نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 20-10-2011 - 12:10 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية الدكتور محمد ادلبي
 
الدكتور محمد ادلبي
دكتور المنتدى

الدكتور محمد ادلبي غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 13772
تاريخ التسجيل : Dec 2010
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 741
قوة التقييم : الدكتور محمد ادلبي is on a distinguished road
الحروق

October 20th, 2011

‏الحروق إصابات رضحية، تكون غالبا في الطبقات الخارجية من جلدك. قد تنجم عن مجموعة منوعة من المصادر: النار، الشمس، المواد الكيميائية، السوائل الساخنة، الكهرباء، والبخار، ووسائل أخرى. قد يكون الحرق مشكلة طبية بسيطة أو حالة طارئة مهددة للحياة.
‏يرتبط العلاج بحجم الحرق ومدى وخامته. والواقع أن التمييز بين حرق بسيط وآخر أكثر خطورة ينطوي على فهمك لمقدار الضرر الحاصل في البشرة والأنسجة التحتية.
‏يمكن للفئات الثلاث التالية، والرسوم المصورة المرافقة أن تساعد على تحديد كيفية استجابتك لحرق.
‏حروق الدرجة الأولى First degree burn
الحروق الأقل خطورة هي تلك التي تحترق فيها الطبقة الخارجية من البشرة فقط. تحمر البشرة عادة، وقد يحصل تورم وألم، لكن الطبقة الخارجية للبشرة لم تحترق بالكامل.
‏ما لم يطل هذا الحرق أجزاء مهمة من اليدين، أو القدمين، أو الوجه، أو المساحة بين الفخذين، أو المؤخرة أو مفصل مهم، يمكن معالجته على أنه حرق بسيط باعتماد علاجات الرعاية الذاتية.
‏قد تستلزم الحروق الكيميائية متابعة إضافية.
‏حروق الدرجة الثانية Second degree burn
عندما تحترق الطبقة الأولى من البشرة بطريقة كاملة، وتحترق أيضا الطبقة الثانية من البشرة، يطلق على الإصابة اسم حرق من الدرجة الثانية. تتكون النفطات أو الفقاقيع، وتصبح البشرة حمراء جداً ومليئة بالبقع. يسبب حرق من الدرجة الثانية عادة ورما مترافقا مع ألم معتدل إلى شديد.
‏إذا اقتصر الحرق من الدرجة الثانية على مساحة لا يتعدى عرضها 3 إنشات، اتبع العلاجات المنزلية‏. لكن، إذا كانت المساحة المحترقة في البشرة أكبر، أو إذا كان الحرق في اليدين، أو القدمين، أو الوجه، أو بين الفخذين، أوفي المؤخرة، أو في مفصل مهم أو مطوّق لأطرافك، فاطلب الرعاية الطبية على الفور.
حروق الدرجة الثالثة Third degree burn
الحروق الأكثر خطورة تطال كل طبقات الجلد. قد يتأثر الدهن، والأعصاب، والعضلات وحتى العظام. تتفحم بعض المساحات عادة وتصبح سوداء، أو يصبح لونها أبيض، وتصبح جافة. قد يكون هناك ألم شديد، أو إذا كان تلف الأعصاب كبيرا، فقد لا يكون هناك أي ألم على الإطلاق.
من المهم اتخاذ تدابير سريعة في كل حالات الحروق من الدرجة الثالثة في أثناء انتظار وصول المساعدة الطبية.
علاج الحروق البسيطة في المنزل
للحروق البسيطة، بما في ذلك الحروق من الدرجة الثانية المقتصرة على مساحة لا يتعدى عرضها 3 ‏إنشات، خذ التدابير التالية:
- تبريد الحرق: ‏‏ضع المساحة المحترقة تحت المياه الباردة الجارية من الحنفية (الصنبور) إلى أن يخف الألم. إذا لم تكن هذه الخطوة عمليا، اغمر الحرق في المياه الباردة، أو ضع الكمادات الباردة عليه، فتبريد الحرق يخفق الألم والورم.
‏- استعمال مستحضر ملطف: بعدما يبرد الحرق تماما، ضع مستحضرا ملطفاً، مثل ذاك المحتوي على الألؤة، أو مرطبا لمنع جفاف البشرة ولزيادة راحتك.
بالنسبة إلى حروق الشمس، جرب كريم الهيدووكورتيزون بنسبة 1 ‏بالمئة.
- لفّ الحرق بضمادة : غطّ الحرق بضمادة شاش معقمة (وليس ‏بالقطن كثير الزغب). لفّ الحرق بطريقة رخوة لتفادي فرض الضغط على البشرة المحترقة. والواقع أن وضع الضمادة يمنع وصول الهواء إلى المساحة المخترقة، ويخفف الألم، ويحمي البشرة المليئة بالفقاعات.
‏- تناول مسكنات الألم : ‏إنها تشمل الأسبيرين، والإيبوبروفين ( أدفيل، موترين، وغيرهما)، والنابروكسين (Aleve‏) ، أو الأسيتامينوفين (تايلنول وغيره).
لا تعطي الأولاد دون 12 ‏عاما الأسبيرين.
- لا تستعمل الثلج : ‏إن وضع الثلج على الحرق قد يسبب قضمة الثلج، ويؤدي إلى المزيد من الضرر.
‏- لا تثقب النفطات أو فقاقيع الجلد : ‏النفطات المليئة بالسوائل تحمي من الالتهاب. فإذا تشققت، نظف المساحة يوميا بشطفها بالماء والصابون الخفيف. ثم ضع مرهما مضادا للالتهاب. لكن، إذ ا ظهر طفح جلدي، توقف عن استعمال المرهم.
- انتبه إلى علامات الالتهاب : ‏تشفى الحروق البسيطة عادة خلال أسبوع أو أسبوعين من دون معالجة إضافية. لكن، انتبه إلى وجود علامات الالتهاب.
راجع الطبيب إذا لم يتحسن الحرق، أو إذا نشأت أعراض جديدة، مثل ارتفاع الحرارة أو دوار خفيف في الرأس.
اطلب المساعدة الطبية الطارئة إذا بدا الحرق وخيما، أو غطى مساحة كبيرة.
حروق الشمس Sunburn
‏تعرف أنك تعرضت لحرق الشمس حين تكون البشرة حمراء مؤلمة، وتبدو ساخنة عند لمسها. يظهر حرق الشمس عادة خلال ساعات قليلة بعد التعرض للشمس، وقد يستغرق أياماً عدة إلى أسابيع عدة حتى يختفي. قد ينطوي حرق الشمس الوخيم على ورم وبثور صغيرة مليئة بالسائل، وقد يسبب أيضا صداعا وحرارة مرتفعة وتعبا.
‏خلال أيام قليلة، يبدأ جسمك بشفاء نفسه عبر تقشير الطبقة العلوية من البشرة المتضررة. بعد التقشير، تكشف بشرتك بصورة مؤقتة عن لون ونمط غير منتظمين.
الوقاية من حرق الشمس أفضل دواء
‏‏لحماية نفسك من حرق الشمس:
‏- حاول تفادي التواجد في الخارج بين الساعة العاشرة صباحا والرابعة من بعد الظهر، عندما تكون أشعة الشمس فوق البنفسجية في ذروتها.
- غطّ المساحات المكشوفة، وضع قبعة عريضة، واستعمل حاجبا للشمس له مؤشر وقاية قدره 15‏على الأقل.
- احم عينيك: اختر النظارات الشمسية التي تقمع 99 ‏إلى 100 ‏بالمئة من الأشعة فوق البنفسجية. لتوفير المزيد من الوقاية، اختر النظارات الشمسية العريضة أو تلك التي تنطبق على وجهك بإحكام.
علاج حروق الشمس
بعدما يحصل حرق الشمس، لا يمكنك فعل الكثير للحد من الضرر اللاحق بالبشرة. إلا أن النصائح التالية قد تساعد على تخفيف ألمك وانزعاجك:
‏- تناول الأدوية المضادة للالتهاب: تناول الأسبيرين، أو الإيبوبروفين (أدفيل وموترين وغيرهما) أو النابروكسين (أليف) إلى أن يختفي الاحمرار والتقرح. لا يوصى بالأسبيرين للأولاد أو المراهقين.
‏- ضع الكمادات الباردة: ضع منشفة مبللة بماء الصنبور البارد على البشرة المصابة، أو خذ حماما باردا.
- استعمل كريمات الترطيب: فكريم الترطيب، أو مستحضر الألوة aloe vera lotion ، أو كريم الهيدروكورتيزون hydrocortisone cream بجرعة خفيفة ( 0.5 ‏إلى 1 ‏بالمئة) قد يخفف الألم والورم، ويسرّع الشفاء.
- إذا تكونت البثور لاتفقأها: فالبثور تكوّن طبقة واقية للبشرة المتضررة. إلا أن فقء هذه البثور يبطئ عملية التعافي ويزيد خطر الالتهاب. غطّ البثور عند الحاجة بالشاش. وإذا فقئت البثور بمفردها، استعمل الكريم المضاد للجراثيم.
- اشرب الكثير من السوائل: فالتعرض للشمس والحرارة يؤدي إلى خسارة بشرتك للسوائل. احرص على التعويض عن تلك السوائل للحؤول دون جفاف الجسم، حين لا ينتج جسمك كمية كافية من الماء والسوائل الأخرى لإنجاز الوظائف الطبيعية.
- تعامل مع البشرة المتقشرة برفق: فالتقشير ببساطة طريقة الجسم للتخلص من الطبقة العلوية من البشرة المتضررة. حين تتقشر بشرتك، استمر في استخدام كريم الترطيب.
‏راجع الطبيب إذا كان حرق الشمس:
‏- مليئا بالبثور وغطى مساحة كبيرة من جسمك.
- مترافقا مع حرارة عالية، أو ألم مفرط، أو ارتباك، أو غثيان.
- لا يستجيب للرعاية المنزلية خلال أيام قليلة.
‏اطلب أيضا الرعاية الطبية إذا لاحظت أعراض التهاب عبارة عن: – ألم متزايد أو ورم أو احمرار.
‏- إفراز أصفر (قيح) من بثرة مفتوحة.
- خطوط حمراء، منتشرة بعيدا عن البثرة المفتوحة، وقد تمتد على شكل خط إلى الأعلى على طول الذراع أو الساق.
الحروق الوخيمة
‏اتصل برقم الطوارئ لطلب المساعدة الطبية الفورية. والى حين وصول فريق الإسعاف، اتبع هذه الخطوات:
- لا تحاول نزع الملابس المحترقة. لكن، تأكد من أن الضحية ليس على احتكاك بمواد محترقة أو عرضة للدخان أو الحرارة.
- لا تغمر الحروق الكبيرة بالماء البارد أو الثلج. ففعل ذلك قد يسبب انخفاضا كبيرا في حرارة الجسم، ويخفض ضغط الدم والدورة الدموية، مما يجعل الجسم في حالة صدمة.
- ارفع أنحاء الجسم المحترقة. ارفعها فوق مستوى القلب عند الإمكان.
- غطّ المساحة المحترقة برفق. استخدم ضمادة أو فوطة أو منشفة باردة ورطبة ومعقمة.
حروق الكهرباء Electrical burns
قد يبدو الحرق الكهربائي بسيطا أو لا يظهر على بشرة الشخص، لكن الضرر قد يمتد عميقا إلى الأنسجة الداخلية الموجودة ‏تحت السطح.
إذا مر تيار كهربائي قوي في الجسم، فقد يحصل ضرر داخلي، مثل اضطراب في إيقاع القلب أو توقف للقلب.
‏في بعض الأحيان، يمكن للصدمة المترافقة مع الحرق الكهربائي أن ترمي الشخص على الأرض أو على جدار، مما يفضي إلى كسور أو إصابات أخرى.
‏اتصل برقم الطوارئ إذا كان الشخص المحترق متألما، أو مرتبكا، أو كشف عن أي تغيرات في التنفس أو النبض أو الوعي.
‏في أثناء انتظار المساعدة الطبية، اتبع هذه الخطوات:
- لا تلمس المصاب. فربما كان المصاب لا يزال على احتكاك بالمصدر الكهربائي. ولمسه قد ينقل التيار الكهربائي إليك.
- افصل مصدر الطاقة عند الإمكان. إذا عجزت عن فعل ذلك، حاول نقل المصدر بعيدا عنك وعن الشخص المصاب باستعمال شيء غير موصل للكهرباء ومصنوع من الكرتون أو البلاستيك أو الخشب. لكن، لا تجرب هذه الطريقة إذا كانت قوة التيار أكبر من 600 فولط، مثل سلك كهربائي واقع على الأرض.
الحروق
- تحقق من التنفس والنبض. في حال غيابهما، باشر الإنعاش القلبي الرئوي فورا.
‏الحروق الكيميائية Chemical burns
‏تأكد من إزالة سبب الحرق. أبعد المواد الكيميائية عن سطح البشرة بتمرير المياه الباردة عليها لمدة 10 دقائق على ‏الأقل.
إذا كانت المادة الكيميائية شبيهة بالبودرة مثل الكلس، انزعها عن بشرتك قبل شطفها بالماء.
‏انزع الملابس والمجوهرات التي تلوثت بالمادة الكيميائية. لفّ بعدها المساحة المحترقة بضمادة جافة ومعقمة (عند الإمكان) أو بفوطة نظيفة.
‏اطلب المساعدة الطارئة إذا:
- كشف الشخص عن علامات صدمة، مثل الإغماء، أو البشرة الشاحبة، أو التنفس بطريقة سطحية ملحوظة.
‏- تغلغل الحرق الكيميائي عبر الطبقة العلوية للبشرة، وتعدى قطر المساحة المحترقة 3 ‏إنشات.
‏- حصل الحرق الكيميائي في الوجه، أو العين، أو اليد، أو القدم، أو منفرج الساقين، أو المؤخرة، أو في مفصل مهم.
‏إذا كنت غير واثق إن كانت المادة الكيميائية سامة أم لا، أعط الفريق الطبي وعاء المادة الكيميائية أو وصفا شاملاً للمادة.
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الطب و الصحة

رد مع اقتباس
رد

مواقع النشر

الحروق



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع


الساعة معتمدة بتوقيت مدينة حلب الأن 02:02