عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 17-10-2007 - 02:57 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ABO ALZOZ
 
ABO ALZOZ
إدارة المنتدى

ABO ALZOZ غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : Aleppo
عدد المشاركات : 9,465
قوة التقييم : ABO ALZOZ قام بتعطيل التقييم
..كيف احتسب الحكم الجزاء ثم تراجع عن قراره!!

في ديربي الشهباء .. كيف احتسب الحكم ركلة الجزاء ثم عاد عن قراره؟

للتوضيح وشرح الحالة القانونية حسب طبيعة المخالفة وحيثياتها ومن أجل ضمان حق جميع الأطراف من الحكم الرئيسي إلى مساعده الثاني وفريق الاتحاد وجمهوره نتوقف عند ما حدث في الدقيقة /50/ من زمن مباراة ديربي حلب بين الاتحاد والحرية
تعرض لاعب الاتحاد محمود آمنة إلى عرقلة واضحة وصريحة قام بها مدافع الحرية حسن مصطفى فأعلن حكم الساحة أحمد شيخ الشباب عن ركلة جزاء لأن الخطأ الجسيم الذي يعاقب عليه القانون بركلة حرة مباشرة حدث داخل منطقة الجزاء حسب قناعة ورؤية الحكم شيخ الشباب الذي شاهدناه يعلن عن الركلة دون تردد وبثقة متناهية وأخذ مكانه بالجري داخل منطقة الجزاء، في هذه الأثناء وقبل تنفيذ الركلة كان استدعاء الحكم من زميله المساعد الثاني محمد خياط وقال له إن الخطأ وقع خارج منطقة الجزاء فتراجع شيخ الشباب عن قراره، هنا لابد من الشرح وتحديد النقاط القانونية والمعنوية:
* إن لاعبي الحرية لم يعترضوا على القرار إما لقناعتهم التامة بصحة القرار أو ثقتهم أن الحكم لن يتراجع عن قراره والاعتراض لا يجدي نفعاً..
* تدخل الحكم المساعد خياط قانوني لا غبار عليه.. والتعليمات الصادرة عن الاتحاد الدولي منحت الحكام المساعدين كل الصلاحيات إلى حد المساهمة في اتخاذ القرار.
* تجاوب الحكم شيخ الشباب مع مساعده كان إيجابياً استناداً للحالة السابقة وعودته عن قراره أمر صحيح طالما أنه لم يستأنف اللعب بعد احتسابه ركلة الجزاء..
* تعقيبنا ينحصر بالآتي: عودة الحكم عن القرار أظهر خطأه أنه لم ينظر بعينيه إلى مساعده لأخذ الإشارة المتفق عليها مسبقاً أو هكذا مفترض أن يكون في تحديد الأخطاء ومكان تنفيذ الكرة عند حدوث حالات تثير الجدل والشك، وتكون قريبة من خطوط منطقة الجزاء ولا يكون حكم الساحة في مكان أو زاوية رؤية واضحة إن شكل ومضمون احتساب الحكم لركلة الجزاء لا يدل بأية صورة أنه في شك بقراره بل هو واثق مما فعل.. فلماذا الاستجابة لمساعده إذا كانت استشارته له لم تحدث وهو لم يكن بحاجة إليها حسب منطق لحظة حدوث الفعل إلى حين انتهاء الأثر السلبي له؟.
* تدخل المساعد وتجاوب الحكم معه فيه شجاعة يستحقان الثناء عليها لأن القرار المؤثر لم يكن في صالح فريق الاتحاد وله من الحضور الجماهيري في الملعب الدولي ما يقارب الـ/40/ ألف متفرجٍ.
* ذهبنا إلى الرأي الآخر عند حكم الساحة أحمد شيخ الشباب فلم يرغب بالتصريح.. وناب عنه السيد العقيد تاج الدين فارس المراقب التحكيمي للمباراة فأوجز القول:
إن الحكم ممنوع من التصريح.. والحالة التي تريدون شرحها من وجهة نظره أنه اعتقد أنها ركلة جزاء مع تأييدي لقولكم إنه اتخذ القرار بثقة دون تردد وإلا ما فعل ذلك.. لكن الحكم المساعد يمكنه التقدير أكثر لأن خط منطقة الجزاء الموازي لخط المرمى يكون أوضح بالنسبة له أكثر من حكم الساحة.. وإن إلغاء القرار أي العودة عنه والتجاوب مع الحكم المساعد صحيح 100%.


| بشار حاج علي


التعديل الأخير تم بواسطة : ABO ALZOZ بتاريخ 17-10-2007 الساعة 02:58
رد مع اقتباس