نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 03-12-2012 - 04:58 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,894
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
بعد حرمان نادي الاتحاد من كأس الجمهورية 2013/2014

December 3rd, 2012



بانتظار قرارات القيادة الرياضية...بعد حرمان نادي الاتحاد من كأس الجمهورية


من الأمور المسلم بها أن تكون القيادة الرياضية هي صاحبة القلب الكبير والصدر الذي يستوعب جميع مشاكل أنديتنا وهي المخولة لحل جميع الإشكالات التي تعترض طريق رياضتنا كونها تمثل رأس الهرم وهي المرجع الأول والأخير في حال وجود ظلم مس كبرياء الأندية ومن واجبها الوطني أن تعمل على رأب الصدع وفض النزاعات القائمة بين اتحادات ألعابها والطرف الثاني الممثل بأنديتها على حد قول جماهير نادي الاتحاد لكن حتى تاريخ هذه اللحظة لم يرصد أي تحرك للمكتب التنفيذي في قضية أثارت جدلاً كبيراً وسط الشارع الرياضي الحلبي واتهامات راجت ومازالت حديث الساعة تناقلتها الجماهير بين بعضها وذلك عندما منح اتحاد كرة القدم العظيم بقرار دكتاتوري بطولة كأس السيد رئيس الجمهورية لنادي الوحدة متذرعا بأسباب واهية تبدو غير منطقية وسط حرمان عدة أندية لقاء تخلفها وعدم حضورها للعاصمة كما ادعى في سابقة خطيرة تؤكد عودة زمن توزيع البطولات ضمن مكاتب الاتحاد كما كان يحدث ولاسيما في سنوات الفساد وتمرير المصالح بين البعض على حساب قدسية الرياضية وشرفها وتابعت الجماهير ممن التقيناهم بقولها: نحن هنا اليوم نوجه كلامنا للمكتب التنفيذي بعد أن أفرغ نادي الاتحاد متمثلا بمجلس إدارته ما في جعبته من مراسلات بينه وبين اتحاد كرة القدم والتي لم تفض لشيء اللهم تهرب من قبل اتحاد كرة القدم وثبوت وقوعه بمستنقع موحل بين مدى المؤامرة التي نسجت نظير اختلاف كتبهم المرسلة وعدم تطابقها مع بعضها ومحاولة التلاعب واللف والدوران لكي تبقى البطولة شرعية من وجهة نظرهم لناد خاض مواجهتين ونال لقباً بأسهل الطرق في حادثة فردية من نوعها لم يسبق لها مثيل على وجه المعمورة، وما جرى منذ أشهر يؤكد أن اتحاد كرة القدم الحالي مفلس تماماً وغير قادر على إدارة شؤون اللعبة وهو ليس على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقه والحضور على ما يبدو جاء للبروظة وتصدر الكراسي المخملية فقط وسط ضياع تام وعدم وجود إستراتيجية وروزمانة توضح خريطة الطريق لديهم الذين ضلوه ولم يتلمسوه بعد وكما لاحظ الجميع فهو عجز في الأشهر الماضية عن تحديد ملامح لبطولة الدوري السوري هذا العام وكيف ستكون صفاتها وعجزه يكمن من قلت حيلته وضعفه وعدم امتلاكه الخبرة الكافية لإدارة تلك المواقع الحساسة في مؤسسات الدولة التي تضم شريحة جماهيرية كبيرة وأكثر ما برع فيه هو قذف القضية ووضعها بعهدة المكتب التنفيذي لقاء إخفاق وضياع تام ورحيله كما أشار جميع من حاورناهم وهو أفضل ما يمكن فعله فالمكتوب باين من العنوان كما يقولون وفاقد الشيء لا يعطيه وإذا كانت بدايته بتلك الطريقة من خلال تفضيل ناد على آخر فمن الصعب أن يكمل مسيره وهو بلا شك سيقع ويتعثر كثيراً ولن يصمد تجاه ما سيشهده من عواصف قادمة ربما في طريقه ناهيك عن حالات الظلم التي ستقع على أنديتنا من قرارات مشوهة كمن يدس السم بالعسل لغايات باتت علنية وهو ما حدث بالضبط حين أخذت تلك المراسلات أشهراً ولم تأت بنتيجة بينه وبين مجلس إدارة نادي الاتحاد فما كان من الأخير إلا التوجه للمكتب التنفيذي واضعا بين يديه تفاصيل القضية موضحا موقفه ومعللا ما جرى وكيف جاء رد اتحاد الكرة الذي كان ينتظر تلك الفرصة السانحة لينقض على الأندية ويمرر ما يحلو له من قرارات دون أي تقدير وحس وطني لما يحدث من اضطرابات وكأنه يقود الدفة من خارج هذا الوطن ولا يعلم الحقائق التي رفض القبول بها ورماها خلف ظهره في عملية تواطؤ تبين سوء النيات وختمت جماهير الاتحاد حديثها متمنية من المكتب التنفيذي النظر بطعن مجلس إدارتها وإحقاق الحق ووضع ميزان العدل والحكم بشرع الله وخاصة أن بلدنا اليوم يدفع ضريبة قضايا الفساد وبعض الفاسدين بهذا المجتمع الذين استباحوا مواقعهم واستغلوها في سبيل تحقيق مكاسب شخصية لهم ولمقربيهم وكله على حساب رياضة البلد راجين أن ينظر المكتب التنفيذي في ذلك الطعن بأسرع وقت ممكن بعد خطاب مرسل منذ شهر ونصف تقريبا ولم يتلق النادي أي رد عليه حتى كتابة هذه السطور ونحن اليوم على أعتاب نهاية هذا العام فهل تستغرق القضية أشهراً أخرى للنظر فيها أم تبقى مجهولة ومرمية في بحر النسيان؟


من السبب؟

لعل المشكلة ومسبباتها تقع على عاتق اتحاد كرة القدم نفسه وهو الذي أرجأ منذ أشهر ماضية لقاء الاتحاد والجزيرة بعد أن تقرر إقامة مباراة الذهاب في حلب وحينها كانت تعيش المدينة أجواء طبيعية ولأسباب غير مفهومة فقد رحل اتحاد الكرة المباراة لوقت آخر يقرره بنفسه وبعد فترة دخلت حلب بأزمة بات الكل يعلم تفاصيلها وعاشت المحافظة شهراً صعباً فقدت فيه الاتصالات وحدث انقطاع تام بالشبكة العنكبوتية ولم يستطع مجلس الإدارة تأمين حجوزات سفر للاعبين للحضور في موعد المباراة الذي كان اتحاد الكرة قد أقره بدمشق ولم يبادر للمساعدة وكأن الأمر مقصود رغم المحاولات الحثيثة وإعلام كل من نائب رئيس منظمة الاتحاد الرياضي العام حينها الدكتور ماهر خياطة وعضو اتحاد الكرة ممثل حلب المهندس محمد عقاد لكن مسؤولي دمشق لا حياة لم تناد حيث صموا آذانهم عن مناشدة أبناء نادي الاتحاد ورفضوا سماع صوتهم لأسباب بينت مدى نياتهم عبر تقديم البطولة على طبق من ذهب لنادي الوحدة ومع اعتراض مجلس الإدارة على قرار الاتحاد الفاضح الذي رجح كفة فريق على آخر كشف كل شيء واتضحت الصورة التي كان اتحاد كرة القدم قد وضعها في مخيلته لينقض في الوقت المناسب وينفذ ما يريد والمضحك أن الأمور لم تقتصر على منح نادي الوحدة البطولة بل قرر حرمان الأندية المتخلفة على حد زعمه من المشاركة في بطولة كأس السيد رئيس الجمهورية لعامين متتاليين فهل اتحاد كهذا يستطيع أن يسير بركب كرتنا نحو بر الأمان وهل يملك شيئاً ليقدمه لها يا ترى وهو بهذه الحالة المضنية؟


برسم المكتب التنفيذي

مجلس إدارة نادي الاتحاد وبعد أخذ ورد وشرح مفصل لم يستطع التوصل لحل ولاسيما أن اتحاد الكرة رفض كل شيء ضاربا عرض الحائط بكل الأسباب التي شرحها المجلس ونتيجة رفضه وعدم الاعتراف بخطئه وتعذر الوصل لحل معه قرر اتباع الطرق القانونية وسلك الهرم التسلسلي حين قدم طعنه للمكتب التنفيذي حول ما جرى في كتاب مؤلف من ثلاث صفحات حمل رقم (308) تاريخ 21/10/2012 موضحا كما نشرنا في وقت سابق موضوع الطعن في شكله وأسباب الطعن وعدم أخذ اتحاد كرة القدم بعين الاعتبار الظروف السائدة بمحافظة حلب وعجز الإدارة عن تأمين حجوزات سفر جواً حيث لم ترتق لمرحلة القبول لديه بالرغم من أنه لجأ لتأجيل المباراة مرتين وكان الأجدى به تأجيلها لمرة ثالثة لحين توافر الظروف الملائمة واتخاذه القرار قبل بداية زمن المباراة المحدد كمن يبدو في عجلة من أمره بعد اطلاعه على تقرير الحكم ومراقب المباراة الذي وصله عبر الفاكس وسط واقع مفبرك شاهدناه كثيراً هذه الأيام على قنوات الفتنة واتحاد الكرة يعرضه علينا اليوم بشكل مسرحية ويريدنا تصديقه فضلاً عن عدم قانونية اجتماعه حينها ومخالفته لنص القانون لعدم اكتمال النصاب والتأجيلات التي حدثت لم يكن لناد الاتحاد دخلا فيها وعندما طلبنا تأجيل اللقاء بسبب الظروف القاهرة التي واجهتنا رفض وأمعن في ظلمه وهو يوضح نياته لذلك جئنا بطعننا هذا ملتمسين من مقامكم:

قبول الطعن شكلا وموضوعا وإلغاء الفقرتين (1– 2) من بلاغ الاتحاد العربي السوري لكرة القدم رقم (21) تاريخ 10/9/2012 واعتبارها كأنها لم تكن لعدم قانونيتها وإجراء ما ترونه مناسبا، تلك أبرز تفاصيل القضية وقد باتت الآن على طاولة رئيس منظمة الاتحاد الرياضي العام بانتظار ما ستسفر عنه بعد عرضها على بقية الأعضاء في الاتحاد ودراستها لاتخاذ القرار المناسب على أمل أن يأخذ العدل مجراه وينال نادي الاتحاد حقه المغتصب.


فارس نجيب آغا

موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي كرة القدم الاتحاد الحلبي

رد مع اقتباس
رد

مواقع النشر

العبارات الدلالية

بعد حرمان نادي الاتحاد من كأس الجمهورية 2013/2014



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع


المواضيع المتشابهه للموضوع: بعد حرمان نادي الاتحاد من كأس الجمهورية 2013/2014
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كأس الجمهورية السورية 2014 الاتحاد مع المحافظة حلب الشهباء كرة القدم الاتحاد الحلبي 1 01-07-2014 01:47
الاتحاد و الحرية خارج كأس الجمهورية السورية 2013 حلب الشهباء كرة القدم الاتحاد الحلبي 1 21-06-2013 03:48
قرعة كأس الجمهورية السورية 2013/2014 حلب الشهباء كرة القدم الاتحاد الحلبي 0 12-06-2013 06:31
الاتحاد والشرطة في كأس الجمهورية السورية 2013 حلب الشهباء كرة القدم الاتحاد الحلبي 0 28-05-2013 08:13
الاتحاد و الشرطة عدم مشاركتهما في كأس الجمهورية 2013 حلب الشهباء كرة القدم الاتحاد الحلبي 0 22-05-2013 09:35

الساعة معتمدة بتوقيت مدينة حلب الأن 12:19