
أهداف تشرين‏
سجل فريق تشرين (14) هدفاً توزعت على النحو الآتي: حسان إبراهيم (4), علي جواد (3), رامي لايقة (2), معتز كيلوني (2), خالد الصالح (1), عبد القادر دكة (1), سامر نحلوس (1).‏
حسان عباس هدّاف يستعيد مستواه التهديفي شيئاً فشيئاً وعلي جواد كان يُنتظر منه أكثر مما قدمه ومعتز كيلوني غرق كعادته في مواقف ليس مضطراً للتواجد فيها ورامي لايقة موهبة لايقة ينتظرها الكثير.‏
أهداف حطين‏
سجل حطين (22) هدفاً وهي عادة في فريق حطين حيث يسجل دائماً الكثير من الأهداف حتى لو كان في مواقع متأخرة لأن نزعة معظم لاعبيه هجومية وهذا ما يفسّر تعرّض الفريق للكثير من الأهداف.‏
أهداف حطين سجلها: أركان مبيض (4), سيد بيازيد (4), عارف الآغا (4), هشام عابدين (3), مروان سيدة (2), أحمد ديب (2), عمار ياسين (1), إيمانويل (1) وعلي الشيخ ديب من الحرية خطأ في مرمى فريقه.‏
الحديث عن مهاجمي حطين لا يحتاج الكثير من الشرح وكما أشرت التهديف عادة في فريق حطين ولو يعرف كيف يحمي خطوطه الخلفية لكان وضعه على الدوام أفضل مما يحققه من مراكز.‏
أهداف المجد‏
مازالت لدى المجد مباراة مؤجلة مع جبلة سيلعبها اليوم السبت وقد سجل حتى الآن (19) هدفاً وهي نسبة قليلة في ظلّ وجود مهاجمين متميزين مثل رجا رافع ومحمد زينو وقد توزعت الأهداف على اللاعبين: رجا رافع (7), محمد زينو (6), زاهر ميداني (1), معن الراشد (1), محمد الواكد (1), سامر عوض (1), علي دياب (1), بشار قدور(1) .‏
وإن اعتبرنا أن مردود الزينو والرافع مقبولاً فالسؤال موجه إلى الواكد: هل تعد بالمزيد?‏
أهداف الوحدة‏
لن نقول أكثر من هذا: هدفان فقط سجلهما كنان ديب ونبيل الشحمة والبقية عندكم أعزائي القراء!‏

صحيفة الموقف الرياضي


موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الرياضة السورية

رد مع اقتباس