نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 09-03-2011 - 10:58 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,900
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
الحمامات في "حلب" وبراعة التصميم والعمارة

March 9th, 2011

أولى الحلبيون بناء الدور والحمّامات كل الاهتمام فهم يعتبرون العمارة من الإمارة وأن دخول الحمّامات شيء هام في حياتهم لإراحة النفس والأعصاب وإدخال المسرة إلى النفس، كما أنهم لا ينسون إدخال الطعام والشراب معهم إلى هذه الحمّامات التي يتحضرون لها كل مرة.

الحمامات في "حلب" وبراعة التصميم والعمارة

وبيّن "فؤاد هلال" نائب رئيس جمعية العاديات لموقع eAleppo «أن الحمّامات في "حلب" وصل تعدادها في أوج ازدهارها إلى 177 حمّاماً ثم تراجع هذا العدد في عام 1970 إلى 40 حمّاماً ولم يبق منها الآن سوى 18 حمّاماً».

وأضاف: «يتألف الحمّام من حيث تصميمه من ثلاثة أقسام متدرجة من حيث حرارتها تسهيلا لتأقلم الجسم معها: فالجزء الأول هو القسم البرّاني- الصالة الباردة- هو القسم الخارجي مؤلف من باحة واسعة أرضه مرصعة بـ "الرخام" الملون وتحيط به المصاطب المفروشة التي تحتوي على خزائن ومشاجب لحفظ ثياب المستحم وتعلوه قبة ذات كوى ومشابك مزخرفة بزجاج متعدد الألوان ويستقبل الناطور المستحم ويغير له المناشف ليرتاح على المصطبة، وأن الجزء الذي يليه هو الوسطاني- الصالة الفاترة- وهي أصغر من البرّاني وتحيط بها الخلوات الصغيرة ذات القباب العالية وفي كل خلوة صنبوران أحدهما للماء البارد والآخر للساخن ويبقى المستحم فيه فترة ليتأقلم ويرتاح ويضع المناشف، أما الجزء الأخير فهو الجوّاني- الصالة الساخنة- وهو مشابه للوسطاني ولكنه شديد الحرارة لوجود بيت النار تحته حيث وبعد ربع ساعة يتعرّق المستحم فيدخل المكيّس ليفركه ويدلّكه ليزيل ما بقي على الجلد».

الحمّام يعتبر في المعتقدات الشعبية عبادة وطهارة ومسرة ومتعة وسيراناً وتسلية، وتابع "هلال": «هو من معالم النعم و"الجنة" لذلك يقال لمن استحم نعيما كما كان يعتقد بأن الحمّام مسكون بـ "الحوريات" و"الجان" و"العفاريت" و"الأشباح" لذلك كان بعض المستحمين يستأذنون عند دخولهم الحمّام بقولهم: دستور من خاطركم يا أسياد، وكان لا يتجرأ أحد على النوم في القسم الجوّاني للحمّام ولو ملّكوه الدنيا، والحمّامات في "حلب" أغلبها مسجلة كأماكن أثرية مثل "الجوهري" و"البادية" و"النحاسين" و"سوق الغزل" و"السلطان" و"الجديدة" و"القاضي" و"باب الأحمر" و"يلبغا الناصري" وكلها حمّامات قديمة ولعل أشهر هذه الحمّامات هو حمام "يلبغا الناصري" وهو يقع مقابل "القلعة" وقد تم ترميمه وإعادة الحياة إليه من جديد حيث يعود تاريخه إلى القرن الرابع عشر الميلادي كما رمم إلى جانبه حمّام قديم هو "باب الأحمر" الذي يعود إلى العصر نفسه».

الحمامات في "حلب" وبراعة التصميم والعمارة

الأستاذ "فؤاد هلال"

أما عن أهمية بناء الدور الحلبية والاعتناء بها منذ القديم وحتى الآن فأوضحها الباحث "محمد قجة" رئيس جمعية "العاديات" بـ"حلب" قائلاً: «هذه الدور تعرض صفحة مضيئة من عراقة فن العمارة في "حلب" المتميز بالزخرفة والحليّات والكتابات فأبوابها الخارجية متواضعة ومفتوحة في جدران عالية غالبا ما تخلو من النوافذ والشرفات فكأنها واجهة صماء لا تنبئ أبدا عما في داخلها من زخرفة وجمال وترف وأن بعض الدور الحلبية تجتمع في حارات مغلقة لكل منها باب واحد للدخول وآخر للخروج معا أي أنها مسدودة كي لا يدخلها إلا قاصدها كما أن طريقة بناء الدور في الحارة تجعلها وحدة متناسقة يمكن الانتقال بينها عبر الأبواب والأسطح والأقبية المتصلة أحيانا وباحة الدار مساحة معزولة عن العالم الخارجي وغالبا ما تكون أرضيتها من الرخام الملون والمرصوف بأشكال هندسية رائعة وكأنها سجادة متعددة الألوان مفروشة في صحن الدار الذي غالبا ما يوجد فيه أمكنه مرتفعة مخصصة للطرب وبركة ماء مرمرية في الوسط ترطب الجو وتعكس أرضيتها ضوء القمر والنجوم فكأنها مرآة لما في السماء وترى في فضاء الباحة أسراب الحمّام وتسمع زقزقة العصافير وجدرانها مطرزة بنقش "الباروك" على الأحجار الكلسية البيضاء وإذا ما رفع زائر الدار رأسه إلى السماء ظنها مخصصة للدار وكأنها فسحة علوية مرفوعة على أربعة أعمدة مثبتة في زوايا الدار الأربعة توحي لزائريها بأن الدار تملك جزءا من السماء التي يحبها الإنسان لأنها الجزء الأكثر سلاما في الطبيعة فمن غيومها تهطل الأمطار جالبة معها الخصب والخيرات ومن شمسها الدفء والنور».


وفيما أشار المهندس "عبد الله حجار" بأن المعمار الحلبي ترك بصمات بارزة في فن العمارة الحلبية حتى إنه جعل من باحة الدار واسطة لتغيير الهواء في الصيف والحصول على أشعة الشمس في الشتاء وبيّن مشيراً: «لم تكن موجودة المكيفات واستطاع من خلال تفكيره السديد أن يحسن التصميم والبناء وإدخال الأشياء الضرورية للإنسان مثل أشعة الشمس والهواء إلى الدار ما جعل هذه الدور أقل حاجة إلى التبريد صيفا والتدفئة شتاء خاصة

الحمامات في "حلب" وبراعة التصميم والعمارة

عادات المستحمينأن جدران الغرف المضاعفة تحافظ على مناخ الداخل ومنح ساكني هذه الدور الطمأنينة والسلام والهدوء والعزلة عن العالم الخارجي وتهديداته عدا كون هذه الدور تمتص معظم التلوث بالضجيج والصخب لذلك سمى "العرب" الدار مسكنا اشتقاقا من سكن أي عاش بهدوء وتنعم بالسكينة والسلام والدار في الأصل مشتقة من دار أي يدور في محيط دائرة فإذا ما بدأ الإنسان من نقطة فيها فإنه لا شك سيعود وينتهي إلى هذه النقطة بعد اكتمال دورة حياته اليومية وفي باحة الدار أحواض "الورود" و"الفل" و"الريحان" و"الياسمين" وفي وسطها أشجار "الكبّاد" و"البرتقال" و"الليمونّ وعرائش "الكرمة" فكان المعمار الحلبي أراد أن يخاطب فيما بناه كل حواس "الإنسان" فأراه المناظر الخلابة حيث التفت وجعله يستنشق عبير "الورود" ويسمع صوت نوافير "المياه" وزقزقة "العصافير" كلها بشكل محبب يريح أعصاب "الإنسان" كما خاطب روحه وعقله أيضا فجعله يتأمل ويستوحي وهو في عزلته الرائعة عن العالم الخارجي».

كان البيت القديم يظهر نظام التضامن الاجتماعي فهو يجمع كبار وصغار السن ويخفف من عناء الشيخوخة المتعبة في العزلة والوحدة وأضاف "حجار": «أما البيت الحديث فيفرق ويفصل العائلة ويبرز نظام الاستقلالية الجديد كما يوجد على جانب باحة الدار الحلبية إيوان كبير مرتفع السقف يتصل بغرفة من كل جانب وتتوزع باقي الغرف الأرضية حول صحن الدار وهناك غرف علوية تسمى مربعات بالإضافة إلى طابق سفلي فيه قبو ينزل منه إلى مغارة كانت تستخدم لحفظ مؤونة الطعام وغالبا ما كان يخصص قسم من الدار الكبيرة للنساء ويسمى هذا القسم "الحرملك" وقسم آخر لاستقبال الزوار ويسمى "السلملك" وقسم ثالث للمطبخ ويسمى "الخدملك" وتطل أبواب الغرف ونوافذها على الباحة وليس على الشارع وغالبا ما تكون جدران الغرف مكسوة بالخشب وعليه كتابات مذهبة شعرية ودينية بخطوط جميلة وسقوفها مزينة بأشكال هندسية وهي "الموزاييك" تتألف من مئات القطع الصغيرة التي تشكل زخرفة "الأرابسك" التي أبدعتها أنامل فنانين مهرة من "حلب" وصلت في نتاجها إلى حد الإعجاز وكأنها مصنوعة لتلائم مقياس "الإنسان" وحاجته كما أن اتساع الدار

الحمامات في "حلب" وبراعة التصميم والعمارة

المهندس "عبد الله حجار"

موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي مدينة حلب الشهباء


التعديل الأخير تم بواسطة : حلب الشهباء بتاريخ 06-10-2016 الساعة 02:01
رد مع اقتباس
رد

مواقع النشر

الحمامات في "حلب" وبراعة التصميم والعمارة



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع


المواضيع المتشابهه للموضوع: الحمامات في "حلب" وبراعة التصميم والعمارة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
"HP" تطلق ""بافليون dm4" بتقنية "Beats Audio" الصوتية زهرة الكالا علوم التكنولوجيا 0 28-01-2012 03:01
بيجو تكشف النقاب عن التصميم الصيني للـ "كروس اوفر sxc " التجريبية حلب الشهباء السيارات 0 17-04-2011 07:44
"tv3" تكشف حقيقة الموقف المضحك : "سانتين" أجدد ضحايا "بينتو" في التسلل الغريب جداً !! villa الدوري الإسباني 2 22-10-2010 10:23
القائمة المستدعاة للقاء "سرقسطه" : "فالديس" و "ثياغو" In .. "تشافي" و "ميليتو" Out !! villa الدوري الإسباني 0 22-10-2010 05:35
بالسلامة يا أبطال : رجال "البلوغرانا" يطيرون لـ "سيول" .. و "10" + "2" في إنتظارهم !! villa الدوري الإسباني 1 02-08-2010 12:05

الساعة معتمدة بتوقيت مدينة حلب الأن 06:57