آخر أخبار نادي الاتحاد الحلبي السوري

عشاق حلب الاهلي


مدينة حلب الشهباء أخبار مدينة حلب الآن, صور مدينة حلب, فيديو مدينة حلب مدينة حلب السورية, مدينة حلب القديمة

إنشاء موضوع جديد  موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 30-08-2010 - 05:29 ]
 رقم المشاركة : ( 105 )
أبو بدر
أهلاوي مر
الصورة الرمزية أبو بدر
رقم العضوية : 591
تاريخ التسجيل : Nov 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 776
قوة التقييم : أبو بدر has a spectacular aura aboutأبو بدر has a spectacular aura about

أبو بدر غير متواجد حالياً

   

أحد أصدقائي دائماً يقول
الحمد لله على نعمة الإسلام والسكنة بحلب

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 31-08-2010 - 01:14 ]
 رقم المشاركة : ( 106 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   


لصحن الفول عند "أبو عبدو" مذاق مختلف..اسألوا العطري ومشاهير الفنانين الذين أكلوا "عنده"

ارتبط اسمه بالفول وأصبح الجميع ينادونه (أبو عبد الفوال)، شهرته تجاوزت حدود مدينة حلب، يقصده محبي "لقمته الطيبه" من خارج البلاد، عمر محله تجاوز المائة عام، سنوات كانت كفيلة لتحويل اسم ( أبو عبدو الفوال ) إلى ماركة شعبية شهيرة منذ زمن والده الحاج (عبدو الفوال) الذي رحل منذ ربع قرن وترك له سر فوله الشهي ومعاملته الطيبة للزبائن.


وعلى عكس الزحمة المعتادة، كان محله فارغاً وذلك بناءً على رغبتة باحترام مشاعر الصائمين في رمضان، فهو يشترط على زبائنه حتى ينتهي الشهر الفضيل أن يبيعهم الفول (سفري) أي خارج المحل ، سيريانيوز زارت أبو عبدو في محاولة لاكتشاف سر شهرته ومذاق صنعته الطيبة التي استقطبت الكثير من رجال السياسة والفن.

إلى مدرسة ( الحاج عبدو الفوال )

أبو عبدو (عبد الرزاق المصري) 67 عاماً الذي نسى سبب تركه المدرسة حيث خرج منها منذ كان عمره 12 عاماً ليبدأ بالعمل مع والده الحاج عبدو وقتها كان ليس بإمكانه أن يحرك جرة الفول لأنها تحتاج إلى قوة الشباب حسب وصفه:" فالعمل كان يدوياً وإشعال النار تحت طنجرة الفول بواسطة الكاز والبوابير فقط فكان العمل يحتاج إلى مجهود كبير، وكان هناك فقر شديد والأهالي يريدون أن يأكلوا الفول ، لذا كانت طنجرة الفول لا تنزل من على النار".
وتابع:"الحمد لله بجهود والدي الحاج عبدو الذي عمل عملاً جباراً فقد بقي يعمل بالفول حتى أصبح عمره 85 عاماً ، وقتها لم يستطع أن يمسك الشمشاية ( معلقة الفول ) فأصابعه الثلاثة من يده اليمنى تجمدت والتصقت ببعضها و أصبحت قطعة و احدة، وأصبعا يده الأخرين إلتصقتا ببعضهما أيضاً فصرت أسكب حينها ماءً ساخناً على يده حتى يفك تجمد العصب ليده ولكي يكمل العمل الذي أنهكه كثيراً، وقتها وصلنا إلى صيغة عمل مفادها أن يكون والدي إدارياً بالبيت و أن أعمل – كمحارب- في المحل، وقد عاش والدي الحاج عبدو 105 سنوات و توفي عام 1984 م و حتى الآن يترحم الناس على والدي الحاج عبدو وعلى كرمه وحسن معاملته لأن والدي خدم مصلحته جيداً ".

زبائن أبو عبدو كثر بما فيهم رئيس الحكومة

كثير من وسائل الإعلام العالمية إلتقت أبو عبدو الفوال وصنعته المتقنة بمحله الشهير والكائن بمنطقة الجديدة بحلب من خلال تقارير صحفية تحكي قصته وشهرة فوله ذائع الصيت فقد إلتقاه التلفزيون التركي و الألماني و الهولندي وتلفزيون أبو ظبي والتلفزيون السوري ويقول أبو عبدو مبتسماً : " كل الناس شاهدتني بالتلفزيون ولكنني لم أر نفسي قط لأنني لا أستطيع ترك المحل " فأبو عبدو يعمل كل يوم 10 ساعات متواصلة ، يستيقظ عند الفجر ويفتح محله في الصباح الباكر ليجد زبائنه ينتظرونه بكثرة .
ويتابع :" نحن معروفون في العالم الخارجي أكثر من سورية فهناك آلاف مؤلفة عرباً و أجانب يأتون لعندي ويقولن لي سمعنا بك كثيراً و جئنا لعندك من مسافات شاسعة لنأكل من فولك ".

ويشير أبو عبدو إلى أن 95 % من زبائنه هم زبائن أصيلة أي أن الزبون ووالده وجده اعتادوا على شراء الفول من عنده و5 % – زبون دراج – أي عابر سبيل ويقول : " يأتيني زبائن من كل فئات المجتمع من حلب و كل المحافظات السورية و حتى من دول العالم وكثير من المسؤولين بما فيهم رئيس الحكومة ناجي عطري الذي كان يأكل الفول عندي منذ كان طالباً في المدرسة ".

ويضيف :" عندما زار وزير الخارجية التركي ( أحمد أوغلو) مدينة حلب وجلس أمام مائدة فاخرة بمطعم كثير النجوم لم يرق له أن يأكل لقمة واحدة إلا بعد أن قال للحضور سمعت عن فول أبو عبدو كثيراً وأرغب بتذوقه وفعلاً هذا ما حصل لم يبدأ بالطعام إلا بعد أن أحضر مرافقو الوزير صحن فول من عندي" .

وهناك الكثير من الفنانين و المشاهير يأكلون الفول من عندي كالفنان صباح فخري و سابقاً محمد شكري رحمه الله و كثير من الممثلين أيضاً ، فالفنان حسن دكاك قال لي (إذا جئت إلى حلب و لم آكل من فولك كأني لم آت لهذه المدينة ).

والكثير من أهالي حلب حدثونا عن تعاملهم الدائم مع هذا الرجل الطيب منهم جوزيف (80عاماً ) الذي يحرص على شراء الفول من عند أبي عبدو مذ كان عمره 20 عاماً لنكهة فوله الطيبة والمميزة ، بينما إبراهيم أبو طالب يشتري الفول يومياً بكميات كبيرة من عند أبو عبدو و يبيعه في ريف حلب منذ 10سنوات فهو يعشق فول أبو عبدو ، ومجرد أن يعرف الناس في القرية بأنه قد جلب فول أبي عبدو يتسارعون لشرائه لأنهم يثقون باسمه كثيراً.
أما أسامة فهو يعتبر نفسه زبوناً مداوماً عند أبي عبدو وحدثنا عن أناس جاؤوا من آخر الدنيا ليأكلوا من عنده " كالوفد الدبلوماسي البريطاني الذي زار سورية حيث أراد أعضاء الوفد أن يأكلوا الفول عند أبي عبدو وقتها طوقوا المنطقة بالشرطة حماية لأعضاء الوفد ...ليأكلوا الفول برواق " .

ما هو سر أبو عبدو الفوال ...؟

ورث أبو عبدو الفوال من والده الحاج عبدو أهم سرّ المصلحة ألا وهو كيفية تعامله مع الناس وعدم غش اللقمة فسرّ هذه المصلحة كما اكتشفه أبو عبدو :" هو أن تتعامل مع الناس بصدق ولا تغش الناس ، فالغش كثر في أيامنا هذه بشكل لا يوصف ، و أغلب الأمراض التي نسمع عنها تعود إلى الطعام المغشوش ".

وما يميز فول أبو عبدو عن غيره أو السرّ الأساسي يكمن في نفس المصلحة على حد قوله :" فكل بائع فول ورث نفس المصلحة من معلمه "ونظافة اللقمة لها دور هام أيضاً ".
وهل السر في نوعية الفول ؟ ليوضح قائلاً :" الفول كله فول وأنا أشتريه من عدة محلات وعادة أشتري الفول الشرقي والشمالي حيث تكون أراضي شمالي حلب تربتها زكية وفيها معادن قوية لأن تربة الأرض تلعب دوراً كبيراً بنوعية الفول الجيد ".

ويضيف :" يجب أن أنصح الزبون ولو دفعت من جيبي عندها أكون قد كسبت ثقته فأغلب الزبائن الذين يأتون لعندي من الشباب أو الأطفال ، آباؤهم لا يجدون الوقت الكافي ليأتوا أو أمهاتهم لا يستطعن الخروج من المنزل لذا أعطيهم الفول كما لو كان ذووهم موجودين تماماً فهم يثقون بي كثيراً وأعاملهم على حد سواء، فهو رأسمالنا الحقيقي في التعامل مع الناس من خلال الثقة الدائمة " .

ويرفض أبو عبدو أن يجلس وراء طاولته مراقباً عماله كبقية المعلمين الكبار لأنه حريص على أن يبيع الزبون بيده ليكشف لنا أن هذه الطريقة أفضل وأكثر جدوى ومع الأيام أصبح يعرف ماهو طلب زبائنه جيداً.

"صلّح " عندما كان الزمن صالحاً

ويحكي لنا أبو عبدو عن عادة صلح ( أي زيادة ما نقص من صحن الزبون مجاناً )فهي عادة كانت موجودة عنده وعند غيره من بائعي الفول منذ زمن بعيد و يرجع ذلك إلى " أن كل شيء سابقاً كان ببلاش، فاليوم عدم المؤاخذة كيلو الزيت بـ 180 ليرة بينما أذكر أن سعر تنكة الزيت بـ 30 ليرة وتنكة الطحينة بـ 30 ليرة أيضاً " ويتنهد أبو عبدو مترحماً على بركة أيام زمان وطيبة و صلاح أهل أول .

لا يجوز كسر خاطر الزبون
قطع حديثنا مع أبو عبدو صوت طفل صغير ينادي على أبو عبدو قائلاً :" عمو أبو عبدو عندك فول بعشر ليرات " حينها باعه أبو عبدو الفول ، مما دعاني لسؤاله عن إمكانية بيعه فول بقيمة 10 أو 5 ليرات عكس باقي المحلات ، فرد بنصيحة :" لا يجوز كسر خاطر أي زبون مهما كان معه من نقود وحتى لو لم يكن معه مصاري ، لأنه غلط كبير أن يكسر البائع خاطر الزبون و خاصة إذا كان بائع طعام، وأعطي نصيحة للبائعين بأن لا يكسروا خاطر الزبون ولو ودفعوا من جيوبهم لأن البائع لن يخسر شيئاً ".

الناس أهم من 500 مليون ليرة
جاء شخص لعند أبي عبدو طالباً بيع محله الشيهر ولكنه رفض بيعه إيماناً منه بأن محل الفول هذا قد تأسس للناس وأكلة الفول لكافة فئات المجتمع حسب قوله .
عندما رفض أبو عبدو بيع المحل بدأ ذلك الشخص الراغب بشراء محله بالمغريات المادية ليضع مبلغاً مقداره 50 مليون ليرة كثمن للمحل ، حينها قال له أبو عبدو :" أن يأتي بعقد ويضع بجانب الرقم الذي عرضه عليه صفراً آخر وليصبح بذلك سعر المحل 500 مليون ، لن أوقع وأرفض بيع المحل " وقتها سأله هذا الشخص مستغرباً ، لماذا أنت متمسك بالمحل ألهذه الدرجة؟ فأجابه أبو عبدو :" هذا المحل عمره أكثر من 115 عاماً فهو محل متوارث وقد جمع أناس كثراً بحاجة لهذه الأكلة ، فلو أخذت الـ 500 مليون ليرة فهذه خطوة فردية أنتفع منها لوحدي ولهذا السبب أنا لا أبيع المحل ، فهل المال له القيمة الوحيدة في الحياة ، تكفيني علاقتي الطيبة مع الناس وسلامهم الدائم علي فهذه أمور معنوية أترفع بها عن الأمور المادية وأعلى منها بكثير ".

اسم " أبو عبدو الفوال " ماركة مسجلة
وقد رفض أبو عبدو عروضاً بالعمل في محلات فول بحلب وفي محافظات سورية أخرى و دول عربية ليستثمروا اسم أبي عبدو فقط وعلى الرغم من المغريات المادية ، يقول :" إذا جاء الزبون لمحلي و لم يرني واقفاً بجانب طنجرة الفول فقد يعرض عن شراء الفول مرة أخرى أو يأكل الفول على مضض ".

ولا يريد أبو عبدو الفوال أن ينادي له أحد باسمه " عبد الرزاق " و إنما باسم أبو عبد مبرراً ذلك :" ببقاء اسم أبو عبدو دائم الذكر يتوارثه الأجيال جيلأ بعد جيل آخر ، وأنا سجلت اسمي لدى الجهات الحكومية لحماية ملكية (أبو عبدو الفوال ) ليكون ماركة مسجلة ".


التعديل الأخير تم بواسطة : حلب الشهباء بتاريخ 23-11-2016 الساعة 01:47

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 01-09-2010 - 05:48 ]
 رقم المشاركة : ( 107 )
أبو بدر
أهلاوي مر
الصورة الرمزية أبو بدر
رقم العضوية : 591
تاريخ التسجيل : Nov 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 776
قوة التقييم : أبو بدر has a spectacular aura aboutأبو بدر has a spectacular aura about

أبو بدر غير متواجد حالياً

   

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مهندقباقبجي مشاهدة المشاركة
علماء حلب ..

رحمهم الله :

محمد النبهان
يوسف النبهان
نجيب سراج الدين الجد
عبدالله نجيب سراج الدين الاب
محمد نجيب سراج الدين
ابراهيم السلقيني الجد
محمد السلقيني الاب
ابراهيم السلقيني
عبد القادر عيسى
أحمد مكتبي
أحمد شهيد
أحمد بن سعيد الادلبي
محمد عثمان بلال
عبد الباسط ابو النصر
أحمد القلاش
مصطفى الزرقا
محمدالزرقا
عبدالله سلطان
محمود قول آغاسي
عبدالباسط ابو النصر
أحمد إدلبي الجد
سعيد ادلبي
محمد حجار
محمد ابو النصر خلف
أحمد بدر الدين حسون

وشيوخ حفظهم الله :

محمود الزين
فضيلة الشيخ عبد الهادي بدلة
محمود عكّام
محمود درعوزي
محمود حوت
بكري حلاني
ىخر اسم بكري حياني وليس حيلاني

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 14-09-2010 - 05:53 ]
 رقم المشاركة : ( 108 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   



أصدر الباحث عامر رشيد مبيض كتابه "قلعة حلب عرش التاريخ " و اورد في بداية الكتاب و قبل الدخول في شرح اثار قلعة حلب الشهيرة مجموعة من الافكار الجريئة .
و لكن أغلب طروحات " مبيض " نظريات غير مسبوقة أثارت الجدل ، و الاستغراب من البعض .
فهو يقول مثلاً أن "جبال الالب " التي حار الباحثون الغربيون بمعرفة أصل تسميتها هي في الاصل "جبال حلب " فقد خُفف حرف الحاء الذي لا يستطيع الغربيون لفظه فصار ألفاً لأنه حرف حلقي ، و صارت تلفظ جبال ألب .

كما يرى أن جبل لبنان يقع في شمال سورية قرب حلب، و لا يقع في لبنان الحالية و يورد دليلا على ذلك ما جاء في كتاب ياقوت الحموي" معجم البلدان " في وصف قرية "الدانا " بأنها قرية قرب حلب في لحف جبل لبنان القديمة ،و في وصف قرية " روحين "بأنها قرية من جبل لبنان قريبة من حلب ، و في وصف بلدة "ريحاء " بأنها بليدة من نواحي حلب , وليس في نواحي حلب أنزه منها وهي في طرف جبل لبنان .

و يقول في كتابه ان هذا الوصف الجغرافي لياقوت الحموي في معجم البلدان يثبت ان جبل لبنان قديماً كان بالقرب من حلب .
و يفسر كلمة " لبنان " بأنها جمع "لُبان "و هو الصنوبر , و جبال لبنان المقصودة هي الجبال التي كانت تكسوها أشجار الصنوبر و العرعر .

أما بقية الجبال الواقعة شمالي حلب فيفسر معاني اسماءها تفسيرات جديدة مثل "جبال طوروس " التي يقول ان تسميتها جاءت من " جبال الثور " و اصلها "جبال تورو " فالثور قديماً كان رمز القوة والخصب وكان العرب السوريون يقدسون الثور رمز الخصب و قد اكُتشفت لوحة للثور في معبد حدد في قلعة حلب ، في الغرب اضافوا لاسم "تورو" اللازمة " os " لتحويل الصفة الى اسم فصار " توروس " و لفظت طوروس عندنا.

و من الثور أيضا جاءت تسمية " تركيا " فالكلمة مؤلفة من مقطعين " تور (أي الثور ) و كي (وهي عشتار حلب ألهة الارض ) " و الالف للتنبيه ، و معنى كلمة تركيا هو ثور عشتار .

أما "جبال زغاروس" فهو يرى انها تعني الجبال الصغيرة و اصل التسمية من كلمة "زغار" التي تعني صغار .

أما "جبال أمانوس " فأصل التسمية جبال الامان ، و اضيفت اللازمة " اوس " لتحويلها لصفة فصارت جبال أمانوس.

عامر رشيد مبيض " التاريخ يُكتب بالحجر لا بالقلم"

[COLOR=#ff0000][IMG]
يقول الباحث أن دراسة التاريخ الحقيقي يجب ان تعتمد على الكتابات الاثرية المسمارية على الالواح الحجرية او الاثار المعمارية التي تم العثور عليها و لا يصح الاعتماد على ما كتبه المؤرخون في كتبهم ان تعارضت هذه الكتب مع اللقى الاثرية .
فالكتب عرضة للتحريف و التزوير اما الكتابات على الحجارة الاثرية فلا يمكن تزويرها في ظل الابحاث العلمية الحديثة .

و على هذا الاساس يرفض الباحث " مبيض " تفسير كثير من التسميات للمدن و الدول استنادا على كتب المؤرخين دون دليل اثري فعلي مثلا يقول ان مدينة "حماه " التي يعتقد بعض الباحثين انها دعيت بهذا الاسم من النص التوراتي الذي اورد اسم شخص يدعى " حماتي " جاء في التوراة انه هو من بناها .


و يرى أن هذا الامر غير صحيح ، و الصحيح ان الاسم جاء من اسم الهها " حمّه " و هو اله الشمس .

أما مدينة "اللاذقية " التي يرى المؤرخون أنها نسبة الى " لاوديكي " اسم والدة القائد الاغريقي سلوقس فهو يرى أن هذا التفسير لمصدر الاسم غير صحيح بل ان اصل التسمية مؤلفة من مقطعين " اللات و كيا " و تعني آلهة الارض و البحر.

و كذلك يرى أن اسم مدينة "بانياس "جاء من لفظة "بانيو " باللغة العمورية ( الامورية ) و هو حوض الماء، و أضيفت اللازمة سين للتعظيم فكانت بانياس .
ويستدل على ذلك بأن جغرافية ساحل بانياس على شكل حوض حيث كان البحارة يتطهرون في حوض " الربة عشتار" قبل السفر عبر البحر العربي السوري .
أما اسم مدينة " نيس " الفرنسية فيفسر الباحث " مبيض " مصدر الاسم بأنه مؤلف من كلمة " ني " و تعني الربة عشتار و اضيفت السين للتعظيم ، و مثلها اسم "نيرب " فالاسم جاء من مقطعين " ني ( اسم الربة عشتار ) و رب " فكانت نيرب و تعني : رب و ربة .

و كذلك الامر اسم مدينة "صافيتا " فيرى أن معناها هو السيدة الصافية و هي عشتار و هو مدلول ديني .

أما مدينة "أضنة " فيرى أن أصل التسمية " أدنا "نسبة إلى " أدونيس " و هو نفسه الاله بعل شتاءا أي اله المطر ( ما زلنا نقول ارض بعلية ) و الذي يسمى بعل شمين صيفا أي الشمس " ملك الصيف ".

و تسمية "انطاكية "جاءت من دمج الكلمتين " أنات و كيا " و أنات هي عناة و هي احدى تسميات "عشتار " و كيا هي ألهة الارض و بالتالي انطاكية تعني إلهة الارض .

أما " بيزنطة " فهي كلمة عربية سورية أصلها " بز انات " بما ان الطاء غير موجودة في اللاتينية و أنات هي " عناة " و هو احد اسماء عشتار فكلمة بيزنطة تعني " بز عناة " أي نهد عشتار .

أما "جبلة " فيرى " مبيض " ان الاسم مؤلف من مقطعين "جب ( تعني مرتفع مثل جبيل ) و ايلة ( هي مؤنث أيل) " و ايل هو الإله العربي ( حدد ) .مرتفع تعني بيت الربة .

حلب كان اسمها القديم "ارمان "و هي مدينة عربية منذ نشأتها في الألف الخامسة و تعني رامي الصاعقة أبو رمانة و منها جاءت تسمية " روما "

يفسر الباحث " عامر رشيد مبيض " تسميات العديد من الدول بأنها تسميات عربية أمورية سورية الاصل فإسم " روما "جاء من صفات الإله الحلبي " حدد " الذي يوصف بأنه الرامي او ارمان رمامو ،كما يسمى رامون او أبو رمانة ، و هو الذي كان وفقا للرسوم الاثارية يرمي الارض بالصاعقة فيهطل المطر .

و من هذه التسمية جاء اسم " روما " التي حار الغربيون في تفسير مصدر اسمها .



" حدد " يقود الثور و يحمل الرمانة بيده
و تشابهها تسمية "أرمينيا " و اصلها " ارمان " ايضا و اضيفت اللازمة " ين " في نهاية الكلمة كأداة جمع , واللازمة " يا " للتعريف ، و اسم ارمينيا يعني مطر السماء.
أما "إيطاليا " فهو يرى أنها لفظة عربية كنعانية سورية مؤلفة من مقطعين " أت و ايل " فالطاء في كلمة ايطاليا غير موجودة في اللاتينية و اصلها تاء ، و أت هي تحوير لكلمة قريت لان القاف تلفظ في الغرب ألفاً ، و قريت تعني قرية .

أما" إيلة " فهي مؤنث إيل ، و الكلمة بكاملها تعني مدينة الربة عشتار و هي صيغة تحبب للربة عشتار .

و يرى أن "نابولي " هي مدينة بناها العرب السوريون في إيطاليا و مؤلفة من مقطعين" نبو (اي نبي او متنبىء عراف ) و أيل " و بذلك فإن الاسم " نابولي " يعني عراف الرب .

مارسيليا و استراليا و البرازيل : تسميات سورية

يتابع الباحث في كتابه تفسير أصل تسميات المدن فيرى أن "مارسيليا " تعنى "مرسى ايل "أي ميناء الرب ، و أن "استراليا " تعني نجمة الاله و يفسر ذلك بانها مؤلفة من مقطعين " استير و ايل " ، و استير هي النجمة عشتار لان عشتار تلفظ استار ومنها جاءت كلمة النجمة باللاتينية " ستار" فاذا اضيفت الي الى استر كلمة " ايل " التي تعني اله ، صارت "استراليا" .

[SIZE=4][IMG]
أما تسمية " البرازيل " فقد جاءت من اللفظتين " برزا و ايل " أي ارض الله المكشوفة .
السوريون اطلقوا اسماء مدنهم و ابطالهم على معظم قارات و مدن العالم
يشير الباحث الى أنه من المعروف ان القارة الافريقية قديما كانت تسمى " ليبيا " و يرى ان التسمية جاءت على اسم " ليب " جدة الاميرة " عربا " التي ذهب شقيقها "قدموس " يبحث عنها .
و يستشهد بما يقوله الباحث الكبير فيليب حتي : ( تروي الاساطير ان الاله زفس بعد ان تحول الى ثور اختطف "عر با " الجميلة ..من مرج على الساحل السوري بعد ان وقع في حبها و هرب الى كريت، و في كريت تزوجها بعد ان استعاد شكله الاصلي ، و قد ولد من هذا الزواج الملك و المشرع الكريتي مينوس ،بينما اتخذت القارة اسم اوربا و هي ذاتها عربا و هي زوجة زفس ( زوس او زيوس ) والدة مينوس ).

و يستنتج الباحث " مبيض " انه من اسم " ليب " جدة عروبا جاءت تسمية " ليبيا" و اللازمة : يا في نهاية "ليبيا " للتعريف مثل حالة قدس تعرف قدسيا.

أما اسم الاميرة عربا فلفظ في الغرب " اوروبا" لان العين حرف حلقي A ، و بذلك اطلق اسمها على قارة اوربا، و اطلق اسم " ليبيا " على قارة افريقيا الحالية .

و يؤكد الباحث ان جزيرة " كريت " مدينة ابن عربا و هو مينوس سميت باسم سوري مشتق من كلمة "قريت " اي قرية و بما ان القاف تلفظ كافا في الغرب فكانت كريت .

" على دلعونا " و " عالروزانا " أناشيد دينية لألهة حلب القديمة "حدد و عشتار"

يرى الباحث " مبيض " في تفسير معاني أنشودة "على دلعونا ،على دلعونا ، الهوى الشمالي ، غير اللونا " أن العرب الكنعانيين السوريين كانوا في مواسم الحج الى معبد حدد في تل حلب ( و هو قلعة حلب ) يغنون للاله " حدد " و يدبكون دبكة طقسية دورانية على صوت الطبل الذي يشابه صوت الرعد " بل " الذي هو الاله حدد ، و يغنون " على دلعونا " و هي بداية صلاة الشكر للاله حدد ، و يدبكون رجالا و نساء على صوت الطبل ( بل بل ) .


صورة لتمثال " حدد " الذي يقف على الثور و يحمل صولجان الصاعقة في يده
اما تكملة الانشودة " الهوى الشمالي " فالمقصود به هواء مدينة حلب في شمال سوريا ، و التكملة " غير اللونا " تشير الى الغيوم الشمالية المصحوبة بالامطار التي غيرت لون الارض لتصبح خضراء.
أما أنشودة " عالروزانا عالروزانا يا رايحين لحلب " فجاءت من كلمة " روز" و هو الورد الاحمر الذي اختصت بزراعته حلب و يصنع منه مربى الورد، و كلمة نيروز مؤلفة من مقطعين " ني ( هي الربة عشتار ) و روز " و " نيروز " تعني ربة الورد، ففي عيد عشتار اي الربيع يغنون.

" البرلمان " كلمة سورية عربية الاصل

يرى الباحث " مبيض " ان كلمة " برلمان " مؤلفة من مقطعين " بر و مان " ، و تعني اباء المقاطعات و هم سادة القرى و المدن .

فكلمة " مان " و هي كلمة رجل بالانكليزية اصلها من العربية، فمان ما زالت تطلق على الخشبة في رأسها حديدة التي تثار بها الارض ، و هي خشبة المحراث، و اثارتها للارض ترمز للذكورة ، و الاض هنا هي عشتار ، و قد انتقلت الكلمة الى الانكليزية بمعنى رجل و اللفظة عربية كنعانية قديمة .

هذه الافكار هي غيض من فيض من طروحات الباحث " مبيض " الذي جمع و ألف و أصدر آلاف الصفحات عن مدينة حلب و أعلامها و المواقع الاثرية فيها عبر مجموعة من الكتب التي يطبعها على نفقته الخاصة رغم محدودية موارده و بذلك يقدم نفسه كمؤرخ لحلب .

و من أحدث طروحاته التي قدمها في محاضرة يتيمة لم تعاد قال فيها أن الألعاب الاولمبية أصلها من مدينة حلب ، و هو يعد باصدار كتاب يثبت ذلك بالدلائل الاثرية .

سواء أكان عامر رشيد مبيض مصيبا او مخطئا فيكفينا انه يبحث و يفكر بطريقة مختلفة عن الآخرين و لا يكرر و لا يقلد أبحاث من سبقوه .


التعديل الأخير تم بواسطة : حلب الشهباء بتاريخ 23-11-2016 الساعة 01:45

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 15-09-2010 - 02:11 ]
 رقم المشاركة : ( 109 )
MOHSEN
نمر المنتدى
الصورة الرمزية MOHSEN
رقم العضوية : 167
تاريخ التسجيل : Oct 2007
مكان الإقامة : بهل العالم
عدد المشاركات : 2,914
قوة التقييم : MOHSEN has a spectacular aura aboutMOHSEN has a spectacular aura aboutMOHSEN has a spectacular aura about

MOHSEN غير متواجد حالياً

   

موضوع في قمة الروعة شكراً

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 02-10-2010 - 05:06 ]
 رقم المشاركة : ( 110 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   




قبل ألف عام أو يزيد قليلاً، ولأسباب كثيرة ادعاها الفرنجة الغربيون، وضعوا شعار الصليب على صدورهم وأكتافهم،(و الصليب منهم بريء ) وقاموا باعتدائهم الوحشي على جميع بلاد الشام لغايات أساسية استعمارية واضحة، بذرائع وهمية ودينية، على رأسها حجة كاذبة تتلخص بجملة واحدة هي :
" تخليص قبر السيد المسيح من سيطرة المسلمين، وهؤلاء يعرقلون قيام المسيحيين الغربيين بالحج إلى القدس" .
حجة كاذبة مختلَقة بذريعة دينية أطلقوها في أوربة على شعب جاهل متخلف ( كان العرب المسلمون آنذاك هم سادة العلم و المعرفة، وأوربة غارقة في ظلام العصور الوسطى ).
اندفع الشعب الاوربي بدون وعي، وكان سادته يحلمون باستعمار واضح يحققونه على أكتاف الرعاع الجهلة باسم الدين.
جاء الفرنجة عام 1096 م ، بأولى حملاتهم الصليبية الثمانية واحتلوا عدداً من بلاد الشام في الداخل : الرُّها ( أورفة حالياً ) وأنطاكية و مدن الساحل السوري والقدس أيضاً وما حولها.
إذن كانت حلب في هذا الوضع الذي لا تُحسد عليه: في شماليّها بيزنطة الطامعة فيها، وغربيّها الفرنجة الصليبيون المحتلون.
أكثر من ذلك وأهم :كان حاكم حلب السلجوقي ( رضوان ) منعزلا في قلعته، يدفع الجزية للصليبين لإسكاتهم، ويقبل أن يأخذ الصليبيون جزية من كل مسلم ذاهب إلى أداء فريضة الحج.
إذن لم يبق عقبة في وجه تقدمهم إلى الداخل السوري سوى حلب التي دفعت الجزية لهم مراراً لكسب رضائهم، بعدما احتلوا أكثر القلاع المحيطة بها، وحتى مناطقها القريبة.
معركة سهل الدم
في العام 1119م أكمل الصليبيون استعدادهم لاحتلال حلب وكان الجو ملائم جداً:
- فخليفة بغداد لا حول له ولا قوة، بل إنه متآمر مع البيزنطيين.
- حاكم حلب رضوان السلجوقي في قصره في قلعة حلب بعيد عن أهالي حلب .
- الصليبيون يحتلون جميع القرى و القلاع حول حلب، ويفرضون الجزية.... و تجارة حلب قد كسدت وتحول معظمها إلى أنطاكية.
لم يبق من نجدة لحلب سوى أهلوها.... وزعيمان يذكرهما تاريخ هذه المعركة إلى اليوم.
التحضير إلى المعركة
اعتاد الحلبيون على الدوام أن يجتمعوا في الساعات الحرجة من تاريخهم زمراً صغيرة لمناقشة الأخطار المحيقة بهم بكثير من الحيوية، فيجتمع وجهاؤهم غالباً في المسجد الجامع متربعين على السجاجيد، أو في صحن الجامع في ظل المئذنة المشرفة على بيوت المدينة.
وأما التجار فيلتقون أثناء النهار على طول أسواق " المْدينة" ويتحدثون في أمور البلد.
وهكذا تسري الأخبار و الشائعات على ألسنة النساء و الرجال.
زعيم حلب .. القاضي أبو الفضل بن الخشاب
ينحدر ابن الخشاب من أسرة غنية من تجار الخشب وله دور أساسي في إدارة حلب، وبوصفه قاضياً ، فإنه يتمتع بسلطة دينية ومعنوية كبيرة، ويضطلع بأمر تسوية النزاعات المتعلقة بالناس و الأموال.
وهو علاوة على ذلك رئيس المدينة، الأمر الذي يجعل منه شيخ التجار، وممثل مصالح الشعب لدى الملك السلجوقي في قلعته، وقائد الميليشيا البلدية.
إذن يتعدى نشاطُه إطارَ وظائفِه الرسمية، وحَوْلَه عدد كبير من المريدين، ولهذا كان يحرك الآراء السياسية و الدينية وخاصة في مواجهة الغزاة الفرنج، ولا يخشى أن يقول لملك حلب رضوان السلجوقي رأيه في سياسته الاسترضائية بَلْهَ الخضوعية .
بدأ رضوان ملك حلب يتحاشى الدخول في صراع مع القاضي.
كان الملك السلجوقي قد توارى في قلعة حلب بين حريمه وحراسه ومسجده وبركة مائه ومضمار خيله الأخضر، لأنه يُؤْثِرُ مداراة حساسية رعاياه ونزقهم، ومادام سلطانه بالذات غير ممسوس، فإنه يتسامح في تعبير الجمهور عن رأيه.
كان الخشاب القاضي قصير القامة، جَهْورِيّ الصوت، وله باع طويل في الاحتجاج على أعمال الفرنجة حول حلب.
ما ان توفي حاكم حلب رضوان السلجوقي حتى قرر سكان مدينة حلب بقيادة القاضي ابن الخشاب أن يقبضوا على زمام مصيرهم بأيديهم.
فقد كان الفرنج يستعدون لحصار المدينة، و العساكر سادرون في الاختلاف على من يحكم القلعة.

ابن الخشاب قرر أن يتصرف ومعه وجهاء المدينة من غير إبطاء، في مدينةٍ عليها أن تمنح حكمها أميراً قوياً، يُؤْثِر مصالح الإسلام على مصالحه الشخصية.
طرح الاهالي اسم إيلغازي والي ماردين كحاكم جديد لحلب ، فإنه وإن لم يكن سلوكه مثالياً على الدوام، لكنه محارب مقدام فقد حكمت أسرته القدس زمناً طويلاً وأخوه سقمان أحرز النصر على الفرنج في حرَّان.
انتهى قرار الأكثرية إلى دعوة إيلغازي للمجيء إلى حلب، وفَتَحَ له القاضي ابن الخشاب أبواب حلب خلال صيف 1118 م .
وكان أول ما قام به الأمير أن تزوج ابنة الملك المتوفى رضوان السلجوقي، دليلاً على المصاهرة و الاتحاد بين المدينة وسيدها الجديد، وتأكيداً لشرعية إيلغازي في الوقت عينه، وبعد ذلك أصدر إيلغازي أمره باستدعاء عساكره، وقد تعهّد أهالي حلب بأن يجمعوا له الأموال ليصرفها على قواته.
وهكذا ولأول مرة بعد عشرين عاماً من بدء الغزو الفرنجي تحظى عاصمة شمال الشام بزعيم راغب في القتال......
المعركة
حشد الطرفان جيوشهما واختلفت الروايات حول الأعداد التي جمعها إيلغازي فقد أوردها ابن القلانسي وسبط ابن الجوزي أكثر من أربعين ألف مقاتل مسلم، بينما لم تذكر الروايات التاريخية عدد عساكر الفرنجة.
إما لأن إمدادات الجند كانت تَتْرى من أنطاكية الإمارة الفرنجية، وإما لأن قوات إمارة طرابلس ومملكة القدس وإمارة الرها لم تصل بعد.

القتال بدأ مع قوات أمير أنطاكية وقائدها روجر أو المعروف بالكتب العربية " سرجال" والذي تمركز في منطقة جبال عفرين التي لا يستطيع الوصول إليها إيلغازي لوعورتها.... بينما كانت قيادة إيلغازي في قنسرين.
حاول روجر المماطلة في هجومه ريثما تصل النجدات إليه وأرسل إلى إيلغازي رسالة يقول فيها: " لا تُتْعِب نفسك بالمسير إلينا، فنحن واصلون إليك".
في يوم الجمعة 28 حزيران 1119 م ازدادت غارات الفرنج على حلب وأراد أهلوها الاستعجال في القتال؛ وقرر إيلغازي أن يبدأ القتال قبل وصول امدادات الفرنجة بناء على طلب أمراء الجيش، فجدّد القسم عليهم بالقتال، واستدرج الفرنجة إلى سهل سرمدا وطلب من القاضي أبي الفضل بن الخشاب أن يُحرِّض الجند على القتال .
تقدم القاضي الصفوف وألقى على العساكر خطبة حماسية بليغة استنهض فيها العزائم والهمم فأبكى الناس وعَظُم في أعينهم، وكرَّ القاضي ابن الخشاب على فرسه ورمحه بيده.
كانت ظروف المعركة قاسية على الفرنجة :
السرية التامة في تحركات جيش إيلغازي، ثم المباغتة، وقد هبَّت أيضاً رياح الخمسين أو الخماسين المحملة بالرمل في عيون المقاتلين.

النصر
دامت المعركة طوال يوم السبت 29 حزيران، و السهام فيها كما يقول المؤرخ كمال الدين، تتطاير وكأنها سرب من الجراد، وقد طَحَنَ المسلمون الأعداءَ طحناً.
وما هي إلا ساعات حتى تَمَزَّق الصليبيون وسقطوا بين قتيل وجريح وأسير، وكان من بين القتلى أميرهم روجيه دو سالرن وقد انفلق وجهه عند الأنف.
أما الذين نجوا من المعركة هاربين فقد اتجهوا إلى معسكرهم، وهناك تلقتهم قوات إيلغازي التي احتلت المعسكر قبل المعركة وأبادتهم عن آخرهم.

وصل البشير بالنصر إلى حلب والمسلمون صفوف مرصوصة في المسجد الجامع يختمون صلاة الظهر بالسلام ، وسُمِع عندها جلبةٌ كبيرةٌ من جهة الغرب، ولكن لم يعد أي مقاتل إلى المدينة قبل صلاة العصر".
واحتفلت حلب بنصرها عدة أيام، غنَّى الناس وذبحوا الخراف وتدافعوا لرؤية الرايات الصليبية و الخوذات ودروع الزرد التي غنمها الجنود، أو لرؤية أسير فقير يباع، لأن سراح الأسرى الأغنياء كان يُطلق لقاء فدية. وأُنشدَت في الساحات العامة قصائد المديح في إيلغازي.
إن مأثرة إيلغازي أثارت العزة والحماسة في جميع أرجاء العالم العربي ، وقد كتب القلانسي يقول: " وكان هذا الفتح من أحسن الفتوح والنصر الممنوح – لم يتَّفق مثله للإسلام في سالف الأعوام ".
وقد أورده مؤرخو الفرنج بأسى ودعوا المعركة باسم " معركة سهل الدم " وباللغة اللاتينية " أغر سانغينس " . ( أغر: سهل ، وسنغينس : الدم ).
جاء نصر معركة سهل الدم في سهل سرمدا بعد غارة مثيرة قام بها الملك بغدوين ملك القدس ( بودوان ) و نجح بغارته باجتياح مصر بمئتين وستة عشر فارساً وأربعمئة راجل فقط لاغير.
وبلغ ضفاف النيل و" سَبحَ " فيه كما يؤكد ابن الأثير ساخراً.
لقد بدا نصر سرمدا وكأنه انتقام، وفي نظر بعض المتفائلين وكأنه بداية استعادة ما ضاع.
كان الناس يتوقعون أن يسير إيلغاري دونما إبطاء إلى أنطاكية الإمارة الصليبية التي لم يعد لها أمير ولا جيش، ولكن إيلغاري لم يفكر أبداً في دفع تقدمه واستسلم في قلعة حلب إلى قصره، ولكن هذا لم يُنسِ اعتراف الحلبيين بفضله في إبعاد خطر الفرنج عن مدينتهم.

المراجع :
- الحروب الصليبية كما رآها العرب، أمين معلوف .
- الصليبيون في الشرق، ميخائيل زابوروف.
- تاريخ الجهاد لطرد الغزاة الصليبين، أسعد محمود حومد.
- إمارة حلب السلجوقية، محمد ضامن .
- الشرق و الغرب زمن الحروب الصليبية، كلود كاهن.
- حلب و الحروب الصليبية، جميل جمول.


التعديل الأخير تم بواسطة : حلب الشهباء بتاريخ 05-12-2016 الساعة 02:33

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 03-10-2010 - 10:49 ]
 رقم المشاركة : ( 111 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   

باب انطاكية :

كان يفضي منه إلى انطاكية , وعندما فتح المسلمون حلب دخلوها من باب انطاكية , وكان نقفور ملك الروم قد خرب هذا الباب لما استولى على حلب عام 351هـ , فلما عاد إليها سيف الدولة عام 353هـ بناه , ثم هدمه الناصر صلاح الدين بن يوسف وبناه , وبنى عليه برجين .
وفي مدخل هذا الباب نجد كَـلّة معروف, وهي كَـلّة معلقة في السقف بسلسلة ومربوطة بعصا وهذه الكَـلّة تخص الشيخ معروف وهو أحد أبطال الفداوية وقد كان يحارب بها .

العقبة :

يقال لها عقبة بني المنذر , وسميت عقبة لنشوزها عن بقية أرض حلب ولا ندري إضافتها لبني المنذر ولعلهم أول من نزلوها بعد الفتح , من عائلاتها : آل طرابلسي , آل واعظ , آل مهروسة .

أهم الاثار الموجوده :

1- مسجد الشيخ علي الرومي العهد المملوكي .
2- جامع القيقان .
3- سوق الزرب .
4- جامع البهرمية العهد العثماني .
5- خان الجمرك .
6- جامع اليشبكية العهد المملوكي .
7- خان خاير بك .
8- مسجد الشيخ معروف بن جمر العهد الزنكي .
9- المدرسة الاحمدية .
10- خان الوزير 1682 .
11- جامع الاموي " جامع الكبير " العهد الاموي .
12- جامع الصاحبية " جامع الفستق " العهد الملوكي .
13- اسواق المدينة .
14- المدرسة الحلوية .
15- جامع اليتامى العهد العثماني .
16- جامعالملخانة " التكية المولوية " العهد العثماني .
17- جامع سيتة . 1330م
18- جامع العمري العهد المملوكي .
19- ساعة باب الفرج .

بحسيتا :

تقع بين جادة باب الفرج والبندرة , وهناك عدة أقاويل في تسميتها نذكر منها :
1- من ( باح صيتها ) أي ظهر صيتها و ذاع لما كانت عليه من مقام علمي رفيع لدى سكانها الاسلام واليهود .
2- من ( بحّ صوتا ) لكثرة جلبة الباعة وسوق الخميس فيها .
3- قال الغزي : هذه الكلمة سريانية مؤلفة من كلمتين بيت حسدا ومعناها بيت الرحمة
4- أن أصلها ( بحشوتا ) وهي كلمة سريانية تعني البحثية وعلى هذا فمعنى بحشوتا المحلة المنسوبة الى البحث يراد به بحث العلم .
5- أنها من الاسبانية مركبة من كلمتين ( با و سيدا ) ومعنى الأولى المنخفض والثانية المدينة فمعناها المدينة المنخفضة .
ومن العائلات فيها : آل رجب باشا , آل الشعباني , آل عابدين آغا , آل جدّاع , آل نحمات , آل ساسون , وآل دويك .

قاضي عسكر :

كان يسكنه قاضي الجيش العثماني , تقع هذه المحلة قرب حمزة بك والمشاطية , من عائلاتها : آل حمزة , آل أمونة , آل شريمو , آل حبو , آل أبو عمشة .

المشاطية :

قرب الملندي , سميت باسم الشيخ إبراهيم المشاطي ( وكان يصنع أمشاط النول العربي ) , من عائلاتها : آل الشحنة , آل قضيب البان , آل بوشي , آل بركات , آل بغبوغ , آل الفقش , آل الشفلوندي .

الاثار الموجوده :

1- جامع قاضي عسكر العهد العثماني .
2- جامع المشاطية العهد العثماني .
3- جامع قارلق العهد المملوكي .
4- جامع الحدلدين .
5- جامع قاسم النجار العهد العثماني .

قرلق :

كلمة قرلق تركية معناها المثلجة فكأن موضعها كانت تعمل فيه المثالج , تقع خارج باب الحديد بين التاتارلر والدلالين , من عائلاتها : آل البيك , آل حرْبلي , آل بابنسي , آل كعدان , آل مزكتلي , آل الزين , آل شويحنة , آل قطّاع , آل أبو حديد (( دقاق )) , آل مؤذن (( الحريري )) , آل كبه وار , آل بطيخ .

الدلالين :

تقع قرب قارلق , من عائلاتها : آل شحيدة , آل شمسة , آل أدلبي .

ابن يعقوب :

تقع قرب بانقوسا ولا نعرف شيئاً عن ابن يعقوب الذي سميت به , وتقع قرب سوق الزهر , قرب بانقوسا ويقال لها حارة الزّغار أي الصغار وهم أولاد الشيعة الذين اسكنوا في هذا الحي بعد مقتل آبائهم .
من عائلاتها : آل زَرقا , ومنهم فقيه حلب الشيخ محمد الزرقا وابنه مصطفى وآل نعساني ومنهم أديب حلب بدر الدين النعساني , وآل قباني .

بانقوسا :

سوق في محلة خان السبيل , هدمت البلدية قسماً عظيماً منه وبنت محله سوقاً حديثاً وفي تسميته عدة أقاويل نذكر بعضها :

1- يبدو أنه كان فيها كنيسة وناقوس يُقرع فسميت باسمه ( بيت نقوشا ) : بيت أو محلة الناقوس وحرفت لتصبح بانقوسا .

2- أن يكون أصلها تركياً محرفه من كلمتين هما بيك قوزه ومعنى الأولى : ألف , والثانية : جوزة . وذلك لأن هذا السمت كان قبل تعميره بستاناً يشتمل على ألف شجرة جوز .
3- يروى أنه كان يوجد قبر في هذه المنطقة مكتوب عليه ياحضرة نبي الله بانقوس فسميت على اسمه بانقوسا
4- قال الغزي : أن أصل هذه اللفظة عربية مأخوذه من بناقيس وهي ما طلع من مستديرة البطيخ .

ومن عائلاتها : آل المسلاتي , آل آلاتي , آل الحوت ,آل دشّان , آل خَرَمَنْدَه , آل عاتكة , آل ملاحفجي عرف منهم شيخ القصير أبو قبقابه وكان يمارس الطب الشعبي , وآل الأسعد .


التعديل الأخير تم بواسطة : حلب الشهباء بتاريخ 05-12-2016 الساعة 02:37

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 16-10-2010 - 03:02 ]
 رقم المشاركة : ( 112 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   

الطقوس السرية للزواج عند الحلبيين

للحلبيين طقوس خاصة للزواج تبدأ منذ اختيار العروس و تمتد الى ما بعد ليلة الدخلة ، كانت هذه الطقوس معروفة للجميع و من المعيب عدم العمل بها بالنسبة لزمن مطلع القرن العشرين و ماقبله .

لكن للاسف كادت هذه الطقوس تنقرض و تحولت بمجملها الى سر بحاجة لمن يبوح به بعدما دخلت على هذه الطقوس تقاليد و عادات غربية ، بدأت منذ الانتداب الفرنسي و أثرت باستمرار حتى لم يبق منها الا الرموز فقط .

سنستعرض هذه الطقوس التي لم يتناولها أحد بالتفصيل لتوثيقها خوفا من ضياعها و اندثارها نهائيا .

و قد تخلل المقال العديد من الكلمات الحلبية العامية للضرورة حرصا على توثيقها لخصوصيتها .

البحث عن العروس الحلبي

عندما يقرر الشاب الزواج كان البحث عن العروس يتم بطريقتين :
في العائلات الوجيهة تستعين الامهات بالبائعات المتجولات اللواتي يبعن البضائع النسائية من اقمشة و البسة و حلي و عطورات و غيرها ضمن البيوت ( يسمين دلالات أو خطابات ) لنقل مواصفات الفتاة لأمهات الشبان الراغبين بالزواج .

اما في العائلات العادية كانت النساء يلتقين في الحمامات العامة ( حمام السوق ) و يستطعن التدقيق و التعرف على زوجة ابنهم المستقبلية ،او يقمن بطرق الابواب من حارة لحارة سائلين " في عندكن بنات للخطبة ".

و عندما يزرن بيت العروس لرؤيتها ينقلن وصفها للعريس.

الوصف الايجابي للعروس

يكون بعبارات مثل :

معنّقا ( ذات رقبة طويلة ) وعيونا كحلة ، وتمّا متل الفستقة ( دلالة على صغره ) ، أبوها زنگين ( غني ) ومدلّعى عنده كتير ، شعرا ناعم أشقر طويل وصلان لآخر ضهرا متل قصاقيص الدهب ، كتير كربوجة، زرزة ( عاقلة ) وشكعة( زائدة بالحسن و الجمال ) ودمّاتا خفاف وحكيا حلو، وشفايفا أحلى وأحلى.

هادية وتقيلة ومبربسة ( شديدة العناية بالنظافة )، وبتحكي تركي بلبل،مبيّن عليها خدومة وطبخا شغل استانبول، شقرا بعيون زرق و سنينا فرق ، بنت بتقول للقمر غيب لأبرك مطرحك رقيب ، بيضا كويسة، يا سلام على غمّازاتا،ضحكتا حلوة وجسما متل الزرنجف ( شديد البياض ) ، اصابيعا عقدن بتنعقد ( دلالة على طول و نحف يديها) ، عليها رمش عيونا بفتنوا العابدين، لو شافا الشيخ بشلح جبتو وبصيح: يا ودود، دق لها بترقص.

الوصف السلبي للفتاة

بنت معجوقة وشايفة حالا أكتر من اللازم، بتلمّ شفافا تيصغر تمّها ( دلالة على كبر فمها و محاولتها اخفاء ذلك )، شقد مبتّكة ( شديدة الاتقان و الاهتمام بالتفاصيل ) .
بنت بتتكحل وبتتبودر وبتتحمر ( تكثر المكياج و هذا عيب ) وبتلبس البدلة المزمّكة ( أي الضيقة )، بنت ولي عليها گرّارة ( ثرثارة ) ومشفترة وصارجيّة ، طرنفشة ( أي ضخمة الجسم ) قاصّا شعرا الأسود عالشاليش ( قصيرة الشعر ) وصايرا متل السعدان، بتْطرطر مع امها من قبول لقبول( أي تكثر الزيارات النسائية ).

كان الشاب غالبا ما يتزوج في منزل والديه و تخصص له احدى غرف المنزل و تسمى هذه الغرفة " بيت فلان " و لا يجوز للشاب ان يتزوج زوجة ثانية ولا يمنح لنفسه حق تعدد الزوجات إلا بعد فترة لاحقة من زواجه عندما يتملك عقاراً مستقلاً ، و يسكن خارج منزل أبويه .

غالبا ما كانت الطبقات الفقيرة تحجم عن تعدد الزوجات ، بسبب عدم القدرة على إعالتهن .

الطلبة و التشكر و الخطبة

إذا حققت الفتاة طلبات أهل العريس ، يتم طلب يدها من أمها بزيارة خاصة و اما يرفض الطلب فورا ،او يقبل مبدئيا و يسأل أهل العروس عن العريس ، فإذا كانت النتائج ايجابية ، تحدد جلسة التشكر و الخطبة.

يحضر والد العريس مع لفيف من الاقرباء و الاصدقاء الوجهاء الذكور مع الخاطب و يسميه الحلبيون ( الخطيب ) لمنزل والد العروس ،ليتشكروهم على قبول خطبة ابنهم و ليطلب والد العريس الفتاة من أبيها بحضور عدد من أقارب العروس الذكور الوجهاء و يجيب الاب : والسبع تنعام منكن ، بنتنا خدّامة بمطبخكن.

سميت هذه الجلسة بالاساس بالخطبة لانه كان من واجبات الخطيب طالب الزواج ان يلقي خطبة قصيرة على الحضور ليتبين لاهل العروس فصله بعدما تعرفوا على اصله ( الفصل يعني البراعة في الكلام و البلاغة ).

جرت العادة بعد الخطبة أن تعزم أم العروس اهل العريس لعزيمة غذاء تقوم فيها بتلبيس الخطيبة خاتم الخطبة و تطالب فيها ام العريس ان تغني العروس لتسمع جودة صوتها ، و تبقى ام العريس لتنام مع العروس بفرشة واحدة للتأكد من عدم وجود رائحة فم او رائحة عرق إبط عند العروس عند استيقاظها من النوم ، و تذهب النساء في اليوم التالي لحمام السوق لتتفحص ام العريس جسد الفتاة و تتأكد من خلوه من اي عيب ،تسمى هذه الحالة ( بدها تشوف شلحتا ) .و تقوم اخت العريس بممازحة العروس بشد شعرها و الهدف الحقيقي من الممازحة التأكد من متانته و عدم تساقطه ،كما يضيفنها حبات بندق ليتأكدن من صلابة اسنانها.

فصل الحق ( النقد ) و كتب الكتيب

بعد ايام و دون ان يسمح للخطيبين باللقاء ، و بتمهيد و اتفاق مسبق من نساء الطرفين ، يلتقي الذكور من الطرفين ليحددوا المهر المطلوب دفعه و المصاغ الذهبي الواجب تقديمه ( تسمى هذه الجلسة جلسة فصل الحق او فصل النقد ) ، و العائلات الكريمة لا تدخل في تفاصيل مادية بل تكتفي بمقولة ( البنت بنتكم ) مما يحّمل اهل العريس عبئا اضافيا نتيجة كرم و رفعة اهل العروس فيقدموا المزيد في هذه الحالة تقديرا منهم .

و هناك عائلات تدخل في ادق التفاصيل المادية معتبرة ان هذا الامر حق و يجب توضيحه .

و يجب ان يحدد الطرفين مبلغ من اصل المهر لتشتري به العروس رقائق من الفضة الخالصة تحتفظ بها كطريقة ادخار .

فاذا تم الاتفاق على المهر و المصاغ يحدد موعد لعقد القران مباشرة دون احتفال فيه رقص ( ابرام عقد الزواج يسميه الحلبيون كتب الكتيب ) ، يسأل الشيخ وكيل الزوج ووكيل الزوجة تبادل الالفاظ الشرعية لعقد الزواج و يبدأ والد الزوجة بمقولة : زوجتك بنتي ، ليرد عليه والد الزوج : قبلت تزويجها (لان موافقة البنت هي بداية و اساس العقد ) مع ذكر المهر المتفق عليه علانية ، و يسلم المهر المتفق عليه في محفظة جلدية إلى والد العروس مباشرة عند إتمام عقد الزواج .

و إذا كان أحد الطرفين من نقابة الأشراف بحلب ، يضع نقيب الأشراف ختمه على العقد .

وثيقة عقد نكاح عام 1937 عليها توقيع نقيب الاشراف عبد الرزاق أفندي الصيادي المعجل فيه مائة ليرة عثمانية ذهب و المعجل خمسون ليرة ذهبية


يقرأ الحضور الفاتحة و بعض الايات القرآنية الكريمة و يتلون بعض الادعية ثم يضّيف والد العروس الحضور الراحة بالفستق و مربى الكباد و شراب اللوز ( مؤلف من الحليب و مهروس اللوز ) و هو الشراب الذي تختص به مدينة حلب و في النهاية يشربون القهوة .
تدعو والدة العروس النساء لوليمة غذاء تقوم فيها والدة العريس بإلباس العروس المصاغ المتفق عليه عند فصل الحق .

يحدد بعدها موعد لحفل العرس ، و يدعى الأقارب و المعارف، و ترسل بطاقات الدعوة للنساء ، ، مزينة بشريط لماع .

ُيرسل جميع المدعوين - سواء حضروا الحفل أم لم يحضروه - تهانيهم مع هدايا ، تتراوح بين الأقمشة و اكياس الرز و السكر و تنك السمنة العربية .

موكب جهاز العروس و مده ( مد الجهيز )

عادة ما يشتري والد العروس جهاز العروس ( يسميه الحلبيون الجهيز لانهم يكسرون الالف دوما ) بمبلغ يعادل المبلغ الذي قبضه من العريس ، و يضيف عليه مبلغا اكبر اذا كان ميسورا .

و الجهيز مؤلف عدة أشياء اساسية منه ثياب الزوجة الخارجية و الداخلية و المنزلية ، و يجب ان لا تحتاج الزوجة ان تطلب من زوجها شراء اية ثياب لمدة سنة كاملة على الاقل و الا اعتبر جهيزها معيبا .
يرسل الجهاز بشكل علني و استعراضي إلى منزل العريس ، قبل ثلاثة أيام من حفل العرس ( تسمى المناسبة مد الجهيز ) ، يرافق الموكب جمع من الرجال على صوت الطبل والزمر .

موكب جهاز العروس محملا على الدواب


أمام موكب الجهاز ترقص العبلة على الجمل .

و رقص العبلة هو تقليد اندثر في الخمسينات من القرن العشرين ،كانت تقوم به فتاة ملثمة من الغجر ، راكبة على جمل ترقص بطريقة معينة و لم يكن وجهها معروفا لاحد ، لدرجة ان البعض كانوا يشككون بكونها شاب ملثم .

العبلة ترقص على الجمل

يرافق العبلة مجموعة من الرجال يقودون جملها و تجري خلفهم خلفهم اللعبة التي يسميها الحلبيون لعبة " الحكم " و يقوم بها مبارزي السيف و الترس الاستعراضيين .

خلف هؤلاء يسير الحمالون على رؤسهم صواني نحاسية ملفحة بالحرير و عليها الزهور.
الصينية الاولى عليها زجاجات العطور ، تليها صينية الكؤوس و الاباريق الزجاجية تليها صينية فناجين القهوة يليها صينية وشاح العروس الوردي اللون الذي يسمى ( اليشمق ) يليها صينية عليها "طشت " و ابريق نحاسي لغسل اليدين بعد الطعام و للوضوء .

يليها صينية بقجة الحمام و معها طاسة الحمام و اللكن لوضع البيلون فيه .

قماش بقجة الحمام و هي من الجوخ المطرز بخيوط الذهب فيما يسمى فن الصرمة

اللكن النحاسي المزخرف و هو مخصص لنقع البيلون في حمام السوق

يليها صينية عليها القبقاب الشبراوي المطعم بعرق اللولو الذي يرتفع او ينخفض تبعا لطول العروس .

القبقاب الشبراوي المطعم بالصدف

يليها القياس ( يلفظه الحلبيون بكسر الالف قييس ) و هو عبارة عن فرش رقيقة من الدمقس الاحمر معلق عليها لوحات من الفضة الخالصة ( اتفق عليها كجزء من المهر ) توضع على دكة خشبية عالية في غرفة العروس و لا تستعمل الا للعرض .
يليها قطع الاثاث كالمرايا الحجرية الكبيرة البلجيكية المزينة بالريبان و عليها لصقتها لاثبات انها جديدة غير مستعملة و تبقى اللصاقة عليها طوال العمر .

خلفهم اربعة حمالين يحملون خزانة الملابس الخشبية التي يسميها الحلبيون ( السكرتون و اصل الكلمة السكردان من الفارسية ).
تسير ورائهم الدواب مزينة بالخرز والودع والريش و الاجراس، ورؤسها معصّبة بالمناديل الملونة .

الدابة الاولى محملة بالصندوق المصدف المصنوع من خشب السرو ذو الرائحة ، و الدابة الثانية عليها السجاد و الثالثة عليها الفرش الصوف و المخدات و الحرامات و الشراشف .

الصندوق الخشبي المطعم بالصدف يوضع في غرفة العروس و يستعمل لحفظ الملابس

الموكب يسير والدنيا ( قايمة وقاعدة ) والمتفرجين على جانبي الطريق والنساء تتفرجن من شبابيك المنازل المواربة .
يصل الجهاز لغرفة العروس في بيت العريس لتستقبلها نساء الطرفين حيث تُستعرض امام نساء الطرفين مكونات الجهاز من الملابس و تزغرد النساء عند عرض كل قطعة منه اثباتا من اهل العروس انهم انفقوا المهر الذي قبضوه من والد العريس على تجهيز ابنتهم و لم يقصروا بذلك و تعتبر جميع هذه الممتلكات التي تسمى اشياء جهازية ، ملكاً خالصاً للزوجة طوال فترة الزواج .
و ينتهي مد الجهيز بوليمة غذاء تقيمها ام العريس .
يتوجب على العريس تقديم بدلة الزفاف وحذاء العروس و تقال كلمة تورية طريفة بهذه المناسبة ( القندرة على العريس ).

ليلة الحنة بحلب

تدعى النساء الى ليلة الحنة تغني فيها الخوجة و هو لقب مطربة ذلك الزمان ، ثم تدخل صواني الحنة على اطرافها بالشموع ، و حاملوا الصواني يرقصون بها لتتمايل معهم اضواء الشموع و تضع العروس الحنة على يديها و قدميها بنقوش خاصة تقوم بها " النقاشة " ثم تلف بقطعة قماش لليوم الثاني حتى تجف الحنة .

ليلة التعليلة بحلب

أما الرجال فيقيمون حفلة تجريبية لحفلة العرس تسمى التعليلة يغني فيها المطربون الحلبيون و يرقص فيها الحضور و يسهرون الى جانب نوافير أرض الحوش العربي و لكن لا يرتدي فيها العريس ملابس الزفاف الرسمية .

يوم وليلة العرس بالنسبة للعروس

تختلي ام العروس يوم العرس مع ابنتها لتحكي لها عن اسرار ليلة الدخلة ، ثم تذهب النساء الى حمام السوق لتغسل (قيمة الحمام ) العروس سبع مرات و تضع على شعر رأسها "بيلون الورد " و هو بيلون خاص ذو رائحة عطرية .

بيلون الورد ذو الرائحة العطرية المميزة

و ينظف جسد العروس بعدما يكسى بالكامل بالاعشاب و المستحضرات طيبة الرائحة .
تعود العروس لبيت أهلها لتقوم سيدة مختصة " الماشطة " بتصفيف شعرها و تضميخه بالعطور و تزين وجهها بالكحلة و الحمرة و البودرة و تلبسها مصاغها الذهبي و هي تقول لها عبارات مديح مثل :

(قربان هالوچ، يما يسلم لي هالجبين، يخزي العين عن عيونك، وما شا الله وميت ما شاء الله على حسنك وجمالك، وألله هوّه يحرسك ويحميكي والسعد يخدمك، إيه يا رب يا محبب القلوب ).

لوحة عالمية لسيدة حلبية في حمام السوق

إما ان تكون حفلة عرس النساء في صالة خاصة تسمى القهوة و اشهرها كانت قهوة البرتقال يلفظها (الحلبيون قهوة البرتقان ) لاصحابها من ال بليط او تكون الحفلة في بيت العريس .
تحضر قريبات العريس لمنزل العروس نهاراً بالحناتير ليصحبنها الى منزل العريس ( ان كانت حفلة العرس في منزله )، تصاحبهن الزغاريد، و يجب ان تتم العادة التي تسمى " النشلة " و هي ان تختطف احدى قريبات العريس شيء ثمين ( عادة تكون مزهرية او ما يسميه الحلبيون صمدية )من منزل العروس بدون ان يشعروا او بتغاض منهم لتوضع في بيت العريس بعد عرضها على مرافقاتهن و اعتقد ان هذه العادة لاظهار مدى قيمة الاشياء الموجودة في بيت اهل العروس.

عندما تصل العروس لمدخل بيت عريسها تلزق قطعة عجين على الجدار تسمى ( خميرة النعمة ) في اشارة لالتصاقها الابدي ببيت زوجها و لاحضار الخير و البركة معها .

تجلس العروس في غرفة علوية في منزل العريس على كرسي عال لابسة قبقابها العالي ( الشبراوي ) ، تحيط بها النساء من أهلها ( تسمى الغرفة مربع العروس ) و تسمى جلستها هذه " الصمدة " ، تبدل العروس عدة اثواب سهرة من جهازها لعدة مرات لاستعراض جهازها و في الآخر ترتدي ثوب الزفاف الحريري المطرز بخيوط الذهب ، و تضع العروس حجاباً من الشاش الزهري ، و لا يكون ثوبها ابيض عادة ،على خلاف العادات الحالية ( غالبا ما يكون زهريا )، و لا تشارك العروس في الرقص ، و تطرق رأسها بخجل.


ثوب زفاف زهري اثري مطرز بخيوط الذهب

يوم و ليلة العرس بالنسبة للعريس الحلبية


يحضر الحلاق الى منزل يختاره اهل العريس و يكون عائدا لقريب لهم ليحلق شعر العريس و يبرم له شواربه و يضع له عرق تمر حنة في لفة رأسه و يلبسه ملابس العرس و يربط له الزنار حول ( الرد ) و هو اللباس الرسمي .


العريس الحلبي مرتديا " الرد" و حول خصره الزنار الحريري

خلال هذه الفترة تغنى أغاني التلبيسة و يطرب و يرقص الحضور ،و لا يجوز لاقرباء العروس حضور هذا الاحتفال .

مسيرة "باسم الله "

يقوم العريس بتقبيل يد أبيه و اعمامه و كبار الحضور و يصافح أصدقائه ثم يبدأ المسير باتجاه بيته الذي تتواجد فيه عروسه و تسمى هذه المسيرة مسيرة " باسم الله " .
و يقوم صديقه المقرب و غالبا ما يكون ابن عمه ( يسميه الحلبيون سخدوج و هو كالاشبين ) بالسير الى جانبه و خلفه شابين مشهرين سيوفهم كحرس له ، و خلفهم ابيه يقرأ اية الكرسي و ينفخ على ابنه طلبا لحمايته من العين ، و حوله اعمامه و اخواله و بقية أصدقائه و يقوم أصدقائه بوخزه بالدبابيس من الخلف .

امام العريس يصطف على صفين بشكل زوجي الشبان يمشون بهدوء على طرفي الطريق يتقدمهم حملة الفوانيس و المشاعل .

ذكر لي القاضي سعد زغلول الكواكبي انه شارك في مسيرة " باسم الله " عام 1938 في عرس المرحوم بكري عارف قباني و شهد الرجل مختص الذي يُطلق عليه لقب "البيشاروش " و يعتبر قائد الموكب يبدأ بالنداء على الشبان على الصفين :و لك يالله سوا جوز جوز وديه .. ، فيجيبه الجميع : صلوا على محمد الزين الزين مكحول العين و اللي يعادينا الله عليه .

و هذا التفسير جديد للاهزوجة التي حار البحاثة في تفسير معناها و ما زال الحلبيون يطلقونها في احتفالاتهم و التي تحرفت و صارت : يالله سوا و دوز دوز و جيه و التي فسرها البعض بأنها كلمات سريانية الاصل .

و عندما يتباطأ الموكب يصيح البشاروش قائلا : باسم الله يا شباب باسم الله .

خلفه يسير منشد ذو صوت شجي قائلا مواويل مختلفة منها :
يا اهل السخا تكرمون الضيف بارضكن وتعاملونا بطيب العيش برضاكن

و يجب ان يبقى العريس ساكتا لا يشارك في هذه الاناشيد .
عندما يصل موكب العريس لأمام قهوة الحارة يقوم القهواتي و بيده دلة القهوة المرة و الفناجين بصب القهوة لابو العريس ثم يكسر الفنجان في اشارة لكسر الشر ثم يقدم القهوة للبقية و يأخذ بخشيشا لقاء ذلك .

أما الحارس الليلي للحارة الذي كان الحلبيون يسمونه ( البكجي ) فيضرب الارض بعصاه و يصرخ : دوس إن الله حق.
عند الاقتراب من البيت تختلط اناشيد الشباب "بزلاغيط " النساء المستقبلات.

يصل العريس مع رفاقه الى مدخل بيته تعلوه مظلة من السيوف المتقاطعة ليمر تحتها داخلا داره ، لتستقبله قريباته " بالزلاغيط " و لا يجوز لقريبات العروس اطلاق" الزلاغيط" ، و تبدأ قريباته باطلاق الهنهونات التي تبدأها الخوجة قائلة مثلا :

اويها .......يا نجمة الصبح فوق الدار علّيتي
اويها .......شميتي ريحة الحبايب وجيتي وضوّيتي
اويها ..........ندراً عليّ إذا راحوا على بيتي
لاشعل لهم شحم قلبي إذا خلص زيتي

لتتعالى بعدها "الزلاغيط "

يعلن البيشاروش على الملأ ان صبحية العريس غدا في حمام السوق الفلاني .

ثم يدخل العريس المنزل الى جانبه السخدوج فقط مع والده ، و تقوم النساء المدعوات طلبا للحشمة بتغطية انفسهن بأردية خاصة .

تقود النساء العريس باتجاه الدرج المؤدي إلى غرفة العروس الجالسة في المربع ، و تظهر العروس أعلى الدرج مغطاة وجهها بالشاش الزهري و حتى هذه المرحلة لا تكون العروس قد رأت عريسها .

تتظاهر قريباتها - في تمثيلية طريفة - بإعاقة نزولها، و تسليمها لعريسها ، و تلح قريبات العريس على وجوب نزولها ، و رفضهن الصعود ،يبدو ان أهزوجة ( ما بنزل .. ما بنزل .. إلا بحلق الماس ) كانت تمثل هذه العادة .

أحيانا و في حال أبدت العروس رغبة كبيرة في تدليل عريسها ترتدي قفازين اثنين في يديها و تكون الشموع معلقة و مضاءة على أصابعها العشرة في اشارة الى انها ستوقد أصابيعها العشرة إكراما له .

يصل الطرفان لحل وسطي ، بأن يصعد العريس درجة و تنزل العروس درجة ، حتى يلتقيان في منتصف الدرج ،و تقترب ام العريس لتكسر قرص من السكر يسمى " قرص شراب " فوقهما ، و يقوم والد العريس بجمع و شبك ايديهما ،و يرفع العريس الغطاء عن وجه عروسه و هي المرة الاولى التي يراها بها ، ثم يأخذها العريس إلى مخدع الزوجية و يمشي امامه صبي وسيم تفاؤلا بأن يكون اولادهم مثله .

ليلة الدخلة

في مخدع الزوجية يجب ان تكون هناك طاولة طعام عليها اللحوم و الفواكه لعشاء العروسين و يجب تواجد المكسرات التي يسميها الحلبيون ( آلة الخزانة ) لتسليتهما .

من العبارات المتبادلة المعروفة فيما بينهما ان يقف العريس امام المرآة الحجرية التي جلبتها العروس و يسألها :

بكم اشتريت المرآة ؟ ..لتنظر هي الى صورته المنعكسة على المرآة و تجيبه : اشتريتها بروحي ..

او تسأله العروس عند تناول الطعام : عندك راحة ( تقصد حلوى الراحة بالفستق ) ، فيجيبها : راحة العمر .

تبقى النساء بانتظار خروج العريس ، ليعطي ام العروس الواقفة عند الباب منديلا مصبوغا بالدم لتفتحه امام الناس و ترقص ملوحة به ، و حينها تبدأ قريبات العروس باطلاق " الزلاغيط ".

الصباحية

في الصباح التالي يحضر اصدقاء العريس باكرا لاصطحابه في دعوىة على نفقتهم الى حمام السوق و يبقون فيه من الصباح حتى المساء معدين وليمة غذاء فاخرة على نفقة اصدقائه و الهدف من الموضوع ابعاد العريس عن العروس لترتاح قليلا .

اما النساء من اهل العروس فيحضرن اليها و يفطرن في منزل العريس المامونية و الشعيبيات و ترتدي العروس ثوبا خاصا لهذه المناسبة اسمه " الصباحلك " و تبقى النساء يغنين و يرقصن الى ما بعد تناولهن طعام الغداء .

هذه هي الطقوس الحرفية للزواج الحلبي ، تحريت الدقة في جمعها و نقلها ممن عايشوا تلك الفترة .

المقال القادم سيكون حول طقوس الزواج التي كانت لدى الاخوة المسيحيين في حلب و التي تختلف قليلا عن هذه الطقوس .

من ارشيفي الخاص و مجموعتي و عدة مجموعات منزلية من الانتيكا الاثرية

المصادر :

- كتابي " تاريخ حلب المصور " يصدر الشهر القادم عن دار شعاع بحلب .

- معلومات مستقاة من مجموعة من الشهود العيان من شيوخ حلب اطال الله في اعمارهم

- موسوعة حلب المقارنة للاسدي .

- تاريخ حلب الطبيعي للاخوين راسل .

شكر خاص للأخ الغالي على قلبي المحامي علاء السيد


التعديل الأخير تم بواسطة : حلب الشهباء بتاريخ 05-12-2016 الساعة 02:41

موضوع مغلق

مواقع النشر

العبارات الدلالية
, , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , ,

تاريخ مدينة حلب ( صور تاريخية لمدينة حلب )



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع


المواضيع المتشابهه للموضوع: تاريخ مدينة حلب ( صور تاريخية لمدينة حلب )
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تاريخ مدينة حمص حلب الشهباء تاريخ البلدان والمدن 0 15-11-2011 04:21
تاريخ مدينة الرقة حلب الشهباء تاريخ البلدان والمدن 0 16-05-2011 07:38
تاريخ مدينة دير الزور حلب الشهباء تاريخ البلدان والمدن 1 16-05-2011 07:36
تاريخ مدينة دير الزور .. مع صور نادرة حلب الشهباء صور بلدان العالم 0 02-01-2011 02:51
تاريخ مدينة حلب الشهباء ابو فهد مدينة حلب الشهباء 8 21-02-2010 09:09

الساعة معتمدة بتوقيت مدينة حلب الأن 05:16