نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 28-01-2011 - 10:19 ]
 رقم المشاركة : ( 145 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   

انساب اشراف حلب الشهباء

انساب اشراف حلب الشهباء




يوجد بحلب وما حولها الكثير من الأسر والعشائر الشريفة المنتسبة لبيت النبوة وكذلك من الأسر العباسية ولك هذه النبذة عن أشراف حلب لخصتها لك من مصادر وكتب أو مشجرات اطلعت عليها
الأسر الحسنية :

أ – ذرية السيد عبد القادر الكيلاني : وأشهر الأسر المنتسبة إليه
آل الكيلاني وأصل هذه الأسرة من حماة
وآل الناشد الكيلانيين وهم من ذرية السيد عبد القادر الناشد الكيلاني وهم خلفاء سعد اليماني في زاويتهم قرب المشاطية
آل الحلوي القادري وأصلهم من حماة أيضاً ونسبتهم الحلوي للمدرسة الحلوية في حلب
ب- ذرية السيد الحسين قضيب البان : أشهر الأسر المنتسبة إليه هي
آل قضيب البان
وآل القدسي نقباء أشراف حلب وجدهم السيد حليم القدسي وأصل هذه الأسرة من أورفة
وآل الطرابيشي وهم من ذرية السيد محمد حجازي قضيب البان بن عبد القادر بن محمد أبي الفيض نقيب أشراف حلب وابن نقيبها
ج- الأدارسة : آل السباعي وهم وإن كانوا من الأسر الحلبية إلا أن هذه الأسرة منبعها في الشام من حمص
بعض الأسر التي أصلها من آل السعدي الجباوي نسبة للسيد سعد الدين الجباوي بن يونس الإدريسي
ولكن عددها قليل لأن هجرتها لحلب تعتبر حديثة نسبياً


الأسر الحسينية :
أ – عقب السيد زيد الشهيد بن علي زين العابدين بن الحسين : أشهرها آل الحراكي من ذرية السيد عبد الله الحراكي الحسيني نسبة للحراك بلدة في حوران وهي أسرة لها امتداد في عدد من المدن السورية
ومن فروعهم في حلب آل النيال أيضاً
ب- السيد إسماعيل بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين : أشهر أعقابه في حلب آل السيد طه زادة نقباء حلب وهم يعرفون اليوم بآل الجلبي وأصل هذه الأسرة من حي الجلوم في حلب وجدهم ولي الله الكليباتي دفين تربته في حلب
ج- السيد إسحاق المؤتمن بن جعفر الصادق بن محمد الباقر : وفرعهم الأظهر في حلب بنو زهرة وكانت فيهم نقابة حلب قديماً ولعلهم أعرق وأقدم الأسر الحلبية الشريفة ومن فروعهم في حلب اليوم آل الزنابيلي وعائلة محي الدين وآل الموقت وآل حاج موسى في حلب والفوعة وغيرها من الأسر

ذرية السيد موسى الكاظم بن جعفر الصادق بن محمد الباقر :
وأكثر الأسر الحسينية في حلب تعود إليه فمنهم
عقب السيد عبيد الله بن موسى الكاظم : وهم البعاجيون آل عمر زكي الدين البعاج بن شهاب الدين أحمد بن محمد الخليفة وكان جدهم ينعت بابن خليفة الزكي و إليه ينسب جامع الزكي قرب باب النصر بحلب ولهم زاوية تعرف بزاوية البعاج في الحي نفسه وهم اليوم يعرفون بآل الوفائي أو آل الوفائي البعاج
ومن عقبه أيضاً آل البعاج في حلب وإدلب
وآل المارتيني وأصل هذه الأسرة من إدلب ولا يزال لها وجود في المدينتين
وآل عيسى : الذين منهم السيد الشيخ عبد القادر عيسى البعاجي أحد شيوخ الطريقة الشاذلية وفي حلب أسرة أخرى تعرف بآل عيسى أصلها من الانكشارية

محمد العابد بن موسى الكاظم : أشهرهم ذرية السيد أويس أبي طاسة بن يوسف الكبير الحسيني وقبر هذا الشريف في حلب ومن ذريته آل الويسي وآل الحيدري نسبة لولده السيد حيدر بن أويس
وآل الشيخ ويس وآل الشيخ ويسي و آل الويس و آل الشيخ موسى و آل الشيخ عبد الله و آل الشيخ حسن وآل النجار وآل كوسا وهم في حلب وما حولها ويعرفون بالويسات

عفب محمد الأكبر سبع الدجيل بن علي الهادي بن محمد الجواد بن علي الرضا بن موسى الكاظم :
أشهرهم ذرية الشريف محمد أبوعابد بن عبد الله بن محمد البركدي بن أحمد بن محمد الأصغر بن محمد الأكبر سبع الدجيل
ومن ذريته عشيرة عبادة ومنها في حلب آل ناصر آغا وهم من محلة محمد بك في باب النيرب
أشهرهم السيد أحمد ناصر آغا صديق سيدي جد الوالد
وعشيرة البقارة يقيم بعضهم في حلب وما حولها وليسوا كلهم من ذرية الشريف محمد أبو عابد المذكور
بل من امتلك وثائق أو مشجرات فحسب تثبت شرفه وانتسابه
وآل المكانسي وآل محجوب وهم من ذرية السيد أحمد سويدان المكانسي وتعد من أعرق الأسر الحلبية

الرضويون : عقب السيد جعفر الزكي بن علي الهادي :
فمن العشائر المشاهدة وأعظم تجمع لهم في ما حول حلب في قرية العيس ( قنسرين ) ويوجد منهم في حلب أيضاً
آل بركات وهي أسرة رضوية ذكر نسيها العلامة الطباخ حين ترجم أحد أفرادها

إبراهيم المرتضى بن موسى الكاظم :
من ذريته في حلب
آل الكواكبي : أولاد السيد محمد أبو يحيى الكواكبي دفين المسجد المعروف بالكواكبية بحي الجلوم وأشهر هذه الأسرة السيد عبد الرحمن بن أحمد الكواكبي وقد تولى عدد من أفراد هذه الأسرة النقابة بحلب أيضأ
وهاجر قسم منهم إلى الآستانة قديماً وأقاموا بها
آل النسيمي : وكانت هذه الأسرة تعرف قديماً بالخوجكي وأشهرهم جدهم السيد مصطفى بن يوسف بن عبد اللطيف الخوجكي النسيمي صاحب السياحة المعروفة بالبهجة وهم حسب ما رأيت بمشجرهم من ذرية السيد إبراهيم العسكري بن موسى الثاني أبي سبحة بن إبراهيم المرتضى

آل عجان الحديد : المنتمين إلى السيد شمس الدين عجان الحديد من ذرية السيد محمد المهدي بن محمد أبي القاسم بن الحسن القاسم بن الحسين بن أحمد الأكبر بن موسى الثاني بن إبراهيم المرتضى

الرفاعيون : وهم أسر عديدة وأعقابهم في حلب وما حولها كثير فمنهم

آل الهبراوي : من ذرية السيد شعيب بن عبد الله المدني بن علي الحازم بن أحمد المرتضى بن علي المكي المغربي بن رفاعة حسن المكي بن محمد المهدي وهذه الأسرة كانت تسكن محلة الكلاسة قديماً

آل المحفل : هذه الأسرة متفرعة من السيد إسماعيل جندل بن أحمد بن محمد شمس الدين بن عبد الرحيم ممهد الدولة والدين بن حسن بن عثمان سيف الدين محمد عسلة بن علي الحازم

آل الحريري : من ذرية السيد علي برهان الدين بن عبد المحسن بن عبد الرحيم ممهد الدولة والدين
وهم في حلب منهم من قدمها من حماة وآخرون من حوران
وقد نسب إلى صناعة الحرير أو بيعه أسر في حلب أو ما حولها ليسوا منهم

ذرية السيد أحمد عز الدين الصياد : منهم آل الصياد والصيادي أشهرهم نقيب أشراف حلب السيد محمد أبو الهدى الصيادي ومن فروعهم في حلب أيضاً آل خير الله و آل الحربلي وآل الرواس

عقب السيد أحمد نجم الدين الأخضر بن علي مهذب الدولة والدين :
من عقبه في حلب آل الرفاعي أولاد الشريف محمد أبو الوفا الرفاعي بن محمد بن عمر وكانت هذه الأسرة تسكن محلة البياضة بحلب


ومن ذرية السيد محمد المهدي السبسبي بن حسن العسكري بن علي الأفضل بن منصور أبي الصفا بن أحمد نجم الدين الأخضر في حلب آل السبسبي وآل الشلحاوي والدملخي ومن فروعهم آل الواعظ كما رأيت في مشجرهم و آل المايري في مارع قرب حلب وأصل هذه الأسرة من حماة من السادة السبسبية الشلحاوية

آل الكيالي : من أكثر بطون آل البيت عدداً في حلب وما حولها والديار الحلبية منبع الكيالية منها هاجروا إلى العديد من المدن والأقطار الإسلامية وهم من عقب السيد إسماعيل الكيال بن علي مهذب الدولة والدين دفين قرية الترنبة ومن فروعهم يحلب الأسرة الجوادية الكيالية نسبة لجدهم عبد الجواد الكيالي وهم أصحاب الزاوية الشهيرة التي طالها الهدم وكان مكانها قريباً من المسجد الأموي وآل الجذبة ( الشيخ الأحمر ) ومنهم المحدث محمد زين العابدين جذبة الكيالي وآل عزيزة
ومن فروع الكيالية بشكل عام آل الأبرش في حماة وحمص وآل بطوش وآل حمام وآل حمود وآل درويش وهم بكفر تخاريم وآل الطيار وآل عارف وآل العالم وهم بحلب أيضاً وآل عبد الحسيب وآل القاضي وهم بسرمدا
و آل ملا بادلب كانت فيهم نقابة الأشراف وآل ملائكة وآل بسيسو وهم من فلسطين وغيرهم

عقب السيد يحيى بن الثابت بن الحازم الرفاعي :
آل الكتخدا (الكيخيا) : هذه الأسرة أصلهامن كفر تخاريم ويوجدلها امتدادات إلى اليوم في محافظة إدلب وهي من الأسرة الشهيرة بحلب كان منها رشدي بن أحمد الكيخيا أحد زعماء حزب الشعب وقد ساق الطباخ عمود نسبهم في كتابه

آل البطايحي : يقطنون حول حلب ونسبتهم إلى السيد علي البطائحي بن أحمد عفيف الدين بن محمد بن عبد المنعم بن موسى بن فرج بن عثمان سيف الدين بن أبي الحسن علي بن يحيى

النعيميون : وجلهم من أولاد السيد عز الدين أبي حمرة أو من الرفاعيين وليس كل نعيمي شريف إلا من امتلك مشجراً أو وثائق قديمة تدل على ذلك وهم كثر حول حلب ولعل أكبر أسرة متحضرة تنتمي لنعيم في حلب هي :
آل الزيتوني: أخوال الفقير وجدهم في حلب فخر الأشراف أحمد جلبي الزيتوني بن عبد القادر بن أحمد بن زيتون بن الحسين وزيتون هذا هو جد الزواتنة النعيميين الذين منهم في نواحي حمص جماعة أيضاً ومن الأسرة الحلبية يتفرع فرعان أحدهما اليوم في الحجاز والآخر في اسطنبول
آل الملاحفجي : هم نعيميون أيضاً أشهرهم السيد الشيخ محمد القصير الملاحفجي الشهير بأبي قبقابة

آل الملاح : ذكر السيد راغب الطباخ أنهم من عشيرة نعيم ومنهم من كانت أمه من آل الزيتوني النعيميين
حسب وثيقة عثمانية قديمة وكان منهم مرعي باشا الملاح وأولاد عمهم في حمص آل الملوحي

وفي حلب أسر رفاعية أخرى
كآل بطيخ : وهم من ذرية السيد يوسف الروجي بن مصطفى الرفاعي كانت لهم زاوية في حلب تقام بها الأذكار على الطريقة الرفاعية منهم الشيخ إبراهيم بطيخ الروجي الرفاعي

آل النعساني : من ذرية السيد نعسان بن أرسلان الرفاعي وأصل هذه الأسرة من الباب يعرفون بآل النعساني وآل الشيخ نعسان وآل الشيخ ولهم فروع في أعزاز وحلب وأشهرهم في حلب السيد الأديب الشيخ محمد بدر الدين النعساني


قلت وفي حلب أسر حسينية أخرى ولا سيما
آل الجابري الحسينيون : وهم أسباط القاضي جابر بن أحمد
وجدهم الأعلى هو السيد أحمد الجابري بن موسى بن أبي بكر وكان يسكن حي العينين في حلب
وعلى حد علمي القاصر أن آل الجابري جميعهم اليوم في حلب من عفب السيد عبد القادر بن مصطفى بن أحمد بن موسى بن أبي بكر الجابري نقيب أشراف حلب وابن نقيبها وعقبه من أولاده السادة عارف وعبد الحميد ومراد وأسعد وقد لعبت هذه الأسرة دوراً سياسياً واجتماعياً وقضائياً في حلب إذ تولى عدد من أفراد هذه الأسرة القضاء والإفتاء ونقابة الأشراف والمتسلمية وغيرها ولعل أشهر شخصيات هذه الأسرة في العصر الحديث الزعيم الوطني الكبير سعد الله ين عبد القادر الجابري وأخوه الوزير الشهير إحسان الله الجابري

آل الكوراني : وتعد من أقدم الأسر الحلبية وقد تولى نقابة الأشراف في حلب رجل منهم

آل الهاشمي (شيخة صغيرة ) نسبة لجدهم وكان قصير القامة فكلن بعض الأتراك يسميه شيخة صغيرة
ولكن أغلبهم اليوم يعرفون بآل الهاشمي
آل السروجي : حسينيون كان جدهم طبيباً واستوطنوا حلب قديماً أيضاً
آل الطرابلسي : منهم محمد بن إبراهيم الطرابلسي نقيب أشراف حلب ومفتيها
آل سراج الدين : هم حسب مشجرهم حسينيون أيضاً منهم سيدي العلامة المحدث الشيخ عبد الله ين نجيب سراج الدين الحسيني
آل المشاطي : نسبة للسيد إبراهيم المشاطي دفين المشاطية بحلب وكان منهم من تولى النقابة أيضاً
الجنيدات : وقاعدتهم في البلاد الحلبية السفيرة وخاصة قرية الجنيد وهم ينتمون للسيد الجنبد بن محمد البغدادي
ومشهورون بالقراءة والرقى ونحو ذلك منهم آل الجنيدي وغيرها من الأسر ويقال إن السيد نبهان الجبريني جد آل البادنجكي في حلب منهم وهذه الأسرة مشهورة في حلب ونسبتها إلى محلة ميدان جيك (بادنجك ) ولهم زاوية مشهورة في هذه المحلة ونعتهم الطباخ بالسيادة حين ترجم لأجدادهم
آل العياشي : أصل هذه الأسرة من إدلب وكان منهم طاهر العياشي نقيب أشراف إدلب
آل الحسيني : أصل هذه الأسرة من نواحي حلب ومنهم في حلب أيضاً السيد الطبيب محمود أبو الهدى الحسيني خطيب جامع العادلية وأحد مشايخ الطريقة الشاذلية
آل الكحال : أصل هذه الأسرة من آل الشيخ زين البرمي الحسيني الحماصنة وقد قدموا حلب من معرة مصرين ولهم بها أقارب ومن فروع هذه الأسرة أيضاً آل الشيخ يوسف الكحال بمعرة مصرين وآل عيان كحال بحلب ومعرة مصرين وهم أسرة الفقير

هناك أسر شريفة أخرى ذكرهم الطباخ
آل الطباخ : أسرة السيد الشيخ محمد راغب الطباخ نعت احد أجدادهم الشريف لأمه ولكن سيدي الطباخ أورد نص وثيقة له تفيد انتماء الأسرة نفسها من قبل الآباء لآل البيت وكانت لهم شجرة ضاعت نتيجة انهيار بيت جدهم الأعلى ضاع معه نسبهم ولكن حديثاً تعرفت على شاب منهم وهو ماض قدماً في البحث عن نسب هذه الأسرة لعله يصل إليه
آل الديري: نسبة لدير الزور
وآل البانقوسي نسبة لمحلة بانقوسا بحلب

المراجع المعتمدة
إعلام النبلاء بتاريخ حلب
الشهباء محمد راغب الطباخ

نهر الذهب بتاريخ حلب كامل الغزي

حلب في مئة عام فؤاد عنتابي ونجوى عثمان

القرابة الحقة مارغريت مري ويذير

فهرست المئة الأوائل في حلب عامر رشيد مبيض

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 28-01-2011 - 10:22 ]
 رقم المشاركة : ( 146 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   

أنساب و اشراف عائلات حلب الشهباء


فيما يلي قائمة بأسماء أسر الأشراف وبعض العشائر الشريفة المهمة بحلب

وما حولها وقد ضمنتها بعض الأسر والعشائر حول حلب وبالذات منطقة إدلب لأن معظم هذه الأسر لها فروع قديمة بحلب أو أن فروعاً منها انتقلت إلى حلب في أواخر العصر العثماني و أوائل عصر الاستقلال و لا أزعم في هذه القائمة أني قد أتيت على كل من بحلب أو ما حولها من أسر الأشراف إنما ذكرت من ثبت عندي شرفه بالشواهد فإن رأيت أسرة شريفة لم تذكر فاعرف- يا رعاك الله – أني قد غفلت عن ذكرها وسهوت فسبحان من لا ينسى ولا يسهوأو أني قد جهلت دليل شرفها فإن كان عندك علم بشيء -

هداني الله وإياك - فلا تضنن به على هذا العاجز كما تركت ذكر بعض الأسر الشريفة لأن نسبتها تغيرت ولم تعد نعرف من ينتمي إليهم أو أنهم انقرضوا أو تركوا حلب ورحلوا لغيرها أو لأن بعضها أنتظر دليلا على بقائها من الوثائق أو على شواهد شرفها من أفرادها وقد ذيلت القائمة بأسر أسباط الأشراف وبالأسر البكرية والعمرية حتى تكتمل الفائدة :


1-الإسحاقي ( نقباء حلب القدماء من ذرية إسحاق المؤتمن ولا أعلم بقيتهم اليوم بحلب وهم بنو عم آل الزهراوي )

2-الأهدلي ( من السادة الأهادلة وهم مشهورون بالشرف باليمن وقد ذكرهم عدد من المؤرخين سكن جدهم الجامع في سورية جسر الشغور ومنهم من هبط حلب واللاذقية )

3-البادنجكي ( لهم شجرة قديمة بحوزتهم وهم من ذرية السيد نبهان الجبريني )

4-البانقوسي ( ذكرهم المرادي ونعتهم بالشرف وبانقوسة محلة ومسجد بحلب نسبوا لها وليس كل من نسب لهذه المحلة منهم )

5-بركات ( لهم مشجرة قديمة وذكر شرفهم الطباخ ونسبهم مذكور في بحر أنساب قديم خط بحلب ولييس كل بركات منهم وكانوا قديما يعرفون بآل السروجي )

6-البركاوي ( لهم شجرات من ذرية علي بركة بن السيد محمد مهدي السبسي و هم والدمالخة من أرومة واحدة ويقطنون في حلب وما حولها ولهم فروع كبيرة في محافظات أخرى )

7-بطيخ ( رفاعيو النسب والطريقة ذكرهم الويسي واطلعت على مشجرات صادقوا على صحتها وليس كل بطيخ منهم )

8-البعاج ( لهم مشجرة قديمة ولهم فروع في حلب و إدلب وأريحا وجلهم بحلب يعرفون ببني الوفائي وليس كل وفائي منهم بل منهم من نسب لخدمة أو مجاورة تكية الشيخ أبي بكر بن أبي الوفا )

9-البيك ( ذكرهم الصيادي في روضه وليس كل بيك منهم )

10-تاج الدين ( الزهراوي ) ( من الزهراوية ذكرهم الصيادي في روضه ولمح لشرفهم الطباخ وذكرهم الفوعي في بحره )

11-الجابري ( نقباء أشراف حلب وذكرهم بالشرف عدد من المؤرخين ونعتتهم الوثائق والشجرات بألقاب السيادة ولا صلة بينهم وبين عشيرة البوجابر سوى تشابه الأسماء )

12-جحا ( نعت واحد منهم بالسيادة في وثيقة وفي وثيقة أخرى بفخر الأشراف الكرام والأسرة موجودة بإدلب وحلب )

13-الجذبة ( الكيالي ) ( لهم إجازة رفاعية تثبت انتمائهم للسيد الكيال وبها سلسلة نسبهم وكانوا يعرفون بآل الشيخ الأحمر أيضاً وليس كل جذبة منهم )

14-الجميلي ( بنو جميل ) ( لهم شجرة قديمة وذكرهم الصيادي في روضه وهم من الرفاعية )

15-الجلبي ( نقباء حلب مشهورون بالشرف لهم وثائق وإجازات تنعتهم بالشرف وقد ذكرهم مؤرخون كثر وهم مشهورون )

16-الحجازي ( ذكرهم الصيادي في روضه وتنويره وذكرتهم شجرة آل الصوفي في اللاذقية وهم بحلب ونواحيها كان منهم النقيب عبد الله بن حجازي وهم من الصيادية )

17-الحراكي ( نقباء المعرة وحمص مشهورون بالسيادة لهم شجرة بالمعرة و بحمص وذكرهم المؤرخون بالشرف وذكرهم الفوعي في بحر الأنساب )

18-الحربلي ( من فروع الصيادي كما ذكر أبو الهدى وكما في بعض الشجرات )

19-الحريري ( مشهورون لهم في حلب أكثر من شجرة وقد ذكرتهم إجازات وشجرات الرفاعية وكذا المؤرخون وأغلب)

20-الحسبي ( ذكر الغزي أنهم من ذرية عبد الله بن الحجازي )

21-الحسيني ( لهم مشجرة قديمة تصلهم بالسادة الرفاعية وهم بالأصل من الباب ويتفرع عنهم أسر تقطن الباب )

22-الحلوي ( نعتهم بالشرف المؤرخون وليس كل حلوي منهم ونسبتهم للمدرسة الحلوية بحلب )

23- الحموي ( ذكرهم الصيادي في روضه وليس كل حموي منهم )

24-الحنبلي ( الموقت ) ( ذكر العلامة الطباخ أن لهم نسباً للسادة السبسبية )

25- الحيدري ( الويسي ) ( لهم عدة مشجرات قديمة تذكر نسبهم )

26– الخطيب (كيلانية في كفر نبل ذكرهم الصيادي وليس كل خطيب منهم )

27– الخطيب ( صيادية لهم شجرة في قرية معربليت )

28– الخطيب ( من الدمالخة لهم شجرة )

29- الخطيب ( الموقع ) ( من السادة الحسينية ذكرهم المؤرخون وهم وآل الموقع بدمشق أسرة واحدة )

30- خير الله ( لهم مشجرة قديمة وذكر نسبهم في شجرة السادة آل الصوفي في اللادقية وفي مشجر آل الكيالي بحمص وذكرهم الصيادي في الروض والتنوير وغيرها من مصنفاته )

31- ددم ( الشلحاوي ) : ( ذكروا بشجرة آل المايري والشلحاوي وهم من فرع واحد ومنهم من يعرف بالشلحاوي )

32- الدسوقي ( ذكرهم الصيادي في الروض وذكر نسبهم بمشجر السادة آل الحسيني في حمص)

33– الديري ( ذكرهم المرادي وأصلهم من دير الرحبة أي دير الزور )

34 - الدملخي ( للدمالخة مشجرات كثيرة وقديمة وهم فروع كثيرة وأسر عديدة )

35- الرفاعي ( ذكرهم الصيادي في الروض والتنوير وقال لهم مشجرة قديمة ونعني بهم أسرة أبي الوفا الرفاعي )

36- الزنابيلي ( ذكرهم الصيادي في الروض ولهم وثائق تنعتهم بالشرف وهم من الزهراوية )

37- الزهراوي ( نقباء حلب القدماء وأشهر الأسر بها بالشرف ولم يمر على حلب مؤرخ إلا ونعتهم بالسيادة والشرف ولهم وثائق وحجج كثيرة ولا يعرف اليوم بحلب أحد بهذه النسبة وإنما تفرع عن الزهراوية أسر عديدة كثيرة أغلبهم اليوم بحلب والفوعة بالنسبة وبحمص آل الزهراوي ودمشق وبعلبك والعراق ومن فروعهم الموثقة في بحر الأنساب للفوعي آل حاج موسى وعبد الهادي والطحان والفاعور وزيتون و العيان وغيرهم كثير وكل هذه الأسر بالفوعة وآل محي الدين بنبل قرب حلب ومنهم آل الزنابيلي والموقت وتاج الدين وهؤلاء بحلب )


38- الزيتوني ( لهم وثيقة تنعت جدهم بفخر الأشراف المعتبرين وذكروا في مشجر أولاد عمهم المحفوظ بحوزة آل الناصيف بنواحي حمص من الرفاعية وهم بياء النسبة بحلب أسرة واحدة منبعها محلة أقيول بحلب ولهم فرعان في اسطنبول والحجاز وهناك آل زيتون بحلب ونواحيها ليسوا منهم )

39- السبسبي ( لهم أكثر من شجرة تصلهم بالسادة الرفاعية ولهم بحلب فروع كثيرة )

40- سراج الدين ( مذكورون بالإجازات الحديثية بنسبتهم الحسينية )

41-السرميني ( نعت واحد منهم بالحسني وبالسيد في تاريخ الطباخ نقلاً عن مؤرخين أقدم وليس كل سرميني منهم فسرمين بلدة في محافظة إدلب من أعمال حلب وهي منبع كثير من أسر إدلب )

42-السيجري ( من الصيادية ذكرهم الصيادي في روضه ولهم وثائق وهم بالأصل من جسر الشغور )

43-شرف الدين ( ذكرهم الصيادي في روضه وهم بأخترين من أعمال حلب )

44- الشلحاوي ( لهم شجرات مع السادة السبسبية )

45-شنون الحجار ( ذكر شرفهم العلامة الطباخ وليس كل حجار منهم وهم الآن يعرفون بآل شنون )

46- الشيخ تراب ( ذكر شرفهم أبو الوفا الرفاعي في منظومته و أورد الطباخ ترجمة جدهم )

47- الشيخ عيسى ( كيلانية في قرية باعو ذكرهم الصيادي )

48- الصوفي ( من أولاد عم الصيادية من ذرية السيد محمود الصوفي وبحلب بعض من آل الصوفي من اللاذقية وهم من الأشراف الصيادية أيضاً وهم من نفس الفرع و الاصل فكلهم يرجع الى محمد خزام الثاني دفين الموصل وبينهم مصاهرات مع بعضهم البعض)

49 -الصيادي ( أو الصياد أسرة أبو الهدى لهم شجرة مشهورون تولى نقابة حلب منهم عدد ولهم فروع كثيرة بحلب وما حولها )

50- طاهر الذيل ( هم حسينيون كما في بعض الشجرات )

51- الطرابلسي ( ذكرهم بالشرف المرادي والطباخ وغيرهما وتولى النقابة منهم السيد محمد بن إبراهيم الطرابلسي وليس كل طرابلسي منهم )

52-الطرابيشي ( لهم شجرة تصلهم بقضيب البان وذكرهم الطباخ في إعلامه وكانوا قديماً يعرفون بالمخملجي والغزولي وليس كل طرابيشي منهم )

53-طه زادة ( الجلبي ولم يعد أحد يعرف بهذه النسبة اليوم بل هم آل الجلبي فحسب وقد تولى عدد منهم النقابة )

54-العالم ( الكيالي ) ( لهم نسب وإجازات تصلهم بالكيالية وهم اليوم يعرفون بالكيالي والعالم )

55- عجان الحديد ( وجدت أختامهم على بعض الشجرات مما يفيد شرفهم )

56- العياشي ( نقباء إدلب وذكر هم الطباخ في إعلامه وفي بعض الوثائق لهم ذكر )

57- الفتياني ( مشهورون من آل الفتياني المقادسة ووثائق الفتيانية ناطقة بشرفهم )

58- القاضي ( الكيالي ) ( بنواحي سرمدا وليس كل قاضي منهم )

59-القدسي ( نقباء حلب ذكرهم عدد من المؤرخين ولهم وثائق تفيد شرفهم وليس كل قدسي منهم )

60-قضيب البان ( ذكر بعض فروعهم في شجرة السيد محمد حجازي الباني وهم بحلب فروع كثيرة )

61- قطاية ( ترجم جدهم المرادي تحت اسم ابن حمودة ونعته بالشرف وكذا فعل ابن ميرو وسماه ابن قطاية )

62-الكتخدا ( الكيخيا ) ( لهم شجرة قديمة وذكرهم الصيادي في الروض وكذا الطباخ )

63- الكحال ( من آل الشيخ زين البرمي نقباء حمص ولهم بحمص شجرة منهم من سكن حلب أواخر العصر العثماني قدموا إليها من معرة مصرين و هم ثلاثة فروع آل العيان الكحال وآل الشيخ حمادة الكحال وآل الشيخ يوسف الكحال وليس كل كحال أو عيان أو شيخ يوسف منهم )

64- الكواكبي ( نقباء حلب ولهم شجرة فقدت وعمودهم مشهور مذكور بكتب عديدة وشرفهم معلوم ولهم وثائق تنعتهم بالشرف ومن فروعهم آل الموقت )

65- الكيالي ( لهم شجرات ووثائق وإجازات كثيرة مشهورون بالشرف وقد تولى بعضهم نقابة إدلب وحلب )

66- المارتيني ( المرتيني ) ( لهم حجة نسب تصلهم بالسيد شهاب الدين البعاجي الكيلاني النسب وقد ذكرهم الطباخ )

67- المايري ( قرية مارع )( لهم شجرة وهم من فروع السبسية )

68- محجوب ( المكانسي )

69- محلول الزنار ( وردة ) ( إجازة تفيد انتمائهم للرفاعية ولمح الصيادي في روضه لانتمائهم للرفاعية )

70- المشهداني ( المشاهدة ) ( أغلبهم بحلب في العيس ( قنسرين ) وهم منتقلون أصلا من منطقة دير الزور ولديهم هناك شجرات ولهم فروع بحلب )

71- المكانسي ( محرفة من المكناسي نسبة لمكناسة المغرب ومنهم من يعرف اليوم ببني مكناس لهم شجرة قديمة وذكرهم الطباخ في إعلامه وقد تفرع عنهم آل المحجوب بحلب وآل سويدان بنواحي حمص وآل حسين آغا بحمص )

72- النعساني ( ذكرهم الصيادي في روضه )

73- نعمة ( بإدلب ذكرهم كامل الكيالي ولهم وثائق تنعتهم بالشرف وليس كل نعمة منهم )

74- النعيم (لهم ببعض نواحي حلب شجرات تصلهم بالسادة الرفاعية وليس كل من انتمى إلى النعيم شريف ففيهم الحلفاء

والعتقاء وتبقى الوثائق للتمييز بينهم )

75- الهاشمي ( شيخة صغيرة ) : ذكرهم المرادي بالشرف وغيره

76- الهبراوي ( ذكرهم الطباخ و هم منعوتون بألفاظ السيادة في سلاسل الإسناد الحديثية )

77- الوفائي ( البعاج )

78- الويسي ( المشهورون لهم شجرات وهم أسر كثيرة في حلب وما حولها )


الأسر العباسية :


1-الجندي ( مشهورون لهم شجرة بالمعرة وحمص وذكرهم السيد سليم الجندي في تاريخ معرة النعمان والصيادي وللأسرة فروع في المعرة وحماة وحمص وتفرع عن هذه الفروع فرعان في حلب ودمشق )

2-الجوهري ( من بني عم آل الجندي ذكرهم السيد سليم وهم بإدلب)

3-العباسي ( مشهورون بالنسبة العباسية )

4-الفنري ( نقباء إدلب القدماء ذكرهم الغزي و كامل الكيالي في تاريخه )

5-القصيري ( من أولاد عم آل الجندي أيضاً وأكثرهم بأنطاكية من أعمال حلب )

6-اليوسفي ( لهم شجرة وذكرهم السيد سليم في تاريخ المعرة وهم بالمعرة )


أسر الأسباط :


1-الخواجكي ( النسيمي ) ( ذكرهم المرادي في السلك وهم يعرفون اليوم بالنسيمي)

2- شريف ( تولى النقابة منهم نعمان شريف ونعت بقدوة السادات الكرام وذكر العلامة الطباخ أنهم من عشيرة بني تيم قوم سيدنا أبي بكر رضي الله عنه )

3-الطباخ ( ذكرهم المرادي في سلكه وهم أسرة المؤرخ العلامة محمد راغب الطباخ وليس كل طباخ منهم )

4-الطيبي( ذكرهم المرادي في سلكه )

5- فنصة ( ذكرهم المرادي )

6-اللبقي ( اللبق ) (ذكرهم المرادي )

7-الملاح ( ذكر الطباخ أنهم من النعيم ومن عشيرة البوخميس والجمع بين الروايتين أنهما من عشيرة البوخميس من زبيد ولهم أم شريفة من النعيم من فخذ الفقرا كما يوضح مشجرهم ولهم مصاهرات عديدة مع أسر الأشراف كآل الزيتوني )


الأسر البكرية :


1-الإخلاصي ( ذكر تقريظه لشجرتهم العلامة محمد صالح الصوفي وذكر انتمائهم لأبي بكر الصديق في ديوانه )

2-المولوي ( لهم إجازات تفيد انتمائهم لمولانا جلال الدين الرومي البكري الصديقي )


الأسر العمرية :


1-الأصفري ( ذكرهم الغزي وكامل الكيالي في تاريخيهما )

2-البيلوني ( من آل العقيلي وتولى بعضهم نقابة مصر وذكرهم المؤرخون )

3-الزويتيني ( لهم شجرة تصلهم بسيدنا عمر وذكرهم محمد راغب الطباخ )

4-العبسي ( مشهورون ذكرهم الصيادي في روضه وغيره من المؤرخين وهم بحلب وأريحا وما حولها )

5-العقيلي ( مشهورون لهم شجرة وهم بحلب ومنبج وعن الأسرة العقيلية يتفرع ثير من العمرية في بلاد الشام كآل البيلوني بحلب وآل البيسار والرافعي في طرابلس وقد ذكرهم المؤرخون بعمريتهم )

6-الطباخ ( العبسي ) ( ذكرهم الغزي في نهره )

المراجع زبدة الحلب في تاريخ حلب لابن العديم
نهر الذهب في تاريخ حلب لكامل الغزي .

*********

ويليه معاني
الحارات وشكرا لكم

*************


لكل حارة في حلب اسم وله معنى وفيها عائلات معروفة



_ حارة الأبراج :


تقع بين حارة الباشا وحارة الضوضو , سميت بأبراج الحمام ولا يزال حي الأبراج يُحتكم فيه بقضايا الحمام , في مسجدها قبر الأبراجي .

من عائلاتها : آل الملاح قدموا من العراق واستوطنوا الجبول اشتهر منهم صالح آغا الملاح وابنه محمد مرعي ,آل نحاس ، آل قولي

_ حارة ابن نُصَير :

يقال لها جب القبة ونصير بن داغر العنيد هو ممن كانوا ضد الإسلام ثم حَسُنَ إسلامه أخيراً مات وقبره في جامع الحي .

من عائلاتها : آل عكّو , آل سَمَرْلي , آل جُبقجي , آ ل حمامي , آل حديدي , آل حوري , آل جيلو

_ حارة ابن يعقوب :

تقع قرب بانقوسا ولا نعرف شيئاً عن ابن يعقوب الذي سميت به , وتقع قرب سوق الزهر قرب بانقوسا ويقال لها حارة الزّغار أي الصغار وهم أولاد الشيعة الذين اسكنوا في هذا الحي بعد مقتل آبائهم .

من عائلاتها : آل زَرقا , ومنهم فقيه حلب الشيخ محمد الزرقا وابنه مصطفى وآل نعساني ومنهم أديب حلب بدر الدين النعساني , وآل قباني

_ حارة أبو عَجّور :

تقع بين الجـُدَيدة والتّدريبة ولانعرف شيئاً عن أبو عجور الذي سميت به .

من عائلاتها : آل لبّان , آل وزيري , آل ابراهام , آل عازار , آل زمريا وجاؤوا من صليبة الجلوم

_ حارة أرض العَجّور :

تقع شرقي الميدان , كانت تزرع العجور , بنيت فيها مساكن شعبية , ابتدأ العمران فيها عام 1936

_ حارةالاسْفرس :

تقع بين المغازلة وساحة بزة فيها مسجد الاسفرس... كان فيه عمود يقصده العامة يعتقدون أنه يشفي من عسر البول اذا أصابهم .

_ الإِسماعيليّة :

انتقل اسماعيل باشا من سرايته المسماة سراية اسماعيل باشا الى هنا وشيد أول بناء فيها وفيها جامِعُه وتقع بين الجميلية والملعب ومن عائلاتها : آل الجابري

_ حارة الأَشْرَفية :

تقع شمالي غربي حلب , حي جديد سمي في عهد الفرنسيين الداويدية نسبة الى داويد المندوب الفرنسي ولما نزح الفرنسيون سمي الأشرفية لأن أرضه وقف للمدرسة الأشرفية قرب سوق استانبول , ابتدأ العمران فيه عام 1935

_ الأَعْجام :

تقع بين ساحة الملح و القصيلة ( حارة الباشا ) سميت باسم أعجام نزلوا فيها وتاريخ نزولهم مجهول

_ أَعراب المشَارِقة :

حارة كانت موجودة في ظاهر محلة المشارقة من جهة الغرب شرقي مقبرة الشيخ ثعلب {مقبرة هنانو} وهم خليط من العرب وقرباط العجم .

_ أَغْيُر :

فيها مذهبان :

1- انها محرفة عن (( آق يول )) التركية : (( آق )) : الأبيض و(( يول )) : الدرب .فمؤدى الكلمتين : الدرب الأبيض، وسميت هذه المحلة بهذا الاسم لأنها كانت قبل عمرانها طريقاً أبيض من الحوار


2- وقيل أصل أغير أغابوني أي : طريق الآغا , والمراد به أمير سكان تلك المحلات من الأتراك وتقع قرب { الألمه جي } وتبتدئ من خان الفحم وتنتهي بخان الحاج حسن خزنة


وأغير قسمان : أغير الفوقاني وأغير التحتاني
من أهم عائلاتها : آل زيتوني , وآل داخل , وآل سباهي , وآل قضيب البان ,وآل أغيورلي ، وآل سفر , وآل مزيك , وآل عزّو , وآل درويش , وآل دحدوح


_ حارة الأكراد :


تقع بين قسطل الحرامي والحميدية ...كان معظم سكانها من الأكراد


_ أَلتونْبَغا :


سميت باسم ألطنبغا الصالحي نائب حلب ثم دمشق سنة 723 هـ ومعنى (( التون )): الذهب ومعنى (( بوغا )) البودقة فمعناه بودقة الذهب وتعرف الآن بالمزوّق و تعرف قديماً بالميدان الأسود .


من عائلاتها : آل نابلسي , آل عَلاَمو , آل مَحْلَى زمانو , آل تِسْقِيه , آل الخياط


_ ألْمَه جي :


كلمة تركية بمعنى التفاحي أو بائع التفاح ويقع الألمه جي بين تراب الغربا والعريان , وفيه أربعة قساطل وهي : قسطل الميداني , قسطل البازر باشي , قسطل الفرّا , قسطل الفتال وكلها بأسماء العائلات الشهيرة في الحي


_ الأَنصاري :


كانت من قرى حلب وفي يومنا اتصل العمران بها فأصبحت من أحيائها , وسميت بالأنصاري نسبة الى سعد الأنصاري بن أيوب المدفون فيها
كانت تسمى ياروقيّة من يِرِق الآرامية بمعنى الأخضر ...


ويقال بأن امرأةً من نساء الياروقية رأت في المنام قائلاً يقول : [هاهنا قبر الأنصاري صاحب الرسول صلى الله عليه وسلم] فنبشوا فوجدوا قبراً فبنوا عليه مشهداً وهذا المشهد الآن يعرف بسعد الأنصاري


ومن عائلاتها : آل عرب , آل مخزوم , آل الباب , آل دعبول , آل زنكاح , آل عبده


_ بادِْنجك :


كانت محلة ابن العديم وفيها جامعة وفي تسميتها ثلاثة مذاه ب :

1 انها من بادي الفارسية بمعنى الهوائي والعاصف ومن جك التركية أداة التصغير

2 انها تحريف (بادمجك ) بمعنى شجرة اللوز الصغيرة

3 ان اسمها محرف عن ميدان جك : لفظة تركية معناها الميدان الصغير كأنها سميت بهذا الاسم لميدان صغير في حضرة جامعها

ومن عائلاتها : آل حردان , وآل بادنجك


_ بالي برْغُل :


تقع بين حارة المحب وحارة عبد الحي وبالي برغل كلمة تركية معناها برغل بعسل


_ بانقوسا :


سوق في محلة خان السبيل هدمت البلدية قسماً عظيماً منه وبنت محله سوقاً حديثاً وفي تسميته عدة أقاويل نذكر بعضها :

1. يبدو أنه كان فيها كنيسة وناقوس يُقرع فسميت باسمه ( بيت نقوشا ) : بيت أو محلة الناقوس وحرفت لتصبح بانقوسا

2.أن يكون أصلها تركياً محرفه من كلمتين هما بيك قوزه ومعنى الأولى : ألف والثانية : جوزة وذلك لأن هذا السمت كان قبل تعميره بستاناً يشتمل على ألف شجرة جوز

3.يروى أنه كان يوجد قبر في هذه المنطقة مكتوب عليه ياحضرة نبي الله بانقوس فسميت على اسمه بانقوسا

4. قال الغزي : أن أصل هذه اللفظة عربية مأخوذه من بناقيس وهي ما طلع من مستديرة البطيخ

ومن عائلاتها : آل المسلاتي , آل آلاتي , آل الحوت ,آل دشّان , آل خَرَمَنْدَه , آل عاتكة , آل ملاحفجي عرف منهم شيخ القصير أبو قبقابه وكان يمارس الطب الشعبي وآل الأسعد

_ بحسيتا :


تقع بين جادة باب الفرج والبندرة وهناك عدة أقاويل في تسميتها نذكر منها :


1. من ( باح صيتها ) أي ظهر صيتها و ذاع لما كانت عليه من مقام علمي رفيع لدى سكانها الاسلام واليهود

2. من ( بحّ صوتا ) لكثرة جلبة الباعة وسوق الخميس فيها

3. قال الغزي : هذه الكلمة سريانية مؤلفة من كلمتين بيت حسدا ومعناها بيت الرحمة

4. أن أصلها ( بحشوتا ) وهي كلمة سريانية تعني البحثية وعلى هذا فمعنى بحشوتا المحلة المنسوبة الى البحث يراد به بحث العلم

5 أنها من الاسبانية مركبة من كلمتين ( با و سيدا ) ومعنى الأولى المنخفض والثانية المدينة فمعناها المدينة المنخفضة

ومن العائلات فيها : آل رجب باشا , آل الشعباني , آل عابدين آغا , آل جدّاع , آل نحمات , آل ساسون , وآل دويك


_ برية المسلخ :


كانت سوقاً للمواشي اذن يراد بالمسلخ سوق المسلخ ويقع المسلخ قديماً في المغر جانب الشيخ نمير ويقع فيها قبر الترمذي يقصده الجهال من العامة لشفاء دوابهم المصابة بالمغص


_ حارة البساتنة :


تقع بين قسطل المشط وقسطل الحرامي وكان جلّ أهلها يشتغلون في البستنة


_ حارة البستان :


من أحياء باب النيرب كان أصلها بستاناً تعرف بدورها العربية القديمة
ومن عائلاتها آل نبهان , آل عتر , آل مكتبي , آل كيلارجي , آل فتياني , آل قرنة , آل موقت , آل عيسى , آل بيازيد , آل حوكان , آل الخيش , وآل دعدوع


_ بستان الجوخه :


يقع قرب الفيض كان بستاناً لمالكه جوخه قيل كان فيه ضرب من الزهر ذي خمل أحمر


_ بستان الزهرة :


جنوب الفيض بني على جزء من البساتين المنتشرة على طرفي قويق ملاصق لحديقة الشهباء


_ بستان الشيخ طه :


أي الشيخ طه المدرس يقع شمال حلب على امتداد شارع محطة بغداد محدود بين معامل السكك الحديدية وجسر المعزة وفيه آخر دار سكنه الأسدي وفيها توفى


_ بستان القصر:


جنوبي غربي حلب يشكل امتداداً عمرانياً جديداً للكلاسة باتجاه الغرب وكان منطقة بساتين منخفضة


_ بستان الكلاب :


يلفظها العامة بستان كليب , وفي تسميتها روايات منها :
1 أن أصلها (كل) كلمة تركية تعني الورد , (وآب ) كلمة فارسية بمعنى الماء , فيؤدي التركيب ماء الورد , سمي بذلك لأنه كان يزرع فيه الورد ويقطّر .
2 أن أصلها ( كل أبا ) وهما كلمتان سريانيتان بمعنى كل الثمر أو كل الفاكهة


_ حارة البقّارة :


البقارة ويلفظون القاف جيماً مصرية وهي اسم عشيرة كبيرة تعاني سياسة البقر وتربيتها ويوجد قرب هذه المحلة شبه زاوية تعرف بمزار الشيخ جاكير
ومن عائلاتها : آل مرعي , وآل دنش


_البكْرَه جي:


ويقال بأن تسميتها تركية الأصل ( باخورجي ) أي نحاس , وتقع هذه المحلة بين جب القبّة وبانقوسا


_ البلاّط :


تقع بين حارة تل عرّان ومحلّة الضوضو وهي قسمان البلاط الفوقاني والبلاط التحتاني , والتحتاني بعرف بالقطانة لأن أهله يشغلون بالقطن والصوف ووبر الجمال .



_البندرة :


تقع بين سويقة علي والدباغة العتيقة وبحسيتا وباب النصر ، وهي قسمان : بندرة الإسلام وبندرة اليهود وكلمة بندرة من " بندر " الفارسية بمعنى الميناء التجاري
من عائلاتها : آل قطر غاسي ، آل غنام ، آل رجب باشا ، آل بارجّي ، آل مهمندار ، آل خربوطلي ، آل النيال ، آل سيد طه ، آل عيدو .


بوابة الخل :


يدخل إليها من التلل وفيها كان يصنع الخل , هدمت وأنشأ مكانها دكاكين ومحلات تجارية حديثة .
من عائلاتها : آل سماقية ، آل قلعه جي


_بوابة القصب :


كانت الى عهد قريب تباع فيه خيوط القصب ثم تغيرت وظيفتها الأساسية الى بيع المفروشات وما شابه هدم قسم منها مع افتتاح جادة الخندق أما القسم الباقي فينفذ منه الى الجديدة


بوابة النبي :


سميت كذلك لأن فيها مقام كالب بن يوفنا من سبط يهوذا وفيه قبره ( قيل أنه ظهر في هذا الموضع ) وكانت بوابة النبي تعرف بعرصة الفراتي
من عائلاتها : آل سبسبي , آل عبسي , آل خرّاط , آل نوح , آل رمضان , آل كواية , آل أبو غالون


البياضة :


وفيها مذهبان :

1- لأنها كانت تشمل على خان مختص ببيع البيض وآثاره باقية في سوقها الآن .

2- وقيل لأن أرضها كانت حواراً أبيض وعلى هذا يجب أن تلفظ بتخفيف الياء .

وتقع بين باب الأحمر والجبيلة

من عائلاتها : آل السيِّد , آل رفاعي , آل ترمانيني , آل مزيّك , آل الحكيم , آل قباني , آل الغوري , آل كوراني , آل الحسبي , آل الحموي


تاتالر :


(( لر )) أداة الجمع في التركية وعليه فمعناها التتريون وعهد حلب بهم أيام هولاكو . وهي حارة تابعة لقارلق وتسمى حارة النصارى أو بوابة النصارى حيث كان يسكنها النصارى أيام الانتداب الفرنسي

من عائلاتها : آل شويحنة , آل البيك


_تراب الغربا :


كان موضع هذه المحلة تربة تعرف باسم تربة الغربا كأنها كانت مختصة بدفن أمواتهم ثم هجرت تقع قرب الألمجي


_ تلعران :

تقع شرقي برية المسلخ أكثر سكانها من الأكراد وتلعران من ( تل عرنا ) أي التل الصلب القاسي
ومن عائلاتها : آل ناصر آغا


_ التلل :


شرع الناس يبنون في هذه المحلة في حدود سنة (1882) م وعرفت أولاً بمحلة التلل لأن محلها كان تلالاً تعرف بمناشر الزبل وهي وقف للمدرسة الحلوية
ومن عائلاتها آل سالم , آل يوسف , آل مراش , آل حجار , آل حكيم , وآل كلداني


التومايات :


تقع بين الصليبة والهزازة وفي تسميتها مذهبان :
1- محرفة عن تومي هدايه : اسم رجل شهير كان يسكن هذه المحلة .
2- وقيل أنه كان فيها عدة رجال تسموا بهذا الاسم فسميت المحلة بمجموعة أسمائهم .

_ الجابرية :

نسبة الى أحد بني الجابري الذي كان يتصرف بأرضها تقع قرب الشيخ أبي بكر ويحدها من الجنوب شارع الرمضانية وقد خططت هذه المحلة سنة (1325) هـ

_ جادة الخندق :

شقها العثمانيون وهدموا في سبيلها أحد الأبواب الثلاثة لباب النصر واتصال هذه الجادة بشارع باب النصر فباب الحديد فشارع بنقوسا يجعلها أكثر جادات حلب فعالية وحركة

جب أسد الله :

تقع قرب باب الجنان , وكان فيها جب خيري أما أسد الله فهو من أسماء الانكشارية ولا نعرف شيئاً عن أسد الله ويسمى أيضاً جب الزلة
من عائلاتها : آل برغل , آل كرمان , آل قباوة

جب القبة :

ويقال لها ابن نصير, ولا يزال فيها جب خيري فوقه قبة

جب قره مان :

قره مان قارشي من أعمال الأناضول سميت باسم قبيلة قره مان التي تستوطنها وفد منها إلى حلب حاجاً رجل ميسور كريم اسمه محمد قره مان وبصحبته ابنه وتوفيا في حلب تقع خارج السور ويحدها جنوباً حارة الضوضو وشرقاً صاجليخان وشمالاً الأبراج وغرباً ابن نصير
من عائلاتها : آل قولي , آل كلش , آل سبير , آل طحان

الجبيلة :

تصغير جَبَلة , والمراد بها المقبرة لأن شرقيها ناشز كالجبل أو هي الكلتاوية الكبرى وما جاورها فإن تلك البقعة عالية كالجبل الصغير وعلى كل فاطلاق اسم الجبيلة على كل المحلة من باب إطلاق اسم الجزء على الكل ومن الناس من يسمي هذه المحلة بالجبيل تصغير جبل والجبيلة قصبة قرى بني عامر بن الحارث بالبحرين
من عائلاتها : آل بصال , آل وفا جاويش , آل فراش , آل أبو ردن , آل صباغ , آل الخطيب , آل صلاحية , آل صقال , آل أبو غدة , آل سراج

الجديدة :

تصغير جديدة أي المحلة الجديدة الصغيرة ثم خففت بإزالة التشديد وبعد اجتياح تيمورلنك حلب عام (1400) م واحراقها نزح معظم المسيحيون عنها وعندما عادوا وجدوا أنفسهم قد فقدوا منازلهم داخل السور لذلك اختطوا أمام الزاوية الشمالية الغربية للمدينة محلة جديدة عرفت بالجديدة وتعتبر الصليبة هي الجديدة القديمة ومن الجدير ذكره أنها تشتهر بالدور الحلبية القديمة كدار أجقباش ودار كبة


جسر الزلاحف :


ومن اسمها يظهر أن على شاطئ قويق الذي يعبرها كانت تتجمع السلاحف ( ويسمى أيضاً بجسر الدباغة وهذه المحلة تمتد من باب الجنان إلى باب أنطاكية

جسر الكعكة :

قرب قسطل المشط سميت المحلة بهذا الاسم لأنه يوجد في نقطة منها بالوعة تنصب إليها أربعة أسربة لها غطاء من الحجر مستدير مخرّق الوسط كأنه الكعكة ( هذه المحلة لا تقع على نهر قويق وإنما سميت جسراً هكذا )

جقورجق :

لفظة (( جقورجق )) بالجيم الفارسية تركية معناها الجورة الصغيرة والعامة يسمونها سقرجق وتقع قرب بانقوسا والصحيح عندنا أن أصلها التركي جقورجق أي الحفر الكثيرة كان يسكنها الروم الكاثوليك ويسمونها البسارنة

جلُّوم :

من أحياء حلب القديمة كانت تنفذ إلى ظاهر المدينة بباب أنطاكية غرباً وباب قنسرين جنوباً ثم أقيم بين هذين البابين ثغرة دعيت (( خراق الجلوم )) أما العقبة فتحد الجلوم من الشمال وفي سبب تسمية هذا الحي مذاهب :

1- أنها محرفة من (( جاء اللوم )) لأنه كان لقباً لوجيه من الحي كان له نفوذ يخوله أن يوجه اللوم إلى أحكام السلطة وغيرها فدعي باسمه .

2- أنها محرفة من (( جلا القوم )) يراد به أن سكان الحي جلوا عن موطنهم الأصلي .

3- أنها محرفة من (( جلَّ القوم )) ذلك لأن سكانها كانوا من علية القوم .

4- ذكر الغزي أنها ربما محرفة عن سلوم وهي قسمان : جلوم كبرى وقد تسمى الجلوم البرانية وجلوم صغرى وقد تسمى الجلوم الجوانية .

أحدث في الجلوم خراقان أحدهما قديم والثاني جديد : الأول يسمى خراق الجلوم ويؤدي إلى جلوم كبرى والثاني في صليبية الجلوم

من عائلاتها : آل رسلان ( أسد ) , آل جودة , آل جزّار , آل كواكبي , آل جلبي , آل ركبي


الجميلية :

أسست سنة 1300 هـ وعرفت بالجميلية نسبة إلى جميل باشا الذي أسست في أيامه وبنى قصره فيها ( اسمها في سجلات الحكومة السليمية نسبة الى سليم أفندي ابن السلطان عبد الحميد خان الثاني , وأول بناء خطط في هذه المحلة هو المكتب الاعدادي المعروف بالمكتب السلطاني وحالياً ثانوية المأم

ون وكان اسم الأرض التي تقوم عليها الجميلية الحلبة وفيها كان قصر سيف الدولة
من عائلاتها : آل الجابري , آل المدرس , آل جزماتي , آل ميسر , آل فنصة , آل الوفائي


حمزة بك :


تقع قرب قاضي عسكر سميت باسم حمزة بك مجدد المسجد الذي كان يعرف قديماً بمسجد باباخان
من عائلاتها : آل محوك , آل رهوان , آل جانات , آل بوظ , آل حمزة , آل رحمون


الحميدية :


خططت في حدود سنة 1305 هـ وسميت الحميدية نسبة إلى السلطان عبد الحميد خان الثاني العثماني .
من عائلاتها : آل بيطار , آل شكور , آل حجار , آل نجار , آل حايك


خان السبيل :

وتسمى حارة الباشا فيها خان وفيها سبيل جمع ماؤه ، تقع قرب ابن نصير
من عائلاتها : آل سيريس , آل مرعي باشا الملاح (( وبه سميت حارة الباشا )) , آل ططري , آل قاطرجي , آل خياطة , آل منصور , آل زينو , آل حوري .

الدباغة العتيقة :

تقع قرب خان استن بول تسمى العدسات فيها جامع الدباغة العتيقة وترجع منارته إلى القرن الثالث عشر للميلاد
من عائلاتها : آل الجابري

الدلالين :

تقع قرب قارلق , من عائلاتها : آل شحيدة , آل شمسة , آل أدلبي

زقاق الأربعين :

تقع قرب التدريبية في الجديدة , يقال : إن هذه المحلة مما أسس في أيام السلطان سليم خان العثماني بعد استيلائه على حلب أحضر لها أربعين أسرة من المسيحيين وسميت المحلة بعددهم

زقاق الطويل :

وهو بالفعل طويل متفرع عن قسطل حرامي أمام المخفر
من عائلاته : آل ورد , آل مسلماني , آل صباغ , آل قسطلي , و آل مسكون

_ ساحة بزة :

بإمالة الزاي وفيها المذاهب التالية :

1- محرفة من البزّ وهو قماش ( النسيج ) لكثرة ما يوجد فيه من نسيج الأقمشة حيث أصلها ساحة البزازة

2- قيل طان بستاناً تأوي اليه طيور الباز الجارحة التي يصاد بها
3- قيل أن أصلها ساحة البازات أ ي الأشراف المتفوقين على غيرهم.
ومن عائلاتها : آل سفاق , آل حيص , آل بلوري , آل ريحاوي

_ السريان :

كان يطلق عليها براكات السريان ما بين الحديقة العامة وشارع الملك فيصل لصقها منطقة الجمرك يسكنها السريان وهم ثلاثة أقسام :

• قسم جاء من الجزيرة السورية في الخمسينات

• قسم جاء من الرها في العشرينات

• قسم حلبي أصيل وهم السريان الكاثوليك والسريان الآرثوذكس .

ومن عائلاتها : آل عازار , آل بندك , آل ياندم , آل سيوري , وآل توكمه جي


السفاحية :

فيها المدرسة السفاحية التي أنشأها أحمد بن صالح بن أحمد السّفّاح وتقع بين الجلوم والقلعة
من عائلاتها : آل سراج (( وفائي )) , آل طرابيشي , آل قدسي , آل كيلارجي , آل بُجُك , آل سنكري , آل موازيني , آل شمّاع , آل كوجك , آل جاسر , ومن العائلات القديمة آل العادلي وهم آل دوقة كين



السليمانية :

أسست هذه المحلة سنة 1313 هـ وهي تعرف باسم سليمان جلبي صاحب بستان كان ف ي جهة منها وقد تعرف باسم حارة الخياط والمراد به المحامي الشهير جرجي بن سمعان الخياط

سويقة حاتم :

كانت هذه المحلة تسمى بالسهيلية تقع بين سوق أصلان دده إلى سويقة علي وسويقة تصغير سوق ولا نعلم شيء عن حاتم من عائلاتها : آل الجمالي , آل خانجي , آل ميسر , آل سباعي , آل جزماتي , آل كيالي

سويقة علي :

كان فيها مسجد اسمه مسجد علي وفيه قبر رجل يسمونه علياً ويقولون إن المحلة مضافة لاسمه
من عائلاتها : آل الحاج موسى الأمير , آل الكاتب , آل الجابري


حارة السيّسي :

نسبة الى شخص من سيس ( بلدة في أرمينية ) وهي متفرعة عن شارع التلل وسكانها من الأرمن

الشابورة :

في تسميتها المذاهب التالية :

1. من شبورا السريانية ومعناها الأحمق المخنث فينتج أنه كان يسكنها أحمق مشهور فسميت باسمه .

2. من شيفورا السريانية ومعناها السور أو البوق فينتج من أن هذه المحلة كان ت قرب سور المدينة ومنها يطلق الجنود صوت البوق .

3. من يطلع على الشابورة يلحظ انتظام بيوتها وتباعدها بمقاييس فكأنها مشبورة بالشبر ولعل تسميتها تعود الى ذلك .

من عائلاتها : آل فوّال

شاكر آغا :

متاخمة للأبراج من آثارها جامع شاكر آغا وهو عامر وسبيل شاكر آغا وتسمى فرمليك

شرعسوس :

تقع قرب الألمجي قال الغزي : لا أعرف تسمية هذه المحلة بهذا الاسم قيل : هو محرف عن كلمة شريعتلي أي المتشرع والصحيح أن هذه اللفظة كانت تطلق على جميع المحلات الكائنة بين أقيول وساحة التنانير ونحن نرى أن شرعسوس من شرع السوس أي مدّ عرق السوس وعرضه على الشمس

الشماعين :

تقع قرب الكتاب والشماعون المضافة إليهم هذه المحلة جماعة كانوا يصنعون فيها الشمع الشحمي المشهور .


الشميصاتية :

تقع قرب بنقوسا وتعرف أيضاً بحارة سوق الدجاج ولفظة الشميصاتية محرفة عن (( سميزاتلي )) كلمة تركية معناها : ذات اللحم السمين , وكأن موضع هذه المحلة كان مكاناً يباع فيه لحم الأغنام الجيدة ونحن نرى أن الشميصاتية نسبة إلى جماعة جاءوا من سميساط مدينة على شاطئ الفرات
من عائلاتها : آل محُّوك , آل الآغا , آل مكي , آل حمدون , آل الأحمر , آل منصور

صاجليخان :

قسمان الفوقاني والتحتاني تقع قرب قاضي عسكر وفيها مذهبان :
1- صاجليخان : كلمة تركية معناها خان أبي الشعر وعليه تلفظ الجيم جيماً فارسية .
2- أنها بالجيم العربية وأن صاج تركية معناها الصحيفة من المعدن وعليه فمعنى صاجليخان : الخان المصفح بابه بالحديد .

صاجليخان الفوقاني يعرف باسم هارون دده ومعنى (( دده )) الأب والجد وأطلقت اصطلاحاً على الدرويش القديم .
أما التحتاني فيعرف بآغاجق وآغاجق كلمة تركية معناها الآغا الصغير
من عائلاتها : آل خواتمي , آل درعوزي , آل وتار،آل جاويش , آل شهوان , آل قولي , آل لبابيدي , آل أبو راس

_ الصاخور :

ليس في الفصحى فاعول من الصخر وعلى كل حال فالعامية صاغتها للتعبير عن الأرض الصخرية المرتفعة في الصخور يقع هذا الحي شرقي حلب على يسار الطريق المؤدي للمطار , أنشئ عام (1946)

الصفصافة :

خارج باب النيرب , أرضها منخفضة ينحدر إليها الماء من خندق باب المقام , وكان على هذا الماء تغرس أشجار الصفصاف
من عائلاتها : العساسنة .

الصليبة :

تقع بين بوابة القصب والتلل والتومايات تأسست في القرن الخامس عشر الميلادي أي في أواخر أيام الدولة الشركسية المصرية بعد حادثة تيمور لنك وقد تسمى التلل بالصليبة الصغيرة تمييزاً لها عن هذه... والصليبة بقعة ذات أربعة مفارق أزقتها ضيقة وأبنيتها متعانقة يظهر طابع القدم عليها تتميز بوجود دور شرقية رائعة الجمال ويوجد فيها عدد من الكنائس الهامة ككنيسة الروم الأرثوذكس وكنيسة الأرمن الكاثوليك وغيرها . . .
من عائلاتها : آل بليط , آل صائغ , آل سابا , آل جنيدر , آل عابديني , آل ضاهر , آل الحمصي

الضوضو :

تقع قرب الصفصافة فيها دفين يسمونه الشيخ محمد الضوضو

العاشور :

ليس في الفصحى فاعول من عشر إنما هي صيغة جاءت بها العامة يريدون بالعاشور . العشار : آخذ العشر و ملتزمه وقد تكون الكلمة سريانية من (( عشرا )) جابي العشور مما يدل على أن الحي كان يقطنه عشار هذه المحلة متفرعة عن قسطل الحرامي وكان المسيحيون يقطنون العاشور
من عائلاتها : آل صباغ , آل عبه جي , آل حطب , وآل عاشور

_ العرقوب :

العرقوب من الوادي : وهو موضع فيه انحناء والتواء شديد والعرقوب : طريق في الجبل والعرقوب : طريق ضيق يكون في الوادي البعيد القعر لا يمشي فيه الا واحد وتقع العرقوب بين الميدان وأقيول ينتشر فيها معامل النسيج
العريان :

عرفت بالعريان نسبة إلى الشيخ العرياني المدفون في المسجد المنسوب إليه
من عائلاتها : آل حكيم , آل خطيب , آل قنبري

العزيزية :

افتتحت المحكومة عام (1868) م مكتباً لتعليم الناشئة الصنائع اليدوية ولتأمين المال اللازم لتجهيزه أعلنت عن بيعها الجبل المطل على نهر قويق وكان اسمه جبل النهر فأقبل التجار المسيحيون على شرائه وبُدئ ببناء المنازل فيه
من عائلاتها : آل حمصي , آل غزالة , آل برغل , آل مكربنة , آل براهمشا , آل جنبرت , آل كورنلي , آل الخوري , آل شعراوي , آل الخياط , آل الأخرس , آل شُلْحت , آل أسود , آل عبه جي

العقبة :

يقال لها عقبة بني المنذر وسميت عقبة لنشوزها عن بقية أرض حلب ولا ندري إضافتها لبني المنذر ولعلهم أول من نزلوها بعد الفتح
من عائلاتها : آل طرابلسي , آل واعظ , آل مهروسة

الفرافرة :

تقع شمال المدرسة الاسماعيلية ثمة مذاهب محتملة في سبب تسميتها :
1- اسم حي الفرافرة مستعار من واحة الفرافرة في الصحراء الليبية .
2- أطلق على الحي اسم الفرافرة لما يمتاز به عن سائر الأحياء بغزارة المياه .
3- نسبة إلى بني فرفور , وكانوا رؤساء .
من عائلاتها : آل الشريِّف , آل المدرس , آل المرعشي , آل الوفائي , آل قاطر اغاسي , آل القدسي , آل يكن , آل العنتابي , آل الأوبري , آل دلال باشي .

الفرّايين :

قرب قاضي عسكر وهي قسمان : الفرايين الفوقاني والفرايين التحتاني , ويراد بالفرايين الذين يشتغلون بالفراء
من عائلاتها : آل ختّام .

الفردوس :

الفراديس موضع بحلب قرب قرية خُساف محلها خارج باب المقام , وكانت القرن السادس من أعمر مناطق حلب وأعظمها آثار دينية كالمساجد والمدارس والزوايا والترب

فِرْمِلِيك :

هي شاكر آغا نفسها سميت باسم فرن يعرف باسم فرن ميريك يرى البعض أنها تحريف فرن الملك
من عائلاتها : آل مسلاتي , آل مستت , آل عكام , آل كرز ون , آل عمّوري , آل باقو

الفطايس :

قرب الهزازة... من عائلاتها : آل فارة , آل استانبولي

قاضي عسكر :

كان يسكنه قاضي الجيش العثماني , تقع هذه المحلة قرب حمزة بك والمشاطية
من عائلاتها : آل حمزة , آل أمونة , آل شريمو , آل حبو , آل أبو عمشة .

حارة القرباط :

هذه المحلة في شرقي جامع التوبة أهلها من عرق هندي , ولغتهم الخاصة بهم شبيهة ببعض لغات الهنود .

قرلق :

كلمة قرلق تركية معناها المثلجة فكأن موضعها كانت تعمل فيه المثالج , تقع خارج باب الحديد بين التاتارلر والدلالين
من عائلاتها : آل البيك , آل حرْبلي , آل بابنسي , آل كعدان , آل مزكتلي , آل الزين , آل شويحنة , آل قطّاع , آل أبو حديد (( دقاق )) , آل مؤذن (( الحريري )) , آل كبه وار , آل بطيخ .

قسطل الجورة :

قرب العريان فيها قسطل ينزل إليه بدرجات كثيرة وتعتبر قسماً من تراب الغربا
من عائلاتها : آل جليلاتي , آل عرفة

قسطل الحرامي :

أعظم أثر فيها جامع بردبك المعروف بجامع قسطل الحرامي أو الحَرَمي … وجر إليه الماء من قناة حلب بقناة خاصة لذا يسمى بالحرامي لأنه ينال ماءه دون استحقاق شرعي (( يرى بعض سكان المحلة أن الاسم نسبة إلى الحرمين أو الحرم حيث كان يجتمع أمامه حجاج بيت الله الحرام قبل الانطلاق للتزود بالماء فهو قسطل الحرمين أو الحَرَمي ))
من عائلاتها آل الورد , آل مسكون , آل حنطاية , آل عبه جي , آل أشتر , آل بركات , آل حجو , آل عبدو

القصيلة :

ربما كان موضع هذه المحلة يزرع شعيراً لرعي الدواب أيام الربيع فكان يسمى القصيلة أي الأرض المزروعة شعيراً على ماهو معروف عند الحلبيين ويحتمل أن تكون كلمة قصيلة محرفة عن فصيلة بالفاء لأن محلها بالفضاء بين السور القديم والفصيل
من عائلاتها : آل مصري , آل الغو , آل كوسا , آل أنيس , آل قرقناوي

الكَتّاب :
كانت تعتز الكتاب أن أحياء حلب فيها المقرئون فقط أما هي ففيها معلم للخط , وقيل بل هي من الكتاب وهو ساعي البريد تقع بين العينين والجميلية

الكلاّسة :

سميت هذه المحلة بالكلاسة لأن فيها أتانين الكلس وهي تبلغ اثني عشر أتوناً وكان أكثر سكانها يعانون حرفة الكلس وقطع الحجارة من مقاطعها ونحتها وبناءها , أما الآن تكاد تخلو من أتانين الكلس ( وكانت تسمى قبل القرن السابع الحاضر السليماني حيث كان فيها قصر بناه سليمان بن عبد الملك في أيام ولايته واليه ينسب هذا الحاضر ) , تقع الكلاسة ما بين المغاير جنوباً وباب أنطاكية شمالاً وما بين مقبرة الكليباتي شرقاً والنهر غرباً
من عائلاتها: آل جاموس , آل صهريج , آل حمدان (( بركات )) , آل هبراوي , آل قلعه جي , آل كاتبه , آل كربوج , آل قباني , آل حسكل

الكلتاوية :

هي جزء من الجبيلة ( داخل باب الحديد ) سميت باسم المدرسة الكلتاوية التي بناها الأمير طقتمر الكلتاوي , والكلتاوية منطقتان : الكلتاوية الكبرى والكلتاوية الصغرى
من عائ لاتها : آل دواليبي , آل سيفي

كوجوك كلاسة :

معناها الكلاسة الصغرى , تقع قرب الألمه جي وتمتد من العريان إلى قسطل الزيتون
من عائلاتها : آل مسلاتي , آل صباغ , آل الورد , آل حزين , آل قصبجي

الماوردي :

فيها قسطل في رأس زقاق ابن أبي عُطى يعرف بقسطل الماوردي ويقال كان هذا الحي بستاناً فيه تفاح ماوردي تقع بين قسطل الجورة والألمه جي

حارة المحب :

اختصار محب وهذا الاختصار هو السائد في التسمية تقع قرب عبد الرحيم عرفت هذه المحلة بأسرة قديمة كانت تسمى بيت محب الدين لم يبق منهم أحد يعرف والمحلة قد تعرف الآن باسم بيت العقيلية نسبة إلى زاوية العقيلية تقع بين المبلط والمغربلية
ومن عائلاتها آل عقيلي .

محمد بك :

وتعرف أيضاً بالتكاشرة محلها خارج باب النيرب اثنان من أسرة المكانسي في هذا الحي تزوجا حفيدتي محمد بك بن قانصوه الغوري فسمي الحي به
من عائلاتها : آل كنجو , آل تلاليني , آل مكانسي , آل بهايا , آل دعدوع , آل برِّي , آل صعب , آل الحواضرة , آل البيطار , آل حميدة

المرعشلي :

تقع قرب العريان سميت بالمرعشلي نسبة إلى صاحب القبر الموجود في مسجدها واسمه عمر المرعشلي

المستداميّة :

تقع قرب البياضة كانت تسمى حارة البستان أما نسبتها إلى مستدام بك فحادث بحدوث تعميره جامع النفيسية ومستدام بك بن عبد السلام أحد عتقاء السلطان قانصوه الغوري

المشارقة :

من الأحياء المحدثة في ظاهر مدينة حلب القديمة كان يفضى إليها من باب الجنان تواً بعد أن يعبر جسر يدعى بجسر عريبة تسميتها مذاهب :
1- أنها محرفة من (( بشانقه )) جمع البشناق : وهم اليوغسلافيون الإسلام .
2- أنهم من المشرق : على وزن مفاعلة . وعلى ذلك يخلص أرباب هذا المذهب إلى أن المشارقة إنما هي بمعنى حي الوافدين من المشرق
والمشارقة ثلاثة أقسام :
1- المشارقة الفوقانية .
2- المشارقة الوسطانية .
3- العيني ن وهي متصلة بباب جنين .
من عائلاتها : آل برغود , آل عجم , آل مسكينة , آل شحرور , آل أبو دان , آل أَمّانة , آل دراو , آل منافيخي , آل زعيرباني , آل قباوة , آل لحموني

المشاطية :

قرب الملندي سميت باسم الشيخ إبراهيم المشاطي ( وكان يصنع أمشاط النول العربي )
من عائلاتها : آل الشحنة , آل قضيب البان , آل بوشي , آل بركات , آل بغبوغ , آل الفقش , آل الشفلوندي

المصابِن :

قرب جب أسد الله , وسميت بالمصابن لكثرة ما كان فيها من المصابن يحدها جنوباً قبلة سويقة حاتم وجب أسد الله وغرباً جب أسد الله وشمالاً بحسيتا وشرقاً سويقة حاتم والدباغة العتيقة
من عائلاتها : آل باقي , آل حَلَوي , آل عداس , آل دهنة

المعادي :

قرب باب المقام وفيها مذهبان :
1- أنها من (( معدا )) السريانية ومعناها الارتجاج والاضطراب وتزعزع القدم ويبدو أن هذه المحلة كانت ذات طرق تزلق المارة .
2- أنها عربية نسبة إلى معاذ : رجل اشتهر فيها وأب دلت الذال دالاً .
من عائلاتها : آل عجوز , آل سالم , آل ورديان

المغازلة :

قرب ساحة بزة والمغازلة تحريف المغازلي نسبة إلى الشيخ محمد المغازلي وقد يكون العكس أي أن الشيخ المغازلي منسوب إليها وأنها سميت هكذا نسبة لمن يشتغلون بالغزل وكان يسكنها بعض موظفي الحكومة العثمانية الصغار لذا أطلقوا عليها كوجك فرافرة أي الفرافرة الصغيرة
من عائلاتها آل جاسر , آل جبقجي , آل محفل , آل ناصر , آل عداس , آل عديس , آل صايغ , آل شاوي , آل الجوبي

المغاير :

فصيحها المغاور والمغاير التي في شرقيها واسعة يقال أنها متصلة بمغاير حارة المعادي وأكبر هذه المغاير هي مغارة الجديدة وهي منقورة بالحوار ويقال بأنها تتصل مع سراديب القلعة المردومة

المُغَرْبِليّة :

قرب الطبلة وقد يكون هذا الحي أكثر الأحياء مدارات وعليه سميت بغربلة الحبوب

المقامات :

سميت بالمقامات لكثرة ما اشتم لت عليه من الترب والمدافن ومقامات الصالحين تقع بين الفردوس وباب المقام وكانت محطة هامة يتجمع فيها الجيش العباسي
من عائلاتها : آل دهمان , آل دوارة , آل غنام .

الهزازة :

تقع قرب مقبرة السيد علي وقد خططت هذه المحلة في أواخر أيام الملوك الجراكسة يقال في تسميتها أنها لما كانت برية كان فيها شجرة توت عظيمة يخرج الحلبيون إليها ويهزونها ليأكلوا ما يتساقط منها والصحيح أن الهزازة فيها مغاور وكهوف كثيرة لا تزال إلى الآن في دورها وكانت هذه المغاور قبل البناء مأوى للغنم وكان المار بقربها يرى الرعاة يهزون التبن في الغرابيل لعلفها فسميت بالهزازة
من عائلاتها : آل هيطلاني , آل سمان , آل سوّاح , آل ملحيس , آل سمّاقية .

ورا الجامع :

أي وراء الجامع الكبير , وكانت تسمى الشّرَفية
من عائلاتها : آل كيالي , آل سباعي

الوكيلية :

قرب السيد علي وأسرة الوكيلية المسيحية من أقدم سكانها , من عائلاتها : آل رفاعي , آل هلال

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 28-01-2011 - 10:24 ]
 رقم المشاركة : ( 147 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   

رحلة البحث عن صور حلب

عندما باشرنا بإصدار مجلة العاديات الفصلية التي تعنى بالتراث والآثار في حلب منذ حوالي سبع سنوات، واجهتنا مهمة شاقة هي الحصول على صور فوتوغرافية قديمة العهد عالية الجودة لكي تصاحب مواضيع المجلة.


ولقد أدخلتنا تلك المهمة في مطاردة دائمة لمصادر الصور القديمة التي تمثل مختلف مناطق القطر، وفي غياب هيئة او مركز وطني متخصص للوثائق الضوئية كان علينا اللجوء إما للمجموعات الشخصية أو لساحر العصر "الانترنت" وهو ما وجدناه أسهل منالاً .

باب قنسرين مطلع القرن العشرين
( موقع مكتبة الكونغرس )

وهي مطاردة لم تخل من بعض المفاجآت السارة، فخلال التحضير لعدد خاص عن محافظة السويداء قادنا البحث عن صور المطربة الراحلة أسمهان إلى موقع جمعية للصور الضوئية مقرها بيروت :

حيث وجدنا مجموعة من الصور النادرة لأسمهان التي تمثلها في الفترة التي عاشتها في جبل العرب بعد زواجها من الأمير حسن الأطرش ووجدنا في موقع تلك الجمعية العديد من الصور عن حلب ضمتها مجموعات أودعت في تلك الجمعية وهي تعود إلى أسر حلبية عريقة وعدد من مصوريها المحترفين. وتتناول مناسبات اجتماعية وشخصية وبعض معالم المدينة وريفها في أواسط القرن الماضي.

أما البحث عن صور لسلطان باشا الأطرش فقد قادنا إلى موقع مكتبة الكونغرس



حيث وجدنا له صوراً نادرة في منفاه بوادي السرحان .

ساعة باب الفرج
( موقع مكتبة الكونغرس )

وكانت المفاجأة الكبرى هي العثور على مجموعة من حوالي مئة صورة لمعالم حلب يعود بعضها إلى أواخر القرن التاسع عشر وتضم صوراً عالية الدقة للمدينة ملتقطة من قلعة حلب .

وهي جزء من مجموعة كبيرة من الصور التقطها مصور القنصلية الأمريكية في القدس لمعالم سورية عديدة لا تقتصر على حلب .
أما البحث عن صور قديمة لبصرى فقد دلنا على مجموعة المستشرقة " جرترود بل "المميزة من الصور :
رابط المجموعة :


الجامع الاموي الكبير
( مجموعة غروترد بل )



التي غطت منطقة الشرق الأوسط بتسعة وعشرين ألبوماً التقطتها بين مي 1902 و1914 ، وقد بلغ عدد تلك الصور الآلاف و عنيت "بل" فيها بتصوير الأوابد الأثرية في كافة أنحاء سورية إضافة إلى تسجيلها تفاصيل للحياة في البادية السورية .
وتبين لي أن اسم حلب وغيرها من الحواضر العربية يتردد بشكل واسع في مواقع الشابكة "الإنترنت" ،حتى أني وجدت لحلب ذكراً في مواقع لا تخطر على بال مثل موقع ذاكرة الجيش الأسترالي الذي احتوى على صور لآليات جيش الحلفاء الذي دخل حلب خلال الحرب العالمية الأولى ومنها صورة لموقع ساحة سعد الله الجابري الحالية لا يبدو فيها سوى مبنى واحد.


قلعة حلب
( مجموعة غروترد بل )


غير أن ما وجدته لم يكن سوى قمة جبل الثلج لأن الأراشيف المختلفة لا تعرض لعموم المشاهدين سوى النزر اليسير مما تمتلكه،فيما يحتاج الحصول على كامل مخزونها أذوناً وتكاليف وربما اتفاقيات.


وهو مخزون هائل الحجم حيث أن بدايات التصوير في المنطقة تعود إلى عام 1835.


يذكر الباحث بدر الحاج في دراسته عن تاريخ التصوير الفوتوغرافي في القدس :


" بعد حوالي ثلاثة أشهر من إعلان فرانسوا أرغو، زعيم الحزب الجمهوري الفرنسي، في 19 آب 1839 أمام الجمعية الوطنية الفرنسية عن اكتشاف التصوير الشمس وشراء الحكومة الفرنسية لهذا الاكتشاف من السيد داغير وتقديمه هدية للإنسانية، التقطت أول صورة فوتوغرافية في المنطقة العربية بحضور محمد علي باشا في مدينة الإسكندرية وذلك في الرابع من تشرين الثاني 1839" .


وأكد أراغو في خطابه على أن الاختراع الجديد سيكون له الفضل في تسجيل عجائب الشرق، وسيسهم في تقدم العلوم خاصة علم الآثار الذي كان يتطلب أكثر من عشرين سنة وعشرات المنقبين والاختصاصيين لنسخ ملايين الرسوم والحروف الهيروغلوفية في حين أصبح باستطاعة مصور واحد إنجاز هذا العمل بسرعة قصوى.


ومنذ التقاط الصورة الأولى في الإسكندرية، دخلت المنطقة العربية مرحلة جديدة من التوثيق البصري، وأخذ مئات المصورون بالتدفق على مصر وسورية، والتقطت آلاف الصور للمعابد والهياكل القديمة وللمدن والقرى، وسجلت عدسات المصورين الأزياء والأشكال الهندسية، ولاقت تلك الصور رواجاً كبيراً في السوق الأوروبية، لدرجة أن بعض المؤرخين المعاصرين شبهوا أثر تلك الصور بالصور التي يجلبها حالياً رواد الفضاء إلى الأرض .

وخلال القرن التاسع عشر فقط نشط أكثر من ثلاثمائة مصور في مصر وبلاد الشام، وكان معظمهم من الفرنسيين والبريطانيين، وبعض الألمان والأمريكيين .

ويذكر فرنسيس فريث وهو أهم المصورين الانكليز الذين عملوا في المنطقة عامي1859-1860 في مقدمة كتابه عن مصر وفلسطين :


".. ويمكنني القول مع التأكيد على القيمة الكبيرة للصور الفوتوغرافية الجيدة عن الآثار والتحف الشرقية، أن يد التغيير السريع تصيب الكثير من المعالم البارزة، بالإضافة إلى أنياب الزمن القاسية والرياح الرملية التي تهب بلا انقطاع، فإن المعابد والمقابر معرضة دائماً لعمليات السلب المستمرة وحكام الأقاليم يأخذون الأحجار المصقولة الضخمة والفلاحون يستولون على ما يتوافر أمامهم من أحجار الآجر.


وبينما يعمد السياح من كل الأمم إلى كسر ما يقع تحت أيديهم وهو لا شك الأجمل من الناحية الهندسية والمعمارية ويأخذونه إلى بلادهم".


وهكذا فقد أدى بحثنا عن صور قديمة لمدينتنا إلى الكشف عن تقصير بالغ نرتكبه بحق تراثنا ،عندما نتقاعس عن واجب جمع كل ماتم تصوير عن بلادنا ،وهي مهمة أكبر من أن تستطيع مؤسسة تحقيقها مهما بلغت مقدرتها،بل لابد من أن تكون جزءاً من مهمة تتولاها الدولة دون تأخير.


أن الثقافة البصرية تأخذ من الاهتمام الثقافي حيزاً أكبر مما كنت أظن ، بل إنها تشكل مادة ثقافية جاذبة لمختلف الشرائح الاجتماعية بما فيها تلك التي لم تنل قسطاً وافياً من التعليم، وبالتالي فإن الاهتمام بها - وإن كان يبدو لأول وهلة اهتماماً نخبوياً - سيؤدي في النتيجة إلى تنمية ثقافية عصرية الأداة ، في تجاوز واضح لما استقر في الأذهان من أن الثقافة تنتقل عبر المادة المكتوبة بشكل أساسي.


مظهر عام لمدينة حلب من القلعة
( موقع مكتبة الكونغرس )

ونبه الأستاذ بولص مكربنه قنصل سويسرا الفخري في حلب إلى ضرورة أن تقوم هيئة أهلية على وجه السرعة بمهمة جمع الصور الموجودة في حوزة الأفراد في حلب ، أو على الأقل أن تنسخها بالوسائل الحديثة التي أصبحت متوفرة وتعيدها لأصحابها، قبل أن تذهب بدداً ضحية الإهمال وسوء التخزين ، وأشار إلى خطوات عملية مفيدة في هذا الخصوص.
وأكد على أن هذا الجهد يمكن أن يبدأ قبل تشكل الهيئة الوطنية المنشودة للوثائق التي قد يستغرق إنشاؤها زمناً غير منظور.


أما الدكتور "ناهد كوسا" الحلبي المغترب في كندا، فقد ذكر لي – في رسالة خاصة - الصعوبات التي لقيها حين بحث في سوريا عن مصادر لرسالة دكتوراه كان يعدها عن البادية السورية فلم يجدها إلا في فرنسا.
و قال :



عندما كنت طالباً للدكتوراه في باريس في الثمانينات من القرن الماضي، اخترت حينها موضوع تطوير البادية السورية على المستويين الاقتصادي والاجتماعي كدراسة عملية وبحث واقعي لضمه لأطروحة البحث في جامعة السوربون.
كان الحاسوب وقتها في أوائل عصره والأنترنت لم يرَ بعدها النور، وعندما كنت أرغب بالتحدث مع أهلي هاتفياً كنت أتصل عن طريق مركز البريد والهاتف، لذلك عدت إلى حلب بحثاً عن المواقع الزراعية والمخططات والخرائط والتقاط الصور الضوئية عن كثب.



وبالرغم من أني كنت أحمل رسالة من الجامعة الفرنسية وأخرى من إدارة جامعة حلب لتسهيل بحثي العلمي على أرض الواقع .. صعب علي التقاط الصور، ومع ندرة الخرائط المحلية في سورية ذاتها.. عدت أدراجي إلى باريس، وبدأت أبحث عما كنت أبغيه عن سورية، بلدي، في المكتبات الفرنسية ،وأخص هنا بالذكر مكتبات المعهد الجغرافي وجامعة باريس الأولى وجامعة السوربون .




و كم كانت دهشتي كبيرة أنني اطلعت فيها على خرائط قديمة جداً لبلدي، وأمسكت بيديّ خرائط ومخططات ومخطوطات وصور "أصلية" تعود إلى قرون بعيدة مضت .في اليوم الأول نظرت حولي بكل فخر.. قبل أن أنظر إلى المخططات.. كمن غار في الزمن السحيق وعاد إلى وطنه في لحظات فوق بساط الريح، عدادات وأجهزة لقياس الرطوبة والحرارة والضغط موزعة هنا وهناك.. حتى أجهزة لرصد الهزات الأرضية، رائحة الورق كانت تفوح من كل درج يفتح.. ومن كل مخطوط يظهر. كنت في الغرفة وحيداً، خلف قضبان باب كبير يفصلني عن حارس باب المدخل الكبير الذي وقف يراقبني وينتظرني ريثما أنتهي مما أبحث عنه .

فنظرت إليه مستغرباً وقلت له: واو... لمَ كل هذا؟

فهزّ رأسه مبتسماً وأجاب: أنت في أرشيف قديم... من هذه البلاد بدأ التاريخ."
التاريخ قد بدأ من بلادنا، لكن متى نتعلم أن الذكرى لن تنفع إن بقيت كلاماً في الهواء ولم تتحول إلى إنجاز ؟

بقلم المهندس تميم قاسمو


التعديل الأخير تم بواسطة : حلب الشهباء بتاريخ 27-11-2016 الساعة 03:45

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 07-02-2011 - 05:25 ]
 رقم المشاركة : ( 148 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   



في عام 1944 قامت الحكومة السورية الوطنية بتكليف المربي الكبير الأستاذ " ساطع الحصري" للعمل كمستشار لصياغة النظام التربوي والتعليمي في البلاد احدث تقريره المنشور في مجلة " الحديث " الحلبية عن إصلاح التعليم في سوريا أكبر الأثر في الدوائر الثقافية وبيئات التعليم .. .


أساتذة مدرسة المأمون بحلب في الاربعينات من القرن الماضي
جاء في التقرير :

مركزية التعاملات الادارية

إن البطء والتعقيد يهيمنان في معاملات دوائر المعارف بالرغم عن وفرة الموظفين فيها ، وأسباب ذلك تعود إلى اشتغال الرؤساء بإمور تافهة ، وإلى مركزية مفرطة وإلى عدم توزيع الأعمال بانتظام .
مثال ذلك تعيين خادم مكان سلف له في مدرسة ، فإنه يحتاج إلى إنهاء مدير المدرسة وموافقة المفتش فموافقة المحافظ ، فالوزراء فوزارة المالية ، فديوان المحاسبات فالنشر في الجريدة الرسمية .

أساتذة و طلاب المكتب السلطاني ( مدرسة المأمون لاحقا ) مطلع القرن العشرين

بطء و روتين المعاملات في وزارة المعارف

إن هيمنة ديوان المحاسبات على تعيينات وتنقلات موظفي الدولة هيمنة شلت الأمور وعقدت المصالح إلى درجة أن الموظف أحياناً لا يصله راتبه إلا بعد مباشرته بشهور أي إلى أن ينتهي أمر تدقيق تعينه من ديوان المحاسبات وينشر في الجريدة الرسمية أسلوب مضر جداً ؛ فما علاقة دفع استحقاق الموظف عن عمل قام به بتدقيق شروط تعينه وموافقتها للقوانين من قبل ديوان المحاسبات .
ولكن لا يسوغ أبداً تأخير استحقاقه عنه يوماً واحداً .
إن هذه الأساليب جعلت سلطة الرؤساء اسمية تقليدية غير حقيقية .
كما أنها تسبب اعتياد الموظفين على التراخي والإهمال والتطويل والتسويف في المعاملات فيرون في عملهم هذا حالة طبيعية وليس ذنباً يلامون عليه إن هذه الأساليب والأحوال تشابه ما كان عليه الحال في دور السلطان عبد الحميد قبل خمسين عاماً .

تحديد الملاك ( عدد الموظفين )

بما أن التفتيش لم يؤسس في المعارف على أسس متينة فإن معلومات الوزارة عن أعمال الأساتذة والمعلمين وعن مقدرتهم وميزاتهم انحصرت فيما يصل إلى علم الرؤساء بطريق الصدفة أو الظن والتخمين ، لهذا كان الواجب يقضي بأن يركن في التصنيف إلى التفتيش من قبل مفتشين قديرين .
إن نقل أستاذ اختصاصي بدرس أو فن من الفنون إلى وظيفة إدارية لهو خسارة عظمى للمعارف وغلطة كبرى يجب أن لا تقع فيها المعارف ، فيجب إبقاء الأستاذ أستاذا وترفيعه في الراتب كالمديرين ورجال الوظائف الإدارية .

لا وجود لدائرة تطوير المناهج

ليس في الوزارة دائرة علمية تشتغل بالكتب والمناهج والبرامج فجب تشكيلها لشدة الحاجة إليها.

اساتذة و طلاب مدرسة " شمس المعارف " بحلب في العشرينات من القرن الماضي
دائرة الاحصاء بياناتها غير واقعية

إن أمور الإحصاء في دائرة الإحصاء مهملة جداً يجب تنظيمها .


طرق التعليم منسوخة عن الطريقة الفرنسية مع عيوبها

على الهيئة العلمية المبحوث عنها أعلاه أن تكون من ذوي ثقافات مختلفة لا أن تنحصر في فئة معينة حيث أن وجهة المعارف فيما مضى كانت متجهة لجهة واحدة هي الطريقة اللاتينية .
وأن معظم المثقفين تخرجوا من المعاهد الفرنسية ، فأصبحت الثقافة محتكرة لم تفسح مجالاً لتكوين نظام تعليمي وتثقيفي خاص بالبلاد ، بل سارت سياسة المعارف العامة على أساس تقليد النظم الفرنسية تقليد أعمى ، أنا لا أنكر مزايا الثقافة الفرنسية ، ولكن يوجد في نظمها نقائص أيضاً يشتكي منها الفرنسيون أنفسهم .
إن نظم المعارف في مملكة ما إنما تؤسس على تقاليد اجتماعية ملية ، تاريخية ، تلاءم تلك المملكة ، فتطبيقها عيناً في مملكة أخرى ربما أضر بصالح تلك المملكة ، فيجب الاستفادة من كل نظام يتلاءم مع مصلحة بلادنا ، فيؤخذ من نظام التعليم الفرنسي ، والانكليزي ، والأمريكاني والتركي وسواهم ما يفيد امتنا ويتلاءم مع أوضاعها .

واقع التفتيش التعليمي

لا يوجد في الوزارة دائرة خاصة لتنظيم أعمال المفتشين ولتوجيهها ؛ ولتدقيق تقاريرهم وتتبع التدابير المتخذة بشأن تلك التقارير .
إن التفتيش مهمل وخاصة في مدارس القرى . إن المدارس التجهيزية لم تفتش إلا في المناسبات، أو على أثر حادثات ، وذلك في كل بضع سنين مرة .
فيجب إصلاح التفتيش الموجود ، وإحداث تفتيش التجاهيز المفقود ، وذلك بتعيين مفتشين اختصاصيين لكل نوع من الدروس التي تدرس في المدارس الثانوية . يجب تعيين مفتش للرياضة ومفتش للرسم وللموسيقى أيضاً .
يجب وضع نظام للتفتيش وجعل دائرة تفتيش يرأسها رئيس مفتشين توجه أعمال المفتشين وتوضع لهم الخطط والأساليب المفيدة في مهمتهم .
ولزوم اتخاذ القاعدة الآتية أساس لذلك وهي :
" كل مفتش معلم صالح وليس كل معلم صالح مفتشاً "
ولزوم إجراء فحوص علمية وعملية لمنح شهادة التفتيش لراغبين في سلك التفتيش .
إن لائحة التفتيش الحالية ليست كافية ولا وافية بالمرام ، فيجب تحويرها وتعديلها لأنها لا تساعد على تكوين فكرة عن حالة المدرسة بهيئتها المجموعة ، بل هي تبحث عن كل معلم على حدة ، فهي ناقصة من هذه الناحية .
وكذلك فهي تخلط حاجة المدرسة من تعمير وترميم ولوازم مع اقتراحات متعلقة بالتدريس وبالمعلمين ، في حين أن كلا من هذه الأمور تعود لمراجع غير مراجع الأخرى ولجهة غير جهة الثانية .
فيجب أن يخصص لكل مدرسة ثلاثة أنواع من التقارير : تقرير عام عن المدرسة ، وتقرير عن المدير والإدارة ، وتقرير شخصي عن كل معلم على حدة .


طلاب مدرسة الصنائع النسائية بحلب لصاحبتها السيدة فائقة المدرس في عشرينات القرن الماضي
معالجة اسباب الرسوب في الفحوص العامة معالجة فعلية

إن كثرة الراسبين في الفحوص العامة لما يلفت الأنظار ويحير الأفكار .
فيجب التمحيص عن أسباب الكثرة في الرسوب هل هي من نقص في التدريس أو من اختلاف فيه عن المناهج ، أم من صعوبة الأسئلة .
تحديد الأهداف المرجوة من التعليم في المدارس والغاية منها
لم تبحث أنظمة المعارف عن الأهداف والغايات المتوخاة من المدارس الابتدائية ، إنما في الأنظمة الموضوعة سنة 935 أشير إلى أن الغاية من المدارس الابتدائية هي الحصول على الشهادة هو الهدف الأصلي من الدراسة والتحصيل .
ولا شك أن هذا خطأ عظيم وخطل كبير ، غير أن اللجان التي تشكلت سنة 937 في عهد الحكم الوطني الأول أدركت أن للتعليم والتحصيل غاية أسمى من ذلك وأعلى ، فذكرت هذه الغاية خلال تفصيل بعض المواد في البرامج والمناهج .

نقائص المناهج الدراسية

إن تخصيص 55 دقيقة لكل درس هي مدة طويلة يجب تقصيرها إلى 45 دقيقة.
ثم إن مواد وأبحاث كل درس في هذه المدارس كثيرة بالنسبة للساعات المخصصة ، مع ضرورة تكثير ساعات التاريخ والأخلاق والرياضة والأشغال والرسم .
أما اللغة الأجنبية فيجب تقويتها في المدارس الثانوية، وذلك لتقوية الثقافة .
ويمكن تأسيس دروس ليلية لتعليم اللغة المذكورة لمن سوف لا يدرس في المدارس الثانوية .


اساتذة و طلاب معهد الأخوة " الفرير " بحلب في الخمسينات من القرن الماضي
الحالة الصحية في المدارس

إن واجبات المدرسة نحو صحة الطفل في إبان نمو بدنه عظيمة جداً .
فوفرة الدروس ، ووضعية المقاعد وأوضاع الغرف الدراسية وسعة الباحة والملعب وفرص التنفس في الهواء الطلق جميع ذلك مما يجب أن تهتم له المدرسة اهتماماً زائداً .
أما تهذيب الخلق في المدارس فإن النصح وحده لا يصلح الأخلاق بل يجب الاستفادة من ألعاب مخصوصة ومن التمثيل المدرسي ، والأعمال الكشفية ومن جمعيات التعاون والتعاضد بين التلاميذ لتنمية الأخلاق الحميدة وللتعويد على عمل الخير .
إن وسائط الإصلاح هي : المعلمون الصالحون ، الكتب المفيدة ، المباني الصحية الملائمة ، ثم وسائط التدريس .

رفع مستوى المعلمين العلمي و الأخلاقي

فعدد المعلمين كلهم في سوريا ( 1860 ) معلماً ومعلمة ، الربع منهم معلمات ، وإن ثلثي هذا العدد متخرج من دور المعلمين وسدسه يحمل البكالوريا والعشر منه الكفاءة ( هذه البيانات عام 1944 ) .
لذا يجب على الوزارة أن تتخذ الوسائل اللازمة لرفع مستوى المعلمين العلمي والمسلكي من حيث أساليب التعليم والتربية .


المدرسة الفرنسية " اللاييك " في حي برية المسلخ بحلب في العشرينات من القرن الماضي
حال الكتاب و المبنى المدرسي

أما الكتب فتحتاج إلى تعديل وتجديد وفق المناهج الحديثة التي ستوضع من قبل اللجنة العلمية .
كما يجب على الوزارة أن تطبع الكتب على حسابها منعاً للاحتكار .
وأما المباني فالموجود منها أكثره سيء غير صالح يجب تلافيه .

السلوك التربوي للطلاب في المدارس الثانوية

ويشير إلى أن أصول التربية الحديثة بالنسبة للطلاب ، أن يديروا شؤون أنفسهم بنفسهم كما هي الحال في المدارس الأمريكية ، وأن يشرف على تسيير النظام جميع أساتذة المعهد وأن يكون للطلاب ممثلون مسئولون عن إدارتهم .

الحشو في المناهج الدراسية

المنهاج يشكو من كثرة المواد الدراسية وتنوعها ووجود بعض مباحث غير ضرورية فيها ، ووجود بعض دروس وفنون ليس لها لزوم ، كل ذلك يشكل معائب في البرامج في المدارس الثانوية .
إن قيمة الدراسة في المدارس الثانوية ليست بكثرة المباحث بل بحسب انتقائها وحسب طريقة تعليمها . فمباحث قليلة مفيدة خير من كثيرة غير مفيدة .

الدروس العملية هي الاساس لا الدروس النظرية

إن الدروس التي تستند إلى ما يرسم على السبورة لا إلى ما يجرب فعلاً تهبط إلى دركة اللغويات ، ولا تعمل غير حشو الذهن بمجموعة ألفاظ واصطلاحات ، ويقترح أن يشتغل التلميذ بيده بالتجربة لا أن يقتصر على قيام الأستاذ وحده بذلك .
و يجب انتقاد برنامج الدروس النظرية في مدارس الصناعة ، ويبين أن طلاب هذه المدارس يتحملون جهداً فوق طاقتهم العقلية والبدنية ، ويطلب تنشيط هؤلاء الطلاب وتخصيصهم ببضع ساعات للرياضة البدنية وللعب في الهواء الطلق تلافياً للضرر الذي يحصل لهم من أوضاعهم في المعمل ضمن الهواء الفاسد المحصور .
وبما أن عدد ساعات العمل والدروس والمطالعة هو ( 12 ) ساعة في اليوم فلا يتسنى معها تخصيص ساعات للعب والرياضة والتمثيل المدرسي والخطابة وغير ذلك ولذا يجب تنقيص عدد ساعات الدروس والمطالعة لنكفل هذه الغاية المفيدة.

واقع المباني المدرسية

أول ما يجب ملاحظته في أمر المباني المدرسية هو المسائل الصحية ، إن ملحقات المدرسة من حدائق وساحات لعب ومراحيض أيضاً تدعو إلى ملاحظة الصحة في أوضاعها .
ثم إن رجال المعارف وعلماء التربية جميعاً أدركوا وجوب الاهتمام بتربية / الذوق الغني / وتنميته عند التلاميذ ، فقالوا بوجوب جعل بنايات المدارس نفسها جميلة في داخلها وخارجها أيضاً .


مدرسة الفيوضات الابتدائية في محلة الفرافرة بحلب
تأمين سكن للمعلمين في الأرياف

واعتقد أن المعارف يجب أن تأخذ على عاتقها أمر تهيئة الغرف والدور الضرورية لسكني المعلمين في المدن الصغيرة ، وأن تعد العدة لذلك عند وضع تصميم المدرسة ، ولاسيما في القرى .
وأن يكلف الأهلون بعمل منزل المعلم بجانب بناء المدرسة ، وأن يقدم إلى المعلم بدون أجرة .
وأما في المدن المتوسطة أو الكبرى فتتخذ فيها التدابير لتسهيل سكني المعلمين بأجور معتدلة .
ومن المستحسن جداً أن تحمل البلديات على إنشاء دور لسكنى المعلمين .


التعديل الأخير تم بواسطة : حلب الشهباء بتاريخ 27-11-2016 الساعة 03:48

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 10-02-2011 - 12:38 ]
 رقم المشاركة : ( 149 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   




ما ذُُكرت بحسيتا أمام حلبي ، إلا و ابتسم .

أثار هذا الأمر فضولي . و بما أن جيلنا لم يعرفها ، و الجيل السابق الذي أدركها يتجنب الحديث عنها ، و كلما سألت كبار السن عنها ينفون - في البداية و بشدة - معرفتهم المباشرة بها ، ثم - تدريجيا - يتبسطون و يسترسلون في الحديث عنها ، و يشيرون بحذر أنهم ربما زاروها مرة او مرتين للإطلاع على ما فيها فقط ، ثم و بصوت منخفض - مع تحذيري من نقل ما يحكونه على لسانهم - يروون مغامراتهم فيها .

و بما أنها تعد جزءا من تاريخ بلدنا ، و التاريخ تاريخ ،سواء كان سلبيا او ايجابيا ، و لم أجد في أي مرجع دراسة وافية لتاريخ هذا المكان ، الذي قل من امتنع عن زيارته في ذلك الزمان ، حسبما تبين لي ، و لأهمية المؤشرات الأخلاقية و الاجتماعية التي يكشفها تاريخه ، و التي أترك تقديرها للقراء ، قمت بجمع المعلومات عنه من شفاه من عاصروه ، و ها أنا أقدمها لكم في مقالتي هذه :

منطقة باب الفرج ..الحارة يسار الصورة مدخل بحسيتا
في عام 1901 م قرر والي حلب العثماني رائف باشا افتتاح دار دعارة مرخصة في حلب ، أسوة بباقي مدن السلطنة العثمانية ،كما ذكر الطباخ في كتابه إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء ، و كان الهدف منها حصر و تنظيم عمل المومسات في هذا المجال منعا من تواجدهن في مختلف الأحياء و فرض رقابة صحية عليهن ، و انقسم الناس حينها بين مؤيد لفكرة حصر الدعارة في أماكن محدودة ، و معارض بشدة للترخيص الرسمي لها ..

يقول الطباخ في كتابه إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء الصادر في العشرينيات من القرن الماضي : (بعد ان كانت المومسات قلائل أصبح عددهن يناهز خمسمائة ، و أصبح زائرو هذه الأماكن مئات من الناس بل ألوفا ، و تهافت الشباب على هذه المواخير لسهولة الوصول إليها و فشا فيهم داء الزهري و التعقيبة) .

لكن ترخيص الدعارة في أماكن محددة محصورة لم يمنع انتشار هذه الظاهرة بشكل سري، و المرأة التي كانت تمارس الدعارة بدون رخصة خارج البيوت الرسمية المخصصة لها، كانت تعاقب بالحبس ، فإذا ضبطت مرة ثانية او ثالثة تجبرها السلطات المختصة على الإقامة الإجبارية في دور الدعارة المرخصة.

و تقرر على إقامة بيوت الدعارة المرخصة في حلب - التي أطلق عليها اسم المحل العمومي - في حي بحسيتا ،التابع لحارة القلة ، قرب ساعة باب الفرج الحالية .

كان أغلب سكان حارة القلة و بحسيتا قبل افتتاح المحل العمومي من العائلات اليهودية ، و قد حدد مؤرخ حلب كامل الغزي في كتابه نهر الذهب عدد سكانها اليهود بحوالي أربعة ألاف شخص في العشرينيات ، و اشهرهم آل جدّاع , آل نحمات , آل ساسون , وآل دويك ، الذين انتقل الأغنياء منهم للإقامة في محلة الجميلية تجنبا للإقامة قرب بيوت الدعارة .

شارع بحسيتا في عشرينات القرن الماضي
شارع بحسيتا هو شارع مستقيم بطول ثلاثمائة متر تقريبا ، على جانبيه كانت توجد الدكاكين و اغلبها بقاليات ، و منها دكان يبيع المشروبات الروحية ، و في منتصف الشارع جهة اليمين يوجد مدخل صغير يؤدي الى زقاق المحل العمومي .

و سابقا كان في الزقاق الذي أقيم فيه المحل العمومي قبل ترخيصه ، مضافة للعموم ، و يطلق العامة على بيوت الضيافة اسم المنزول ، و هي من كلمة ( نزل ) الفصحى ، فيقال مثلا : (حللت أهلا و نزلت سهلا ) ، و عادة كان الأثرياء و الباشاوات و الآغوات ينشئون مكانا مخصصا لإقامة الأغراب و ضيافتهم مجانا ،هو المنزول ،و يسمى في الأرياف ( الاوضة ) .

و بعدما تحول هذا الزقاق الى مكان للدعارة ، صار اسم المنزول لدى الحلبيين مرتبطا ببيوت الدعارة ، بينما يستخدم أبناء بقية المحافظات هذا الاسم للإشارة الى المضافات .

كما يستعمل الحلبيون كلمة كراخانة للدلالة على بيوت الدعارة ، و هي كلمة تركية تعني ( البيت الاسود ) ، فالكرا هو اللون الاسود بالتركية و الخانة هي المكان .

كان المحل العمومي الذي تم ترخيصه للدعارة ، مؤلف من مدخل ضيق يحمل رقم 142 في لوحة معلقة على جداره ، و لذلك اشتهر هذا الرقم كرمز للمنزول .

و تنفذ من المدخل الى زقاق ضيق ، على طرفيه مجموعة من الدور العربية، لكل دار حوش و عدة غرف موزعة في أطرافه ، لبعضها غرف علوية ( مربع ) .

و في نهاية الزقاق منفذ آخر له باب مغلق لا يفتح إلا في أحوال خاصة كاستقبال الجنود الفرنسيين و المليس ( و هي كلمة مشتقة من ميليشيا ) او لدخول الأطباء و موظفي الصحة .

قرب المحل العمومي كانت توجد حمام عامة تحمل اسم حمام الهنا ، و قد خصصت أوقات محددة فيها لفتيات الكراخانة ، و قد هدمت الآن .

و قرب المنزول مشفى خصصته البلدية لفحص الفتيات و لمعالجة الأمراض التناسلية .


شارع بحسيتا في الأربعينات
في الأربعاء من كل أسبوع ، تخرج الفتيات من الباب الخلفي للزقاق المخصص لهذا الأمر ، ليقمن بزيارة الطبابة الشرعية - التي كانت قريبة من المنزول - لإجراء الفحص الدوري ، و في حال تبين إصابة أي منهن بمرض ما ، تعزل و تحجر حتى تتماثل للشفاء في المستوصف القريب من المنزول . و توجد في المستوصف غرف تشبه الزنزانات ، كما تحجر الفتيات فيه طوال فترتهن النسائية الشهرية ، لمنعهن من العمل خلالها .


كانت الفتيات تلجأن لكيّ الرحم منعا من حصول الحمل ، و الى الإجهاض في حال تم حدوثه ، فقد كانت تربية الأطفال ممنوعة داخل المحل العمومي .

في مدخل المحل العمومي غرفة صغيرة تتواجد فيها دائما مفرزة مؤلفة من عنصرين من رجال الشرطة ، لمنع دخول الأحداث و للتفتيش عن الاسلحة منعا من استعمالها من قبل أقرباء الفتيات اللذين يرغبون بقتلهن لغسل عارهم .
للشرطي في المنزول أهمية عظمى ، فهو يمنع إدخال الأسلحة والسكاكين والمشروبات ويتدخل في كل صغيرة وكبيرة .
و يصدف أحيانا أن يعين شرطي متساهل ، فيتقاضى مبلغ بحدود الربع ليرة سورية - ارتفعت لاحقا الى ليرة واحدة - لغض النظر عن الشبان القاصرين الذين دون السن القانونية و الراغبين في دخول المنزول .

اللوحة الحجرية أعلى قهوة السلام في بحسيتا التي تحولت لاحقا الى مسرح غازي
أمام مدخل المنزول مباشرة يوجد مسرح ضخم لتقديم العروض الفنية ، مؤلف من ثلاث طوابق ، على واجهته الحجرية كتابة قديمة هي ( قهوة السلام ) ، و قد اشتهر آخر أيام عمل المنزول باسم ( مسرح غازي )، و كانت الفتيات اللواتي يملكن مواهب فنية يقدمن عروضا فيه، و يسمين حينها الخوجات و مفردها خوجة و هي كلمة تركية الأصل تعني المعلمة ، و لا يشترط بالخوجة ان تمتهن الدعارة .

في المنزول تقيم عشرات الفتيات البالغات من مختلف الأعمار و الجنسيات، و كلهن غريبات من خارج المدينة ، فلا تضع السلطة فتاة من ذات المدينة في منزول المدينة ، لأنها تتعرض للقتل فورا من قبل أفراد عائلتها .

السبب الأكبر الذي كان يدفع الفتيات للدعارة ، و من ثم الإقامة الجبرية في المحل العمومي بعد القبض عليهن ، هو الفقر و الظروف الاجتماعية و الأسرية السيئة ، و أغلب المومسات لسن جميلات .

كانت المشروبات الروحية ممنوعة بشكل رسمي تجنبا للمشاكل التي يثيرها السكارى ، و لكن بعض الزجاجات كانت تتسرب للداخل ، كما تقدم المطاعم المحيطة بالمحل العمومي أنواع اللحوم المشوية الى داخل المحل .

لا يجوز أبدا إخراج الفتيات من المحل العمومي الى منازل المدينة .

و يحق للفتاة يوم إجازة أسبوعي هو يوم الاثنين فكانت الفتيات - في فترة بعد الظهر - ترتدين لباسا محتشما ، و يركبن الحنتور مع رجال مفضلين لديهن لحضور السينما .

و في حال كبرن في السن ينقلن الى منزل قريب يسمى المنزول العتيق ، حيث يمضين ما تبقى من حياتهن في عوز و فاقة بالغين.

مدخل المنزول العتيق حاليا و الذي أغلق في بداية السبعينات
كان أغلب رواد المحل العمومي من الشباب العازبين و المراهقين و من العساكر و الوافدين الغرباء عن المدينة.

كان للعساكر يوم خاص هو الخميس مساء، من الساعة السابعة حتى التاسعة مساء ، و تم تغييره لاحقاً الى يوم الجمعة ، و لهم تخفيض خاص في السعر يصل حتى النصف ، و يأتون برفقة عريف و يصطفون بالدور برتل عسكري ، قد يصل الدور الى العشرات ، و تستبدل يومها مفرزة الشرطة التي تحرس مدخل المنزول بعناصر من الشرطة العسكرية.

في الأربعينات كانت هناك ثلاث تسعيرات متعارف عليها ، و هي ليرتين ، و ثلاث ليرات ، و خمس ليرات ، تبعا لعمر الفتاة و مستوى جمالها ، و قد زادت هذه التسعيرة لتصل الى إحدى عشر ليرة في أواخر أيام المحل العمومي بداية السبعينات .

يمضي الشاب مع الفتاة فترة قصيرة لقاء هذا المبلغ لا تزيد عن ربع ساعة ، في حال رغب بتمديدها لمدة ساعة كان عليه ان يطلب فنجان قهوة و يدفع ثمنا له ليرة كاملة، أما إذا رغب بتمضية ليلة كاملة فيدفع تسعيرة مرتفعة و يسمى هذا الأمر الأنكاجيه ( و هي كلمة من اصل لاتيني يستعملها الفرنسيون و الإنكليز و تفيد التعليق و الانشغال ) .

بعد وصول الكهرباء للمنطقة في الثلاثينات ، وضُع في أرض حوش كل دار آلة كهربائية تسمى ( بيك آب ) لإذاعة تسجيلات الاسطوانات ، فيضع الرجل ربع ليرة سورية فيها ، و ينتقي الاسطوانة التي تحمل الأغنية التي يفضلها ، لتدار آليا .

صورة نادرة للمومسات أمام مدخل المحل العمومي
ومن أشهر الفتيات اللواتي أقمن فيه في العشرينيات الفنانة ( بديعة ) اللبنانية الأصل ، و التي حملت لاحقا لقبٌ مشتق من حي المصابن القريب من بحسيتا ، هي الفنانة الشهيرة ( بديعة مصابني ) ، و كانت تقوم بالرقص و الغناء في المسرح المقابل للمحل العمومي، ثم رحلت الى لبنان ثم مصر حيث أقامت كازينو شهير جدا و هو كازينو بديعة مصابني ، و قد صدر فيلم مصري شهير بطولة نادية لطفي حول حياتها ، و في آخر حياتها عادت بديعة مصابني الى شتورة في لبنان ، حيث فتحت مخزنا صغيرا بالقرب من مزرعة عائدة لها ، تبيع فيه الألبان على الطريق العام باتجاه الحدود السورية .

تدير بيت الدعارة في المحل العمومي القوادة التي تسمى بالعامية البترونة ( و هو مشتق من الكلمة الفرنسية باترون التي يطلقها الفرنسيون باحترام على السيد او السيدة التي تتولى إدارة مكان ما) ، و تقوم القوادة باستئجار الدار ، و تشرف على تأمين مفروشات و متطلبات مكان عمل و مبيت الفتيات ، لقاء الجزء الأكبر من الأجور ، و يقع على الفتاة مصاريف أكلها و كسائها ، و تقبض الباترونة المال مباشرة من الرجال و لا تقبضه الفتاة ، و غالبا ما تمضي الفتاة حياتها و هي مدينة لهذه القوادة التي تستنزف مالها بشتى الوسائل و السبل ..

أشهر القوادات في ذلك الزمان هي حميدة ، و التي تابت في آخر حياتها ، و قررت التبرع بكامل أموالها لعمل الخير ، في عمل نبيل قل من يقومون به ،رجالا و نساءا ممن امضوا حياتهم في جني المال الحرام ، و توجهت الى أحد رجال الدين ، و طلبت منه ان يقبل تبرعها بعدما رفض البقية قبوله ، و فعلا بُني منزل من أموالها خصص للتائبات الراغبات في تمضية بقية حياتهن فيه ،و يقمن فيه ببعض الأعمال اليدوية لكسب العيش الشريف .

خارج المحل العمومي في البناء الذي أزيل و أقيمت مكانه المكتبة الوطنية ، كان منزل سيرانوش الشهيرة و هي يونانية الأصل ، و لديها مجموعة من الفتيات ، و كان لها الكثير من المشاكل و الدعاوي في المحاكم .

كما يتعاون مع القوادة في خدمة الدار رجل يسمى بالعامية - عذرا من القارىء - ( العرصة )، و كلمة عرصة هذه لها تصحيف و معان مختلفة ، فحاليا يقال لقطعة الأرض غير المبنية (عرَصة ) بفتح الراء ، و قد اعتاد العرب ان يبدلوا حرف الصاد بحرف السين ، فكلمة ( سراطا ) مثلا تأتي أيضا ( صراطا ) ، و نقول أيضا سنارة و صنارة .

و قد تأتي كلمة عرّص عند العرب مطابقة لكلمة عرسّ ، و تعني انه نزل أرضا او مقاما للاستراحة ،أو قد تكون اشارة الى المقعد المهيب الذي يشبه العرش ( لان الشين تقلب أحيانا سيناً )و منها العريس و العروس اللذين يأخذان مكانا خاصا ليلة العرس يشبه العرش كما فسرها الاصفهاني في كتابه الأغاني .

و بذلك تكون مهمة ( العرصة ) في المنزول تأمين مستلزمات مكان الاستراحة ، و مهمته أيضا القيام بمهمة صلة الوصل بين القوادة و السلطة ، و في حال قدم أي زبون شكوى بحق الدار يتحمل العرصة المسؤولية التي تصل للحبس .


التعديل الأخير تم بواسطة : حلب الشهباء بتاريخ 27-11-2016 الساعة 03:52

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 13-02-2011 - 02:01 ]
 رقم المشاركة : ( 150 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   

حلب أواخر العهد العثماني ..تاريخ و صور


حلب أواخر العهد العثماني ..تاريخ و صور

صدر حديثا كتاب " تاريخ حلب المصور أواخر العهد العثماني " لمؤلفه المحامي علاء السيد عن دار شعاع للنشر , و هو مؤلف من 560 صفحة , و فيه 340 صورة نادرة لأماكن و شخصيات حلبية ينشر معظمها لأول مرة مع شرح موثق لشخصيات و عائلات المدينة و شوارعها و أبنيتها و حكامها و أعيانها و أصول العشرات من العائلات الحلبية .




كما يحتوي الكتاب على قصص طريفة تعبر عن الواقع السياسي و الاجتماعي للمدينة في الفترة من عام 1880 حتى 1918 م


السيد : من فكرة عابرة إلى تاريخ للمدينة


صورة المحامي علاء السيد
يقول المحامي علاء السيد في مقدمة كتابه :

طالما فتنتني حلب ، هذه المدينة العريقة التي ساعدتني الجولات فيها على التعرف على حاراتها العتيقة و جوامعها و كنائسها التاريخية و مبانيها الأثرية الخاصة و العامة .
بدأت الحكاية عندما حصلت على مجموعة صور نادرة لحلب في مطلع القرن العشرين طبعتها يومها شركة " وتار إخوان " كانت مخبأة في قبو عتيق لم يفتح منذ عشرات السنين ، فكرت في اعادة نشرها لجمال المدينة الظاهر في تلك الصور ثم قررت أن أتعرف على تاريخ الابنية و الشوارع الظاهرة فيها للتعليق على الصور عند نشرها .



عزمت في البداية أن يكون الكتاب عبارة عن " صورة و حكاية " في حوالي مائتي صفحة، و لكن كلما بحثت في التاريخ المتعلق بالصور كلما ازددت غوصا في تاريخ كل حي و بناء في المدينة و كبرت الحكاية و تحول المشروع المتواضع من " صورة و حكاية " الى تاريخ مصور للمدينة.


السيد : الكلمة توثقها الصورة

وعن تضمين الرأي , داخل الكتاب , وقدرة " السيد " على تحييد ذاتيته كباحث , أشار إلى أن الصور المضمنة في الكتاب تعتبر وثائق مرئية تؤكد المعلومات المدونة فيه بما لا يتطرق إليه الشك و هي ليست مجرد صور للتسلية أثناء تقليب صفحاته .

وعما يمكن أن يوجه إلى الكتاب من نقد تجاه غزارة الصور , وتحوله إلى ما يشبه " ألبوم" الصور بدلا من كونه كتابا أكاديميا موثقا " , اشار السيد إلى أنه لا يطمح من خلال كتابه الى نيل شهادة الدكتوراه وإنما يرغب أن يطلع عليه و يتعرف بواسطته أكبر عدد ممكن من محبي المدينة على تاريخ مدينتهم .



السيد : تقصدت أن أضفي على الكتاب طرافة ومتعة

يقول السيد : تقصدت من خلال سردي لسير حياة الشخصيات الحلبية أن أورد قصصاً جرت في حياتهم اليومية لأضفي على الكتاب طرافة ومتعة فلا يكون كتاباً تاريخياً جافاً

وبرر السيد احتواء الكتاب على كثير من السير الذاتية لأعيان حلب , بكونهم في زمانهم مثلوا المجتمع الحلبي بكافة أطيافه , بهدف إلقاء الضوء على حياة الناس الاجتماعية و الاقتصادية و السياسية .



وأضاف أنه تطرق إلى سيرة حياة وتاريخ أسر من توفرت لديه المعلومات عن أفرادها واضطر في بعض الأحيان إلى الاستفاضة في البحث في أصول أسرهم وتاريخ وصولهم لحلب وامتداد هذه الأسرة من أولادهم وأحفادهم وصولاً إلى ما بعد فترة عام 1918 التي حدد موضوع كتابه حولها.



وقال أن الهدف من هذه الاستفاضة توضيح الحياة الاجتماعية , وعلاقة الأسر الحلبية ببعضها البعض وخاصة علاقات الزواج والمصاهرة.
وأكد على أنه جهد أن يضع ما توفر لديه من صور هذه الشخصيات بهدف جعلها شخصيات حية قريبة من تصور القارئ .
وعن أكاديمية العمل , وخاصة الوثائقي منه , قال أنه حرص على ذكر مصدر كل صورة أو وثيقة أو معلومة شخصية .





أراء في الكتاب ..




المهندس عبد الله الحجار مستشار الأثار في جمعية العاديات:

كتاب ضخم شمل فترتي حكم السلطان عبد الحميد و جمعية الاتحاد و الترقي حتى نهاية الحرب العالمية الاولى استعرض فيه المؤلف حياة ولاة حلب و أعضاء مجلس ادارة الولاية .
مع الغوص في جذور أهم العائلات الحلبية التي كان لها دور فاعل في حياة المدينة العريقة ضمن سرد لا يخلو من طرائف تشد .



و قد أخذ مصادر المعلومات في الغالب من أقرب المقربين للشخصيات المتحدث عنها .
و قد أغنى البحث بصور الشخصيات و المباني و بعضها فريد و نادر .
جهد كبير مبذول لا يقدره إلا من يعانيه .



الباحث السوري جمال باروت

علاء السيد يقدم مساهمةً رائعةً في تقديم مفاصل وتفاصيل المواد الخام للتاريخ" المجهري" البلداني، مستأنفاً في ذلك نوعاً من تقليد التاريخ البلداني في الكتابة التاريخية العربية.
إن مافعله السيد في هذا الكتاب عمل ثمين للغاية سيدركه كثيرون، ولكن المؤرخ سيدركه أكثر من الجميع بحكم حرفيته المفترضة.
وهذا الكتاب ليس ضرورياً للقارىء العام والمختص فحسب بل وضروري للمؤرخ المحترف.
قدم " السيد " لنا التاريخ المجهري بشكلٍ شيق وصبور وفق منهج مضبوط، و كلفه كما أعرف حق المعرفة سنوات من البحث والتنقيب والوقت العلمي والتحليل.




الدكتور بشير الكاتب

إن الأستاذ علاء السيد في كتابه قد أوضح لنا العديد من النقاط الغامضة المبهمة التي بقيت في أذهان الكثير من أبناء الجيل العربي السوري الذي ولد وتربى في عهد الانتداب الفرنسي على سورية وما صورته له بعض كتب التاريخ من تشويه أو تحوير للعديد من الحقائق التاريخية.



فالدولة العثمانية كما يبدو من الكتاب، كانت تمثل إمبراطورية كبيرة لها أنظمتها ودواوينها ومجالسها ومحاكمها ومشاريعها وانجازاتها.. وولاية حلب كانت يُختار لها دوماً ولاة ذوو مركز عال في الدولة.. ومجالس الولاية والمجالس البلدية تتألف من أشخاص معروفين في مجال الشريعة أو الإدارة أو الزراعة أو التجارة أو الاقتصاد.




ومما لا شك فيه أن الأستاذ السيد قد اعتمد اعتماداً كبيراً على مراجع قيمة وموثوقة وكتب مهمة ولكنه لم يكتف بسرد ما ذكرته هذه الكتب وغيرها، بل علق على الشخصيات والحوادث، وتطرق إلى تاريخ العائلات التي تنتمي إليها الشخصيات التي ورد ذكرها، كما أنه أورد رأيه الشخصي وتحقيقه عن بعض الحوادث.. ولم يأل جهداً من الاستفادة من المقابلات الشخصية مع القلائل الذين بقوا من السلف الصالح.

[img][/img
ولا يمكننا إلا أن نقدر بإعجاب صور الشخصيات والأماكن التي جمعها المؤلف من مصادر مختلفة وتلك التي قام بإنجازها بنفسه.



وسيكون لهذا الكتاب مكان متميز في المكتبة الحلبية.


التعديل الأخير تم بواسطة : حلب الشهباء بتاريخ 27-11-2016 الساعة 03:56

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 17-02-2011 - 01:03 ]
 رقم المشاركة : ( 151 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   




معنى اسم " بحسيتا "
أورد الشيخ كامل الغزي في كتابه نهر الذهب في تاريخ حلب عدة آراء حول معنى الاسم ، ورجّح أخيرا ان بحسيتا كلمة سريانية مركبة من كلمتين : أولاهما بيت والتي تختصر في السوريانية بحرفي ( با ) فقط مثل أسماء المناطق السوريانية الأخرى ( بانقوسا وتعني بيت الناقوس ، باريشا وتعني بيت الريس وغيرها ) والثانية حسيوتا ومعناها الغفران أو الطهارة ، وبذلك يكون معناها بيت الطهارة والمغفرة .
ويقول الغزي : (الظاهر إنه كان فيها زمن الكلدانيين مكان مقدس ،يقصده الناس للاعتراف بخطاياهم )
أما خير الدين الاسدي صاحب موسوعة حلب المقارنة فقد رجح رأياً آخر ، وهو الرأي الذي يقول أن الاسم محرف من باح سيتا ، وان شخص اسمه سيتا باح بسر ما ، وافترض الاسدي ان سيته هذا رجل صالح ولهذا السبب هناك جامع قديم جدا في المنطقة اسمه جامع سيته و لا أعتقد بدقة هذا التفسير لعدم وجود دليل تاريخي عليه و انما هو مجرد افتراض ، رغم أن المعنيين تبنوه ووضعوه على لوحة رخامية في مدخل بحسيتا .
و هناك رأي يقول ان سيتة هو اسم من اصل سورياني ، وان جامع سيته المذكور كانت له باحة أمامه ، وبدمج باحة مع اسم سيته كانت بحسيتا .
و هناك رأي يقول أن بحسيتاهي كلمة من أصول اسبانية و تعني (الارض المنخفضة )علما ان تلك المنطقة تشكل أرضا منخفضة و أن اليهود الاسبان عندما هربوا من محاكم التفتيش بعد سقوط الأندلس جاؤا و سكنوا فيها و أطلقوا على المنطقة اسما اسبانيا .
و أنا أرجح رأي الغزي على الآراء الأخرى بأنها كلمة سوريانية تعني بيت الطهارة ، فمن الواضح ان اسم سيته هو اسم قديم آرامي سرياني ، ولا يعقل ان يسبق بكلمة عربية هي كلمة باح ( بمعنى أفشى ) أو بكلمة باحة ( بمعنى ساحة ) .

مدخل بحسيتا في السبعينات قبل هدم الابنية على يسار الصور لاشادة الفندق عليها


في تفسير سماح الدولة العثمانية بدور البغاء المرخصة
حرت في الاسباب التي سمحت بموجبها السلطنة العثمانية ( التي كانت تستند في كافة قوانينها على الشرع و على موافقة شيخ الاسلام و على المذهب الحنفي ) بالترخيص الرسمي لدور البغاء في كافة أرجاء السلطنة علما أن هذه الرخصة منحت زمن السلطان عبد الحميد عام 1898 م اي قبل فترة حكم جماعة الاتحاد و الترقي المتهمين بانتمائهم لليهود الدونمة .
و أعتقد ان هذا القانون صدر بالاعتماد على الفتوى التي صدرت عن الأمام ابو حنيفة و الشهيرة ب ( درء الحد عن واطئ المستأجرة) و التي وجدتها في كتاب " بداية المجتهد ونهاية المقتصد " للامام القاضي ابن رشد القرطبي - باب حد الزنى ، علما أنه قبل افتتاح المحل العمومي في بحسيتا بمراقبة السلطنة العثمانية كانت المنطقة المسماة " كرم الكسما "و التي كانت تقع بالقرب من قشلة الترك ( التي تسمى حاليا ثكنة هنانو ) هي المكان الذي يلجأ اليه رواد تلك الاماكن لممارسة البغاء السري و يبدو انها كانت قريبة من ثكنات الجنود العثمانيين لأنهم كانوا من أكثر روادها و يبدو ان السلطنة لجأت للترخيص الرسمي مع الرقابة الصحية منعا من تفشي الظاهرة دون رقابة مما قد يؤدي لتفشي الامراض و درءا لأذى هؤلاء الجنود لسكان المدينة .
نتابع في هذا الجزء استعراض حياة ذلك المجتمع الغريب و حكاياته
من المتعارف عليه دخول الرجال مجانا للمحل العمومي في بحسيتا ، للفرجة فقط على الفتيات في ارض الديار ، و يسمى هؤلاء ( حييكة ) و تسألهم الباترونة في صيغة تحريضية هل انتم ( حييكة أم ..... )
السيفونجي

أحيانا تقع الفتاة في هوى رجل فتستقبله مجاناً ، و غالباً بعد منتصف الليل ، و ينبغي على الفتاة التعويض على القوادة من مالها الخاص .

الرجل الذي تقع الفتاة في هواه و يقع في هواها ، تقيم له حفلا يسمى البالو ( و يبدو أن الاسم مشتق من كلمة ball التي تستعمل في الانكليزية و تعني حفلة راقصة مختلطة ) ، تدعو إليه صديقاتها من المومسات و يدعو هو بعض أصدقائه - إذا شاء - و تصبح محرمة على أصدقائه كما يصبح هو محرما على صديقاتها .
و يتحول هذا الرجل الى متردد دائم عليها و يقوم بحمايتها و مبادلتها الهوى ، و تقوم هي بالإنفاق عليه إذا شاء ، و أطلق الحلبيون على هذا الرجل لقب السيفونجي ، و قد كان محتقراً جدا في المجتمع، و لقبه مشتق من الكلمة الفرنسية ( سيفون ) و التي يطلقها الحلبيون على مجرى تصريف المياه الوسخة .
و قد يتورط أحد شباب العائلات المعروفة بقصة حب مع فتاة من المحل العمومي فيطرده أهله و يمنعوا عته المال ، فيتحول الى سيفونجي .

بحسيتا زمن الانتداب الفرنسي


قصة الفتاة " كاترينا" اليونانية
روى لي قاضي متقاعد حقق في قصة كاترينا اليونانية عندما كان نائبا عاما ، التي قام أحد الأشرار بقطع يدها ، لنزع مصاغها الذهبي منها بعدما لم يستطع إخراجه من يدها ، ففقدت وعيها و نزفت ، حتى وصل دمها للطابق الأرضي فحُملت للمشفى ، و في بادرة إنسانية أغلقت الفتيات المحل العمومي و توجهن جميعا للتبرع بالدم لكاترينا.
و في خطوة نادرة و غريبة تُبين و جود الشعور الديني عند فتيات المحل العمومي التعسات ،و تأثر بها بشدة القاضي الذي روى لي الحادثة ، اقترحت إحداهن إقامة مولد نبوي شريف على نية شفائها ، و فعلا جلبت حميدة ، عدة قراء من العميان الذين يتواجدون في ساحة الجامع الأموي لإقامة المولد ، و تحجبت جميع الفتيات ، المسيحيات منهن و المسلمات ، و أقمن مولدا على هذه النية ، و لكن كاترينا فقدت الحياة من شدة النزيف.

و كانت بعض الفتيات يصمن في شهر رمضان و يصلين و يتوقفن عن العمل حتى أول أيام العيد .

يحكي الحلبيون عن كثير من الرجال أحبوا فتيات من داخل المحل العمومي ، و تبنّ على أيديهم و تزوجوا منهن فأخْرَجَوهم من دار البغاء ، بشرط ان يقدموا تعهداً للسلطة و على مسؤوليتهم بعدم عودة زوجاتهن للدعارة ، متحدين بذلك كل أعراف المجتمع ، و يروى عن هؤلاء الزوجات أنهن تبن توبة نصوح و كن خير أمهات لأولادهن ، و كانت كل الفتيات في المحل العمومي يتمنين هذا المصير .
كما روى لي أحد المحامين المتقاعدين قصة غريبة عن فتاة كانت تُعرف بأنها تخاف من حلف اليمين – سواء يمين صادق أو يمين كاذب – فهي لا تحلف يمين أبدا ، و قد عُرف هذا الأمر عنها ، فقام رجل محتال جشع بإقامة دعوى عليها زاعما أنها استدانت منه مبلغ مائة ليرة سورية ، و عندما أنكرت الفتاة أمام القاضي دعاها المحتال الى حلف اليمين بأنها لم تستدن ، فرفضت وفقا لمبدئها ، و قام القاضي بإلزامها بدفع المبلغ .
و بعد فترة كرر هذا الرجل الأمر ، و دعاها مرة أخرى لحلف اليمين ، فنصحها البعض بشرح حقيقة الأمر للقاضي ، الذي تأكد من الأمر ، و ألزم المحتال بإعادة المبلغ القديم و هدده بالحبس ان كرر ذلك .
و روى لي قاض متقاعد آخر دعوى عرضت عليه ، قام فيها أحد الشبان بالاتفاق مع امرأة من المنزول على التوبة و الزواج منها بعد أن تشتري بيتا من مالها الخاص ليكون بيت الزوجية ،و اصطدمت المرأة برفض أصحاب البيوت بيعها أي شقة كانت لأنها معروفة منهم ، فاضطرت الى إرسال هذا الرجل لشراء الدار و تسجيل ملكيتها باسمه ، و بعدما فرشتها و جهزتها من مالها الخاص فوجئت به يغير أقفال المنزل ، و يتزوج فيه من غيرها .
فما كان منها إلا ان راجعت القضاء للحصول على حقها ، فوقف أغلب الناس في صف هذا الرجل و رفضوا مساعدتها في استعادة حقها .
حتى وصلت الدعوى الى محكمة قاض معروف ، اشتهر زمنها بالنزاهة و الشرف ، و قد توسط الكثيرون لدى هذا القاضي لمصلحة الشاب ضد الفتاة ، باعتبارها مومساً و مالها مالا حراماً ، مباركين فعل سلب الشاب لحقوقها، لكنه لم يستجب لهم و أجبر الشاب بعدما تأكد من صدق روايتها على إعادة المنزل لها ، ، و يذكر الكثيرون دخولها المحكمة ، و تقبيلها الأرض بين يدي ذلك القاضي ، رافعة يديها بالدعاء له ، و هي غير مصدقة إنصافه لها .
كان أهالي البغايا أحيانا يقتلن البغي عندما يعلمون فجأة بمكانها و بعملها هذا ، بعدما تكون قد هربت من بلدها لأسباب مختلفة ، و وصل بها الأمر الى المحل العمومي ، و أحيانا كانت تقوم بهذا العمل بعلم أهلها و تمدهم بالمال من شدة فقرهم ، و قد يقوم احد أفراد عائلتها بقتلها إذا ما توقفت عن إمدادهم بالمال .
حدثني قاض متقاعد ثالث عن دعوى عرضت عليه ، قصتها أن فتاة كانت تعمل هناك ، و كان أخوها يقوم بزيارتها للحصول على مصروفه منها ، و بعد مضي عشر سنوات تقدمت الفتاة في السن ، و قل روادها و بالتالي قل واردها المادي ، فلم تعد تعطي أخاها نقودا ، فقام بقتلها انتقاما منها ، و قد دافع المحامي الذي توكل عن الأخ بأن القتل كان بدافع شريف ، و قد حكمت محكمة الجنايات بإسقاط العقوبة عته بأكثرية مستشارين بمواجهة المستشار الثالث و هو القاضي المذكور ، الذي رفض اعتبار الجرم انتقاما للشرف ، و طلب تشديد العقوبة على الأخ لأنه أمضى عشر سنوات يستغل شقيقته ، و لم يستيقظ شرفه إلا بعد ان أوقفت الأموال عنه ، وروى لي بمرارة أن محكمة النقض حينها أيدت رأي المستشارين و حكمت بأن القتل لدافع شريف و أعفت القاتل من العقوبة ، و عللت أن دافع الشرف قد يفاجىء الإنسان في أي وقت و لو جاء متأخرا .
قصة الفتاة " عتاب "
في أواخر أيام المحل العمومي اشتهرت قصة الفتاة عتاب ، التي كان أخوها الأول يعمل معها في المنزول ، و قام أخوها الثاني الذي كان موقوفا في السجن - لجريمة ارتكبها - فور إطلاق سراحه ، بذبحها ، و العودة ثانية للسجن .
صدور قانون يمنع دور الدعارة المرخصة
في عام 1958 ، أيام الوحدة بين مصر وسورية ، أصدر الرئيس الراحل جمال عبد الناصر القانون رقم 10 للقطرين السوري و المصري ، قضى هذا القانون بإلغاء البغاء وإغلاق كل دور الدعارة .
و عاقب القانون في حينه كل مدير للمحل العمومي يستمر بالعمل ، بالحبس لمدة تصل حتى أربع سنوات ، و قد نص القانون أن على وزير الشؤون الاجتماعية والعمل إيداع البغايا المرخص لهن من تاريخ العمل بهذا القانون بمؤسسة خاصة ، وللمدة التي يراها مناسبة لتأهيلهن لحياة كريمة وتدريبهن على الكسب الشريف .
من غرائب القانون المذكور ، الذي ألغى ترخيص بيوت الدعارة -علما انه القانون الساري حتى يومنا هذا - ان الرجل لا يعاقب بأي عقوبة في حال ضبط مع فتاة دفع لممارسة الدعارة معها ، بل تعاقب الفتاة فقط .
أما عقوبة من يسهل الدعارة و هي القوادة أو القواد الحبس حتى ثلاث سنوات ، ويحكم بإغلاق المحل ومصادرة الأمتعة والأثاث الموجود به ، و في حال قام هؤلاء بإكراه و إجبار الفتاة على الدعارة او استقدموا المومسات من خارج القطر ، يكون الحبس حتى خمس سنوات .
و في حال استخدم القوادون فتاة قاصراً عمرها دون السادسة عشر ،تشدد عقوبتهم و تصل حتى الحبس لسبع سنوات.
و في حال كان من يسهلون دعارتها أبوها أو شقيقها او زوجها ،سواءاً كانت قاصراً أو غير قاصر ، تشدد عقوبتهم كذلك ، و تصل حتى الحبس سبع سنوات .
أما مالك أو مؤجر بيت الدعارة ، الذي سلمه لقواد يديره و هو عالم بنشاط البيت ، فيعاقب بالحبس من ثلاثة أشهر و حتى ثلاثة سنوات .
أما الفتاة التي تمارس الدعارة و تعتاد عليها و يتم ضبطها عدة مرات ، فتعاقب بالحبس من ثلاثة اشهر و حتى ثلاث سنوات ، و تتهج أغلب المحاكم حاليا بتطبيق الحد الأدنى للعقوبة و هو ثلاثة أشهر .
لم ينفذ هذا القانون عند صدوره إلا لجهة توقف السلطة عن إيداع الفتيات اللواتي يقبض عليهن بجرم الدعارة في المحل العمومي و بالتالي بقيت الفتيات القديمات فيه و لم تعد ترد اليه فتيات جدد ضبطن بممارسة الدعارة السرية .
خلال سنوات.. تم ترحيل الفتيات الباقيات في المحل العمومي و اللواتي لم يكن يحملن الجنسية السورية ، و بذلك تناقص عدد الفتيات تدريجيا ، و كبرت المتواجدات في المحل العمومي في السن .
لغاية عام 1974 كان عددهن قد أصبح قليلا ، و أصغر النساء سنا قد تجاوزت الأربعين .
هدم " المحل العمومي "
بعد أربعة و سبعين عاما من افتتاحه ، قررت بلدية حلب هدم منطقة المحل العمومي ، في إطار مشروع تحسين منطقة باب الفرج.
و فعلا هُدم المنزول ، و ما زال مكانه خراباً حتى هذا التاريخ ، و تفرقت المومسات إلى أماكن مختلفة في المدينة ، منهن من تابت ، و منهن من استمرت في ممارسة الدعارة السرية في بيوت سرية .

الخرائب الحالية لمنطقة " المحل العمومي "
و انتقلت بعضُ منهن الى مدن بعيدة لتجنب الاقتراب من أهلهن ، مثل مدينة دير الزور ، و مدينة القامشلي التي سمي المحل العمومي فيها باسم (البيت الأبيض) .
أخيرا أقول :
سمعت تعليقا كرره الكثيرون أمامي عند جمعي لمعلومات هذه الدراسة ، و لا أدري فيما إذا كانوا محقين به : ( من زمان كان الوضع أفضل ..فقد كانت الدعارة محصورة في المحل العمومي في حي بحسيتا ، أما الآن فقد صارت قرب بيوتنا ، في العديد من الأحياء ، و في المنازل الخاصة و المزارع المقامة في الضواحي).

بحسيتا حكاية بيوت المتعة بحلب ..بقلم المحامي علاء السيد


التعديل الأخير تم بواسطة : حلب الشهباء بتاريخ 27-11-2016 الساعة 03:58

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 22-02-2011 - 01:23 ]
 رقم المشاركة : ( 152 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   

ما لم يكتبه العرب عن لورنس

[IMG][/IMG]


لورنس العرب هذه الشخصية الفذّة والغامضة متعدّدة الجوانب والمواهب التي عرفت بلادنا حقّ المعرفة وشاركت في تحريرها أثناء الحرب العالمية الأولى.
ولا زال هناك علامات استفهام كثيرة حولها رغم مرور ثلاثة أرباع القرن على رحيلها. و بمناسبة مرور خمسة وسبعون عاما على وفاة لورنس العرب جاءت هذه الدراسة ..
[IMG][/IMG]
لورنس العرب
حياة لورنس
ولد ادوار توماس لورنس العام 1888 في احدى قرى مقاطعة ويلز في المملكة المتحدة، وكان الولد الثاني لخمسة أخوة، واستقرت عائلته في مدينة اكسفورد، وكان منذ صغره يحبّ الآثار ويجمع النقود المعدنية والفخار وهو في العاشرة من العمر.
واشباعا لهوايته للتاريخ والآثار تجوّل في أنحاء انكلترا وفرنسا وزار قلاعها الهامة مما شجعه على اختيار موضوع "فن العمارة العسكرية لدى الصليبيين" للحصول على شهادة البكالوريوس وقد نالها بدرجة شرف من جامعة اكسفورد، وقد ترك بحق كتابا رائعا عن القلاع الصليبية في الشرق ومقارنتها مع قلاع الغرب اثر زيارته بلاد الشام العام 1910 بتشجيع من دافيد هوغارت، حيث زار 36 قلعة من أصل 50 قلعة.
وكتب في رسالة لأمه ان أجمل قلعة في سورية هي قلعة صاوون (حاليا قلعة صلاح الدين)وأجمل قلعة في العالم هي قلعة الحصن Crack des chevaliers.

قلعة الحصن
أُرسل لورنس لاحقا للمشاركة في البعثة البريطانية للتنقيب عن الآثار في كركميش(قرب جرابلس) حيث كان الألمان يعملون في مد الخط الحديدي برلين – بغداد وينشئون أول جسر له على الفرات عند جرابلس.
وكان يساعد رئيس البعثة هوجارت ومن بعده السير ليونارد وولي ويشرف على عمل 200 عامل.

لورنس في كركميش ( يسار الصورة )
ألمّ جيدا باللغة العربية وتجوّل في مدن وقرى المنطقة وتعرّف على قبائلها.
وقد كلّفته وزارة الخارجية البريطانية العام 1914 بالذهاب مع "ليونارد وولي" الى صحراء سيناء لتزويدها بخرائط ومخططات المنطقة وصولا الى العقبة.
وقد قدّما تقريرهما باسم "الصحراء زين".
وقد مهّد هذا العمل للورنس السبيل للانضمام الى مكتب "الاستخبارات البريطاني" في القاهرة.
لورنس و ذكريات أهل حلب
من الذكريات عن لورنس بحلب وجود فاتورة باسمه معروضة في صالون فندق بارون حيث كان ينزل، وقد ذكر لي مالك الفندق المرحوم كوكو مظلوميان ان لورنس لم يكن يحتفظ بأكثر من ألف كتاب في مكتبته، فاذا جاءه كتاب جديد كان يوزّع احد كتبه القديمة.

فاتورة لورنس في فندق بارون بحلب
أما المرحوم الدكتور أدولف بوخه رئيس جمعية العاديات فقد قال عن لورنس انه كان خجولا وقد تعرّف عليه خلال مرافقته رئيس بعثة التنقيب في كركميش ليونارد وولي في محاضرة قدّمها بحلب عن الحثّيين خلال عمله في تل كركميش.
وقد ارسل لورنس العام 1911 الى مصر للتدرّب على التنقيب عن الآثار الفرعونية مع العالم فلندز بتريFlendes Betry وكان الجنرال أللنبي من أشد المعجبين بعالم الآثار لورنس.

لورنس و تهريب آثار جرابلس ( كركميش )
وعاد لورنس الى كركميش وبقي فيها حتى العام 1913 ويقال انه اشترك في تهريب بعض الآثار الحثية التي عثر عليها وكان ذلك بمعرفة القنصل البريطاني بحلب.
عرف لورنس أثناء عمله في كركميش سحر الشرق وتعلم فيها ألف باء العمل الاستخباراتي وعرف نفسية سكان المناطق التي زارها من قبائل وعشائر وسواها ما أهّله للانضمام الى مكتب استخبارات القاهرة الذي التحق به برتبة كابتن في 9 كانون الأول 1914.
دور لورنس في الثورة العربية الكبرى
وقد سعى لورنس للانتقال من مكتب الاستخبارات التابع الى وزارة الحربية الى ملاك "المكتب العربي" التابع الى وزارة الخارجية والذي أهدافه المعلنة هي
" دراسة وتطوير السياسة البريطانية حول الشؤون العربية وجمع المعلومات"
بينما الأهداف غير المعلنة هي:
"التعاون مع العرب واستغلال الشعور القومي لاشعال ثورة عربية ضد العثمانيين".
لورنس في دمشق
لن ندخل بالعمق في تفصيل دور لورنس وأعماله في المكتب العربي وسعيه للوصول والعمل كضابط اتصال مع الأمير فيصل والقوات العربية ودوره الكبير أو الصغير في احتلال المواقع والمحطات وتفجير أجزاء من الخط الحديدي الحجازي ومحطاته وجسوره وتأمينه العتاد والأموال تمهيدا لفتح الطريق الى دمشق...
بل سننتقل مباشرة الى مشارف دمشق، بعدما تحصّنت القوات العثمانية في موقع "الكسوة" واندحرت أمام القوات العربية.
وفي الساعة السادسة من صباح 1 تشرين الأول 1918 دخلت القوات العربية دمشق من الجهة الجنوبية ودخلتها القوات الأسترالية من الجهة الغربية وهناك من يقول ان القوات الاسترالية دخلت دمشق أولا، ويذكر ايلي خضّوري ان القوات العربية دخلت دمشق منتصف يوم 30 أيلول 1918 .
وقد دخل لورنس دمشق برفقة كل من الشريف ناصر، ممثلا الأمير فيصل، والشيخ عودة أبي تايه و الشيخ نوري الشعلان وسلطان الأطرش ونوري السعيد واستقبلوا بالهتاف والزهور.

لورنس لحظة دخوله لدمشق

لورنس و إكليل صلاح الدين
حال دخول لورنس دمشق توجه الى ضريح صلاح الدين وأخذ الاكليل النحاسي الذي أهداه الامبراطور غليوم الثاني خلال زيارته دمشق العام 1898 معتبرا اياه من غنائم الحرب وأهداه الى المتحف الامبراطوري الحربيImperial war museum في لندن وقد علّق على ذلك كتابة:" ان صلاح الدين لم يعد بحاجة اليه".

الإكليل الذي وضعه الامبراطور غليوم على قبر صلاح الدين بدمشق

الإكليل معروضا في المتحف الحربي ببريطانيا
دعم لورنس لأنصار فيصل بدمشق
كان بدمشق اتجاهان تمثل أحدهما بالأمير محمد سعيد الجزائري وأخيه عبد القادر الجزائري وقد رفع محمد سعيد العلم العربي على سراي الحكومة حال مغادرة القوات العثمانية دمشق، وأعلن قيام حكومة مؤقتة باسم الملك حسين، رغم ان وكيل الوالي العثماني سلّم ادارة المدينة الى شكري باشا الأيوبي الذي لم يرد مزاحمة سعيد الجزائري على السلطة.
اما الاتجاه الآخر فكان من مؤيدي الأمير فيصل ينتظرون قدومه لاعلانه زعيما لهم وكانوا برئاسة علي رضا باشا الركابي. وقد أخذ لورنس بالعمل للتخلص من الجزائريين وتسليم السلطة الى مؤيدي الأمير فيصل.
وفي 2 تشرين الثاني 1918 وبحضور جميع الاقطاب السياسيين دخل لورنس ونوري السعيد واتهم الأميرين الجزائريين بالخيانة وميولهما للفرنسيين والعثمانيين وعزلهما، وأعلن تشكيل حكومة برئاسة على رضا باشا الركابي ونوري السعيد قائداً للقوات المسلّحة. ويعتقد ان لورنس كان وراء اغتيال الأمير عبد القادر الجزائري (الحفيد ) الذي اغتيل في 7 تشرين الثاني 1918، كما اعتقل أخوه محمد سعيد الجزائري.
ومع حثّ وزارة الخارجية البريطانية ومكتب القاهرة على تطبيق اتفاقية سايكس – بيكو وعدم فسح المجال أمام لورنس وفيصل بالسيطرة على دمشق، وهو يكره الفرنسيين، دخل الجنرال أللنبي دمشق كما دخلها بالقطار فيصل في الوقت نفسه، وتم اللقاء بينهما بوجود لورنس وأُفهم فيصل:
" بأن فرنسا هي الدولة التي ستتولى الحماية على سورية، وان فيصل سيحكم سورية باستثناء فلسطين ولبنان بصفته ممثلا عن ملك الحجاز، وان السيادة العربية على سورية الداخلية فقط ولا علاقة لها بلبنان، ولتسهيل ذلك سيلتحق بفيصل ضابط اتصال فرنسي".

أعلن فيصل معارضته الشديدة فافهمه أللنبي انه هو قائد الجيوش وفيصل ضابط في قيادته وعليه الالتزام بالأوامر.
عندها اضطر الأمير فيصل للانسحاب، وشعر لورنس ان مهمته انتهت.
لورنس يترك سورية
لقد كان يعلم بالاتفاقية لكنه أنكر معرفته بها أمام فيصل، وطلب لورنس من أللنبي السماح له بالمغادرة.
وقد كتب الى أحد اصدقائه:
" وصلنا دمشق كما كنا نتمنّى، وهناك كان عليّ أن أترك العرب، وانه لمؤسف حقا أن أذهب. وأعتقد انه من الخطأ أن أبقى معهم".
يتساءل المرء : لماذا ترك لورنس دمشق، وكان يُنتظر منه أن يبقى الى جانب الأمير فيصل؟
هناك من يقول انه كجاسوس بريطاني أدّى مهمته بنجاح وحال انتهائها طُلب منه أن يغادر.
وهناك من يقول انه كان يشعر بالتعب والارهاق النفسي والجسمي، وهناك من يقول انه غادر بسبب الألم وتأنيب الضمير، اذ كان مخلصا للعرب ولم يستطع تحقيق أي شيء لمصلحتهم وان مخططاته لابعاد فرنسا التي يكرهها عن سورية باءت بالفشل.
ويأتي في صالح القول الأخير انه بعد مغادرته دمشق في 4 تشرين الأول 1918، رفض قبول وسام الخدمة الممتازة ووسام الحمام الممنوحين من الملك جورج الخامس، ربما احتجاجا على عدم اخلاص الحكومة البريطانية في التعامل مع العرب أو لعدم أخذها بخططه لمعالجة القضية العربية.
دور لورنس في سياسة بريطانيا ومؤتمر الصلح في باريس 1919
ذهب الأمير فيصل ممثلا والده الحسين الى مؤتمر الصلح في باريس بتاريخ 22 تشرين الثاني و 1918 و استقبله لورنس في مرسيليا.
وقد رفض لورنس الأوسمة التي منحته اياها فرنسا ابان الثورة العربية مما أثار حنق الفرنسيين.
وكان لورنس يقيم في جناح فيصل يرتدي الملابس العربية عندما يرافق الوفد العربي (وكان فيه نوري السعيد ورستم حيدر وتحسين قدري وأحمد قدري وفائز الغصين) ويبدّلها بالزي الرسمي البريطاني عندما يكون مع وفد بلاده.

لورنس خلف الملك فيصل مرتديا لباس الجيش العربي
وفي 13 آب 1919 اتفق كليمنصو ولويد جورج على انسحاب القوات البريطانية من سورية (عدا فلسطين) ومن كيليكيا، على أن تحل محلها القوات العربية في سورية الداخلية والقوات الفرنسية في الساحل السوري وكيليكيا، ووضع ولاية الموصل وفلسطين والعراق وشرقي الأردن تحت السيطرة البريطانية.
وكُلّف لورنس باقناع فيصل بقبول هذا الاتفاق.
وعلى أساس هذا الاتفاق نزلت قوات غورو الفرنسية في ساحل سورية وكيليكيا بدل القوات البريطانية مما أدى الى صدامات بين الأهالي والقوات الفرنسية، فعاد فيصل الى سورية وعقد المؤتمر السوري العام ونصّب فيصل ملكا على سورية في 8 آذار 1920.
فرض الانتداب (اتفاقية سان ريمو 1920)
ردّا على ذلك دعا مجلس الحلفاء الأعلى الى اجتماع في سان ريمو في 25 نيسان 1920 تقرر فيه تطبيق مبدأ الانتداب؛ يوضع العراق وسورية الطبيعية تحت الانتداب وتقسّم سورية الى ثلاثة أجزاء وينفّذ وعد بلفور في فلسطين.
وهكذا زحف الجيش الفرنسي على دمشق (معركة ميسلون) وألزم فيصل على مغادرة البلاد وقضي على استقلال الدولة العربية في سورية.
وعقد مؤتمر القاهرة (12-30 آذار 1921) لاعادة النظر بالسياسة البريطانية ودراسة كيفية تنصيب فيصل على العراق بعد خروجه من دمشق، وتنصيب حاكم على شرق الأردن وتخفيض الانفاق العسكري بتخفيض القوات البريطانية في العراق واقامة قواعد عسكرية للمحافظة على الأمن الداخلي.
دور لورنس في تعيين فيصل ملكا على العراق
كان فيصل يعمل مخلصا من أجل أمته وارتأى البريطانيون نقل مركز الجذب من دمشق الى بغداد وتنصيب حاكم موال لهم.
وكان لورنس يرى الأمير فيصل أفضل من أخيه عبدالله الخامل.
وهكذا بويع فيصل ملكا على العراق في 2 آب 1921 وكان الفضل في ذلك للورنس.

لورنس باللباس العربي الكامل
لورنس مندوبا ساميا بريطانيا على الأردن
وتتتابع وتيرة الأحداث ويعين عبدالله ملكا على شرق الأردن، ويتولّى لورنس مهمة المندوب السامي البريطاني فيه ثم يعيّن جون فلبي بدلا عنه. ويغادر لورنس عمّان والبلاد العربية الى غير رجعة في 8 كانون الثاني 1922.
وفاة لورنس هل كانت مدبرة
في صباح 17 أيار 1935 ذهب على دراجته النارية للاتصال بصديق للحضور لتناول طعام الغداء معه وجلب بعض المستلزمات، ويفاجأ وهو في طريق العودة الى بيته بصبيين يقودان دراجتين ناريتين لم يستطع تجاوز احداهما فانحرفت دراجته على يسار الطريق وسقط فاقد الوعي مهشم الجمجمة.

لورنس على دراجته
نقل الى مستشفى وبقي في غيبوبة ثلاثة أيام وفارق الحياة في الساعة 8:15 من صباح 19 أيار 1935.
أجري تحقيق حول طريقة الوفاة وتقرر انها تمت بشكل غير مقصود.
وهناك من قائل انها كانت مدبرة من مصلحة الاستخبارات البريطانية أو من جهات أخرى ايرلندية أو ألمانية.
لم يستطع الرأي العام البريطاني ان يستوعب موت شخصية أسطورية فذة مثل لورنس بحادثة اصطدام بسيطة ومفاجئة.
حضر الجنازة ونستون تشرشل ودفن في كنيسة القرية في مورتن.
مات لورنس وكان أحد الرموز التي صنعت عظمة بريطانيا ووجودها في الشرق العربي.
جمعية أصدقاء لورنس
أعلمني أحد السياح البريطانيين الذين قصدوا سورية ان هناك جمعية باسم "أصدقاء لورنس" تضم 400 عضوا في انكلترا وحوالي 200 عضوا خارج انكلترا في أنحاء العالم تبحث دوما في ما هو جديد حول حياة لورنس الغريبة وملابسات المراحل التي عاشها، وتصدر مجلة فصلية عن أعماله والمستجدات حول حياته .

لورنس العرب
ويعتقد أعضاء هذه الرابطة ان لورنس لم يأخذ حقه من الدراسة بعد.
وأنوّه ان الترجمة الصحيحة لاسم Laurence of Arabia هي "لورنس العربية" وليس "لورنس العرب"، وذلك نسبة الى المنطقة التي كانت مسرحا للأحداث التي عاشها وعاصرها بدءا من الجزيرة العربية والعقبة ودرعا والأردن.. أي الولاية الرومانية المسمّاة "العربية" Arabia التي تأسّست العام 105 م وعاصمتها بصرى بعد قضاء الامبراطور تراجان على دولة الأنباط.
المهندس عبد الله حجار


التعديل الأخير تم بواسطة : حلب الشهباء بتاريخ 27-11-2016 الساعة 04:02

موضوع مغلق

مواقع النشر

العبارات الدلالية
, , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , ,

تاريخ مدينة حلب ( صور تاريخية لمدينة حلب )



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 4 ( الأعضاء 0 والزوار 4)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع


المواضيع المتشابهه للموضوع: تاريخ مدينة حلب ( صور تاريخية لمدينة حلب )
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تاريخ مدينة حمص حلب الشهباء تاريخ البلدان والمدن 0 15-11-2011 04:21
تاريخ مدينة الرقة حلب الشهباء تاريخ البلدان والمدن 0 16-05-2011 07:38
تاريخ مدينة دير الزور حلب الشهباء تاريخ البلدان والمدن 1 16-05-2011 07:36
تاريخ مدينة دير الزور .. مع صور نادرة حلب الشهباء صور بلدان العالم 0 02-01-2011 02:51
تاريخ مدينة حلب الشهباء ابو فهد مدينة حلب الشهباء 8 21-02-2010 09:09

الساعة معتمدة بتوقيت مدينة حلب الأن 07:36